PDA

عرض كامل الموضوع : العاملات في الحمامات المغربية: "غياب شروط العمل الكريم"



issam.obayd
07-05-2012, 01:32 PM
قضايا اجتماعية (http://www.dw.de/dw/0,,13074,00.html) http://www.dw.de/image/0,,15795929_401,00.jpg
قضايا اجتماعية

العاملات في الحمامات المغربية: "غياب شروط العمل الكريم"



تعد الحمامات جزءا أساسيا من الحياة المغربية، خاصة في المدن العريقة، لكن وضع العاملات في هذه الحمامات العمومية صعب، نظرا لغياب شروط العمل الكريم والضمانات الاجتماعية.DW عربية تنقل لكم صورا من داخل الحمام المغربي.
إنها من المرات القليلة في حياة الصحفي التي يضطر فيها لخلع ملابسه للقيام بروبورتاج، تلك التي هي داخل حمام مغربي. "الدخول بكاميرات تصوير أو الهواتف النقالة المتوفرة على كاميرات، يعتبر خرقا للقانون، ومن يقوم بفعل مشابه يُعرض نفسه لمشاكل مع الشرطة"، هكذا كتب على ورقة بيضاء معلقة في بهو الاستقبال في الحمام، ورقة علقت مباشرة تحت صورة العاهل المغربي محمد السادس.

http://www.dw.de/image/0,,4521650_4,00.jpg يعتبر الحمام العمومي جزءا من الحياة اليومية في المغرب ( الأرشيف)

يخصص هذا البهو لخلع الملابس وتسليمها إلى السيدة المكلفة بالاستقبال، والتي لها أدوار أخرى كاستلام التذاكر، التي تباع خارج الحمام. يقارب ثمن تذكرة الحمام العمومي في المغرب اليورو ونصف اليورو للكبار، ويورو بالنسبة للصغار. كما تقوم السيدة في الاستقبال ببيع المشروبات الغازية أو الماء للنساء اللواتي خرجن للتو من حمام البخار الساخن، إضافة إلى بعض لوازم الحمام المغربي كالحناء أو الصابون " البلدي".
يقع حمام "مارسا" في قلب العاصمة الرباط، غير بعيد عن سوقها الشعبي في "باب الأحد". ولأن العاصمة المغربية لا تتوفر على الكثير من الحمامات العامة كباقي المدن المغربية، فإن هذا الحمام يعتبر من الحمامات الرئيسية في العاصمة، حيث ينتمي زواره إلى طبقات اجتماعية مختلفة، ففي هذا الفضاء من الممكن أن تلتقي الوزيرة و الممثلة و الطبيبة والعاملة…" يأتينا زبائن حتى من مدن مجاورة كمدينة سلا ومدينة تمارة" تقول إحدى العاملات في الحمام.
يوم عمل شاق
يتوفر الحمام على حوالي 30 عاملة، تجدهن جالسات في ركن من بهو الاستقبال، مرتديات وزرات زرقاء، وينتظرن أن تختارهن إحدى الزبونات، لمرافقتها في الحمام. في هذا الفضاء ونظرا لتشابه أسماء العاملات وتكرارها، كاسم فاطمة وخديجة وغيرها، تم إعطاء ألقاب لكل عاملة استنادا إلى المنطقة التي تنحدر منها، فصارت لهن أسماء من قبيل:المكناسية، المراكشية، العبدية... حتى انمحت أسماؤهن الأصلية.
يتلخص دور العاملة في الحمام، والتي تسمى باللهجة المغربية "الطِيّابة" أو "الكَسّالة" في جلب الماء للزبونة، فلا تحتاج هذه الأخيرة للقيام كل مرة لملئ أسطل الماء من الصهريج. كما تقوم "الطيابة" بتدليك السيدة أو ما يسمى "الحك"، وهي عملية تستخدم فيها ليفة مغربية خشنة، تزيل الجلد الميت والأوساخ.

