PDA

عرض كامل الموضوع : العراق بين أغتصاب المحافظة (19) وأحتلال أبو موسى



حنظلة بن ثعلبه العجلي
10-02-2014, 02:53 AM
العراق بين أغتصاب المحافظة (19) وأحتلال أبو موسى


العراق بين إغتصاب المحافظة الـ(19) كاظمة واحتلال أبو موسى .. وخفايا عدم استعانة مشايخ الذلّة بسادتهم الامريكان والانكليز.. كما فعل اسلافهم بالتآمر على العراق عام 1990.!

الثلاثاء, 08 أيار/مايو 2012 05:04 الزبير

أرسل إلى صديق طباعة

في عام 1961، وبآمر من بريطانيا اقتطعت محافظة الكويت (19) رسميا من جسد العراق العزيز ، وذلك عن طريق قبولها كعضو في جامعة دويلات (سايكس- بيكوا) ، وفقا للقرار المرقم (1777) في (20) العشرين من تموز 1961 المبرم بين جمال عبد الناصر والانكليز .. .

لم يسمح لممثل العراق انذاك في جامعة ( سايكس- بيكوا) الدكتور " عبد رب الحسين القطيفي " اثناء جلسة المناقشة لا ستعمال حقه في نقض القرار . وذلك لكون جمال عبد الناصر له (ندية) ضد عبد الكريم قاسم . مما آغاض قاسم ورفض القرار ورفض التفاهم مع الانكليز مرة واحدة . وبدأ عبدالكريم قاسم في نيسان 1962 مباحثات سرية كادت تتوصل الي حل فدرالي (اتحاد) بين العراق ومدينة الكويت . وفى 1963 حقق عبد الكريم قاسم النجاح ، اذ اتفق انذاك على اقامة اتحاد فدرالي عراقي – كويتي ، حيث له جيش واحد ، وعلى أن تترك الكويت للعراق ، ويتصرف العراق بشؤون سياستها الخارجية ، والاشراف على أمورها المالية ، وقد وقع العقيد - محسن الرفيعي - الاتفاق الذي يؤكد أن شكلاً من الأشكال الاتحادية كان على وشك الظهور بين العراق والكويت ، لولا أحداث 8 شباط 1963.

وتظهر جميع الوثائق التى جلبها وزير خارجية العراق انذاك - هاشم جواد - بعد عودته من اجتماعات وزراء الخارجية العرب الذي عقد في القاهرة ، ومروره علي بيروت ، ولقائه مع بعض العوائل العراقية المقيمة فى محافظة الكويت (19) والتي تملك بعضاً من هذه الوثائق كمصداقية للاتفاق الذى حققه عبدالكريم قاسمم .

واضافة الى الوثائق ، هناك رسالة رئيس وزراء العراق - نوري السعيد - المرسلة الي السفير البريطاني في بغداد عام 1932م ، والمتضمنة توصيفاً دقيقا : " العراق ، وبغض النظر عن دعاوي الانظمة السياسية القائمة ، له حقوق في الكويت ، وليست له أطماع . وهذه الرسالة حظت بقبول و توقيع وزير الدفاع الفريق " جعفر العسكري " لتقديره بان الكويت مدينة عراقية وتحديداً في ما يخص جزيرتي (وربة) و (بوبيان)".

لاشك ان آل صباح وبآمر بريطانى ، يهملوا كل ماسبق هذه الوثائق وخاصة معاهدة لندن عام 1913 والمعقودة بين الدولة العثمانية وبريطانيا ، والخاصة بتحديد وتوصيف وتثبيت الكويت مدينة عراقية ، تابعة لولاية البصرة ثم آصبحت محّمية واقعة تحت سلطة التاج البريطاني آنذاك. وقد حددت هذه الاتفاقية ووضعت الكويت ، بما سمته بالدائرة الخضراء، وهي الدائرة المحيطة بمدينة الكويت وما حولها بحدود (20) عشرين كيلومتراً، في حين بقيت الدوائر الأخري ضمن عائدية الدولة العثمانية. وقد عدت هذه الاتفاقية في مادتها الأولي ، أن (قضاء الكويت يتبع لولاية البصرة ) .

