PDA

عرض كامل الموضوع : تعلم اسرار لغة جسم من يحدثك



beacons
27-10-2006, 08:10 PM
أسرار لغة الجسم
إذا استطعت معرفتها سيصبح الآخر أمامك كتابا مكشوفا!
إن أجسادنا مرتبطة جدا بعواطفنا وتعكس مشاعرنا بشكل أو بآخر عندما يتحرك جهازنا العصبي فنعبر تلقائيا عن هذه المشاعر بلا وعي ولا انتباه.فعندما نغضب مثلا نضغط قبضة يدنا ونضغط على شفاهنا تعبيرا عن إثارة مشاعرنا ونرفع حاجبينا عندما نشك وهكذا كما وأن 93% من الذي نوصله للآخرين يمكن أن يصل دون الحاجة للكلام.وكلما استطعنا ان نفهم حركات الآخرين نكون أكثر شعبية لدى الآخرين وأكثر براعة في العلاقات العامة… ونحقق ارتقاء أفضل وأسرع في الوظيفة.
لذلك عندما تتكلمين مع أي شخص راقبي ماتوشي لك به حركاته وتحركاته وإيماءاته:
1-إذا كان يخفض رأسه وينظر إلى الجانبين وهو يحاورك: فهو في موقف عاطفي يرغب في مغازلتك.بعض الناس يترجمون هذه الحركة على أنها تعبير عفوي عن الخجل ولكن الأصح حالة عاطفية تنم عن حب المغازلة.كانت الأمير ديانا تقوم بمثل هذه الحركة فأصبحت شهيرة بها مع أنها خجولة ولكن بطريقة عفوية وغير شعورية حببت بها الجماهير عموما
إذا كنت لا ترغبين في تشجيعه على مغازلتك فعليك القيام بحركات معاكسة لما يفعل هو.أما مجاراته بالحركات نفسها فهي دليل قبول بمغازلته
2-إذا وضع محاورك يده خلف رأسه واليد الأخرى متحفزة:فهذا دليل قاطع على غضبه وارتفاع عصبيته .أنها إنذار أن هذا الشخص قد أصبح في مأزق وانه قد يقوم بعملية مواجهة في أية لحظة.
لمواجهة هذه الحالة عليك أن تتصرفي بحكمة ووعي خفضي نبرة صوتك وغيري النغمة لكي تبدو اقل إشعارا بالتهديد ثم سارعي إلى تغيير الموضوع الذي تتحاورين فيه
3-إذا ثنى جسمه إلى الخلف وهو جالس ويداه معقودتان خلف عنقه فهو يظن انه أفضل منك:لقد دلت الأبحاث على أن هذا الشخص يشعر فعلا بأنه أعلى منك منزلة . إلا أن الدراسات أكدت أن رجال الأعمال اللذين يفعلون ذلك أمام زميلات فإنهم يصرون على أن ذلك لا يعني عدم احترام هؤلاء الزميلات إلا أن هؤلاء الأشخاص يعترفون أنهم لا يأتون بمثل حركة كهذه أمام رجال زملاء لهم.
يمكن التصرف في هذه الحالة بان تعيدي محاورك إلى وضعه السابق بان تقدمي له شيئا ما يضطر أن يفك يديه لتناول هذا الشئ أو أن تساليه عن أي شئ فوق مقعده لكي يعود إلى جلسته الطبيعية … فتنفك عقدة العظمة.
4-إذا حاول محاورك أن يغطي فمه بيده فهو يشك في ماتقولين ولا يصدق أقوالك: أنها الوسيلة التي يلجأ إليها المحامون لمعرفة مايدور في افكارهيئة المحكمين أثناء جلسات المحاكم . إذا أن المحامي البارع يجب أن يغير من أسلوبه وأقواله فور أن يشاهد هيئة التحكيم أو بعضهم يقومون بهذه الحركة وإلا فأنهم سيقررون ضده.
يمكنك تجاوز هذا الموقف بسؤال الشخص المواجه لك ويقوم بمثل هذه الحركة .بسؤاله ماإذا كان في ذهنه ماليس واضحا ويرغب في الاستفسار عنه فأنت بهذا تعطينه فرصة للنطق بما يشك فيه. ويفضل في هذه الحالة أن تكوني رافعة يدك للدلالة على صدقك
5- راقبي بؤبؤ عيني محاورك فهي ختما تعكس داخليته وتفضل على آلة كشف الكذب:
فالناس عادة يكبر بؤبؤ عيونهم إذا كانوا يسمعون قولا صحيحا أو مريحا والعكس ينعكس على حجم بؤبؤ العين. فالكلام غير المريح وغير الصحيح يؤثر على حجم البؤبؤ ويصغره (نظرية خبير قراءة لغة الأجسام الدكتور كيفن هوغن)
النصيحة انه في حالة رؤية محاورك وقد صغر حجم بؤبؤ عينيه أن تسارعي بسؤاله عن أي شئ يجعله أكثر سعادة وبهذه الحالة تستطيعين الاحتفاظ بمشاعره الايجابية نحوك بدلا من خسارته.
6-إذا كان محاورك يفرك أذنيه أو انفه بيده فهو حتما يكذب عليك واليك الدليل: عندما يكذب الشخص يكون قد ازدادت حالته العصبية والحالة العصبية تجعل الدم يتدفق إلى الأنف والى شحمة الإذنين .فيشعر بحاجة إلى حكهما بشكل تلقائي .
لتلافي هذه الموقف قولي له:هل أنت على مايرام هل أنت مرتاح؟ ذلك لان الكذب يحتاج إلى الكثير من التركيز وعندما تخاطبينه تجعلينه يفقد تركيزه. وبالتالي ينسى ماكان يقوله.
7-إذا كان محاورك يتكلم بنعومة شديدة فهو مراوغ لعوب: يظن معظم الناس أن المتكلمين بنعومة هم من الصنف الذي يخجل ويستسلم. ولكن بحثا أجرته العالمة النفسية الدكتورة ليليان غلاس قد اثبت عكس ذلك.إنها خبرة عميقة لديهم تفرض عليك أن تليني وتنحني له للإصغاء جيدا لكي تسمعيه.وان ينصب كل جهدك بالتركيز عليه بدلا من التفكير بما يقولونه حتى انتهاء أقوالهم.لقد أتقن هؤلاء هذا الفن إلى درجة أنهم أصبحوا يزاولونه دون عمد منهم.
يمكنك مواجهة هذا الوضع بالتصرف تماما مثلهم .ردي على حديثهم بالنعومة والهدوء والأسلوب نفسه .فيكون هذا الأسلوب. ويمكنك أيضا أن تطلبي منه رفع صوته في الحديث بدلا من بذل جهدك الكبير لسماع قوله المنخفض الصوت.
8- إذا أشاح نظره عنك عندما تكلمينه فهذا يعني انه يصغي إليك جيدا: فلا تظلمي زوجك إذا كان يزيح نظره عنك وأنت تخاطبينه. بعدم اهتمامه. الواقع عكس ذلك تماما .انه يستوعب ماتقولين. حوالي 60% من البشر يحاولون تحويل رؤوسهم جانبا عندما يكلمهم احد وذلك في محاولة لجمع أفكارهم كما يقول الخبراء الاختصاصيون. وبالنتيجة اشعري بالبهجة إذا حصل معاك ذلك . انه يحاول أن يفهمك جيدا وان يحسن هضم ماتقولينه وهو مؤشر جيد لمصلحتك

طفوله
27-10-2006, 10:28 PM
شكراااا جزيلاااااا لك اخي الكريم ..على الموضوع القيم ..
تحيااااااتي