PDA

عرض كامل الموضوع : غير يومك اسبق الجميع بساعه



الورود
20-08-2005, 06:41 PM
http://www.yabdoo.com/users/623/gallery/278_p26036.jpg


بعض الناس تهرب إلي النوم.. من المشاكل والأزمات والعمل.

البعض الآخر يهرب من النوم.. إلي المشاكل والأزمات والعمل.


من أنت؟




الحقيقة أننا نستهلك أقل من نصف أعمارنا في النوم وتوابعه، أي الاستعداد للنوم، النوم ذاته، الاستيقاظ البطيء منه، كأننا نلف حول الفراش 10 ساعات في اليوم الواحد، أي 25 سنة في العمر إذا كان متوسط العمر 60 سنة.


تصور 25 سنة تقضيها في غرفة نومك تقريباً، وهذه كارثة يتحملها كل إنسان، والملاحظ أن عدد ساعات النوم -واستهلاك العمر- تزداد عاماً بعد عام عن الاجيال الجديدة في اشارة إلي أنه «مافيش فايدة» النوم أهم من اليقظة.. لماذا نقوم من النوم.. إذا لم يكن هناك فائدة من الاستيقاظ؟


والنوم مهم جداً في حياة الانسان، إنه يعيد له صحته ونضارته وراحته وعقله وأفكاره ويغطيه من شر الامراض والجنون، ومجنون من يهرب من النوم، مجنون من يهرب إليه أيضاً، فالعمر قصير للغاية، وكل ساعة فيه مهمة لنري ونعرف ونفكر وننجز، والإنسان الطبيعي هو من يقضي أقل من ثلث عمره وأكثر من ربع عمره في النوم، ويربح أكثر من يستيقظ مبكراً أكثر، ومن يعرف كيف يتحكم في أوقات نومه بالشكل الدقيق، فهو دخل إلي السرير وتمدد واسترخي ونام واستراح وقام.. بحزم.


هل تقبل أن يسرقك أحد؟ هذا هو الموضوع.




أرجوك ألا تقول لي: إن النوم هو أهم ما أفعله في حياتي.. وألذ متعة أحصل عليها.


هل جربت أن تحشو وقتك بشيء مفيد.. حتي لو كنت عاطلاً عن العمل؟ هل حاولت أن تصنع فرصتك أو تتهيأ لاستقبالها؟


الفرصة مثل ضيف مهم نحن ندعوه لزيارتنا ومن أجله نستعد لاستقباله بأفضل ما نملك.. وأرقي ما نستطيع، إذن استيقظ مبكراً مهما كنت متفرغاً من المواعيد، لديك جدول كامل من الاقتراحات تستطيع أن تفعلها في الصباح المبكر قراءة كتاب جديد، متابعة نشرات الاخبار، اكتساب معلومات جديدة في مجال هوايتك من مواقع الإنترنت، ممارسة رياضات خفيفة في المنزل لاكتساب صحة أفضل، التخلص من كراكيب حولك، ترتيب أوراقك الخاصة وصورك وذكرياتك، كتابة مذكرات يومية صغيرة لاكتساب عادة الكتابة، تخصيص ساعة من الوقت قبل استيقاظ الجميع لنفسك فقط افعل فيها ما تشاء دون تدخل الآخرين، تدوين أفكارك وأحلامك التي تتصور أن لديك القدرة علي تنفيذها، متابعة ظواهر طبيعية من نافذة منزلك لم تكن منحت نفسك فرصة لرؤيتها من قبل مثل حركة عصفور علي شجرة.


تستطيع أن تخلق عشرات المهام الصباحية التي يمكنك القيام بها إذا استيقظت في موعد مبكر بعد الحصول علي قسط مناسب من النوم، والتفاصيل السابقة تصلح للشباب وسيدات المنزل أيضاً، ومهمة لاكتساب معني للحياة، وتغيير اسلوب الحياة ذاته وهي نقطة لابد من التوقف فوراً للقيام بها.


النهار، من السادسة صباحاً حتي الساعة الثانية عشرة ظهراً هي أقوي الفترات في حياتك التي تستطيع خلالها العمل بقوة، التفكير بإرادة، الاستمتاع بلا حدود، الخروج عن المألوف، الاحتفاظ بتوازن نفسي مرتفع.


في دراسة أخيرة ثبت أن 92% من الذين يستيقظون قبل الساعة السابعة صباحاً بعد فترة نوم كافية ومريحة هم الأكثر ذكاء والأكثر قدرة علي اتخاذ قرارات صحيحة والأكثر حظاً في النجاح.


أستثني من الدراسة السابقة الموظفين الروتينيين الذين يقومون مبكراً لأسباب روتينية تتعلق بمواعيد العمل الرسمية.


«والنوم سلطان» وهو أحد متع الحياة ولا أختلف معك، بالعكس، أوافقك جداً، لكن اليك هذه الحكمة «مهما كان السرير دافئاً ولذيذاً عليك أن تنهض من نومك في الوقت المناسب».


