PDA

عرض كامل الموضوع : ما تبحث عنه حب او مصلحه او مستقبل



شايفه وساكته
27-04-2012, 11:41 AM
.: ما معنى مستقبلك "مصلحتك" ؟! :.

لطالما اتساءل عن منى تلك الجملة التي اسمعها منذ الصغر وحتى الآن :

"افعل كذا ولا تفعل كذا من أجل مصلحتك ؟!"

واضطر لفعل امور لا أحبها ولا أميل لها .. أو لحرمان نفسي من أشياء أحبها ..
لا أنكر انه بعد زمن طويل أبدأ افهم أو اٌقدر أن ذاك القرار الذي اجبرت عليه في صالحي

.. لكن اتساءل ايضا .. هل لو كنت سلكت طريقا مختلفا .. فهل سيكون ذاك الطريق الآخر سيئاً أو أقل حظاً ؟!

وكلمة "مصلحتي" او "مستقبلي" لم أدرك معناها للآن .. هل تعني "بقائي على قيد الحياة" أم تعني ملئ فراغات روتينية بحياتي "شهادة + عمل + زواج + بيت + مال +..." ..
ام انها تعني أن أكون "صورة معينة يريدها المجتمع لي" ..

أليست عقارب المستقبل تتحرك شئنا أم أبينا .. عملنا أو لم نعمل .. اخترنا الطريق الأول أو الطريق الآخر ؟!أليس تحت مسمى "مصلحتي" امر بازمات واواجه عوائق واحزن وأبكي وأتعب .. كما لو أنني سلكت اختياري الذي يوصف بأنه "ساذج" او "غير واقعي" ..

:

.: المستقبل المجهول يجعلنا خائفين :.

لعله الخوف من المستقبل .. والخوف من الفشل و"الندم" ..

عبارات نسمعها كثيراً قد تفقدنا اتزاننا للحظات عندما كنا أصغر سنا :

"ستندم إن لم تفعل كذا" .. "ستدفع ثمن اختياراتك" .. "ستخسر والفرص لا تاتي إلا مرة واحدة" ..ودائماً لدينا ذلك الشعور .. بأننا نخاف من أن "تفوتنا الفرصة" ..

مع ذلك وبعد هذه السنين .. تكتشف أنه حتى لو سلكت خيارات الآخرين .. فأنت كذلك تتحمل المسؤولية وتدفع الثمن وتخسر أشياء أيضاً ..

:

.: أشياء نحبها .. لكننا نتخلى عنها لأجل "مصلحتنا" :.

تحت مسمى المصلحة .. قد يضطر الإنسان لترك أشياء يحبها ..

ابتداء من اللعب والهوايات الساذجة .. وصولاً لمجال دراسة كان يريده لكنه لن يتناسب مع ظروفه او ظرروف السوق ..

وحتى الزواج .. تجد الرجل أو البنت تحب شخصاً .. لكن ينتهي الامر بالزواج بشخص آخر والانجاب منه .. لأن الظروف كانت أقوى من الحب .. أو لأن الحب يأتي بتوقيت غير ملائم أو اختلافات مفروضة علينا لا يمكننا الفكاك منها ..:(

:

.: من سيختار "حبه" سيخسر :.

عندما تتعارض المصلحة مع الأشياء التي نحبها .. فأمامك طريقان ..

إما السعي وراء "مصلحتك" وهي الكلمة التي لا تزال واضحة لي .. عندها ستكون احتمالات كسبك اكثر ..

أو مصارعة الظروف .. والتعامل مع احتمالي الفوز بخسائر .. أو الخسارة الفادحة ..

وكافة الاختيارات مؤلمة ..

فالأول ألم التخلي عن حلم أو حب ..والثاني ألم الخسارة والجروح ..

وكثرة الجروح تميت القلوب عند مرحلة معينة ..:o

والمشكلة ليست أن تتألم لوحدك .. بل أن تشاهد آخرين يتحملون نتيجة اختيارك .. ويشاركوك العذاب .. وان كان ان تصاب بالالم صعباً .. فرؤية اشخاص عزيزين عليك يتألمون قد يكون أصعب بمراحل ..

:

.: أين سعادتك وسط كل هذا ؟! :.

إنه السؤال الذي اختلف عليك كافة البشر .. وهو سؤال الموضوع ؟؟

:

.: أسئلة :.

1- أيهما يأتي أولا بالنسبة لك .. الحب أم المصلحة ؟

2- إن كان هناك شخص بينك وبينه حب .. لكن استمرار ذلك سيضر كلاكما لأن الظروف مضادة .. فما موقفك وكيف تتعامل مع هذه العلاقة ؟؟

3- ما معنى كلمة "مستقبلك او مصلحتك" وكلمة "حب" في نظرك ؟؟

4- أي اضافات او نصائح ؟؟
لا تبخلو علي ودي افهم واعرف :(
:

عبدالغنى منصور
27-04-2012, 02:47 PM
الموضوع غريب وفى غلطات كثيرة

.: من سيختار "حبه" سيخسر :.

عندما تتعارض المصلحة مع الأشياء التي نحبها

هل الحب يتعارض مع المصلحة هل الاهل يرغمون الشخص على ان يسلك طريقا هو يعتقد انه المصلحة ؟

الموضوع حلو جدا لى عودة ان شاء الله

ودى وتحياتى

شايفه وساكته
27-04-2012, 04:05 PM
الموضوع غريب وفى غلطات كثيرة

.: من سيختار "حبه" سيخسر :.

