PDA

عرض كامل الموضوع : موقف له ذكري



سلامة الروح
26-01-2012, 02:58 PM
مساؤكم صباحكم بعبق الياسمين الابيض كبياض قلوبكم ونقاء ارواحكم الرائعة
فكرتي وهي من بنات افكاري
هنا
ادعوكم لزيارة صفحتي وتسجيل موقف حفر في ذاكرتكم ولن ينسي ابدا
ادعوكم لتشاركوني واشارككم اجمل المواقف
ممكن اطرفهها
ممكن حزينة وتتمني ان لا تعود
في انتظار بوح اقلامكم وحديث ارواحكم لننسج مواقف حفرت في الذاكرة ولن تنسي ما حييتم

انتظركم
سلامة الرووووح

azmybaky
27-01-2012, 04:14 AM
http://img02.arabsh.com/uploads/image/2012/01/24/0d37414861f1.gif

الى ملكة الابداع :... سلامة الروح




***
هذا الموقف حدث معى بالفعل

كانت أول مره لى أسافر الى أوروبا ووصلت الى

محطة قطار ميلانو فى ايطالياوهى محطه كبيره

تشبه محطة قطار القاهره ولكن على أعلى مستوى

وكانت ساعتان متبقيه على القطار المتجه الى مدينة

فيرونا , فتجولت فى أرجاء المحطه أستمتع

بعظمة انشاءاتها وعبق التاريخ فيها وكانت

ممتلئه بالركاب وخاصة طالبات المرحله الثانويه

والمتوسط حيث تعرفت على الزى الخاص بهم

وأثناء تجولى وجدت عدة كبائن تليفونيه زجاجيه

تم تنفيذها بطريقه شيك , وأثناء مرورى لاحظت

وجود شاب وفتاه فى تلك الكبينه الضيقه وملتصقان

تماما ويقومون بأفعال وحركات خارجه عن المألوف

ومن وجهة نظرى انها تحتاج الى غرفة النوم ,

فاقتربت منهم جدا وبهرت بما أراه ولا يمكن وصفه

فتملكنى الخجل وتغيرت الوان وجهى لكل ألوان الطيف

فتسمرت عيناى عليهما وتجمدت مكانى , الا انهما

لاحظوا تطفلى عليهم فكان منهما الا ان استداروا لى

واخرجوا لى ألسنتهم مع حركات حواجبهم , ولاحظ

ذلك كل من يقف قريبا منى فما كان منهم الا ان تعالت

ضحكاتهم وتأكدت أننى المقصود وصرت انا أضحوكاتهم

فاذداد خجلى وخرجت مسرعا من المحطه الى الحديقه

التى أمامها فوجدت بعض المقاعد الخشبيه الثابته العامه

فذهبت لكى أجلس واستريح حتى يأتى القطار واذ بى

أجد شاب وفتاه فى وضع مخل جدا , فنظرت اليهم بغرابه

شديده وقلت فى نفسى ياربى هو أنا فين بالضبط ؟؟

وفوجئت بشرطى قد قدم الى وأمسكنى من ذراعى وأمرنى

أن اتوقف عن تطفلى ومضايقتهم او انصرف بعيدا عنهم

وعندما اردت ابحث عن مقعد آخر وجدتهم ملغمين بالاحباب

فدخلت المحطه مسرعا الى رصيف القطار وجلست فى القطار

حيث استغرقت الرحله أكثر من ساعتين , وما وجدته يحدث فى

القطار كان اشد بلاء وما خفى كان أعظم وأحسست بنفسى وقتها

بأننى شخص شاذ فى بلد غريب , لانها كانت المرة الأولى لى

لكى ارى تلك المشاهد العجيبه بالنسبة لى والتى تعودت على

رؤيتها فيما بعد .. آسف للاطاله عليكم , مع خالص تحياتى


***




روائع اختياراتك تعذى الروح لترتقى

الروح بتأثير ابداعات سلامة الروح

مع خالص تحياتى

شايفه وساكته
27-01-2012, 09:43 AM
موضوع حلوو وايدد

جلست بالطائرة جنب ولد عمره 11 سنة واسمه تركي
شقي وايد وتفكيره اجرامي وايد وكنت مرعوبه منه

والرحله وايد طويله
فقلت مابدها واشتكيته وطلبت تغيير مكانه

وكان اصعب موقف :d

سلامة الروح
27-01-2012, 07:30 PM
http://img02.arabsh.com/uploads/image/2012/01/24/0d37414861f1.gif