7 ساعة قبل الجميع، اجعل هذا هو شعارك في الحياة.. أن تسبق من حولك بساعة، في التفكير في العمل وفي الاستيقاظ أيضاً8


اجعل اليوم، كل يوم، ملكك أنت، لا تجعله يمتلكك، انظر إلي الأمام، إلي الساعات التي لم تبدأ بعد، لا إلي الخلف إلي الساعات التي انتهت بالفعل، النوم المعتدل يعني عدد ساعات طبيعيا «من 6 إلي 7 ساعات ونصف الساعة يومياً» والنوم الذي يبدأ عند منتصف الليل أو قبله قليلاً.


النوم أحد لصوص العمر والحياة والسعادة والنجاح، اعترف بأنه لص ظريف.. خفيف الروح والدم وغير مرهف، ولأنه كذلك نحن نستسلم له في افراط أو نهرب منه في غباء، وفي الحالتين أنت مخطيء.


7إننا نعيش عصراً مزعجاً، الوصول إلي النوم صعب، الخروج منه أصعب، وما بين البحث عن طريق مختصر للنوم العميق، وطريق مختصر للاستيقاظ منه، نهدر وقتاً طويلاً8

ضع مشاكلك بعيداً، فكر بعمق فيما أقوله لك، اكسر عاداتك في السهر مهما كان ممتعاً، قاوم كل الاغراءات التي تجعلك مستيقظاً حتي الصباح، اهزم كل احتمالات ابتعادك عن غرفة نومك إلي ما بعد منتصف الليل، لا تسخر من الفكرة، أكرر لا تسخر من الفكرة إذا كنت تريد أن تصنع لنفسك عالماً آخر أنت الذي تديره، الآن، متي تبدأ الإقلاع عن السهر.. عن النوم لساعات طويلة.. عن اضاعة عمرك؟ تبدأ غداً؟ بقوة.. بإرادة.. بإصرار من فضلك.. جرب وقل لي.

الجروووح
21-08-2005, 12:49 AM
موضوع جميل .

وأرى فيه الكثير الكثير من الحقائق .

نعم نحن أبناء هذا الجيل نومنا كثير يعني اليوم 24 ساعه ننام منها 15 ساعه هذا النشيط منا .

وسمعت عن حالات تنام يوم كامل ويوم ونصف وصدقوني لو قلت لكم أعرف شخص نام ثلاث ايام متتالية .

بخلاف أهل الجيل السابق من أبائنا وأجدادنا .

ينامون اقل الساعات من نام منهم 8 ساعات في السابق سموه (( ولد أمه )) ؛ تهمهم هذة النقطه جدا

وهي عدم الأكثار من ساعات النوم .

تجد الواحد منهم ينام الساعه 10 ويصحى الساعه 4 فجراً . هذا هو النوم الصحي والمفيد لشامل الجسم .

تلقى الواحد منهم يقوم قبل الفجر بنصف ساعه ويصلي كم ركعه تنفعه في آخرته .

يستفيد دنيا ودين .

اللهم أتبعنا دربهم يارب .


مشكووورة ورود .

وآآآسف على الأطالة ولكن والله وضعنا مزري ويقهر .

تقبلي تحياتي وشكرري .

الورود
29-08-2005, 02:58 PM
مشاكل النوم كثيره واسبابها نحن ..

ونجني على عمرنا بالسهر ..

ونحن نعلم ما للنوم المعتدل من بالغ الاثر

شاكره مرورك جرووح وابداء رايك في الموضوع

moody
30-08-2005, 06:40 AM
قليل اللي نومه أقل من 10 ساعات في الوقت الحالي . أنا ما ارتاح إذا ما نمت 14 ساعة . والصباح

هذا متزاعلين أنا وهوه ، ما أحب اصح من النوم الصباح حتى المحاضرات الجامعية أحاول بقدر الأمكان

تبدأ من 11.40 ، وإذا ما في أمل الله يعين أروح سهران . أعاني جداً في الصحوة من الساعة 6 إلى 10

صباحأ . وإذا صحيت من النوم في هذي الفترة فالله يكون في العون أخلاق مزفته وتعب ونكد وفوق كدا كله الشمس.

آسفين على الإطالة

الورود
30-08-2005, 09:57 PM
قليل اللي نومه أقل من 10 ساعات في الوقت الحالي . أنا ما ارتاح إذا ما نمت 14 ساعة . والصباح

هذا متزاعلين أنا وهوه ، ما أحب اصح من النوم الصباح حتى المحاضرات الجامعية أحاول بقدر الأمكان

تبدأ من 11.40 ، وإذا ما في أمل الله يعين أروح سهران . أعاني جداً في الصحوة من الساعة 6 إلى 10

صباحأ . وإذا صحيت من النوم في هذي الفترة فالله يكون في العون أخلاق مزفته وتعب ونكد وفوق كدا كله الشمس.

آسفين على الإطالة


تناسب عكسي بين عدد سنوات العمر وعدد ساعات النوم

فكلما زاد العمر كلما قلت ساعات النوم

فالطفل يحتاج ساعات اكثر خلال اليوم والليله لانه في مرحلة بناء ونمو

وما يحدث الان للاسف عدم اتزان في النوم

فالبعض يزيد عن حده والبعض لا يعطي نفسه حقها ..

وهنا نجني على انفسنا بايدينا

شاكره لك مودي صراحتك