PDA

عرض كامل الموضوع : تذكرة الأخوات بأخلاق الصحابيات



padi
07-03-2006, 10:38 AM
الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وبعد ،،،

احببت ان اذكر اخواتي عضوات منتدي يا بدوو الفاضلات ببعض القيم والمبادأ التي يفتقدنها كثير من النساء في يومنا هذا ، الا من رحم الله ، واني احببت ان اذكر لكن قصة مشهورة من قصة احدى الصحابيات الاتي علمن هذا الجيل بل علمن كل الاجيال رجالا او نساء بعظم هذا الدين وعظم الاسلام والمسلمين ....

الصحابية هي خولة بنت ثعلبه ( رضي الله عنها وارضاها ) اسأل الله العظيم رب العرش الكريم ان يحشرنا وأياها في زمرة الصالحين التقيين النقيين الخفيين اللهم آمين .

وهي التي ذكرها الله تبارك وتعالى في القرآن واعطاها أشرف التسميات وهي ( المجادلة ) بل وان الله اسمى سورة كاملة بأسرها على تسميتها التي اعطاها الله لها او التي وصفها الله لها الا وهي ( المجادلة ) .

وكلمة المجادلة هي عبارة عن وصف ، وهذا الوصف في حد ذاته وعلى اطلاقه يعتبر مذموم في الدين ، حيث نهى النبي عليه السلام عن الجدال فهو امر مذموم غير مجدي ولا فائدة منه حيث قال عليه السلام ( رحم الله رجلا ترك المراء وان كان محقا ) او كما قال عليه السلام .

لكن وهذا بيت القصيد ، عن ماذا كانت تجادل الصحابية الجليلة خولة بنت ثعلبه ؟؟؟
ولماذا كانت تجادل النبي عليه السلام ؟؟؟

هذا ما ارت ان اوضحه بذكر القصة التي بسببها نزلة السورة ( المجادلة ) .

احبتي في الله ان هذه القصة لم اذكرها للتسلية او لضياع الاوقات ، معاذ الله من ذلك ، لكني احببت ان اذكر نفسي اولا ثم اذكركم نساء ورجال بما فيها من عبر ودروس افتقدناها والله في زمننا هذا ، واني اترك لكم استخلاص العبر والفوائد منها والله المستعان ....

تقول الصحابية الجليلة خولة بنت ثعلبة انها متزوجة من ابن عمها الصحابي اوس ابن الصامت ، وتقول عنه انه رجل كبير في السن يكبرها بأعوام ، وانه حين تقدم به السن ساء خلقه وضجر ( والمعنى هنا هو انه عصبي المزاج ، يعني يعصب وايد ، مثل حال الشياب اليوم ) .

تقول فذات يوم راجعته في امر ، فقال لي ( انتي على كظهر امي ) ، وكانت هذه تعني في الجاهلية كلمت الطلاق .

تقول ثم ذهب عني خارج البيت ، ومكث في نادي قومه ساعة من الزمان ( يعني في الدوانية مع الرجال ) .

تقول ثم عاد يريدني في الفراش ، فرفضت ، فحاول معي ، فأصريت على رفضي ، فحاول معي بالقوة ، فدفعته وغلبته بما تغلب المرأه صغيرة السن الرجل الشيخ الكبير ، وقلت له لا تخلص إلى حتى يحكم الرسول بيننا .

ثم قالت فخرجت الى احدى جاراتي ، وستعرت منها ثيابها ، ثم ذهبت الى رسول الله صلي الله عليه وسلم ، فطرقت الباب فكلمته عليه السلام .

تقول اخذت اشكو اليه عليه السلام سوء معاملة زوجي لى ، فقال لى عليه السلام يا خويلة ابن عمكي فتحمليه .

فقلت يارسول الله لقد قال لي انت على كظهر امي .....

فقال النبي عليه السلام والله ما اراكي الا قد حرمت عليه .....

فقالت يا رسول الله ابن عمي وحبيبي وبعلي ....

فقال النبي عليه السلام والله ما اراكي الا قد حرمت عليه .....

فقالت يا رسول الله ان لي منه اطفال صغار ان تركتهم له ضاعوا وان ضممتهم الي جاعوا ....

فقال النبي عليه السلام والله ما اراكي الا قد حرمت عليه .....

تقول فأخذت اراجعه واقول له يا رسول الله افنيت له شبابي ....

فقال النبي عليه السلام والله ما اراكي الا قد حرمت عليه .....

فقلت يا رسول الله نفظت له بطني ....

فقال النبي عليه السلام والله ما اراكي الا قد حرمت عليه .....

قالت ، فلما ايست منه عليه السلام توجهت للجبار القهار ، سميع الدعاء ، كاشف الهم ، ماسح الغم ، عالم السر الرؤوف الرحيم .....