الى ملكة الابداع :... سلامة الروح




***
هذا الموقف حدث معى بالفعل

كانت أول مره لى أسافر الى أوروبا ووصلت الى

محطة قطار ميلانو فى ايطالياوهى محطه كبيره

تشبه محطة قطار القاهره ولكن على أعلى مستوى

وكانت ساعتان متبقيه على القطار المتجه الى مدينة

فيرونا , فتجولت فى أرجاء المحطه أستمتع

بعظمة انشاءاتها وعبق التاريخ فيها وكانت

ممتلئه بالركاب وخاصة طالبات المرحله الثانويه

والمتوسط حيث تعرفت على الزى الخاص بهم

وأثناء تجولى وجدت عدة كبائن تليفونيه زجاجيه

تم تنفيذها بطريقه شيك , وأثناء مرورى لاحظت

وجود شاب وفتاه فى تلك الكبينه الضيقه وملتصقان

تماما ويقومون بأفعال وحركات خارجه عن المألوف

ومن وجهة نظرى انها تحتاج الى غرفة النوم ,

فاقتربت منهم جدا وبهرت بما أراه ولا يمكن وصفه

فتملكنى الخجل وتغيرت الوان وجهى لكل ألوان الطيف

فتسمرت عيناى عليهما وتجمدت مكانى , الا انهما

لاحظوا تطفلى عليهم فكان منهما الا ان استداروا لى

واخرجوا لى ألسنتهم مع حركات حواجبهم , ولاحظ

ذلك كل من يقف قريبا منى فما كان منهم الا ان تعالت

ضحكاتهم وتأكدت أننى المقصود وصرت انا أضحوكاتهم

فاذداد خجلى وخرجت مسرعا من المحطه الى الحديقه

التى أمامها فوجدت بعض المقاعد الخشبيه الثابته العامه

فذهبت لكى أجلس واستريح حتى يأتى القطار واذ بى

أجد شاب وفتاه فى وضع مخل جدا , فنظرت اليهم بغرابه

شديده وقلت فى نفسى ياربى هو أنا فين بالضبط ؟؟

وفوجئت بشرطى قد قدم الى وأمسكنى من ذراعى وأمرنى

أن اتوقف عن تطفلى ومضايقتهم او انصرف بعيدا عنهم

وعندما اردت ابحث عن مقعد آخر وجدتهم ملغمين بالاحباب

فدخلت المحطه مسرعا الى رصيف القطار وجلست فى القطار

حيث استغرقت الرحله أكثر من ساعتين , وما وجدته يحدث فى

القطار كان اشد بلاء وما خفى كان أعظم وأحسست بنفسى وقتها

بأننى شخص شاذ فى بلد غريب , لانها كانت المرة الأولى لى

لكى ارى تلك المشاهد العجيبه بالنسبة لى والتى تعودت على

رؤيتها فيما بعد .. آسف للاطاله عليكم , مع خالص تحياتى


***




روائع اختياراتك تعذى الروح لترتقى

الروح بتأثير ابداعات سلامة الروح

مع خالص تحياتى





شكرا لاضافتك وفي انتظارك هنا مرات عديدة
تحياتي اليك..,,

سلامة الروح
27-01-2012, 07:31 PM
موضوع حلوو وايدد

جلست بالطائرة جنب ولد عمره 11 سنة واسمه تركي
شقي وايد وتفكيره اجرامي وايد وكنت مرعوبه منه

والرحله وايد طويله
فقلت مابدها واشتكيته وطلبت تغيير مكانه

وكان اصعب موقف :d



انرتي الموضوع شايفة
شكرا لاضافتك وفي انتظارك هنا
تحياتي.,,

سلامة الروح
27-01-2012, 07:38 PM
انا ساحكي عن موقف احسد عليه حدث لي من فترة ولن انساه

كنت في احدي الندوات التربوية ووالمكان كللله هدووووء باستثناء الدكتور الذي كان يتحدث بطلاقة وكلنا نستمع اليه وجدااااا
وفجأة رن هاتفي النقال وبدل ان تقوم حضرتي بالرد فتحت السبيكر بدون قصد وبدل ان تستمع الناس للدكتور:D التفتوا جميعهم الي صوت يصرخ يا بنتي ردي عليا يا بنتي لشو ساكتة وانا والله حتي بت لا اعرف كيف اغلق هاتفي:mad:

