PDA

عرض كامل الموضوع : لم َهذا الظلم يا وطن أمي الحبيب؟



نــزيف الـروح
13-07-2005, 07:06 AM
أعـزائـي ....تحــياتي اليــكم ....أنـا عضوه قديمه في قروب يابدو, من المتابعات ولكني لست من المشاركات
فأسمحوا لي بهذا الطرح

ما ستقرأونه ليس مجرد معاناة فرديه ... وأنما يعكس صورة معاناة فئة من المجتمع لم يسلط عليها الضوء
لم أقم بطرح هذا الموضوع لعرض مشكله ..... وإنما لإثــارة قضيــة مهــمة ,
وجب إثــارتها منذ زمن
فعلها تصل الى مــن يهــمه الامــر

لم َهذا الظلم يا وطن أمي الحبيب؟!

كيف لنا أن ننتمي ونحن لا نعرف إلى من ننتمي...؟!
كيف لنا أن نصحو ذات يوم لنجد أنفسنا صفر اليدين...؟!
كلُّ شيءٍ ضائعٌ في مهبِّ الريح..لا نحمل سوى شهاداتنا تحمينا من جور الأيام..وبقايا ذكرياتٍ كنا نظنها ذكريات الوطن الأم الحنون الذي وُلدنا بين يديه..بعد أن غاب وطننا وسط زحام المؤتمرات الفاشلة.....
كيف لنا أن نعمل و ننجز و نحن نحفر في الصخور؟!!
كيف لنا أن نُولد ونعيش في وطنٍ كنا نظنُّ بأنه سيحمينا بعد أن ضاع وطننا الحقيقي بين أيدي اليهود الصهاينة والعرب المتخاذلين..
وطـن أبـي لم يشأ العرب في حقه إصدار القرار..فبات ممزقا برصاصِ جنود الإحتلال .
لم نرَ في حياتنا وطـن أبـي...فلسطـين الحبيبـة...لكننا أحببناه..بل عشقناه كما عشقنا وطـن أمـي أرض الحرمين..

وُلِدنا من رحِمِ بنت هذه الأرض...
لم نستنشق هواءا غير هواءَ هذهِ الأرض...
تربَّينا وعشنا على تراب هذه الأرض...
والأم من ربت وليست فقط من أنجبت..

نحن بَناتُكَ ياوطـن أمِّـي الحبيب...
دَمُك يجري في عروقنا..وحبُّنا و ولا ئنا لك هما ما أجبرانا على تحمل ألم رفضِكَ لنا..
فلماذا هذا الظلم يا وطـن أمـي...؟؟؟

أينما ذهبنا تُوصد الأبواب في وجوهنا..."لايحِقُ لكم أن تتكلموا فأنتم أجانب؟؟!! رباه..أي كلمةٍ تلك!!! إنها لكلمة قاسية مقيتة لا تمت لشرع ولا لدين.و كيف نكون أجانب!!! ونحن نحمل دمَ ابنة هذا الوطن..دمَ أمي الغالية التي أوصدتم كل الأبواب في وجهها قبلنا...
و أي أجانب نحن..و نحن من لم نرَ و لم نعرف لنا وطنا غير هذا الوطن!!!
فهل حُكم علينا دوماً بأن نفقد الأوطان ؟؟؟؟
ونسير ونحن لا نعرف الى أين نسير..بعد أن توقف العقل عن التفكير..

فنحن الثلاث...
لم نُدرِك قبلاً بأننا لسنا بِبناتِك..إذ منذ صرخاتنا الأولى لم نعرف لنا أرضاً سواك..إلى أن أشتد عودنا......وحان وقت الجامعة......
طرقت أمي كل باب...لكن دون جدوى.....لن يُقبلن بناتُك يا أمي في جامعات وطنك..لكن طموحنا كان أقوى وأعلى...حتى و إن رفضتنا جامعات هذا الوطن..سنغادر....نـعم....ولكـن....سنعود.... لأن ليس لنا أرضا غير أرضك ياوطـن أمـي..ولا ندين بولاءٍ لسواكِ ياأرض الحرمين...

ودّعتنا أمي بدموعها...وتغرّبنا سنين خارج أرض الوطن لاستكمال دراستنا...
في كل إجازة كنا نعود فيها..كنا نرى دموع أمي تتكلم..فهي بنت الأرض و ليس لها الحق حتى في منح بناتها حق استكمال الدراسة....
وكنا على قدر ثقه أمي الحبيبة ....و عدنا لها بشهاداتنا الجامعية....وكما ذهبنا عدنا..لكن بثقة ومسؤولية أكبر...
إثنتان منا حصلتا على شهادة بكالوريوس في الصيدلة..وواحدة حصلت على بكالوريوس في اللغة الإنجليزية/ قسم الترجمة...
وكم كانت فرحة أمي بعودة بناتها الغاليات إليها أخيرا...