فقالت اللهم اني اشكو اليك فاقتي ووحدتي ووحشتي ، وفراق زوجي وابن عمي .

تقول فما برحت حتي تغشى رسول الله ما يتغشاه اذا نزل به الوحي ، حتى سري عنه عليه السلام فقال لي يا خويلة ابشري فإن الله انزل بك وبصاحبك ... ثم قرأ عليها :-


( قَدْ سَمِعَ اللَّهُ قَوْلَ الَّتِي تُجَادِلُكَ فِي زَوْجِهَا وَتَشْتَكِي إِلَى اللَّهِ وَاللَّهُ يَسْمَعُ تَحَاوُرَكُمَا إِنَّ اللَّهَ سَمِيعٌ بَصِيرٌ ﴿1﴾ الَّذِينَ يُظَاهِرُونَ مِنكُم مِّن نِّسَائِهِم مَّا هُنَّ أُمَّهَاتِهِمْ إِنْ أُمَّهَاتُهُمْ إِلَّا اللَّائِي وَلَدْنَهُمْ وَإِنَّهُمْ لَيَقُولُونَ مُنكَرًا مِّنَ الْقَوْلِ وَزُورًا وَإِنَّ اللَّهَ لَعَفُوٌّ غَفُورٌ ﴿2﴾ وَالَّذِينَ يُظَاهِرُونَ مِن نِّسَائِهِمْ ثُمَّ يَعُودُونَ لِمَا قَالُوا فَتَحْرِيرُ رَقَبَةٍ مِّن قَبْلِ أَن يَتَمَاسَّا ذَلِكُمْ تُوعَظُونَ بِهِ وَاللَّهُ بِمَا تَعْمَلُونَ خَبِيرٌ ﴿3﴾ فَمَن لَّمْ يَجِدْ فَصِيَامُ شَهْرَيْنِ مُتَتَابِعَيْنِ مِن قَبْلِ أَن يَتَمَاسَّا فَمَن لَّمْ يَسْتَطِعْ فَإِطْعَامُ سِتِّينَ مِسْكِينًا ذَلِكَ لِتُؤْمِنُوا بِاللَّهِ وَرَسُولِهِ وَتِلْكَ حُدُودُ اللَّهِ وَلِلْكَافِرِينَ عَذَابٌ أَلِيمٌ ﴿4﴾ ) .


فقال لي رسول الله صلى الله عليه وسلم مريه فليعتق رقبة ، فقلت والله يا رسول الله ما عنده ما يعتق ، قال فليصم شهرين متتابعين ، فقلت والله يا رسول الله إنه شيخ كبير ما به من صيام ، قال فليطعم ستين مسكينا وسقا من تمر ، فقلت والله يا رسول الله ما ذاك عنده ، فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم فإنا سنعينه بعرق من تمر ، فقلت وأنا يا رسول الله سأعينه بعرق آخر قال قد أصبت وأحسنت فاذهبي فتصدقي عنه ثم استوصي بابن عمك خيرا قالت ففعلت .

اسأل الله العلي القدير ان ينفعنا بما قرأنا والحمد لله رب العالمين .

نقــاء
07-03-2006, 03:41 PM
موضوع مميز فيه لمحات كثيره عن سمات شخصيةِ هذه الصحابيه

أسكننا الله وإياها فسيحَ جناته

وشكرا بادي على موضوعك

كرزه
07-03-2006, 03:47 PM
padi
شخصية صحابية مميزة


شكرا لك على اخبارنا عنها


مع تحيات

كرزه

المثنى
08-03-2006, 12:48 AM
نعم اخي بادي

جزاك الله خير الى الامام اخي العزيز ..

padi
08-03-2006, 10:30 AM
الاخوة الاخوات الاكارم قمر العشاق ، كرزة ، المثنى حفظكم الله

اشكركم على المرور واسأل الواحد الاحد الفرد الصمد ان يحشرنا واياها ونبينا محمد علية السلام في زمرة الصالحين انه جواد كريم ......


في الحقيقة ان القاري للموضوع بتمعن سوف يكتشف اكثر من 12 فائدة وهذا على ما تبين لي ....

