PDA

عرض كامل الموضوع : فى مصر صليب وأقباط !



حنظلة بن ثعلبه العجلي
21-08-2014, 07:34 AM
فى مصر صليب وأقباط !

ردد آلآقباط تلك العبارة "بالروح بالدم نفديك يا صليب" حين تجمع المئات منهم فى محاولة لآقتحام مساجد المسلمين على آثر الانفجار فى شارع خليل حمادة بالإسكندرية ، وقد رشقت الجموع مسجدا مواجها لكنيستهم بالحجارة والزجاجات الحارقة مما أدى آلى تهشم واجهة المسجد ، فيما تراكض مئات من آقباط آخرى لتحطيم عشرات السيارات وهم يرددوا "بالروح بالدم نفديك يا صلـ يب... " الجزيرة .

"داهمت مجاميع من آلآقباط الهائجة داهمت المساجد وقذفت بكتبها الى الشارع ، و تطورت الاحتجاجات الى اشتباك مع مسلمين آبرياء ، وقد استخدمت آلآقباط الحجارة والزجاجات الفارغة لمرات عديدة آخرى ..." وكالة أسوشييت برس.. .

أليس هذا ما يدعى الى آلآستغراب والتعجب والقلق...؟!

فآذا الاقباط يتصرفوا بهذه الحماقة تجاه مساجدنا ونحن نعاملهم كآخوانا لنا وخوات من آهل الكتاب ، فما بالنا بتصرفاتهم تجاهنا آذا داهمنا غزوا ما ، ولماذا كل هذه الحماقة التى تخلق العداوة والبغضاء..ياترى؟!.

المعروف عن ألاقباط أنهم يسكنوا مصر ، ومصر بلد من بلاد المسلمين وليس بلد للصليبين ، فلماذا كلما حَدَثَ حدث ما ، رددوا هتافهم بفداء الصليب روحا ودما ؟!.

أليس من آلآولى ان يفدوا مصر بدمهم وروحهم ؟!. ..

خلال هتافات آلآقباط آلآخيرة .. فجأة آنقضت سيدة قبطية على ميكروفون آحد قنوات التلفزة الغربية وبأنفعال وبلهجة عنيفة قائلة : " لو مكانش حسني مبارك يآخذ لنا حقنا ، نخلي أميركا تاخذ لنا حقنا ، هو الصح ده.. ".
هذه السيدة ومن على شاكلتها هى صوت آلأقباط ، وهذا التعبير الفج يمثل تيارا واسعا من ألآقباط ، فهى تدعوا للعدوان علينا . آى لغزو مصر وآحتلالها فى سبيل تحقيق مصلحتها االطائفية . فآستنجادها هذا بأمركا آنه تعبير يدل على العمالة والخيانة ..
فياترى آقباط مصر.. ولائهم لمن ؟ .


لا يساور آحدا منا الشك آن صوت هذه السيدة لايختلف عن تعبيرات " جريدة الكتيبة الطيبية " التى ترفض آنتماء مصر للعروبة وإلإسلام . بل وتتهكم على آلآسلام والمسلمين بآستمرار وبحماقة يندى لها الجبين..!!

من جهة آخرى وعلنية طالب الأقباط المتظاهرون في روما طالبوا بحماية الغرب لأقباط مصر، وعلى مايبدوا ان آلآقباط متهيؤؤن لحمل السلاح ومهاجمة باقى سكان مصر ، خصوصا وان الطائفة القبطية فقدت (10) عشرة آفراد بقضاء الله وقدره مؤخرا وقد حمل آلآقباط مسلمي مصر مسؤؤلية موتهم ، وقالت آلآقباط آذا سكان مصر لم يعيدوا آلآقباط آحياء فآن بقية الاقباط سيجبروا المسلمين على بيع أملاكهم ، بل وآجبارهم على الرحيل .....!.

المنظمات القبطية والكنائس القبطية فى الخارج بدورها هى آلآخرى و نتيجة للوضع الدولي الحالى والذى يخضع برمته لامركا المارقة ، ذهبت لجمع حملة توقيعات لإلغاء النصوص القرآنية بالمدارس المصرية والغاء تاريخ الفتوحات آلآسلامية ، و بالتعاون مع المنظمات الصليبية الغربية و آستجابة لتوصيات الهيئة القبطية الهولندية ومنظمات آقباط المهجر سعت بالضغط على حكومة الخائن اللامبارك آنذاك وقد آستجاب لجملة من مطالبهم !!..
وغضت محاكم حسنى اللا مبارك بصرها عن جرائم آلآقباط الذين يغتصبوا أطفال المسلمين وتخزين ألاسلحة في الكنائس وآلآديرة وأرغام القبطيات اللواتى أسْلمنْ على العيش في ألاديرة رغم دخولهن في إلإسلام كـكامليا شحاتة.. .

فآذا كان آلاقباط يحوكوا وينسجوا كل هذه المؤامرات من خارج حدود مصر ، كيف يجعلنا نشعر ان هؤلاء الثلة ولائهم لمصر؟! ..

وهذا ما دعانا ان نستذكر خلال حملة آمركا اللعينة على آلاسلام والمسلمين " الحرب على إلإسلام " عام (2001) وفي أشد الساعات حرجاً وحيرة واضطرابًا ، دعت منظمات ومؤتمرات اقباط المهجر بآلاشتراك مع شنودة ، دعت المجرم شارون والارعن بوش للتدخل عسكريا فى غزو مصر وآعطى الحكم للآقباط !!.