احببت ان ارسم البسمة علي شفاهكم وانتظروا مواقف اخري ولكنها مؤثرة وليست مضحكة
تحياتي لكل من يعطر صفحتي

sasowoman
27-01-2012, 09:08 PM
خرجنا كلنا من شان نشترى اشياء روحنا كارفور ونزلنا تحت من شان نركن العربيه فى الباركن

وقبل ماننزل لازم يفتشوا العربيه فكنا كثير

نصف الاولا راكبين والنصف الاخر فى الشنطه لان كان معى اولاد اختى

وجاءالامن وفتح شنطه العربيه واذا بجوجو بنت اختى تفرد يدها فى وجه وباعلى صوتها تقول له بخ واذا بالامن يجرى شمالا ويمين وهو الاخر بتعلى صوته اه اه

واذا بى اسمع صوت الضحكات من جميع العربيات

وكان هذا حادث بالنسبه الينا مارايك

شكرا لك

مع التحيه

azmybaky
28-01-2012, 03:47 AM
من منكم ذاق المر !؟؟

فلقد تذوقته مرتان ... سوف أحكى لكم ما حدث معى

فى رحلاتى من مواقف لا تنسى ...

أكمل لكم حديثى السابق .. وصلت رحلتى الى مدينة

فيرونا وهى بلدة جولييت أما روميو فهو من مدينه

قريبه جدا من هنا اسمها مانتوفا وقد زرتها ولا تزال

بيوتهم الفعليه موجوده وتعتبر مزارات أثريه .. المهم

كان يوم وصولى يوم السبت قبل الغروب وهو يوم

بداية العطله الاسبوعيه حتى صباح الاثنين بداية

الاسبوع فكان كل شيئ هادى جدا , ذهبت الى الفندق

وقضيت ليلتى وكانت ليلة طويله قضيتها بعيدا عن

القنوات التلفزيونيه المدمره ومعظمها لا أفهم منهم

شيئا وأيضا بعيدا عن الثلاجه الموجوده بالغرفه التى

تمتلئ بزجاجات أشكال وألوان تحتاج الى كتالوج لكى

اتعرف على محتوياتها .. فجلست أقرأ اوراقى والخاصه

بعملى من عقود ومواصفات مع تناول بعض البسكويت

الذى جلبته معى من مطار الظهران الدولى بالسعوديه

ولم أشعر متى نمت وفى الصباح خرجت أتجول فى

المدينه حيث وجدت شوارعها خالية من اى صنف

من الحياه او البشر .. تجولت لكى أبحث عن كافتيريا

اجلس فيها لكى اتناول الفطور مع الشاى ولكن للأسف

كل المحلات مغلقه ما عدا البارات التى تظهر من فاترينات

العرض لزجاجات الخمر المتعددة الاشكال والاصناف

وظللت فى سيرى فى الشوارع مع حفظى لمسارى لكى

أستطيع الرجوع للفندق , وعند مرورى من أمام أحد الفنادق

رأيت أحد الاشخاص يخرج منه على سفر وملامحه عربيه

فتوجهت اليه وتكلمت معه باللغة الانجليزيه واذ بى أفاجئ

انه يتحدث معى بالعربيه وسالته عن أى كافيريا لكى أتناول

الافطار فأشار لى الى أحد البارات وقال لا يوجد هنا غيرها

وسوف تجد بها كل شيئ تطلبه , المهم اننى علمت انه مواطن

عراقى ومتجه للمغادره , فذهبت الى البار ومن المؤسف له

ان الايطاليين فى المدن البعيده لا يعرفون الانجليزيه فلم

يفهمنى من هو فى البار لا بالعربى ولا بالانجيزى وأخذت

أشاور له وأقول له سندوتش جبنه ( تشيز ) فابتسم وهز

رأسه وشعرت براحه أخيرا لتلبية طلبى .. أخذت منه

السندوتش وما أن قضمت منه أول قضمه الا وجدتها

ذات طعم مر علقم وكريهة المذاق فوضعت يدى على

فمى وأخرجت اللقمه وتغير حالى وشعر البائع الغضب

والألم على وجهى فأشار بيده يسألنى ماذا حدث لى

فحاولت أسأله عن نوع هذا الطعام الذى يحتويه السندوتش

وأخيرا فهم ما أقصده وأخذنى الى الداخل الى فاترينة عرض

أخرى وأشار لى بيده وعندما دققت نظرى وجدت بثلاجة

العرض خنزير صغير وقد ازيل عنه الشعر وكامل وذات

لون أبيض معروض بطريقه مغريه .. فما بى الا ان شعرت

بغثيان شديد وألم فى بطنى ولولا أن جوفى خاويا من أى

طعام لاسترجعت كل ما فى جوفى .. فقلت له بغضب

بالانجليزيه ( بورك ؟؟)فرد بكلمة يس ..فتركت له الحساب

والسندوتش وخرجت فى ذهول وكانت أول مرة لى فى

حياتى أرى شكل الخنزير وثم أتذوق طعمه !!!!!!!