"مطالبة " عبد الكريم قاسم بالكويت ، نابعة من عقلية رجل عسكري ، وهى صادقة في مراميها . فضلاً عن ذلك ، فأن المطالبة بمحافظة الكويت ، صادفت قبول جماهيري عربى واسلامى واسع النطاق وأوجدت له صدى عربي واسلامى شاسع ، وقد توافقت جهوده لاسقاط ودفن مشروع الاحتلال الغربى المتمثل بتواجد القوات البريطانية في جزيرة العرب خلال القرن (20) العشرين والتى كانت تمهّد آنذاك إلى الانتشار الأمريكي في الجزيرة و الخليج معا " .. .kwait

جزيرة أبو موسى العربية هى آلآخرى أغتصبت و أحتلت ثم أقتطعت رسميا من الجسد العربى عام (1971 ) وتتشيّخها إيران منذ ثلاثة (3) عقود وتمددت فيها كباقى الجزر والاراضى العربية التى احتلتها بدراية الانكليز وحثهم خلال حقبة (70) السبعينات وما تلاها ، واحتلال ايران هو من منطلق الاتفاق مع بريطانيا سابقا على ملكية احتلال الجزر وباقى الاراضى العربية وليس من منطلق القوة . اما حاليا فقد جاء الفرس بلباس (جبة) جديد يسمى (القانون الدولي) الذي بموجبه فرضوا نفوذهم واحتلالهم على العرب الضعفاء ، نتيجة لاستمرار الحرب الاستعمارية (الأميركية - الاوربية) في بلاد المسلمين والتى آهلتهم لتمدد مشروعهم القومى والطائفى ، فضلا عن حصر مهام مايسمى حفظ الأمن الدولي في أيادي (الأميركان - الاوربيين) ، ونفوذهم المشترك من طرف واحد عن طريق (القانون الدولي) ، وعلى غرار ذلك حصل الايرانيون على حق احتلال الجزر وتمديد النفوذ فى الدول العربية من دون اعتراض غربى . .

الفعل ورد الفعل : نتيجة لائملات الغرب على عملائه فى مشيخات الجزيرة لذا زج آل سعود بما يسمى (درع الجزيرة) لسحق ضجيج التبعية الايرانية القائم فى مشيخة آل ثانى (البحرين) دون حسابات وتكتيك مسبق . مما دفع الفرس لخطف وأحتلال جزيرة أبو موسى كرد فعل مقابل . وردة فعل الفرس هذه لا تختلف عن ردة فعلهم تجاه العراق . حينما طالب عبد الكريم قاسم بإقليم خوزستان (عربستان) . مما دفع الشاه في عام 1969 مستغلا مغادرة قاسم وضعف النظام البعثي الجديد الذي كان قد وصل إلى السلطة قبل عام واحد فقط . فقام الشاه بإعلان الغاء معاهدة عام 1937 التى إبرمت مع الخلافة العثمانية من جانبه فقط ، وحشد قواته العسكرية البرية والجوية والبحرية على طول خط الحدود مع العراق .

بالنسبة للأوساط السياسية العالمية تتفهم هذه اللعبة من جانب الضباع الفارسية ، واسباب حصولهم على ملكية احتلال الجزر الان ، وما الهدف منه فى الوقت الحاضر ايضا . وشندقة رويبضات كال نهيان فهى مجرد ثرثرة كلامية ، خصوصا وقد كان ال نهيان خلال الحرب العراقية الايرانية تربطهم بالخمينى علاقات وثيقة جدا . وقد حمّل المرحوم صدام حسين على خياناتهم والحد من الوقوف بجانب الفرس ضد العرب ، وبناءا على هذه الخيانات امتنع الاعلام العراقى والعربى عن المطالبة ثم الكف نهائيا عن قضية احتلال الجزر العربية الثلاث من قبل ايران ..