علما ان نسبة الاقباط فى مصر لايشكلون آكثر من 6 % من سكان مصر البالغ تعدادهم 80 مليون نسمة ،
فيما يكرر بطريرك الأقباط الارثوذكس مطالبه ببناء كنائس آخرى للآقباط حتى آصبحت كنيسة لكل قبطى .....!..

واذا قارنا طلبنا لآخواننا الاقباط كطلب أنساني وحضاري ووفقا لشريعتنا السمحاء وبدون هتافات "روح ودم" ولا رشق بالحجار، ولا تهشيم ولا تحطيم ، مطلبنا هو ( آطلقوا سراح خواتنا آلآسيرات في سجون أديرتكم وكنائسكم ). فهل هذا الطلب يخالف تعاليم المسيح مثلا !!.

لعلم آننا طالبنا كبير آلآقباط وصغيرهم مرارا وتكرارا ، وطالبنا بأن يطلقوا جثة آختنا وفاء قسطنطين لتدفن على آقل تقدير في مقابر المسلمين ..

أفهل هذا الطلب يستدعى الاقباط ان يرتكبوا كل هذه الحماقات ، وهل هذا الطلب يجعل آلآقباط آن يهددونا بشارون وبوش ..؟.


وماتزال خواتنا أسيرات وسجينات ألآديرة ، للعلم ان ملايين النصارى فى الغرب يشهروا آسلامهم سنويا ونحن مازلنا نطالبكم بفك آسر خواتنا المآسؤرات اللاتى لايتجاوز عددهن آصابع اليد ، وطالبنا للمرة آلآلف ، لكن بدون جدوى !!. والله المستعان.

أليس هذا سيهدد سلمية التعايش آلآجتماعى والدينى بيننا وبينكم ، وأستمرار أسرهن دليل على عدم أحترامكم لمبادئ دينكم والدين آلآسلامى الحنيف . بل تجاوز علينا وعلى خواتنا البريئات ..

لاشك ان المجتمع المصرى مجتمع مدني وقطاعاته ذات صلة بالتحضر وطرح كل تصوراته بشأن هذا الحدث الكبير "اخفى سيدات فى سجون الكنائس.....!." ، وقد إعطى دفعة جديد بوسائل تعبر عن التحضر وآحترام معتقدات آهل الكتاب وبحث المشاكل ورفعها إلى الجهات المعنية لحلها ، وذلك لتعزيز الثقة ، ولكن الاقباط ذهبوا لدعوة آمركا والغرب لغزو مصر ، وسعوا لتدويل المسئلة على الرغم من آنها مسئلة آبناء بلد واحد ، ثم النعيق بهتافات تذكى الروح الطائفية وقيامهم بأعمال مأجورة وإرهابية و دفعوا ببابا الفاتيكان للزج بنفسه مؤخرا والتدخل بشؤؤن مصر ليزداد آلآمر تعقيدا . .. .

ربما الإسلام لا يملك دولة على آرض الواقع سابقا نتيجة لتآمر ساسة الغرب ويهود آمركا على تقطيعه وآضعاف المسلمين ، لكن آلآسلام عقيدة وأمة ، وعلى آلآقباط ان يعلموا آنهم يعيشوا فى آرض آمة الاسلام ، فواجبا عليهم ان يحترموا الاسلام كعقيدة والمسلمين كأمة ، ولكونهم آهل ذمة يجب علينا آحترامهم وفقا للشريعة السمحاء ، فمهاتراتهم بفداء الصليب على حساب مصر. ومصر الاسلام والمسلمين ، وتوعدنا وتهديدنا بأمركا ، كزمر مخانيث الخليج هذه مؤشرات خارج حدود وحدة التعايش السلمى والتى سبق وآن بنيناها معا منذ عدة قرون آى قبل وجود آمركا على وجه الارض . فالذى يرمى له آلآقباط لايختلف كثيرا عن ماحل بالأرمن "فالذين ماتوا من الأرمن في الحوادث الأرمنية ، إنما ماتوا فريسة الدسائس الإنكليزية واليهود ".
وهتافات آلآقباط آلآخيرة ، تذكرنا برافضة العراق ، حيث آنهم يعيشوا من خيرات العراق لكن ولائهم وقلوبهم مشدودة شوقا وحبا للفرس ، ويهددوننا بالفرس ، وهكذا رافضة لبنان والبحرين مؤخرا ...!.

من شواهد التاريخ.. .
بمعاونة ميليشيات يعقوب القبطي استطاعت القوات الفرنسية من قمع ثورة القاهرة الأولى سنة 1213 هـ، وثورة القاهرة الثانية سنة 1214هـ، وقد أباح الجيش الفرنسى للمعلم يعقوب القبطي أن يفعل بأهل القاهرة ما يشاء بعد أن قمع ثورتى القاهرة ..

الكاتب الصليبي (لويس عوض) المعروف بكراهيته الشديدة للإسلام والمسلمين يقول : "إن الدور الذي قام به المعلم يعقوب حنا مع الفرنسيين ضد العثمانيين يعتبر فخرا يستحق بموجبه أن يقام له تمثال من ذهب في أكبر ميادين القاهرة .."!!


محنة المسلمات في سجون الكنيسة القبطية

http://www.youtube.com/watch?v=kX-ZPKl035w

http://www.youtube.com/watch?v=nvKeIVXIl2w
_____________
ملاحظة:تم تصحيح عنوان المقال إحتراما للكثير من الردود التى وردتنى
العنوان سابقا "بالروح بالدم نفديك يا صليب".
__________________
http://alplatformmedia.com/vb/showthread.php?t=60624