PDA

عرض كامل الموضوع : وفاة البابا شنودة الثالث



د. محمد الرمادي
17-03-2012, 07:28 PM
وفاة البابا شنودة الثالث بابا الإسكندرية وبطريك الكرازة المرقسية عن 89 عاما .

عبدالغنى منصور
18-03-2012, 01:50 AM
البقاء لله

كان انسان مصرى له مواقف وطنية محترمة

كماسمعت انه رفض الصلاة بالقدس الا بعد ان يتحرر وكان الرئيس الفلسطينى يزوره دوما ويحبه لمواقفه من القضية الفلسطينية

كان محبا للشعر واللغة العربية ويلقب ب بابا العرب

رغم انه استغل دينيا كما استغل شيخ الازهر فى توطيد الحكم المستبد

كل من عليها فان

ودى وتحياتى

issam.obayd
18-03-2012, 11:31 AM
تعازي الزعماء المصريين في وفاة البابا شنودة

السبت 17 مارس 2012 8:54:07 م
http://elbashayeronline.com/upload/img/bigpic_1332010335.jpg أصدر المجلس الأعلى للقوات المسلحة، بيانا مساء اليوم السبت، نعى فيه رحيل البابا شنودة الثالث بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية، الذى وافته المنية مساء اليوم بعد رحلة علاج طويلة مع المرض.

وجاء فى البيان: "فقدت مصر والعالم رجل دولة من الطراز النادر، أعلى مصلحة الوطن فوق كل اعتبار.. وإذ ينعى المشير حسين طنطاوى، القائد العام، رئيس المجلس الأعلى للقوات المسلحة، والفريق سامى عنان، رئيس الأركان، نائب المجلس، وأعضاء المجلس العسكرى، وجميع قادة وضباط وصف وجنود القوات المسلحة، ينعون الشعب المصرى فى وفاة قداسة البابا شنودة، أحد الرموز الوطنية الذى تفانى من أجل وحدة النسيج الوطنى، داعين الله أن تتغمده الرحمة، وأن يلهم أبناء الشعب المصرى الصبر والسلوان".

وبعث الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس دولة الإمارات العربية المتحدة ببرقية تعزية إلى المشير محمد حسين طنطاوي رئيس المجلس الأعلى للقوات المسلحة، عبر خلالها عن خالص تعزيه للشعب المصري والإخوة الأقباط في وفاة البابا شنودة الثالث، بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية.

ونقلت وكالة الأنباء الإماراتية "و ا م" عن البرقية: "إننا نشاطركم الحزن العميق برحيل البابا شنودة الذي كان مثالا لرجل الدين الذي يؤمن بالتسامح والتعايش بين الطوائف والأديان ويحرص على وحدة الشعب المصري الشقيق".

كما بعث الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة، رئيس مجلس الوزراء، حاكم دبي والفريق أول الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبو ظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة ببرقيتي تعزية مماثلتين إلى المشير حسين طنطاوي.


تقدم حمدين صباحى الى جموع الشعب المصرى بمسلميه ومسيحيه بخالص التعازى لوفاة رمز من
رموز الوطنية المصرية البابا شنودة الثالث بابا الاسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية ، كما يتقدم
بخالص عزائه الى الأقباط الأرثوذكس فى مصر والعالم فى المصاب الوطنى والروحى لرجل سوف
يذكر له التاريخ والذاكرة المصرية مواقفه الوطنية والقومية العظيمة كأحد أهم حراس الوحدة الوطنية
والنسيج المصرى .


وأعرب عمرو موسى، المرشح لانتخابات الرئاسة، عن حزنه الشديد، لوفاة قداسة البابا شنودة، مؤكداً أن مصر فقدت مواطنا عظيما وحبرا قديرا ورائدا مميزا للعمل المصرى المشترك.وقال: "رحمه الله ونعزى فى وفاته الشعب القبطى المصرى الكريم " .

وأضاف موسى: البابا شنودة كان رجلا عظيما وقائدا دينيا لأقباط مصر وكان يعمل على الدوام لصالح الوطن وكان يحمل علم الوطنية المصرية، ويعمل على الوقوف بمصر صفا واحدا أمام التحديات التى يواجهها الوطن

كما نعى الدكتور كمال الجنزورى رئيس مجلس الوزراء فقيد الأمة قداسة البابا شنودة الثالث بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية الذى وافته المنية مساء اليوم السبت , مقدما خالص تعازيه للأخوة الأقباط داخل وخارج مصر .

ووصف الدكتور الجنزورى البابا شنودة بأنه "شخصية وطنية ورمز للوطنية المصرية وحظى بإحترام وتقدير كبير من الشعب المصرى" .

وأشاد رئيس الوزراء بالجهود التى قام بها البابا شنودة من أجل خدمة الكنيسة المصرية وتدعيم الوحدة الوطنية وحرصه على وأد الفتنة .

