PDA

عرض كامل الموضوع : أمارة باجلان التركمانية



dr-mukhtar
11-07-2005, 07:16 PM
أمارة باجلان التركمانية
dr-mukhtar
تعتبر امارة باجلان من الإمارات التركمانية التي حكمت المنطقة المحصورة بين كرمنشاه وخانقين قرابة قرنين كإمارة تابعة للدولة العثمانية حيث ألقت كل الدعم والتشجيع والحماية الكافية منها خلال الفترة أعلاها . كإمارة عثمانية متقدمة وقفت في وجه التوسع الفارسي غرباً باتجاه العراق . ان تسمية (باجلان ) تركية بالكامل حيث تتكون من( باج ) التركية بمعنى الضريبة و(الان) بمعنى مستلم أي
( مستلم الضريبة ) باللغة العربية . ترجع قيام الامارة الى القرن الثامن عشر الميلادي بقيام السلطان العثماني ( محمد الرابع ) في حينه باصدارمرسوم اناط فيه ( عبد الله باجلان ) الجد الاكبر للعشيرة والساكن ولاية ( ديار بكر ) في وقته مسؤولية القضاء على العصيان والتمرد الحاصل في منطقة كرمنشاه لسحق التمرد والحاق هزيمة به ليستلم بعدئذ مسؤولية حكم المنطقة بامر صادر من السلطان تكريماً لشجاعته ونجاحه في القضاء على اوكار التمرد وضواحيها ليقيم هو ومن بعده احفاده الذين استوطنوا المنطقة امارة (باجلان) التركمانية لكونها احدى الامارات العثمانية في المنطقة ، انتهت حكم الامارة بداية القرن التاسع عشر الميلادي بضوء اتفاقية عام 1839م بين الدولة العثمانية وبلاد فارس حيث تم بموجبها اناطة (كرمنشاه) وضواحيها الى بلاد فارس و(خانقين) وضواحيها ظلت ضمن ممتلكات الدولة العثمانية وقيام لواء خانقين بضم المدن التركمانية ( قزلرباط _ كفري _ طوز _ مندلي ) اليها .
يقول المؤرخ الكبير عباس العزاوي ( العشائر العراقية ) ان عبد الله باجلان شيخ عشيرة ( باجلان ) ادعى وعند لقائي معه عام 1945 م بان عشيرته واجداده (تركمان) وانهم من منطقة ( ديار بكر ) التركية اصلاً استكردوا بمرور الزمن بسب العيش مع الاكراد ، ولنا فرع حافظ على تركمانيته سكنوا مناطق قزلرباط وشهربان وكركوك .
يقول المستر كلوديوس ريج في كتابه ( رحلة المستر ريج الى العراق عام
1820 م) ان عشيرة ( باجلان) تركمان وان رئيسهم المدعو ( حسن آغا) قد استقبلني اثناء زيارتي لمقره في ( بين كوره) أي بمعنى ( الف كوره) وكان يتكلم التركية فقط .
يقول المؤرخ الكبير عبد الرزاق الحسني عن عشيرة ( باجلان ) وسكنهم منطقة خانقين بانهم ( اتراك) استكردوا بمرور الزمن لعيشهم مع الاكراد لقرون عديدة وان شيوخهم لاينكرون بانهم اتراك ليومنا هذا .

ويقول المؤرخ الكبير العلامة مصطفى جواد ان العشائر التركمانية استعربت واستكردت كان بسبب عيشهم معهم لقرون عديدة وقطع الصلة مع ابناء جلدتهم لفترات طويلة ومن هذه العشائر ( البيات _ القرة غول _ باجلان _ قره الوس _ ملكشاه _ سرت قوش ( زركوش) وغيرها من العشائر ولعوائل التركمانية

أنمـــار
11-07-2005, 08:40 PM
موضوع جميل و قيم جدا


سلمت يا غالي و لا حرمنا وجودك و مشاركاتك


تقبل تحياتي