http://www.dw.de/image/0,,3726598_4,00.jpg العاملات في الحمام لا يتوفرن على تأمين صحي ولا على تقاعد( الأرشيف)

وتحتاج هذه العملية إلى مجهود عضلي بالإضافة إلى قدرة على احتمال الحرارة المتواصلة، خاصة في القاعة الساخنة. فالحمام المغربي ينقسم إلى ثلاث قاعات، تكون الأولى باردة وهي القريبة من المدخل، ثم تأتي القاعة الثانية وهي المتوسطة الحرارة، ثم الأخيرة والتي تكون شديدة الحرارة وممتلئة بالبخار.
فاطمة هي امرأة تقترب من الستين، تشتغل في هذا الحمام منذ أكثر من 13 سنة، ولها أكثر من 20 سنة في هذا المجال. تقول فاطمة عن نظام عملها اليومي:" نحن" الطِيّابات" نشتغل يوما ونرتاح اليوم الذي بعده، يبدأ يوم العمل في الساعة السادسة صباحا أي وقت فتح أبواب الحمام، ونبقى حتى الساعة العاشرة مساء". لا يتوقف عمل " الطيّابة" على الاهتمام بالزبونات فقط، ولكنها مسؤولة أيضا عن نظافة الحمام، التي ليست لها أوقات معينة، وإنما هي عملية مستمرة على مدار الساعة، ولكل واحدة من هؤلاء العاملات نصيبها من هذه العملية.
لا تأمين ولا ضمانات اجتماعية

http://www.dw.de/image/0,,4792755_4,00.jpg مشهد من الفيلم الألماني الايراني" نساء بدون رجال" ينقل أجواء الحمام الشرقي( الأرشيف)

تبني الزبونة علاقة طيبة مع إحدى العاملات في الحمام، التي ترافقها في كل مرة تأتي فيها إلى الحمام. فما تعطيه الزبونات إلى هؤلاء العاملات من مال، هو ما يُكَوّن راتبهن الشهري، فهن لا يتقاضين أجرا آخرا غيره. لكن قد تفاجأ إحدى الزبونات في زيارة تالية أن "الطيابة" التي اعتادت مصاحبتها قد ماتت، خاصة ببعض الأمراض الناتجة عن الاشتغال الدائم في حرارة مرتفعة، كالأمراض المرتبطة بالمرارة.
كما أن هؤلاء العاملات لا يتوفرن على تأمين صحي ولا على تقاعد. تقول نعيمة وهي عاملة في الحمام، في الثلاثين من عمرها وأم لطفلتين:" لم أعد أستطيع من الناحية الصحية أن أشتغل في الحمام، لذلك أحاول أن أجد عملا كخادمة في أحد البيوت".
فاطمة عندما سألناها عن رؤيتها للمستقبل، إذا أصبحت غير قادرة على الاشتغال قالت:"ليس لي تقاعد، لكن الله كبير لا ينسى أحدا، كما أني أعول على أولادي الذين لن يتخلوا عني بالتأكيد". هكذا تكلمت فاطمة برضا، وهي التي ترملت حديثا. خلافا للثمن المدفوع للدخول إلى الحمام، ليس هناك مبلغ محدد يمكن دفعه للعاملة في الحمام، فكل زبونة تدفع الثمن التي تقيمه بنفسها وتراه مناسبا. لكن غالبا ما يترواح الثمن المدفوع لهؤلاء" الطيبات" بين 3 و 10 يورو.
حمامات فوق العادة
في الآونة الأخيرة ، ظهرت في الرباط حمامات عامة راقية ليست في متناول الجميع، نظرا لثمنها المرتفع مقارنة بمستوى المعيشة في المغرب، حيث يتراوح ثمنها بين العشرين والأربعين يورو. وتوجد هذه الحمامات في الأحياء الراقية كحي السويسي وحي الرياض. وهي حمامات تعتبر جزءا من نوادي كبرى، تعرف إقبال الأمراء والأميرات ورجال الدولة والنجوم...
يحتاج الدخول إلى هذا النوع من الحمامات إلى موعد مسبق، كما لا يملك الزبون حرية بقاء المدة التي يريدها كما هو الحال في الحمامات الشعبية، وإنما تحدد له ساعة فقط. في هذا النوع من الحمامات تكون وضعية "الطيّابات" أفضل بكثير من زميلاتهن في الحمامات الشعبية، فهن يتقاضين أجرا من المشرفين على الحمام، إضافة إلى الإكراميات التي يتلقينها من الزبونات، اللواتي يكن في الغالب زبونات فوق العادة.
ريم نجمي- الرباط
مراجعة:هبة الله إسماعيل




