PDA

عرض كامل الموضوع : البحث عن أجهزة حكومية لا تنام! لـخلف الحربي



مقالات اليوم
26-05-2013, 05:15 AM
البحث عن أجهزة حكومية لا تنام!



بقلم خلف الحربي




صدر عن دار كتاب الإماراتية كتاب للشيخ محمد بن راشد آل مكتوم عنوانه (ومضات من فكر) وهو يجمع أفكار ورؤى رئيس وزراء الإمارات وحاكم دبي التي عبر عنها خلال الجلسة الحوارية في القمة الحكومية 2013، والكتاب الذي قدمه له سمو رئيس دولة الإمارات العربية المتحدة يحمل أكثر من 36 محورا أغلبها جاءت كردود مباشرة على أسئلة المشاركين في الجلسة الحوارية وكان أكثر هذه المحاور إثارة لفضولي هو باب حكومة المستقبل التي يقول الشيخ محمد إنها ستقدم خدماتها للناس 24 ساعة في اليوم و7 أيام في الأسبوع و365 يوما في السنة.
يتساءل الحاكم الذي تقمص دور المحاور أو المؤلف في هذه اللحظة: (إذا كان هذا ممكنا في القطاع الخاص، فلم لا يكون قابلا للتنفيذ في القطاع العام؟، نريدها كشركات الطيران حكومة لا تنام) ثم يضيف: (نريد أن تتفوق الحكومة على الفنادق في حسن الاستقبال، وعلى البنوك في دقة الإجراءات، فهدفنا هو منافسة القطاع الخاص والتفوق عليه في جودة الخدمات المقدمة للمتعاملين)!.
وبعيدا عن الخطوات اللافتة التي قطعتها الإمارات الشقيقة في مجالات متعددة تبدو فكرة الحكومة التي تقدم خدماتها للمواطنين بعد منتصف الليل مستحيلة أمرا يصعب تحقيقه في بلادنا لسبب بسيط وهو أن موظفي الحكومة بمختلف مستوياتهم يرون أن تقديم الخدمات السهلة للمواطن في ساعات النهار يعتبر فضلا ما بعده فضل لذلك حين يأتي مواطن ويطلب تجديد بطاقته أو رخصته في العاشرة من مساء الجمعة فسيتم تأمين سرير له إلى مستشفى الأمراض العقلية دون واسطة!.
ولكن .. لو تأمل المسؤولون الحكوميون في حجم المكاسب الاقتصادية التي يمكن تحقيقها من خلال تسهيل حياة المواطنين والمقيمين وحجم الاستثمارات التي يمكن أن تجلبها هذه الحكومة (السهرانة) - هذا بخلاف أن الخدمات الحكومية مدفوعة الثمن - لوجدوا أنهم باتباعهم سياسة (تعال بكرة) يضيعون الكثير من الأموال وينهكون المراجعين، فتتراجع عجلة الإنتاج في مختلف القطاعات لأن عددا لا بأس به من المواطنين والمقيمين يتزاحمون أمام الدوائر الحكومية بحثا عن واسطة تنهي معاملة أقل من بسيطة دفعوا من أجلها الرسوم وتكبدوا بسببها عناء الغرق اليومي في شوارع مزدحمة.
عموما المسألة ليست مسألة سهر فقط وإلا لتفوقت أقسام الشرطة والمستشفيات على الشركات، فالمقياس الحقيقي نجاح حكومة المستقبل هو امتلاك روح المبادرة وتشجيع الإبداع حيث يقول محمد بن راشد في هذا الباب:
(خلال 2012 استطعنا في حكومة الإمارات توليد أكثر من 20 ألف فكرة إبداعية جديدة لتبسيط الخدمات وتطويرها، هدفنا خلق بيئة متكاملة للإبداع تولد الأفكار وتحتضنها وتعمل على تنفيذها وقياس فاعليتها باستمرار، الإبداع هو رأس مال المستقبل) !.

klfhrbe@gmail.com


للتواصل أرسل sms إلى 88548 الاتصالات ،636250
موبايلي، 737701 زين تبدأ بالرمز 211 مسافة ثم الرسالة