PDA

عرض كامل الموضوع : بلا حدود,,,,,,,,,,,,



ياسر الملجمي
16-07-2012, 03:59 PM
تجاوزك لحدود الاشياء الجميلة قد يو صلك يومن الئ حدودها المرعبة التي لا طاقة لك بها



فا الحب بلا حدود قد يدخلك قائمة العشاق بجنون لكنة ايضا قد يسجل اسمك فوق قوائم اخرئ قوائم لا تتناسب مع حجم عاطفتك تجاههم ويلصق بك من الصفات ما لا يليق بك ذالك ان قيس الدي مر علئ ديار ليلاء يوم نعت ب المجنون ودخل التا ريخ من اوسع ابواب رومنسيتة ومجنون هذا الزمن يختلف عن مجنون ذاك الزمان ف الجنون في زما ننا لن يدخلك التا ريخ الا من اوسع باب السخرية

العطا بلا حدود
تحت مسمئ الحب تفتح ايدينا علئ مصراعيها نمنح بلا حدود ونحن في قمة سعادتنا نحاول ان نوفر للاخر جزاء من السعادة فنغدق علية الكثير من الاهتمام
لكننا ومع الوقت نبد نشعر بحجم الخطاء الذي نما رسة بحق انفسنا حين يتسرب الينا
شعور با ئنا عطا ئنا لم يكن في محلة او ان نواجة مقابلة ب الجحود والالم

الثقة بلا حدود

صفة بيضاء وسادة امان تجعل النوم اكثر راحة واليل اكثر حميمية لكن ان كانت في غير مكانها فهي قد تثور في وجة صاحبها يوما كبركان ثائر تحرق كل صفانة الجميلة
وتفقدة الثقة ب الاخرين فيتحول من انسان ابيض القلب الئ انسان اسود القلب سيئ الضنون حتئ في اقرب الناس الية الانة خدع تالم بعد ان عرف ان ثقتة كانت في غير مكانها

التضحية بلا جدود
صفة تلقائية نضحي بقناعة ورضا حتئ وان كان ظاهر الامر يبد كما لوكنا
مضترين الئ تلك التضحية فلا احد يضحي مجبرا وفجئة نصحو بعد ان نكون قد وهبنا
اجمل سنوات عمرنا واحلئ ايامها في سبيل غيرنا ويكون العمر هوا اولا ضحايا التضحية


الحزن بلا حدود
قد يهديك قلبا منهكا وشعرا ابيض وتتضح لنا الحقيقة المؤلمة التي نصل اليهاء بعد
ان تكون علامات الحزن قد ظهرت علينا ب وضوح فحرمتنا السنين ربما من اعمارنا
ونتنباء لكن بعد ان نكون قد خسرنا عمرا وقلبا ومظهرا وحياة وظهر علينا خطوط
لا يمكن محوها من ملا محنا ومن قلوبنا ونعلن ساعتها لابد من
التوازن والاعتدال لا افرط ولا تفريط في العطاء والتضحية والثقة والحزن وحتئ الحب

شايفه وساكته
16-07-2012, 04:12 PM
روووووووعه

ديننا بيعلمنا """" لا افراط ولا تفريط """"

يعطيك العآفيه وما ننحرم من عطائك

ياسر الملجمي
16-07-2012, 05:37 PM
تسلمي اختي علئ المرور الكريم