Pages 1 (http://www.dw.de/dw/article/0,,15922665_page_1,00.html) | المقال كاملاً (http://www.dw.de/dw/article/0,,15922665_page_0,00.html)
تاريخ 03.05.2012
شارك إرسال (http://www.dw.de/popups/popup_sendcontent/0,,15922665,00.html) فيسبوك (http://www.facebook.com/sharer.php?u=http://www.dw.de/dw/article/0,,15922665,00.html&t=%D8%A7%D9%84%D8%B9%D8%A7%D9%85%D9%84%D8%A7%D8%AA+%D9%81%D9%8A+%D8%A7%D9%84%D8%AD%D9%85%D8%A7%D9%85%D8%A7%D8%AA+%D8%A7%D9%84%D9%85%D8%BA%D8%B1%D8%A8%D9%8A%D8%A9%3A+%22%D8%BA%D9%8A%D8%A7%D8%A8+%D8%B4%D8%B1%D9%88%D8%B7+%D8%A7%D9%84%D8%B9%D9%85%D9%84+%D8%A7%D9%84%D9%83%D8%B1%D9%8A%D9%85%22) تويتر (http://twitter.com/home?status=http://www.dw.de/dw/article/0,,15922665,00.html) مزيد (http://www.dw.de/dw/article/0,,15922665,00.html#)
طباعة طباعة هذه الصفحة


dw.de

فجوة كبيرة بين واقع المرأة المغربية وصورتها في الإعلام

تهتم شتى الأوساط المغربية في الوقت الحاضر بصورة المرأة في الإعلام المغربي التي ما تزال تركز على الشكل والإغراء، دون تبيان الشخصية الفعلية للمرأة المغربية وحضورها القوي في شتى ميادين الحياة. دويتشه فيله تقصت الأجواء. (17.01.2012)
(http://www.dw.de/dw/article/0,,15668818,00.html)
مغربيات يثرن على ظاهرة التحرش في انتظار قانون يجرمها

ازدادت في المغرب ظاهرة التحرش بالنساء. فيما يرى البعض أن المسؤولية لا تقع على عاتق الرجل فقط وأن المرأة قد تستفز الرجل أحيانا من خلال تبرجها وإظهار مفاتنها، تطالب منظمات نسائية حقوقية بتجريم هذه الظاهرة للحد منها. (27.02.2012)
(http://www.dw.de/dw/article/0,,15770157,00.html)
نجوم الفن وشخصيات نسائية في مرمى خطباء متشددين بالمغرب

ارتفعت حدة الجدل في المغرب حول دور الائمة والخطباء. جدل أشعلته فتاوى متشددة نشرت على الانترنت، حيث أثارت آراء الخطيب عبد الله النهاري ردود فعل متباينة في الأوساط السياسية والدينية، وقد وصلت قضيته إلى قبة البرلمان. (16.04.2012)
(http://www.dw.de/dw/article/0,,15886088,00.html)

مزيد من المواضيع

http://www.dw.de/image/0,,15857150_301,00.jpg
العلم قوة وكنز لا يفنى 07.05.2012

التعليم هو أكثر من اكتساب المعرفة العامة، فهو يفتح الباب أمام الناس لتطوير قدراتهم ويدفعهم للنشاط على الصعيد السياسي. وهذا بالتأكيد لا يصب دائماً في مصلحة الحكام كما ترى أوته شيفر، رئيسة التحرير في DW.
(http://www.dw.de/dw/article/0,,15926629,00.html)


http://www.dw.de/image/0,,15867955_301,00.jpg
مصر: الآباء يريدون توريث مهنهم وأبناؤهم يشقون طريقهم المستقل 07.05.2012