ولكن رحلة عذاب أخرى بدأت....للحصول على وظيفة.... فنحن لا نحمل الجنسية!!!! و كم تعذبت أمي في محاولات مستمرة لمنحنا الجنسية السعودية..لكن بلا طائل و لا جدوى... ففي كلِّ مرة كان يُواجه طلبها بالرفض ؟؟
و لكن لماذا؟؟!!! أين حق المرأة في منح فلذات أكبادها الأمان..و لماذا يحق للرجل وحده منح أبناءه الجنسية؟؟!!! ماذا عن المرأة؟؟ أوليست هي نصف هذا المجتمع؟؟؟ فلماذا إذن تهُدر حقوقها ؟؟؟!!!
و بعد جهد جهيد..سنحت لنا - ولله الحمد - فرص الحصول على وظائف في قطاعاتٍ خاصة...و لكن أي معاملة وجدنا؟؟!! لكم من التفرقة عانينا..رغم سنين الخدمة و التفاني و الإخلاص..
أوتدرون علام يستند قانون هذه التفرقة بيننا و بين أي زميلة أخرى حتى و إن فقناها درجة علمية و كفاءة عملية و خبرة مهنية!!!

الفرق هو: أن والدها سعودي أما أنا فوالدتي هي السعودية !!!!!!!!!!!!

و كما تعلمون فأبناء و بنات المرأة السعودية المتزوجة من أجنبي كما يسمونه (مغضوبٌ عليهم) فليس لديهم أدنى حق بالإنتماء إلى هذه الأرض..أما أبناء و بنات الرجل السعودي المتزوج من أي جنسية أو عرق أو دين..فهم سعوديون و سعوديات و إن لم ينطقوا حرفا باللغة العربية!!!

فرحنا كثيراً عندما أصدر مجلس الشورى تعديلات متتالية في قرارات منح الجنسية وقلنا: الحمدلله..أخيرا..فُرجت!!
ولكن مع الأسف فدرجة شهاداتنا ليست سوى بكالوريوس!!! وجاء الرد:
" لم تستكملن النقاط" !!!!!
ياللعجب.. ياللغرابة..أمُّنا سعودية الأصل و المنشأ والجنسية وتقولون لنا
" لم تستكملن النقاط"؟؟!!!!

أي منطق وأي شريعة ترضى بهذا!!! وُلدنا وعشنا وتربَّينا على هذه الأرض..
حتى ألستنا تنطق بلهجة أهل هذه الأرض...ليس لنا أرض نحتمِ بظلالها سوى هذه الأرض..أخبرونا بالله عليكم أي عدل هذا؟؟
أفتقبلون طلبات أي جنسيات أخرى وافدة من بلدان أخرى و لها أوطان تعود إليها..لأن أصحابها يحملون شهادات ماجستير أو دكتواره ونقاطهم مكتملة!!!! أي قانون عجيب هذا؟؟؟؟!!!!! ونحن ؟؟؟!! لم تشفع لنا أمِّي في شي؟؟!!!

فللأُم الحق في منح أبنائها و بناتها الجنسية في جميع دول العالم..
إلا في المملكة العربية في السعودية!!!! مهبط الإسلام!!!!!
لماذا؟؟!!!! ويحنا مسلمون و عرب؟!!!

إذن............؟؟؟؟؟!!!! ماذا نفعل؟؟؟!! هل نهُاجـر....بعد فـوات الأوان....
هل نبحث عن وطن بديل..علنا نجد فيه من يحمينا..من ينصفنا..من يعيد إلينا الأمل الضائع؟؟؟!!!!
هل نغادر هذه الأرض المباركة..مهبط الوحي و القرآن...عزة صدر الإسلام...أرض الحرمين الشريفين..
كما فعل الكثيرون...!!!


سمو الأمير نايف.....حفظك الله....
إذا وصل صوتُنا لك....فنحن نُناشِدك..أن تمنح المرأة حق تجنيس أبناءها و بناتها...فهذا عشمنا في كرمك...و أملنا في الله ثم فيك كبـير..

أعضاء مجلس الشورى الأفاضل...
إذا وصل صوتنا لكم.. نسألكم باللهِ عليكم أن تعدلوا في قوانين منح الجنسية..و تعطوا للمرأة في هذا ولو حق واحد من حقوقها الجوهرية!!!
فأمكم..أختكم..ابنتكم..هي و الله ابنة أرضكم..قد عانت و تعذبت و مازالت تتعذب..
لكن إلى متى؟
فلايوجد أم على وجه الأرض ترضى الظلم لأبنائها و بناتها....
و معاناتها ليست سوى صورة مؤلمة لمعاناة الكثير و الكثير من الأمهات السعوديات المتزوجات ممن تسمونهم بالأجانب!!!! و هم والله ليسوا سوى مسلمون و عرب مثلكم...
ارفعوا هذا الظلم ....فأنتم على أرض الإسلام..دين العدل..

و امنحوا المرأة السعودية الحق في منح الجنسية السعودية لأبنائها و بناتها أسوة بالرجل..

نزيف الروح...
أميرة الليل...
موعد مع القدر...

نــزيف الـروح
17-07-2005, 01:25 AM
توقعت صدى سلبي ولكن ليس الي هذه الدرجه؟؟
ربما لم يكن المكان المناسب لعرض هذا الموضوع!!!
ربما لم تكن القضيه مهمه !!!
أو ربما حقوق المراءه لم تعد مهمه !!!
فكل حياتنا مهمشه ؟؟؟
ولكني سمعت أن هناك من ثار علي برنامج أوبرا ؟؟؟ اليس كذلك
لأنها إدعت أن حقوق المراءه في السعوديه مهضومه !!!
أوليس من حق والدتي بنت الوطن منحي جنسيتها ؟؟؟ ربما في السعودية لا !!!

شكرا لمرروركم

وداعاً