PDA

عرض كامل الموضوع : أحـــــــب لكن افيدوني؟؟



صدقيني
10-04-2006, 10:19 PM
انا عايش قصه غريبه قصة حب او شي اكبر من الحي اذا صح التعبير شي اكبر من كلمة حب او عشق شي ما عرفة اسميه شي كبيييير والله كبيييير لكن اقدر اسميه جنون......
اتمنى انا الله يجمعني معها في الحلال لكن في حواجز كثير تمنعنا.....!!!!!!
وبيني وبينها فوراق كثير لكن انا ما احس انها اثرت فينا والله ما اثرت
انا في مدينه بعيده على الي هي فيها ....
المشكله انها على ذمت رجل ما تبغاه رجل ماعرف قدرها ولا حبها...
انا وعدتها اني احاول اتزوجها وبأبذل كل جهدي في سبيل هذا الموضوع


ابغا رايكم يا اخوان؟؟؟
وشكرا.......(مجـــــــــــــنونك للأبـــــــــــــــــتد)

شموع
10-04-2006, 10:34 PM
عفواً أخي الكريم
أنت ما وضحت الصوره كامله عن حكايتك عشان نقدر نبين رأينا مثل كم عمرك عمرها؟
عندها أطفال او لا ؟
ومن متى حبيتها قبل ماتتزوج او بعد ؟
ممكن لو وضحت تلاقي رأي
تقبل تحياتي

سهيل
10-04-2006, 11:30 PM
ومن الحرام البين أن يحب الرجل امرأة متزوجة برجل آخر. فيشغل قلبها وفكرها. ويفسد عليها حياتها مع زوجها، وقد ينتهي بها الأمر إلى الخيانة الزوجية فإن لم ينته إلى ذلك، انتهى إلى اضطراب الحياة، وانشغال الفكر، وبلبلة الخاطر، وهرب السكينة من الحياة الزوجية. وهذا الإفساد من الجرائم التي برئ النبي (ص) من فاعلها فقال: "ليس منا من خبب (أي أفسد) امرأة على زوجها".
إن الحب له مبادئ ومقدمات، وله نتائج ونهايات، فالمبادئ والمقدمات يملكها المكلف ويقدر على التحكم فيها. فالنظر والمحادثة والسلام والتزاور والتراسل واللقاء، كلها أمور في مكنة الإنسان أن يفعلها وأن يدعها... وهذه بدايات عاطفة الحب ومقدماتها.
فإذا استرسل في هذا الجانب ولم يفطم نفسه عن هواها، ولم يلجمها بلجام التقوى. ازدادت توغلا في غيها، واستغراقا في أمرها،

والخلاصة أن المرأة المتزوجة يجب أن تكتفي بزوجها، وترضى به، وتحرص على ذلك كل الحرص. فلا تمتد عينها إلى رجل غيره، وعليها أن تسد على نفسها كل باب يمكن أن تهب منه رياح الفتنة، وخصوصا إذا لمعت بوادر شيء من ذلك، فعليها أن تبادر بإطفاء الشرارة قبل أن تستحيل إلى حريق مدمر.
أعني أنها إذا أحست دبيب عاطفة نحو إنسان آخر. فعليها أن تقاومها، بأن تمتنع عن رؤيته، وعن مكالمته، عن كل ما يؤجج مشاعرها نحوه.
ولقد قيل: إن البعيد عن العين بعيد عن القلب.
وينبغي لها أن تشغل نفسها ببعض الهوايات، أو الأعمال التي لا تدع لها فراغا، فإن الفراغ أحد الأسباب المهمة في إشعال العواطف، كما رأينا في قصة امرأة العزيز. وعليها بعد ذلك كله أن تلجأ إلى الله أن يفرغ قلبها لزوجها، وأن يجنبها عواصف العواطف، وإذا صدقت نيتها في الإخلاص لزوجها، فإن الله تعالى -بحسب سنته- لا يتخلى عنها.
وإذا عجزت عن مقاومة العاطفة، فلتكتمها في نفسها، ولتصبر على ما ابتليت به، ولن تحرم -إن شاء الله -من أجر الصابرين على البلاء.
ومثلها في ذلك الرجل يحب امرأة لا يمكنه الزواج منها، كأن تكون متزوجة، أو محرما له بنسب أو مصاهرة أو رضاع، فعليه أن يجاهد هواه في ذات الله تعالى، وفي الحديث "المهاجر من هجر ما نهى الله عنه، والمجاهد من جاهد هواه". (منقول )




