PDA

عرض كامل الموضوع : هل ما زلنا نجهل الحقيقه



hisham1970
04-02-2004, 10:42 PM
لم يعد سرا بان هذه الامة اصبحت في مهب الريح .قبل عقود عدة سقطت عاصمة الامة العربية وسقط بسقوطها كل حلم بالوحدة انها القدس واليوم تسقط بغداد عاصمة الخلافة الاسلامية وقد اصدم ان كان احد منكم لم يعرف حتى الان ولكن هل تعرفون باقي الحكاية لا اعلم وحتى نسير نحو الحقائق لا فوقها ورغم الاختلاف والاتفاق في شخصية صدام حسين الا اننا تجاوزنا في خلافنا حول هذه الشخصيه بنجاحاتها وانكساراتها بانسانها وساديتها وهل كان مجرم او كان ملاك وتجادلنا طويلا والعراق تذبح وحتى نكون منصفين وبغض النظر عن اي شخصية كانت هذه صدام الا انها كانت ترعا وحدة العراق فمن لم يتامل او يامل في واقعنا الحالي يجد ان من احتل العراق هم بني صهيون ومن يزاود في هذا الحديث عليه ان يقراء التاريخ من بوابة الدم ان اغلب العقود التجاريه التي تم الاتفاق عليها في العراق وفي اغلبها البترول والاعمار آلة الى مؤاسسات صهيونيه ناهيك عن خط البترول الذي تنوي امريكا مد اسرائيل به من سفق لقوات التخالف عند دخولها بغداد لم يشاهد على ما يبدوا الصوره اليوم والجنود الامريكيين يغتصبون العراق ونسائه من هتف لبوش لم يحلم بان يرى قوات امريكيه تمدد عدد من العراقيين على الارض وتدول عليهم من شارك في تمزيق صور صدام الذي كان مهما كان شوكة في حلق امريكا واسرائيل يبدوا انه لم يشاهد تمزيق ثياب عراقية من قبل جندي امريكي بالامس القريب كنا نبكي القدس واليوم نبكي القدس وبغداد معا اي عجب في ذلك فقد يمتد بكائنا الى كلنا لا بعضنا فنحن من جلش متربعا بين فكي التمساح هل هتف العراقيين بكل جوارحهم عند القبض على صدام حسين هل اعجبهم الذله لسادتهم ومن كانوا يهتفون قبل برهة وجيزة لهم كنت سافرح من كل قلبي لو ان الشعب العراقي فعلا هو الذي اختار مصيره بيده ولو مزقوا صدام الف قطعه لا ان ياتي قائد عراقي جديد على ظهر دبابه امريكيه ولكن هذه المعارضه التي تحتفل اليوم لم نشاهد احد منها اطلق رصاصه واحده لقلب الحكم كانوا ينتظرون من يحملهم اعجز عن التعبير يا ساده يا كرام قد يرفض منطقي هذا البعض والبعض قد يؤايده ولكن بداخل كل واحد منا هذه الحقيقة المره مها كابرنا وتكابرنا وحاولنا حجب اعيننا عن هذه الحقيقه بالامس فلسطين واليوم العراق يذبح وليبيا تغتصب بقرار من القذافي والبقية تاتي الى متى الى متى
مع تحيات اخوكم هشام فلسطين مدينة القدس المحتلة

mr.ghost
04-02-2004, 11:05 PM
الله يستر من القادم اخوي هشام



ومالنا غير الدين


لازم نرجع لديننا ولا ننقاد خلف شهواتنا


وصدقني راح نهزم هؤلاء الاوغاد باذن الله


تحياتي لك ولقلبك الغيور على العرب

Brave Heart
08-02-2004, 03:20 PM
السلام عليكم

إلى متى يا هشام,,,,

إلى أن نفترق, اولم نفترق, إلى أن نتشتت, أو لم نتشتت, إلى أن أننسى, أولم ننسى.

في يوم من الأيام سيظنون أنهم وصلوا إلى هدفهم الأسمى, تدمير الأقصى و الكعبة, و لكن حلمهم هذا هو حلم وليس واقع.

إلى متى يا هشام, و إلى أين, إلى الخراب و إلى الفرقة و إلى العذاب.

لماذا لا نهدم أحلامهم, لماذا لا نتوقف عن شرب البيبسي أولا.
لماذا لا و لا ولا. لماذا لا نقول يوما لا