PDA

عرض كامل الموضوع : وفــاءًا... لــَهُــم



نقــاء
22-07-2006, 07:00 PM
من الصّعب أن تأتيني تلكَ الرّغبةُ بأن أعُدَّ ما مرَّ من أيّام في حياتي. ولا حتّى عددُ الفصول التي حاولتُ التأقلم مع كلّ واحد منها. ربّماَ لأنني لا أريدُ أن أفتحَ صفحات شاءَ شروقُ الشمس الجديد كلّ يوم أن يُغلقهاَ ويُغلقَ معها غُبارَ نهارهاَ ونجومَ ليلها.
لستُ من أولئك الذينَ يتنكّرونَ للماضي أو يُنكرونَ وجوده, ولكنَّ استرجاعَ اللحظات التي مَضَت يجعلهاَ تعودُ مُجدّدًا لنراهاَ أمامناَ كماَ رأيناهاَ سابقًا محفوفةً بمشاعرناَ وانفعالاتناَ وتيارات تفكيرنا.
إنّهُ أشبهُ باستحضار للأرواح مع فارق بسيط في سرعة الحضور...!
ولكن حتّى وإن لم أَعُدّ تلكَ الأيام التي مرّت لا بُدَّ وأنها كثيرةٌ وأنَّ عددَ الفصول التي عشتُهاَ لا يُحصىَ.

أوّاه....!
إكتشفتُ لتوّي كم أنَّ أشياءً كثيرةً تتمتّعُ بالقوّة في هذا العالم الذي أعرف...
بدءًا بنفسي... فكَم من شتاء ضربَتني رياحهُ وأسقمَتني برودةُ طقسه, وكَم من صيف أحرقتني شمسهُ ولكن ورغمَ كل ذلكَ الصراع لازلتُ أعيشُ وأتنفسُ غيرَ عابئة بثورة الفصول حولي....!

ما أصلبَ الأرضَ حتّى تتحمّلَ رفسَ خطواتي لها كلّ يوم .. منذُ أن وُلدت.
صلبةٌ أيتها الأرض بما فيه الكفاية لتُحمّلك الطبيعة شهادةَ الكوكب الصّامد...!

حتى سريري الخشبي لازالَ يقوىَ على حملي رغمَ نومي عليه سنينَ طويلة... ورغمَ ذلكَ الضجيج الذي يُحدثُهُ كلّما تقلّبتُ في نومي, لازالَ سريراً شابًّا إعتادت عليه جثّتي .

ما أقواك يا أمّي لتتحمّلينني كلّ هذه السنين.. تَحَمُّلٌ جعلني أُؤمنُ بإشاعتين:
الأولى تلكَ التي تقولُ بأنّ الأم عظيمة, والثانية التي تشكوُ وتلعن بأنَّ هَمَّ البنات "للممات" ...!
لازلت كما أنت يا أمي... أميرةً, عطوفةً, رقيقةً, كريمةً, تحملينَ بين أضلعك قلبًا ماسيًّا...
حفظك الله لي وأعطاك القوّةَ التي تُبقينَا بحاجتك للنهــاية...

ما أقوىَ المرآةَ التي تحمَّلَت النظرَ في وجهي كل يوم.. منذُ أن وُلدت...
وجهٌ صرتُ أراهُ مُختلفًا حسبَ إختلاف حالتي. فمرّةً يكونُ عاديًّا, ومرَّةً مَشرقًا , ومرَّةً شاحبًا شحوبَ الموت...
أحيانًا أضحكُ كلّماَ أراهُ مُنتفخَ العينين جرّاءَ نقص في منسوب النوم أو جرّاء تعب وإرهاق يُصاحبانني عادةً أثناءَ فترة الدراسة.
ما أقواك يا مرآتي حتى تتحمّلي وجهي. قُوَّةٌ لا يمتلكها البشر.. فَهُم يكرهونَ بطبعهم نفس الوجوه . رُبّما ليسَ كُرهاً بما تعنيه الكلمة من معنى ولكنّهُ ملل. فلأنَّ الحياةَ سقفها السماء وأرضيتهاَ التراب ومفتاحهاَ الهواء جَعَلت نصفَ البشرية أو أغلبها يرغبونَ في الإنتساب لمشروع إنتمائيّ آخر غير مشروع الحياة الذي أثبتَ جانبًا لا بأسَ به من العُقم في السنوات المليون الأخيرة...!
أدامك اللهُ مُعلّقةً على ذاكَ الحائط الذي من دونك سيغدو عاريًا يا مرآتي...!