وتعجبت وأشفقت على آكلى هذه اللحوم السيئه ورجعت

الى الفندق وجلست أتأمل وأتذكر قول الله تعالى ..

( حرم عليكم الميتتة والدم ولحم الخنزير ) فوالله

وللآن لم أجد اسوأ من طعم هذا اللحم ولا أكثر منه

مراره .. وجلست أتناول بسكويت السعوديه الذى لم

أجد لحلاوته بديلا .. المهم قضيت يوما طويلا حتى

صباح اليوم التالى الاثنين حيث تذوقت المراره

الثانيه سوف أحكى لكم عنها فى مشاركتى التاليه

آسف للاطاله .. خالص تحياتى

-

azmybaky
28-01-2012, 04:44 AM
اسمحوا لى أن أستكمل معكم حديثى السابق وما

حدث لى لتذوقى للمرارة الثانيه .. صباح يوم

الاثنين حوالى الثامنه صباحا جاءتنى مكالمه

تليفونيه فى غرفتى من فتاه وعلمت انها المترجمه

التى خصصتها الشركه الايطاليه لكى تكون بمرافقتى

وسألتنى اذا كانت تصعد الى الغرفه فأخبرتها باننى

نازل على الفور ويكون لقاءنا فى بهو استقبال الفندق

المهم .. التقيت بها وسألتنى باسمى وأننى من الشركه

السعوديه, المهم المعلومات التى وصلتها اننى مهندس

سعودى , وجلسنا نتحدث وعرفتنى بنفسها واسمها

ناتاليا وهى من أب اسبانى وأم فرنسيه وجاءت الى

ايطاليا مع صديقها ( البوىفرند ) حيث يعمل هنا

واستكملنا حديثنا لعمل وتحديد جدول البرنامج الزمنى

لفترة اسبوع عملى هنا وتم تحديد كل شيئ حتى الفسح

والأكل والشرب وأكدت عليها بأن ثلاثة أشياء لا اريدهما

هى ( 1- الخمر, 2- لحم الخنزير , 3- النساء )

والاكل عباره عن سلطة خضراء ومكرونه فقط طوال

مدة اقامتى فاندهشت جدا وسألتنى ما طعم الحياه عندك ؟؟

ولماذا أنت عايش ؟؟ , وألحقت أسئلتها باستفسار

وقالت ؟ - أنت لهجتك ليست سعوديه فما هى جنسيتك ؟؟

فأجبتها بأننى مصرى الجنسيه وأعمل فى السعوديه ,

فلاحظت الفرحه والابتسامه على وجهها وقالت لى بفخر!!

( أنا جنسيتى اسرائيليه , وقالتها باللغة العربيه !!!)

فكانت صدمه وصفعه كبيره لى وكانت أشد مراره من

لحم الخنزير الذى تناولته بالامس !!! لاحظت هى

الوجوم الذى ظهر على وجهى وذهبنا الى الشركه

والتقيت مع صاحبة الشركه واسمها فرانكا وهى لا تجيد

التحدث بالانجليزيه ولا تعرف اى شيئ عن قواعد

اللغه فكان معى قاموس فاخر مترجم من اللغه

الايطاليه الى الانجليزيه كنت اشتريته من مكتبة

جرير بالسعوديه فاهديته لها وقلت لها لا داعى

للمترجمه حيث عملنا سويا يحتوى على اسرار لكل

من شركتينا ولا اريد ألاتطلع عليه المترجمه ..