عندما تتعارض المصلحة مع الأشياء التي نحبها

هل الحب يتعارض مع المصلحة هل الاهل يرغمون الشخص على ان يسلك طريقا هو يعتقد انه المصلحة ؟

الموضوع حلو جدا لى عودة ان شاء الله

ودى وتحياتى


الحلوووو انك طليت
انتظرر التصحييييح ورائيك احب اسمعه ;)

mohammed_2597
27-04-2012, 06:26 PM
(وَعَسَى أَنْ تَكْرَهُوا شَيْئًا وَهُوَ خَيْرٌ لَكُمْ وَعَسَى أَنْ تُحِبُّوا شَيْئًا وَهُوَ شَرٌّ لَكُمْ وَاللَّهُ يَعْلَمُ وَأَنْتُمْ لَا تَعْلَمُونَ)

الحب يتجدد ..يقوى و يضعف ..و قد يموت في طريق ثم يحيا في طرق أخر..أما المصلحة فهي مثل البيضة إذا سقطت تكسرت ...و الحظ يدور من حولك و قد يصيبك أو يخطئك ...ثلاتة أشياء تتحكم في المستقبل الحب و المصلحة و الحظ ....قد تضحي بالحب لمصلحتك و لا تكون محضوضا لكنك راضي على نفسك ....و قد تضحي بالمصلحة على حساب الحب و تكون محضوضا ..التوكل على الله أحسن من التواكل ...الإنسان يجري وراء مصلحته حيت هناك يولد فيها حبا جديدااا ..مثلا لم أكن اتقبل فكرة الهجرة مطلقا كوني سوف ابتعد عن من أحبهم و أشيائي و اغراضي و عملي ..الأن هناك أناس أخرون أحب إليا أكثر من الأخرين و عمل جيد فالحب يعوض و المصلحة لا تعوض ....


شكراااا على الموضوع الجميل

شايفه وساكته
27-04-2012, 06:30 PM
حلوووو يامغربي


وكلامك احلى وختامه مسك وشهد


الله يعوضك كل خيررر


وترا بالحب الصادق المخلص ينبني كل شي

mohammed_2597
27-04-2012, 06:33 PM
وحجيك احلى !!!!
تعتقدين أني أكتب أحجية هذا رايي في الموضوع أنطلاقا من تجربتي ..و ما أعتقده
و إلا سيكون الموضوع كله أحجية و أنا لا أعلم ؟؟؟؟؟

شايفه وساكته
27-04-2012, 06:38 PM
تعتقدين أني أكتب أحجية هذا رايي في الموضوع أنطلاقا من تجربتي ..و ما أعتقده


و إلا سيكون الموضوع كله أحجية و أنا لا أعلم ؟؟؟؟؟




معليش اللداغه وما تسوي :(


صلحنا الحجي اقصد الكلام :d


حجي موببب احجيه :(

محمد الجنزوري 2
27-04-2012, 09:31 PM
لو كنت عارف ان دي المرة الآخيرة ميه ميه كانت هتفرق في الوداع
كنت يوميها اكيد هبيت عن جدو ومش هسيبه علشان ينام ليلتها من بعد الدواء
نلعب ورق نسهر سواء ومش هرد الشيش علشان ضهرة بيتعب من الهواء
وكنت هقوله يعني بزمتك أخر نفس صاقع اخدته في صحتك
ما يساويش حبة تعب بطل دلع جدي اللى مات دافيان في اللحاف
مكنش رد الشيش مكنش خاف .....
ميه ميه كانت هتفرق في الوداع ..

شايفه وساكته
28-04-2012, 06:18 PM
لو كنت عارف ان دي المرة الآخيرة ميه ميه كانت هتفرق في الوداع
كنت يوميها اكيد هبيت عن جدو ومش هسيبه علشان ينام ليلتها من بعد الدواء
نلعب ورق نسهر سواء ومش هرد الشيش علشان ضهرة بيتعب من الهواء
وكنت هقوله يعني بزمتك أخر نفس صاقع اخدته في صحتك
ما يساويش حبة تعب بطل دلع جدي اللى مات دافيان في اللحاف
مكنش رد الشيش مكنش خاف .....
ميه ميه كانت هتفرق في الوداع ..

اقطع ايدي لو فهمت

ابقا فهمني يا جنزوري

ومنننننننننننننننوووورررررررر

عبدالغنى منصور
29-04-2012, 02:21 PM
من وجهة نظرى ان الحب فى حد ذاته مصلحة كبيرة فليس معنى انى احب انسان ما اننى لا ابحث عن مصلحة فالمصلحة هى ان افوز بها فهى خير متاع الدنيا ومن يبتعد عن حبه سيخسر ولابد وكفى ان قلبه سيدمى ان تذكر كل كلمة عشق سمعها وسيحدث هذا شروخا فى المستقبل ان لم يجد من يحبه كما كان وسيشعر بالندم والحسرة
ولا اعرف كيف نخسر ؟! ..... من سيختار حبه سيفوز

ودى وتحياتى

شايفه وساكته
30-04-2012, 06:38 PM
متشكرة ومنورنا وايد عبدوو