وارسال محمد بديع المرشد لجماعة الإخوان المسلمين رسالة عزاء الى أقباط مصر بعد وفاة البابا شنودة الثالث بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية بعد صراحه مع المرض

وقال فى رسالته السبت - : " اعزى اقباط مصر فردًا فردًا بأخلص التعازي القلبية والمشاركة الوجدانية في مصابهم الأليم ومصاب الوطن بفقدان غبطة البابا شنودة الثالث بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية، وأن يمكنهم من تجاوز هذه المحنة الشديدة، وأن يعوضهم بعده بمن يصلح ويرفع شأن الوطن ويقوي اللحمة بين جميع أبنائه .

كما نعي الدكتور احمد شفيق رئيس وزراء مصر الاسبق والمرشح المحتمل لانتخابات رئاسة الجمهورية، قداسة البابا شنودة الثالث بطريرك الاقباط الارثوذكس، بوصفه مصريا عظيما، وقيادة دينية فريدة، وعلما متميزا في التاريخ الوطني.

وقال الدكتور شفيق - في بيان صدر مساء اليوم عقب اعلان الكنيسة المرقسية وفاة قداسته - ان رحيله خسارة عظيمه لمصر , مضيفا : "فقدنا قيمة كبيرة وحبرا جليلا وشخصية وطنية حظيت بتقدير كل المصريين مسلمين واقباطا , واحترام المجتمع الدولي والشخصيات العالمية "

أكد فضيلة مفتى الجمهورية الدكتور على جمعة أن وفاة البابا شنودة الثالث بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية يمثل فاجعة ومصابا جللا تعرضت له مصر وشعبها الكريم بمسلميها ومسيحييها. معربا عن حزنه الشديد لوفاة رمز من الرموز الدينية فى مصر والعالم وقامة كبيرة بذلت كل ما فى وسعها للعمل من أجل وحدة الوطن ورفعته.

وقال مفتى الجمهورية - فى برقية عزاء فى وفاة قداسة البابا شنودة الثالث - إنه تلقى ببالغ الحزن والأسى نبأ وفاة البابا مساء اليوم كرمز دينى كبير، معربا عن أمله فى أن يلهم الله عز وجل جميع المصريين الصبر والسلوان فى وفاة الباب،ا وأن يديم على مصر الأمن والأمان ويحفظها دائما بمسلميها مسيحييها.

وأشار مفتى الجمهوربة إلى دور قداسة البابا فى نشر روح المحبة والتسامح والخلق القويم.

نعي الفريق أحمد شفيق، المرشح المحتمل لانتخابات رئاسة الجمهورية، قداسة البابا شنودة الثالث، بوصفه مصريا عظيما، وقيادة دينية فريدة، وعلما متميزا في التاريخ الوطني.

وقال الدكتور شفيق- في بيان صدر مساء اليوم عقب إعلان الكنيسة المرقسية وفاة قداسته- إن رحيله خسارة عظيمه لمصر، مضيفا: "فقدنا قيمة كبيرة وحبرا جليلا وشخصية وطنية حظيت بتقدير كل المصريين مسلمين وأقباط، واحترام المجتمع الدولي والشخصيات العالمية".

واعتبر شفيق أن فقدان قداسة البابا شنودة سيترك فراغا بين كل المصريين لا الأقباط وحدهم، وأن هذا سبب حزنا شديدا للجميع.. وتقدم بالعزاء إلي كل المصريين وخصوصا الأقباط، ومؤكدا أن الكنيسة المصرية العريقة قادرة علي أن تعبر هذه اللحظة العصيبة بفضل الميراث العظيم لقداسة البابا شنودة.

نعى الدكتور عصام شرف، رئيس مجلس الوزراء السابق، رحيل البابا شنودة الثالث، بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية، الذى وافته المنية مساء السبت، وقال شرف: "خالص العزاء لكل الشعب المصري، أقباطاً ومسلمين، في وفاة البابا شنودة الثالث".

وأضاف شرف: "لقد كان البابا شنودة حبراً ورعاً ومواطناً صالحاً وقائداً قديراً، وفقدت مصر الكثير برحيله، ولكن ذكراه ستبقى فى قلوبنا فطالما كانت نظرته لمصر أنها وطن يعيش فينا وليست وطنا نعيش فيه".


أعرب حزب الحرية والعدالة المنبثق عن جماعة الاخوان المسلمين السبت عن خالص تعازيه للشعب المصرى وللاخوة المسيحيين فى وفاة البابا شنودة الثالث بابا الاسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية بعد رحلة طويلة من العطاء والتاريخ الوطنى.