وانتقلنا الى مقر آخر للشركه وابتعدت عنا المترجمه

الاسرائيليه ولم ارها بعد ذلك وكانت صاحبة الشركه هى

التى ترافقنى فى تحركاتى مع المهندس ممبرينى وزوجته

التى تعمل فنيه بالشركه وكانوا يستعدون للسفر بعد انتهاء

مأموريتى حيث شهر أغسطس وحكوا لى حكايه غريبه

انهم فى ايطاليا كل يذهب الى المصيف بمفرده مفترقين

فالزوج يذهب الى مصيف والزوجه تذهب الى مصيف بلد

آخر لمدة شهر أغسطس فاذا كان الحب بينهم قويا سوف

يعودوا الى بعض والى بيتهم وان كان الحب بينهم ضعيف

ذهب كل الى وليفه الجديد !!! حياه كلها فى منتهى

الغرابه !!!؟؟؟ .. المهم أديت مهمتى بنجاح وجاء يوم

الاحد لكى أستعد لاستكمال باقى رحلة العمل التى استغرقت

شهرا والتى حدث بها الكثير من المواقف التى لا تنسى ..

والى لقاءفى الايام القادمه .. لكم منى أجمل تحياتى

-

سلامة الروح
28-01-2012, 07:27 PM
خرجنا كلنا من شان نشترى اشياء روحنا كارفور ونزلنا تحت من شان نركن العربيه فى الباركن

وقبل ماننزل لازم يفتشوا العربيه فكنا كثير

نصف الاولا راكبين والنصف الاخر فى الشنطه لان كان معى اولاد اختى

وجاءالامن وفتح شنطه العربيه واذا بجوجو بنت اختى تفرد يدها فى وجه وباعلى صوتها تقول له بخ واذا بالامن يجرى شمالا ويمين وهو الاخر بتعلى صوته اه اه

واذا بى اسمع صوت الضحكات من جميع العربيات

وكان هذا حادث بالنسبه الينا مارايك

شكرا لك

مع التحيه
هههههههه
جميل موقفك صاصو
تحياتي واؤكد اني انتظرك مرات عديدة

سلامة الروح
28-01-2012, 07:38 PM
اسمحوا لى أن أستكمل معكم حديثى السابق وما

حدث لى لتذوقى للمرارة الثانيه .. صباح يوم

الاثنين حوالى الثامنه صباحا جاءتنى مكالمه

تليفونيه فى غرفتى من فتاه وعلمت انها المترجمه

التى خصصتها الشركه الايطاليه لكى تكون بمرافقتى

وسألتنى اذا كانت تصعد الى الغرفه فأخبرتها باننى

نازل على الفور ويكون لقاءنا فى بهو استقبال الفندق

المهم .. التقيت بها وسألتنى باسمى وأننى من الشركه

السعوديه, المهم المعلومات التى وصلتها اننى مهندس

سعودى , وجلسنا نتحدث وعرفتنى بنفسها واسمها

ناتاليا وهى من أب اسبانى وأم فرنسيه وجاءت الى

ايطاليا مع صديقها ( البوىفرند ) حيث يعمل هنا

واستكملنا حديثنا لعمل وتحديد جدول البرنامج الزمنى

لفترة اسبوع عملى هنا وتم تحديد كل شيئ حتى الفسح

والأكل والشرب وأكدت عليها بأن ثلاثة أشياء لا اريدهما

هى ( 1- الخمر, 2- لحم الخنزير , 3- النساء )

والاكل عباره عن سلطة خضراء ومكرونه فقط طوال

مدة اقامتى فاندهشت جدا وسألتنى ما طعم الحياه عندك ؟؟

ولماذا أنت عايش ؟؟ , وألحقت أسئلتها باستفسار

وقالت ؟ - أنت لهجتك ليست سعوديه فما هى جنسيتك ؟؟

فأجبتها بأننى مصرى الجنسيه وأعمل فى السعوديه ,

فلاحظت الفرحه والابتسامه على وجهها وقالت لى بفخر!!

( أنا جنسيتى اسرائيليه , وقالتها باللغة العربيه !!!)

فكانت صدمه وصفعه كبيره لى وكانت أشد مراره من

لحم الخنزير الذى تناولته بالامس !!! لاحظت هى

الوجوم الذى ظهر على وجهى وذهبنا الى الشركه

والتقيت مع صاحبة الشركه واسمها فرانكا وهى لا تجيد

التحدث بالانجليزيه ولا تعرف اى شيئ عن قواعد

اللغه فكان معى قاموس فاخر مترجم من اللغه

الايطاليه الى الانجليزيه كنت اشتريته من مكتبة

جرير بالسعوديه فاهديته لها وقلت لها لا داعى

للمترجمه حيث عملنا سويا يحتوى على اسرار لكل

من شركتينا ولا اريد ألاتطلع عليه المترجمه ..

