PDA

عرض كامل الموضوع : قصص الجن ... ((ابو كف)) ...!!!



المسكت
06-01-2004, 01:49 PM
جاءت في كتاب الأنسان وأشباح الجن لمؤلفه الكاتب الشهير والصحفي القدير سعيد اسماعيل..قال

الكاتب:من ذلك قضية شغلت الرأي العام في مصر طوال شهر ابريل عام 1980 وما بعده ذلك ان رجلا يقوم

بتشخيص الأمراض الي يعاني منها بعض الناس ويصف لهم ا لعلاج والدواء الذي يشفيهم ويريحهم من الااامهم وهو

الذي يكاد ان يكون اميا واسم هذا الرجل عبد العزيز مسلم شديد أبو كف وشهرته ابو كف عمره ثلاثون سنه انقطع

عن الدراسه وهو في الصف الثاني اعدادي والتحق بالقوات المسلحه بمصر وفي عام 1966 اصابته شظيه طائشه

في العمود الفقري اثناء حرب الأستنزاف على جبهة قناة السويس واسفرت الأصابه عن شلل في ساقيه فترك القوات

المسلحه وعاد الى قريته ليعيش مقعدا مع والدته واخوته

وذات ليله كان ابو كف يعاني من الضيق والأرق فوجيء بأمراء ترتدي جلبابا ابيض وتلف رأسها بقطعه بيضاء بدأت

المراءه في اول الأمر كأنها صوره من الدخان مرسومه على الحائط ثم لم تلبث تلك الصوره ان تجسدت وخططت

ببطء نحو فراشه وقالت له : انا الحاجه بأشفيك من الشلل ولكن بشرط ولكن الفتى لم يرد لأن الرعب عقد لسانه عن

النطق ةتصبب العرف على جبينه وصدره حتى بلل ملابسه ولكن المراءه كررت قولها ثانيا واخبرته انها جنيه مؤمنه

تمد له يد المساعده ثم تلاشت في الحائط الذي خرجت منه وخشى ابو كف ان يخبر احد من افراد اسرته فيتهمونه

بالجنون فطوى سره بين ضلوعه وفي الليله التاليه عادت الحاجه وفي الليلة الثالثه سئلها عن شرطها قالت ان تقبل

الزواج من ابنتها لأنك وحدك الذي تستطيع اسعادها فطلب منها ان تمهله ليفكر وحرص ابو كف بعد ذلك ان يأوي

الى فراشه ممبكرا كل ليله ويغلق بابه من الداخل بالمفتاح وكانت الحاجه وابنتها تخرجا اليه من الحائط وتبقيا معه

ختى الفجر يأكلون معااا ويسمرون وكانت البنت جميلة الصوره رشيقة الجسم متفتحة الأنوثه ناعمه رقيقه كما

يصفها ابو كف واخبر ابو كف الحاجه انه انه قبل شرطها وفي الليلة التاليه تم الزواج وصدحت الموسيقى في اركان

الغرفه وزفت العروس الى العريس على دقات الدفوف ولم يككد العريس يعانق زوجته حتى غادرت الحاجه حتى احس

ان الحياة تسري في ساقيه المشللوولتيين

وفي اليوم التالي فرحت ام ابو كف واخوته بشفائه عندما شاهدوه يمشي على قدميه لكنه لم يبح بسره لأحد الا ان

الفرحه لم تتم فقد تغير سلوك الشاب تمااااماا فقد اصبح دائم العزله في غرفته لا يغادرها الا نادرا كان يأكل فيها

ويستحم فيها ويقضي نهاره خلف بابها وعندما لاحظه اخوته يتحدث مع اشخاص لا يرونهم ظنو انه فقد عقله اما هو

فقد كان سعيدا بعروسه الجميله ...وفي خلال سنتين انجب منها طفلين ومع ان طفليه وزوجته كانو معه كان وحده

فقط الذي يستطيع رؤيتهم وسماع اصواتهم وذات ليلة زارته الحاجه واخبرته انها تريد ان تتخذه وسيطا يعاونها على

شفاء المرضى من بني الأنسان وطلبت منه الأنتقال الى بيت اخر لأن والدته واخوته يحدون من حريته وزوجته وطفليه

وبعد ثلاث ايام استأجر ابو كف منزل صغيرا في مدينة شبراا الخيمه وبدا منها يمارس نشاطه واستطتع ان يشق

حالات من العقم والشلل وامراض لكبد والكلى والصدر واجرى عمليات جراحيه ناجحه مثل عملية الزائده واستئصال

سرطان الثدي وكان يأخذ من المريض 25 قرشا فقط

وكان الكشف يتم بمجرد النظر للمريض وعنددما ذاع صيت ابو كف الذي يزاول الطب من دون ترخيص فأذنت

المحكه بالقيض عليه وامام احمد حسين وكيل نيابة شبرا اعترف ابو كف انه يقوم بالكشف على المرضى وشفائهم

واجراء عمليات جراحيه ان لزمت الحاله

وانه لا يستطيع عدم تنفيذ الأأمر خشيت ان يتعرض للأذى وعندما سئله وكيل النيابه عن اسم الحاجه وعنوانها

الألقاء القبض عليها فوجء انها لبست بشراا وانها جنيه مؤمنه وانهى وكيل النيابه التحقيق وامر بحبس المتهم اربعة

ايام ولم يكد وكيل النيابه ان ينهي التحقيق حتى اصابه صداع شديد برأسه اضطره الى مغادرة مكتبه ليلازم فراشه

وفي يوم الثلاثاء 15 ابريل 1980 بدأت المحكمه وجاء ابو كف واعترف بكل شيء واراد القاضي ان يختبر قدرة

المتهم فطلب منه تشخيص الأمراض الي يعاني منها ستة من المحامين كانو موجودين بالجلسه ونج ابو كف بالأمتحان

وكان الحوار بين القاضي والمتهم مثيرا جدا وصيحات الله اكبر تتعالى في ارجاء المحكمه ورغم ذلك فقد امرت

المحكمه بأحالة ابو كف الى مستشفى الأمراض العصبيه مع استمرار حبسه وقالو اكثر الناس انه دجال وقالو انه

مجنون وغيره

وفي الجلسه التاليه اعلن برائته من جميع التهم الموجهة اليه وهلل ابو كف عند ماع الحكم وقال للصحفيين ان

الحاجه كانت حاضره اصناء الجلسه وانها كانت تقف خلف القاضي وهو يقراء الحكم وعندما سئله احد الصحفين عن

شكلها واسمها قال ان ذلك محظور عليه وكا ما استطيع قوله انها من الجن..............وانتهت القصه



منقوووووووووووووووووووول

منقوووووووووووووووووووول

iamsweet22
07-02-2004, 07:08 PM
:o تسلم عالقصة الرائعة
صراحة كثير رائعة وبالتوفيق