ونقل بيان صدر مساء اليوم عن الدكتور محمد مرسى رئيس حزب الحرية والعدالة _ الذراع السياسية لجماعة الاخوان المسلمين قوله إن حزب الحرية والعدالة يتقدم بخالص العزاء للشعب المصري وللأخوة المسيحيين في وفاة البابا شنودة الثالث بابا الاسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية بعد رحلة طويلة من العطاء، والتاريخ الوطني والإسهامات الكبيرة في مختلف المجالات الداخلية والخارجية.

كما أعرب حزب الوفد مساء اليوم عن خالص تعازيه للأمة المصرية جميعا فى وفاة البابا شنودة الثالث بابا الاسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية , مؤكدا ان الحزب يشاطر الكنيسة المصرية فى مصابها الجلل الذى هو مصاب المصريين جميعا وليست الكنيسة فقط.

وذكر بيان للحزب صدر منذ قليل إن حزب الوفد ينعى للشعب المصرى ابنا بارا من ابنائه وزعيما طالما دافع عن حقوقه, زعيما وطنيا انحاز دائما الى مصر وقضاياها الوطنية, وحكيما كانت حكمته صمام أمن فى كثير من الفتن التى حاول البعض اشعالها للمساس بالوحدة الوطنية وهو قداسة البابا شنودة بابا الاسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية.

وأوضح البيان ان حزب الوفد يشاطر الكنيسة المصرية فى مصابها الجلل والذى هو مصاب المصريين جميعا وليس الكنيسة فقط ..ونسأل الله ان يلهم كل محبيه الصبر والسلوان.

كما تقدمت حركة شباب 6 أبريل بقيادة أحمد ماهر بالتعازي للمصريين والمسيحيين والكنيسة القبطية الأرثوذكسية في مصر وبلاد المهجر في وفاة البابا شنودة الثالث بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية .

وقالت الحركة في بيان مساء اليوم إن الأخوة الأقباط هم شركاء في الوطن وساهموا في تحمل عبء واحد وهم واحد في وطن واحد يجمع المسلمين والأقباط على الفرح والحزن.


أعرب الفريق حسام خيرالله، المرشح المحتمل لرئاسة الجمهورية، عن بالغ حزنه بتلقى نبأ وفاة قداسة البابا شنودة الثالث بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية مساءاليوم، ووصف فقدانه بالفاجعة والمصاب الأليم لجميع المصريين مسلمين ومسيحيين.

وأوضح خيرالله أن البابا شنودة كان رجلا عظيما وحكيما ورمزا وطنيا لن يتكرر, حمل هموم الوطن ووهب نفسه لخدمة مصر والمصريين،بحكمته ووطنيته كان رمزا للوحدة الوطنية وصمام أمن وأمان أمام الفتن الوطنية التي حاول البعض إشعالها.

وأكد خيرالله أن رحيل البابا يعد خسارة كبيرة لجميع المصريين والعالم، قائلا "لا يسعني في المصاب الجلل إلا الدعاء بأن يلهم ذويه ومحبيه وجميع المصريين الصبر والسلوان.. وأن يتماسك الأخوة الأقباط في هذا المصاب الكبير.. وأن يحذو البابا الجديد حذو البابا شنودة في حكمته ووطنيته لحماية مصر من المخططات التي تستهدف وحدتها الوطنية".

نعت بثينة كامل، المرشحة المحتملة لرئاسة الجمهورية، قداسة البابا شنودة الثالث بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية، وقدمت العزاء للإخوة المسيحيين.


وقالت بثينة لـ"بوابة الأهرام" إنها ستظل تتذكر للبابا شنودة موقفه الوطني من عدم قيام المسيحيين بطقوس الحج إلى بيت المقدس طوال فترة الاحتلال الإسرائيلي، ورفضه الحصول على التأشيرة الإسرائيلية من أجل دخول بيت المقدس.

كان الأنبا بيشوي سكرتير المجمع المقدس قد أعلن وفاة البابا شنودة الثالث، بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية، اليوم السبت عن عمر يناهز 89 عاما.


أعرب الشيخ حازم صلاح أبوإسماعيل المرشح المحتمل للرئاسة، عن خالص تعازيه فى وفاة البابا شنودة الثالث بابا الإسكندرية، وبطريرك الكرازة المرقسية، الذى وافته المنية مساء اليوم السبت عن عمر يناهز 89 عاماً.

وأكد أبو إسماعيل فى بيان صدر مساء اليوم، عمق العلاقات التي تربط بين أشقاء الوطن من مسلمين ومسيحيين ومشاركتهم لبعضهم البعض فى ذلك المصاب الكبير بوفاة البابا، معرباً عن أمله فى استمرار الوحدة والرقي والتقدم لأبناء الوطن المصرى جميعاً تحت سماء واحدة

شايفه وساكته
20-03-2012, 12:28 AM
:(

هو مات بس احنا احياء

والحمد لله