وانتقلنا الى مقر آخر للشركه وابتعدت عنا المترجمه

الاسرائيليه ولم ارها بعد ذلك وكانت صاحبة الشركه هى

التى ترافقنى فى تحركاتى مع المهندس ممبرينى وزوجته

التى تعمل فنيه بالشركه وكانوا يستعدون للسفر بعد انتهاء

مأموريتى حيث شهر أغسطس وحكوا لى حكايه غريبه

انهم فى ايطاليا كل يذهب الى المصيف بمفرده مفترقين

فالزوج يذهب الى مصيف والزوجه تذهب الى مصيف بلد

آخر لمدة شهر أغسطس فاذا كان الحب بينهم قويا سوف

يعودوا الى بعض والى بيتهم وان كان الحب بينهم ضعيف

ذهب كل الى وليفه الجديد !!! حياه كلها فى منتهى

الغرابه !!!؟؟؟ .. المهم أديت مهمتى بنجاح وجاء يوم

الاحد لكى أستعد لاستكمال باقى رحلة العمل التى استغرقت

شهرا والتى حدث بها الكثير من المواقف التى لا تنسى ..

والى لقاءفى الايام القادمه .. لكم منى أجمل تحياتى

-
لنقل دائما وابدا الحمد لله علي نعمة الاسلام
والحمد لله ان نجاك ربي من هذا المرار واتمني ان تكون ايامك القادمة بحلاوة الايمان ولذته
شكرا لك جدا وانتظرك مجددا هنا في صفحتي
تحياتي ..,,,

azmybaky
29-01-2012, 04:02 AM
لنقل دائما وابدا الحمد لله علي نعمة الاسلام
والحمد لله ان نجاك ربي من هذا المرار واتمني ان تكون ايامك القادمة بحلاوة الايمان ولذته
شكرا لك جدا وانتظرك مجددا هنا في صفحتي
تحياتي ..,,,

******


الى ملكة الروائع : سلامة الروح

الحمد والشكر لله أولا وأخيرا وهو خير حافظا

وخالص شكرى وتقديرى لك على ثنائك الطيب

وانشاء الله سوف أواظب على تواجدى دائما

فى صفحاتك كل ما استطعت التواجد على النت

وأخشى أن أصيب الاخوة الزملاء بالملل والسأم

من حكاياتى وذكرياتى التى لا تنسى فى سفرياتى

وتقبلى منى خالص تحياتى

-

سلامة الروح
01-02-2012, 07:16 PM
موقف في ذاكرتي لن انساه ما حييت
موقف ابكاني من اعماق قلبي
حين انتهت الحرب علي غزة وافقنا من صدمة الحرب وخرجنا للشوارع مهنئين بعضنا بالسلامة
لم تكن غزة غزتي
دماااااار لا شجر ولامسجد ولابيوت
كلها دمار
ذكري لن تنسي ولن تمحي وموقف من اكثر المواقف قسوة ولن انسااااااااه ما حييت

فواز الحربي@عطـ الليل ـر@
04-02-2012, 11:01 AM
شكرا ع الموضوع الحلوو
موقف او حدث حصل لي حزين! ويفرح بنفس الوقت !!؟
كنت مسافر لدولة عربية ؟ وهناك تعرفت على شاب توب بالاخلاق والادب
المهم لاحضت عليه الحزن وحسيت انه يخبي شي ؟؟
ارتاح لي الرجل وفضفض لي لدرجة البكااااء !!
وكان مبتعد عن اهله من فتره طويله بسبب موقف لاذنب له فيه القدر كأن اقوى منه
والحمد لله والفضل له سبحانه اللي كنت سبب برجوعه لأهله وعودته لأحبابه !
بالمناسبه حبي وسلامي له والله يديم المحبه ع الجميع !
والذاكره مليااااانه مواااقف تعور القلب ولايمحيها الزمااااااااااان !
يعطيك العافيه سلامة الروح

فواز الحربي@عطـ الليل ـر@
04-02-2012, 11:04 AM
موقف في ذاكرتي لن انساه ما حييت
موقف ابكاني من اعماق قلبي
حين انتهت الحرب علي غزة وافقنا من صدمة الحرب وخرجنا للشوارع مهنئين بعضنا بالسلامة
لم تكن غزة غزتي
دماااااار لا شجر ولامسجد ولابيوت
كلها دمار
ذكري لن تنسي ولن تمحي وموقف من اكثر المواقف قسوة ولن انسااااااااه ما حييت



كان الله بعون اخواننا واحبابنا بفلسطين عموما وغزة بالاخص

الفرج قريب انشاالله والله على الظالمين