1- ان المرأة تصبر على زوجها ان كان عصبي المزاج وتتحمل في سبيل الله ( يعني تطنش ) .
2- ان الرجل ان بدا منه كلمة طلاق لا تتسرع المرأ وتغضب وتخرج من بيتها .
3- ان كانت المرأ جاهلة بحكم شرعي فلا تتصرف او تتخذ اي موقف تندم علية حتى تتفقه فيه .
4- ان المرأة ترضى بالقليل وان كان معدوم ( تقول خولة ذهبت لجارتي استعير منها ثيابها ) .
5- التأدب في الحديث عن الزوج للغير في حال الشكوى والتكلم بالتدرج عن المشكله مبتدأ باليسير منها الى الكثير منها ( اولا قالت للنبي عليه السلام انه يعاملها بسوء ، ثم قالت طلقني ) .
6- لا تفرح المرأه بطلاقها ان وقع .
7- تدافع عن زوجها حتى لو طلقها .
8- تراعى ظروف الاطفال وتتذكر ما يترتب عليهم بعد الطلاق .
9- العمل بكل ما هو ممكن على استرجاع الحياة الزوجية والثبات عليها مهما كانت الظروف .
10- ان اغلقت جميع الابواب في وجهك ، فباب الله مفتوح لا يغلق ابدا ، ان طردوك الناس فرب الناس يناديك ،ان عجزوا عن تلبيك حاجتك ، فالله يلبيها لك ، ارفع يدك وعترف بذنبك واخلص نيتك وتوكل على ربك تجده امامك ، يقول الله في سورة النمل

( أَمْ مَنْ يُجِيبُ الْمُضْطَرَّ إِذَا دَعَاهُ وَيَكْشِفُ السُّوءَ وَيَجْعَلُكُمْ خُلَفَاءَ الْأَرْضِ أَإِلَهٌ مَعَ اللَّهِ قَلِيلًا مَا تذكرون )

11- التماس العذر للغير .
12- ان تقابل الاسائة بالاحسان ( بعد ما طلقها تصدقت عنه ) .

هذه بعض الفوائد ، اي امرأه هذه واي صحابية تلك والله اني اتمنى ان اكون خادم عندها ألبي احتياجاتها واقوم على شؤونها ، بل واضع خدي على التراب لكي تطأه ولا عجب في امري ولا عيب في ذلك ، فهي ام لرجال الماضي ، وهي من نساء الجنه ، وهي مربية الاجيال كلها السابقة والاحقة ، انها خولة بنت ثعلبة رضي الله عنها وارضاها واسكنها فسيح جناته .

لا تعجبوا من ما قلت في حق نفسي عنها وقد سبقني الى ذالك الاشراف الاطهار فهذا الخليفة الثاني عمر ابن الخطاب رضي الله عنه وارضاه ماذا فعل اقرأ وتمعن ونظر حال الصحابة الكرام والله انها درر من ذهب وفضه ولؤلؤ ...

كان في عهد خلافته وهو يسير مع بعض أصحابه الكرام وكان يمتطي حمار ، وإذا بامرأة عجوز تقف بعيدا واستوقفته وقالت يا عمر ، دون ألقاب الاحترام والتوجيل والخضوع ، فما يكون حاله وكيف يتصرف ، وقد رأى أصحابه ذلك الموقف وهم يترقبون ماذا يفعل أمير المؤمنين ، فما كان منه إلا أن قد تركهم وستجاب لندائها وذهب إليها حتى وقف بين يديها وهو مطأطأ الرأس يسمع ماذا تقول له ، قالت له يا عمر بالأمس كانوا يسمونك عميرا ، ( وعميرا أسلوب تسمية يستعمل للتصغير والتقليل من الشأن وعادة ما يستعمل مع صغار السن من الأطفال ) ، قالت له بالأمس كانوا يسمونك عميرا تصارع الفتيان في سوق عكاظ ، ثم بعد أن كبرت قليلا سموك عمر ، ثم بعدها صرت تلقب بأمير المؤمنين ، فاتق الله يا عمر ، فإنه من أيقن بالموت خاف الفوت ، ومن أيقن بالحساب خاف العذاب ، وهو واقف يسمع كلامها وهي تعظه وتشدد عليه بالقول وهو لا يتحرك مطأطأ الرأس خاضع لها ، فشق على أصحابه ذلك فانتهروها ، فنهاهم عمر رضي الله عنه حتى انتهت من وعظه وذهبت في سبيلها ، فقيل له : يا أمير المؤمنين أتقف لهذه العجوز هذا الموقف وهذا الوقوف ؟ فقال : والله لو حبستني من أول النهار إلى آخره لا زلت إلا للصلاة المكتوبة ، أتدرون من هذه العجوز ؟ هي خولة بنت ثعلبة ، قد سمع الله قولها من فوق سبع سماوات ، أيسمع رب العالمين قولها ولا يسمعه عمر ؟ ، الله اكبر يقول أمير المؤمنين أيسمعها ( السميع ) من فوق سبع سماوات ولا يسمعها عمر .

كرزه
08-03-2006, 02:34 PM
فعلا نجد معظم الصفات اللي ذكرتها نادرا تجد ناس قد يتصفون بها كلها...

شكرا لك مرة ثانية بادي

padi
11-03-2006, 06:38 AM
شكرا لكم جميعا