أستنادا الى دوائر بحوث مركز دراسات الخليج فى جامعة البصرة – العراق " ان إيران احتلت الجزر الثلاث لعقد كامل ، وان ال نهيان (مشايخ الامارات) لم يثيروا قضية احتلال الجزر العربية ، وذلك لكونهم ليس مخوّلى بحق المطالبة او أثارة القضية الا بامر آمريكى/ بريطاني . وذكرت الدراسة التي لخصت ان قضية الجزر آمست تحت أشراف السفيريين البريطانى – والامريكى ، نتيجة لتغلغلهما الكبير في مختلف القطاعات الاقتصادية والاجتماعية والسياسية والعسكرية فى جزيرة العرب ، وما تمليه عليهما ادارة بلدييهما و اللذان لم يبديا اى رغبة بأثارة القضية وفقا لمصالحهما وعلاقتهما المرتبطة بايران. وربما قد يكلف ال نهيان شكليا عبر اللجؤء لمحكمة العدل الدولية .. جامعة البصرة – مركز دراسات الخليج العربى / القبة الفلكية – (1980) . ..

فهل من المنطق ان تفّرس ايران جزر العرب (3) الثلاث الطنب الكبرى والصغرى وابو موسى ولم نر من جرذان مشيخات الجزيرة "المتعفنة" والتى تآمرت بآلآمس على العراق فعل ما . ! فعلى آقل تقدير همسة او دعوة لاجتماع عربى طارئ فى (جامعة سايكس- بيكوا) لتدارس حال الجزر التى آغتصبت غصبا على انوفهم ؟!.

ولماذا لا يستعان فئر الشارقة ، وجرذ ابو ظبى ودبى ، ومراهق المهلكة النفطية ابن سلول بسادتهم الامريكان والانكليز ، كما فعل اسلافهم بالتآمر على العراق عام 1990. ؟!

لماذا لم يستدع سادتهم لاعادة جزرهم التى سرقها الصفويين فى رابعة النهار دون كلمة تذكّر؟!. وكأن ارض العرب حرام على العرب وحلال لليهود الصهاينة والصفويين الفرس. وفيما الامريكى يوزع ما يشاء منها ، والانكليزى ينعم بهبات عوائد النفط ؟!.

وماذا تعنى محكمة لاهاى لاعاة جزر العرب. فلماذا لم ندرج ارض فلسطين فى جدول اعمال لاهاى . وهل الصفويون الجدد يعيرون اهمية لمحكمة لاهاى ولجرذان الجزيرة والخليج عامة.

أليس على ابناء الجزيرة والخليج ان يسددوا رميهم اعتمادا على انفسهم قبل ان يلتهمهم الوحش الصفوى الجائع لابتلاعهم والذى احاطهم من كل حدب وصوب واصحاب المعالى العفنين لايعوا ما انقضى وما سوف ينقضى ومامضى ومابقى .؟!.

فالصفويون الجدد يعدوا انفسهم سادة الخليج ، وجبابرة مياهه ، وكسروات ماضيه. اما العرب فى اماراتهم ومشيخاتهم المتفرقة المتناحرة ماهم آلآ عبيد الغرب.

ورغم أن جريمة العدوان معترف بها وفق القانون الدولي منذ 1945 فى- محكمة الجنايات الدولية - . لكنها لا تزال بدون نظام قضائي بشأن الجرائم الدولية ولذلك ايران واثقة من الفعل وعدم رد الفعل وما يبرر عدم خوفها هو ان أكثر الجرائم خطورة فى العصر الحاضر ، هى جريمة احتلال العراق التى ارتكبت بدون قرار الامم المتحدة ، وجريمة الأنظمة العربية المنصبة التى سهلت وساهمت فى احتلال العراق ودفعت نفقات الحملة العسكريه الغربية على العراق (كآل سعود وباقى الدمى ) دون ان تتعرض لعارض ..

