PDA

عرض كامل الموضوع : التجاسر على زمن النبوة لـصالح الشيحي



مقالات اليوم
25-02-2015, 06:15 AM
التجاسر على زمن النبوة



بقلم صالح الشيحي




في زمن المواقع التفاعلية الاجتماعية لا يترك الناس لك الوقت كي تقول جديدا، إضافة إلى أنه يمكن لأي أحد أن يتجاوز سقف هذه الوسائل. على صخرة الواتس أب وتويتر وفيسبوك تكسرت أكذوبة "الرقيب الصحفي"، لا عذر لأحد اليوم.. صحيفتك أمامك قل فيها ما تريد!
أقول ذلك، لأعترف لكم أننا لا نستطيع أن نقول بعضا مما قيل يوم أمس من انتقادات واسعة حول تصريحات وزير الاقتصاد محمد الجاسر!
لكن لا بأس من قول ما تبرأ به الذمة.. فالوزير محمد الجاسر رمى إخفاق وزارته على رف التاريخ.. وحدد عصر النبوة ليؤكد بشكل مباشر أن الإخفاق في حل هذه المشكلة كان موجودا في عهد الرسول محمد عليه الصلاة والسلام!
كلام لا يليق بمسؤول حكومي بارز أن يتفوه به.. العرب تقول: "رب كلمة قالت لصاحبها دعني".. ولو قال الوزير إن المشكلة متجذرة على مر العصور لتجاوز عنه أكثر الناس، أو واصل الصمت الذي تعيشه الوزارة بدلا من استفزاز الناس.. نحن نتحدث عن وزارة لا يعرف أحد دورها!
كنت أتمنى من الوزير الجاسر، أن يقدم لنا أرقاما دقيقة لعدد العاطلين في بلادنا.. أن يكشف عن خطط وزارته أمام هذا الملف الشائك، وما الحلول المنتظرة.. وما السقف الزمني لتحويل الحلول إلى مشاريع حقيقية على الأرض؟
كنت أتمنى - وهذا المهم - أن يبحث في الأرشيف عن تصريحات الوزير "غازي القصيبي" - رحمه الله - حيال هذا الملف.. حينما كان يقف في صف العاطلين ضد القطاع الخاص.. حينما كان - يرحمه الله - يعرض المشكلة ويشخصها بدقة، ويطرح حلولها بشجاعة.. ولو كنت أعرف هاتف الوزير أو إيميله أو حسابه في تويتر لبعثت له برابط لأحد تصريحات القصيبي، على الأقل إن لم يسر على خطاه ويستلهم أفكاره، فليستفد منه في كيفية مخاطبة الرأي العام بدلا من لغة الاستفزاز هذه!