اخي المتيم إن الناس لا ترضى خدشاً في اعراضها
اي حب يبعدك عن رضى ربك . اي حب يوسوس لك أن تقترن بزوجة غيرك اوتفسد عليها بيتها

اطلب عوضك من ربك واتركها لله ولا يلعب عليك ابليس
وان شاء الله يعوضك خير منها ومن حبها

كذلك أنا متاكد انك لن ترضى بهذا الشان لأختك وبنتك وزوجتك

صدقيني
11-04-2006, 09:34 AM
شكرا شموع على اهتمامك واحترم وجهت نظرك يا سهيل ....
على العموم هي تكبرني سنن ولها اولاد
لكن والله ماقصدي لعب او كذب او خداع

حبيتها بعد الزواج بفتره كبيره
لي معها حوالي السنه
والحب من الطرفين
وشكرا

yasmina
11-04-2006, 10:36 AM
اخي الكريم.. كلنا نعرف ما هو الحب و كم و جميل و لكن هذه المرأه مو ملك نفسها .. و بنفس الوقت مو ملك اي شخص.. هي ملك اولادها ,, انت بس تقرر انك تتزوجها .. فكر كتير منيح ( هل ممكن تربي اولادها و تساعدها.. و تتحمل مسؤوليتهم.. هل ممكن انك تعوضها هي و اولادها عن كل شي ناقص في حياتهم ؟؟ ) ممكن يكون زوجها مو منيح بس ربما تكون في اشياء تغطي ع المساوء الي موجوده في,,,

و نصيحتي الاخيره الك: فكر منيح و اهتدي لربك و صلي كرمالك و كرمال اولادها ( لان دايما الاولاد هم الضحيه) و اكلمك عن تجربه ليس في الحب و لكن في الضحيه.؟؟؟؟

فكر و اعرف انت و هي شو المفروض تعملوا بس لا تنسوا الاولاد و بنفس الوقت انت لا تحاول ابدا تأثر عليها بالبقاء او الابتعاد عن زوجها خليها هي تقرر.....

و هل ياترى لو لم تقابلك في حياتها .. كان حبت شخص تاني او بقيت في عذابها مع زوجها؟؟؟؟

و بتمنالك كل التوفيق و لو فيها خير الله يقدملك اياها يارب انت و هي

و الله معكن

نقــاء
11-04-2006, 11:22 AM
المرأة على ذمة رجل ثاني

لا تدمر حياتها ولا تجلب الشك إلى قلب زوجها فقد يطعنُ في شرفها إذا علم بقصتك معها

لا تبن قصوراً من الأوهام أخي...

فهي لو كانت من نصيبكَ لكانت الآن زوجتك

اصرفْ نظركَ عنها وانصحها أن تعتني بزوجها وأن تكونَ وفيةً له بدل أن تخونه!

شموع
12-04-2006, 12:53 PM
أنصحك بالنسيان لأن ما بُني على خطأ فهو خطأ
أبتعد عنها وأنسى وتركها لزوجها وتربية أولادها فهم بأمس الحاجه لها وتذكر دائماً من ترك شي لله عوضه الله خيراً منه

عاشق اليوفي
17-04-2006, 01:17 PM
اااخوي خلاص هي متزوجه ومستانسه مع زوجها اكيد ولا ماكان وافقة عليه
واذا كان تزوجة غصب خلاص ياخي تزوجه وحتى معاها عياااال تمنى له الخير وخلها تعيش مع زوجها
اكثرنا كذا وانا منهم


تحياااااااااااااتي,,,,,,,,,,

بدويه بقوه
18-04-2006, 09:59 AM
مرحبا اخوي صدقيني

ممكن اسئلك انت كيف تعرفت عليها وهي متزوجة

اختك بدوية بقوة