اضافة الى جرائم الاعتقالات الجماعية والتعذيب والقتل للالاف من الموقوفين من شباب العراق من قبل قوات الاحتلال آلآمريكى والمليشيات الطائفية الشيعية ، وجرائم قتل وتشريد ملايين المدنيين العراقيين داخل العراق وخارجه ، وجرائم تبديد وسرقة أموال العراق ، وجريمة نهب آثار العراق وتهريبها الى امريكا واوربا ، وعلى اثرهذه الجرائم اصبحت محكمة الجنايات الدولية مشروعا إمريكيا تعاقب بموجبه امريكا كل من يقف ضدها ويفضح جرائمها الدموية ويعرى سياساتها الرعناء وهو الذى شجع ايران فى المضى قدما فى سياسة الاحتلال وبسط نفوذها على العالم العربى بالتعاون مع الغرب وعدم التخوف من آتون حرب محتملة ضدها.. .

ناهيك عن جزرنا الباقية المحتلة ، كجزيرتى "صنافير" و" تيران" وتلكا الجزيرتين المغتصبتين المسلوبتين تئنان تحت الاحتلال الصهيوني منذ حزيران 1967، ولم يبد آل سعود اهتمام يذكر لمتابعة القضية او آثارة القضية فى محكمة لاهاى على آقل تقدير ، وذلك خوفا من آلاساءة لسادتهم فى كيان صهيون المركب غربيا . وقد غابتا تلك الجزيرتيين تماماً عن الذاكرة العربية و الجامعة العربية والإمة العربية برمتهما ..

فالأراضي العربية تئن تحت براثن المحتلين منذ سقوط الخلافة العثمانية ، ابتداءا بالأراضي الفلسطينية و مرتفعات الجولان السوري والاراضى المصرية كصحراء سيناء و مزارع شبعا اللبنانية ، ومنذ عدة عقود منصرمة تم استرهان بقية الاراضى العربية الى الاحتلاليين الغربى والفارسى . ..

وللتاريخ فقط :

عزم العراقيون بقيادة المرحوم صدام حسين فى تحرير محافظة الكويت (19) يعد اولى رفعة للعرب وآسمى قامة للمسلمين ، وذلك بدل من احتلال الحرس الثوري الايراني والجيش الامريكى ، لعاصمة الخلافة الاسلامية بغداد ولجزيرة أبو موسى .. .maliki008

راجع :

الكويت المحافظة التاسعة عشر (19)

" عناقيد النار - جدلية التأويل في السياسة العراقية " .. السعدون

التعليقات

#1 المبرم بين جمال عبد الناصر والانكليز — عباس صكر الثلاثاء, 08 أيار/مايو 2012
تحية
اتمنى عليكم ان تتوخوا الدقة والتاريخ ذاكرة لايمكن للحب والكره ان يغيرها نحن في عصر التوثيق .
الزعيم الراحل عبد الناصر عام 63 ابلغ علي صالح السعدي عند زيارته للقاهرة استحالة ضم الكويت للعراق لان الكويت والحديث لعبد الناصر هي خط احمر الغرب لايسمح للعراق وغيره بأن يتلاعب بخارطتها، وقفل الوفد عائداً لبغداد بعد ان اقتنع برأي عبد الناصر وكان الهدف حماية العراق وعدم فتح باب للصراع مع الغرب ستكون تبعاته كارثية، هذا الكلام يعرفه الكثير من البعثيين وحتى المرحوم صبحي عبد الحميد اول وزير خارجية بعد الاطاحة بعبد الكريم قاسم قد اشار بهذا في لقاء تلفزيوني قبل وفاته عام 2010 هذه حقائق ، اما كيف يقدم عبد الناصر خدمة للأنكليز فتاريخ الرجل يثبت العكس .

... ... ... .. .

http://www.almorabit.com/main/index.php/ar/almorabit-arabic-articles/34-articles-cat-ar/8505--19-1990-.html