بعيدا عن السياسة والحملات الانتخابية ولجنة الدستور جالت DW عربية في أحياء القاهرة القديمة لترصد وضع أصحاب المهن. ففيما يسعى الآباء للحفاظ على التراث وتوريث مهنهم إلى أبنائهم، يدافع الأبناء عن حقهم في شق طريقهم المستقل.
(http://www.dw.de/dw/article/0,,15920625,00.html)


http://www.dw.de/image/0,,15925380_301,00.jpg
ليلة العمر في لبنان..حفلات بذخ تشتد حرارتها صيفاً 06.05.2012

تغلب على حفلات الزفاف في لبنان مظاهر البذخ والترف والتفاخر سوا في برامج الحفلات أو التجهيزات، الأمر الذي يجعل الشباب والشابات يفكرون ألف مرة قبل الإقدام على هكذا خطوة "باهظة"، لكن البعض ينظر للأمر من زاوية استثمارية!
(http://www.dw.de/dw/article/0,,15932758,00.html)

mohammed_2597
07-05-2012, 02:50 PM
دول أي النظام و الحكومة و وسائل الإعلام يصورن المرأة المغربية و كأنها تعيش في السويد أو النرويج ..و الحقيقة يندى لها الجبين..خد عندك مثلا زوج مدخلوه اليومي في المغرب تحث ظل البطالة المقنعة دخله لا يتجتوز 40 أو خمسين درهم يوميا و لا يشتغل كل أيام الشهر يقف أمام القاضي حين طلبت زوجته و أبناؤه الأربعة الطلاق قال له حكمت عليك المحكمة بالنفقة قدرها
350 درهم للطفل الواحد يعني *4=1400 درهم
و للأم بحكم نها ترعى لك أبنائك ب 500 درهم
يعني 1900 درهم في الشهر

مدخول الأب شهريا ما عدى أيام العطل إذا سلمنا أنه يملك بيتا ..
50*30=1500 درهم يعني يروح يشحت
و في الأخير الدولة عاجزة على تنفيذ الحكم لأن الأب غير قادر وجهاز الدولة و آليات التنفيذ ضعيفة ...

الطلاق مسموح للمرأة أن تطلق زوجها و تنفيذ الحكم الدولة عاجزة
و هكذا في كل كل القطاعات المرأة المرأة و حقوق المرأة و هم يأكلون و يبترعون في الإعانات
التي تأتي بأسم المرأة للنهوض بها و تنميتها هههههههه
أتفق مع المقال 100/100
اني هنا أرد على الموضوعه ..بكل موضوعية ....فالحق يقال في موضوع ...
و أكتب بردي هذا لصالح المنتدى و لا لي أحد أخر و ما خفي في المغرب كان أعظم في سوريا و الأردن و.......

جودانة
07-05-2012, 08:04 PM
اخ محمد هذا نوع من انواع الجهاد اللي احنا غافلين عنة الجهاد بالمال لنصرة المسلمين في الوطن الاسلامي ونحن جميعا نعلم ان هناك فائضات اموال من الحكومات والشعب ايضا لكن اين التوعية

شايفه وساكته
07-05-2012, 08:22 PM
الحمد لله ماعندنا هالفوضى

عندنا تحميم بس بستررر مو كده مهزله

مدري ليه مستمره هالفضائح:o

وفين الحياء !!

