PDA

عرض كامل الموضوع : بعد الإعصار : ضفــدع ينقذ فأرا من الغرق !! [ صورة ]



*عطر السحاب*
04-10-2006, 06:13 AM
http://www.buraydh.com/sign/taheya/bsmal.gif
http://www.buraydh.com/sign/taheya/slam.gif
http://www.arabiyat.com/forums/images/smilies/taheyatayeba.gif


الكل منا يعلم ما تعرضت له دولة فيتنام من إعصار قوي . خلف قتلى و جرحى لا يعلمهم الا الله جل و علا ..



و تناقلت وسائل الإعلام صورة مفادها أن ضفدعا قام بإنقاذ فأر من الغرق بحمله على ظهره !


فسبحان من ألهمها هذا التعاون و النصرة و الإنقاذ للمكروب بعد أن عُدم أو شبه بين بني البشر ..



لا أطيل عليكم الصورة أبلغ من أي وصف :


http://www.alyaum.com/images/12/12069/401258_1.jpg

تعليقاتكم http://www.fadhaa.com/vb/images/smilies/icons/icon40.gif ..

lovely thing
04-10-2006, 10:53 AM
الله الله

ابن جدة
04-10-2006, 11:21 AM
سبحان الله العظيم

صورة تدعو للتفكر

راسية
04-10-2006, 11:21 AM
ان شاء نتعلم نحن البشر من الضفدع كى ننقد بعضنا البعض.

مدري
04-10-2006, 11:27 AM
سبحان الله
يعطيك العافية شيخة

الأمير بدر
04-10-2006, 03:42 PM
هذا مايسمى التكافل سبحان الله

مــــشـكورة ياشيخة بنت شيوخ

مجنون نوره
04-10-2006, 03:54 PM
سبحااااااااااااااااااان الله
ولله في خلقه شؤون

غلباااان
04-10-2006, 03:59 PM
يوضع سره في أضعف خلقه

لـمــســـــــــــات
04-10-2006, 07:14 PM
سبحان الله

تسلمي يا أحلى شيخة

يبان الشوق
04-10-2006, 08:27 PM
ســبـــحان الله

..

alfa
04-10-2006, 09:12 PM
سبحان الله ,,,, هذه الصورة رائعة

أنا أخو مزنا
04-10-2006, 10:23 PM
مشكورة أختي شيخة بنت شيوخ




تقبلي أخلص أشواقي

# كبــــــرياء الجرح #
05-10-2006, 04:47 AM
سبحان الله. وهذا وهم حيوانات
مشكوره شيخه

نظرة اعجاب
05-10-2006, 05:14 AM
سبحان الله العظيم




تشكرات على الموضوع

b
05-10-2006, 05:15 AM
مشاركة حلوة بس يبدو لي انها مركبة بس عموما الهدف وصل
والف شكر على الابداع

*عطر السحاب*
05-10-2006, 05:29 AM
شاكرين المرور الطيب
ودمتم متعاونين

غسق
05-10-2006, 05:35 AM
سبحان الله العظيم

*عطر السحاب*
05-10-2006, 06:15 AM
الف شكر
ودمتم

طلوو
06-10-2006, 03:31 AM
سبحاااااااااااااااااااااااان الله


الله يعطيك العافيه أخوي



لك خالص شكري وتقديري وشكرا ع الصوووووووره

*عطر السحاب*
06-10-2006, 06:43 AM
الف شكر
ودمتم