PDA

عرض كامل الموضوع : "على اسم المرحوم"! لـصالح الشيحي



مقالات اليوم
13-11-2013, 06:15 AM
"على اسم المرحوم"!



بقلم صالح الشيحي




نادت الممرضة على اسم قبيح للغاية.. قام شاب وسيم أنيق وتبع الممرضة.. شَعرتُ بالحرج لهذا الاسم القبيح.. من المؤكد أن المشاعر السلبية مضاعفة لديه.. تستطيع أن تقلل من التأثيرات النفسة السلبية.. تستطيع أن تكذب، تستطيع أن تقول الاسم لا يقدم ولا يؤخر.. لكن هذه "حبة بنادول".. الواقع مختلف تماما.. ورد عن هادينا ومرشدنا ـ صلى الله عليه وسلم ـ أنه قال: "إنكم تدعون يوم القيامة بأسمائكم وبأسماء آبائكم فأحسنوا أسماءكم".. الحكومة هي الأخرى تمنع ـ إن لم أكن مخطئا ـ تسجيل الأسماء غير اللائقة.. واللافت أن هناك من يفعل المستحيل؛ كي يتحايل على هذه الشرائع، والتنظيمات، ليقوم بتسجيل هذا الاسم القبيح!
ناقشت أحدهم، وقد اختار لابنه اسما غير لائق، ما الذي دفعك لذلك، سيما وأن الناس ستنسى اسمك وسينادونك بهذا الاسم.. فرمقني بنظرة استغراب قائلا: "حنا نسمي على أسماء أهلنا وأجدادنا"!
ولا أعلم ما العلاقة بين البر وبين تسمية إنسان في عام 2013 على اسم رجل مات في القرن الماضي يحمل اسما قبيحا! ورد: "من حق الولد على الوالد أن يُحسن اسمه ويحسن أدبه".
يحمل الإنسان اسم إنسان لا يعرفه، ولم يشاهده، كل ما يعرف هو سيرة يتناقلها الرواة.. الصادق منهم يهمس لك سرا أن سيرته "مش ولا بد"!
بل إن هناك من يبلغ به "الهياط" مبلغا أبعد، فيقوم بتسمية أبنائه على أسماء أصدقائه الذي يحملون أسماء غريبة، تشعرك بأنك في محل عطارة شعبية!
إن الآثار النفسية المترتبة على اختيار أسماء غير لائقة للمواليد، يجعلهم يشعرون بالدونية وسط أقرانهم، ويحد من الكثير من مواهبهم في سن المراهقة ـ هذا إن كانوا أولادا فكيف بالبنات ـ لذلك نجد الكثير من هؤلاء يبادرون إلى تغيير أسمائهم حال امتلاكهم للقرار.. بل أعرف أكثر من شخص كبير في السن اضطر رغما عنه إلى تغيير اسمه، بعدما أجبره أطفاله على ذلك!
أحسنوا أسماء أبنائكم، واتركوا المرحوم في قبره.. لا تخرجوه، فتلعنه الأجيال، وتسخر منه!