لن أنسىَ الأبوابَ ومقابضهاَ . أبوابٌ كثيرةٌ تلكَ التي فتحتُهاَ وأغلقتُهاَ .. أبوابُ البيت, المدرسة, المعهد, الكُلّية, أبوابُ بيوت صديقاتي وأقاربي....
لقد عانوا جميعهم من قبضة يدي, هذا مُؤكّد. فالأبوابُ كما قالَ أحمد مطر قُدّر لهاَ أن تنامَ واقفة!
لقد تحمَّلَت صفعي لها عندَ الغضب..
أحيانًا يتراءى لي أنَّ صوتَ الصفع هو صوتُ الألم الذي أُلحقهُ بالباب.. ولأنهُ صوتٌ قصيرُ المدى, مُختصَر.. فهو يشبهُ كلمةَ "آي" البشرية... وكفى!
شكرًا لك يا أبواب لأنهُ بفتحك أرىَ عالَماً جديدًا أمام عيني وبإغلاقك أترُكُ آخرَ قديمًا ليرقُدَ بسلام وطمأنينة...

وفي النهاية و قبلهاَ في البداية شكرًا للّه الذي أتاحَ لي فرصةً كي أشكركم ولو في صفحة بيضاء..
فللّون الأبيض دلالةٌ لا تُمحىَ ولا تُشوَّه...
ووداعاً لما مضى.. وأهلاً بما هو آت.

بقلمــي

إنسان لا اكثر
22-07-2006, 07:49 PM
ماشالله تبارك الله ..

والله رائعة وكاني ارها مقصوصات مصورة

ما أصلبَ الأرضَ
ما أقواك يا أمّي
ما أقوىَ المرآةَ

الابواب .......تحملت صفعي لها عندَ الغضب

شكرا ً اختي قمر العشاق

ننتظر المزيد

كرزه
23-07-2006, 01:45 AM
...............

تصدقين قموورة

انطر كتاباتج بفارغ الصبر
تدرين ليش ؟؟؟

احس انه حروفج ..لها معنى
ربي يخليج و يحفظج و ما يحرمنا منج

تحياتي

نقــاء
23-07-2006, 11:42 AM
ماشالله تبارك الله ..

والله رائعة وكاني ارها مقصوصات مصورة

ما أصلبَ الأرضَ
ما أقواك يا أمّي
ما أقوىَ المرآةَ

الابواب .......تحملت صفعي لها عندَ الغضب

شكرا ً اختي قمر العشاق

ننتظر المزيد

إنسان

أسعدكَ الله مثلماَ أسعدتني بردّك

بارك اللهُ بك

نقــاء
23-07-2006, 11:46 AM
...............

تصدقين قموورة

انطر كتاباتج بفارغ الصبر
تدرين ليش ؟؟؟

احس انه حروفج ..لها معنى
ربي يخليج و يحفظج و ما يحرمنا منج

تحياتي

وأنتِ أتعلمينَ لماذاَ يريحني ردّكِ دائمًا؟؟

لأنني أستطيعُ أن أكتشفَ من خلاله كم أنكِ رائعة وطيبةُ القلب :)

شكرًا لك عزيزتي

ياغادة
23-07-2006, 11:57 AM
المخلصون فقط هم الذين يملكون روحاً تقول شكراً لمن

أسدى الي معروفاً ايما كان ..

قمر :

أكتشف كل حين معدن أصيل أكثر إبهاراً من القمر

والعاشقين سلمت يداكِ ولا فض فوك ِ .


غادة

نقــاء
23-07-2006, 12:05 PM
المخلصون فقط هم الذين يملكون روحاً تقول شكراً لمن

أسدى الي معروفاً ايما كان ..

قمر :

أكتشف كل حين معدن أصيل أكثر إبهاراً من القمر

والعاشقين سلمت يداكِ ولا فض فوك ِ .


غادة


شكرًا يا أحلى غادة لهذا التعقيب اللطيف الجميل

أسعدكِ الله

marooz
03-09-2006, 11:40 AM
Gamar al 3oshag
bravooooooooooooooooooooooooooooo

I liked what u wrote word by word it is perfect and very expressing


Hope to see more of ur works

Thanx

نقــاء
03-09-2006, 11:51 AM
Gamar al 3oshag
bravooooooooooooooooooooooooooooo

I liked what u wrote word by word it is perfect and very expressing


Hope to see more of ur works

Thanx


أهلاً marooz

وشكرًا لإطرائك

الورود
03-09-2006, 02:51 PM
حرفك جمييل بجمال قلبك الرائع

تصوير ادهشني فيه تفكيرك النير واسلوبك الرائع فيه

دمتي لنا قلما نتوق له ..

نقــاء
03-09-2006, 07:44 PM
حرفك جمييل بجمال قلبك الرائع

تصوير ادهشني فيه تفكيرك النير واسلوبك الرائع فيه

دمتي لنا قلما نتوق له ..

دُمت قمرًا منيرًا لدربي يا أجملَ إسم يمرُّ على قافلة مواضيعي

كلمة الحق
16-01-2009, 03:56 PM
بسم الله الرحمن الرحيم

جزاك الله خيرا على الموضوع.