واحنا بزمن الانفتاح التقني فالفضايح ح تزيد

والي يبغا يصون نفسه يقدر ويعرف

ماعلينا

متشكرين ياعصام ع هالموضوع اهو اتنفست بالحجي ;)

mohammed_2597
07-05-2012, 09:02 PM
اخ محمد هذا نوع من انواع الجهاد اللي احنا غافلين عنة الجهاد بالمال لنصرة المسلمين في الوطن الاسلامي ونحن جميعا نعلم ان هناك فائضات اموال من الحكومات والشعب ايضا لكن اين التوعية


هذا صحيح أختنا الكريمة جودانة ...هناك فوارق أجتماعية خصوصا في المغرب رهيبة بين الغني و الفقير..ثم سحق الطبقة الوسطى ...يكفي أن تعلمي أن وضعية المرأة في البوادي المغربية وضعية تثير الشفقة ...نسبة الوفيات للنساء الحوامل مرتفعة ..غياب بشكل تام المستشفيات ...المرأة هناك تحمل أبنها الرضيع على ظهرها و تشتغل في الأرض و التحطيب و جني الزينون و تنظيف البيت و جلب الماء من الأماكن البعيدة و ظهرها مبلل ببول الرضيع ..أليس هذه من تستحق المسوات ؟؟؟..و الرجل يذهب للرعي بالغنم و طلب العشب ..رأيت هذا و شاهدته بأم عينايا ...هناك في المدينة مثلا جمعيات خيرية تجمع الملابس القديمة و الأحدية و .....و تذهب لتوزيعها في أعالي البوادي على سفوح الجبال فالمغرب بطبيعته الجغرافية 70في المائة من مساحته جبلية ...كل هذا عمل تطوعي من الشباب مثقف نساء و رجال... و أجهزة الدولة تتكلم في الإعلام و تصور أشياء أخرى ...كل هذا و في أيام الفيضانات شكل أخر من معانات السكان حيث تأتي مياه السدود على الصالح و الطالح و تقوم دول الإيمارات بتقديم مساعدات للمتضررين مع كل أسف لا تصل أو يصل جزء منها للسكان و الطامة أن التعويضات يتسفيذ منها غير المتضررين و الذي لا علاقة لهم بالحادث ..... و في المدينة تنتشر تجارة المخدرات و الدعارة ......عموما المجال واسع و الحديث طويل ...


شكراااااااااااااااا

جودانة
07-05-2012, 09:02 PM
العالم يعاني كثيرا ليس بسبب الاشرار ولكن بسبب صمت الأخيار لو كل واحد في العالم الاسلامي بدل ما يرسل آلاف الرسايل لتأييد ناس تافهة في البرامج الاعلامية الغنائية وحاولوا ايجاد وسيلة مشتركة لايصالها للاسر الفقيرة في بلاد العالم الاسلامي كان رحمناهن من شغلة هن مو قاعدات يشتغلوها عشان حاباتها هن يشتغلن عشان يوكلن عيالهن

جودانة
07-05-2012, 09:05 PM
الجوع زي ما يقولون كافر
المشكلة مو بس في المغرب حتى العراقيات اللي نشوفهن يرقصن اتوقع ما راح يلقن عيش كريم يكفل لهن وراح يستمرن ما احد يحب المرمطة وغيرهن كثير من اليمنيات وباقي الدول العربية

mohammed_2597
07-05-2012, 09:30 PM
العالم يعاني كثيرا ليس بسبب الاشرار ولكن بسبب صمت الأخيار لو كل واحد في العالم الاسلامي بدل ما يرسل آلاف الرسايل لتأييد ناس تافهة في البرامج الاعلامية الغنائية وحاولوا ايجاد وسيلة مشتركة لايصالها للاسر الفقيرة في بلاد العالم الاسلامي كان رحمناهن من شغلة هن مو قاعدات يشتغلوها عشان حاباتها هن يشتغلن عشان يوكلن عيالهن
مهرجان موازين الذي تقوم به الدولة في كل سنة (يعمل على نشر المنكر )...يصرف فيه الملاير يكفي فيه أنه تم أستدعاء شكيرة في 20 دقيفية لتهز اردافها ب 6.5 مليون درهم ...إلى هنا وكفى
لأن هذا البلغ يفتح لنا بيوت ...