PDA

عرض كامل الموضوع : امريكي : صدام كان مبتسماً بطريقه عجيبه وكأنه يرى شيئا !!



فيصل الشمري
05-02-2007, 12:04 AM
http://www.up4world.com/images/store10/7dde5b1cb0.jpg


يقول هذا الامريكي في رسالة بعث بها لزوجته عن طريق الانترنت :




لقد كدت أن أخرج عدواً من غرفة الإعدام حينما شاهدت صدام يبتسم بعد أن قال شعار المسلمين (لا إله إلا الله محمد رسول الله)......

لقد قلت لنفسي يبدو أن المكان مليئاً بالمتفجرات فربما نكون وقعنا في كمين وقد كان هذا استنتاج طبيعي...... فليس من المعقول أن يضحك إنسان قبل إعدامه بثواني قليله ...... ولولا أن العراقيين سجلوا المشهد لقال جميع زملائي في القوات الأمريكية بأنني أكذب فهذا من المستحيلات......

ولكن ما سر أن يبتسم هذا الرجل وهو على منصة الموت؟

لقد نطق شعار المسلمين ثم ابتسم...... أؤكد لك إنه ابتسم وكأنه كان ينظر إلى شيء قد ظهر فجأة أمام عينيه...... ثم كرر شعار المسلمين بقوة وصلابة ...... وكأنه قد أخذ شحنة قوية من رفع المعنويات أو رأى شيئاً ما أو أن هناك نافذة قد فتحت أمامه فرأى شيئاً مختلفاً أؤكد لكم لقد كان ينظر إلى شيء ما

إنني لا أعلم ما صحة ما يقوله بعض أصدقائنا المسلمين في العراق من أن الشهداء يدخلون الجنة مباشرة ولا يشعرون بألم الموت...... ويقولون أن الشهداء هم الذين يقتلونهم الكفار (ونحن في نظرهم كفاراً)...... وعلى هذا الأساس يعتقدون إننا أهدينا لصدام هدية عظيمة حينما قتلناه......

صدقيني إنني أعتقد أن صدام رجل يستحق الاحترام

لقد فتح باب زنزانة صدام حسين الساعة الثانية صباحاً بتوقيت غرينتش...... ووقف قائد المجموعة التي ستشرف على إعدامه وأمر الحارسين الأمريكيين بالانصراف...... ثم أخبر صدام أنه سيعدم خلال ساعة.

لم يكن هذا الرجل مرتبكاً ...... وقد طلب تناول صدام وجبة من الأرز مع لحم دجاج مسلوق كان قد طلبها منتصف الليل ...... وشرب عدة كؤوس من الماء الساخن مع العسل...... وهو الشراب الذي اعتاد عليه منذ طفولته...... وبعد تناوله وجبة الطعام دعي لاستخدام الحمام...... حتى لا يتبول أثناء عملية الإعدام ويشكل المشهد حرجا، فرفض ذلك.

وفي الساعة الثانية والنصف توضأ صدام حسين وغسل يديه ووجهه وقدميه وجلس على طرف سريره المعدني يقرأ القرآن الذي كان هدية من زوجته وخلال ذلك الوقت كان فريق الإعدام يجرّب حبال الإعدام وأرضية المنصة.

في الساعة الثانية و45 دقيقة وصل اثنان من المشرحة مع تابوت خشبي منبسط وضع إلى جانب منصة الإعدام...... وفي الساعة الثانية و50 دقيقة أدخل صدام إلى قاعة الإعدام ووقف الشهود قبالة جدار غرفة الإعدام وكانوا قضاة ورجال دين وممثلين عن الحكومة وطبيبا...... في الساعة الثالثة ودقيقة بدأت عملية تنفيذ الحكم والتي شاهدها العالم عبر كاميرا فيديو من زاوية الغرفة".

بعد ذلك قرأ مسؤول رسمي حكم الإعدام عليه، صدام كان ينظر إلى المنصة التي يقف عليها غير آبهاً بينما كان جلادوه خائفين والبعض منهم كان يرتعد خوفاً والبعض الآخر خائفاً حتى من إظهار وجهه فقد تقنعوا بأقنعة شبيهة بأقنعة المافياً وعصايات الألوية الحمراء فقد كانوا خائفين بل ومذعورين ..


المصدر:
http://www.aliraqnews.com/modules/newbb/viewtopic.php?topic_id=6698&forum=1

مرمر زمانو
05-02-2007, 01:43 AM
مشكور اخي فيصل على المشاركة الحلوة وتقبل مروري .
(مرمر) مر من هنا .

hafid abdelhafid
05-02-2007, 02:01 AM
مشكور على الرسالة ...

Wazir
06-02-2007, 10:39 PM
شكرا اخي فيصل للموضوع..
وكما يعلم جميع العلماء والمسلمين بانه عندما ياتي ملك الموت ليقبض روح انسان فلابد ان يرى هذا الانسان منزلته في الاخرة قبل ان يفارق الحياة..
وهذا ليس من العجب بان يضحك صدام ..فلقد عرف منزلته والحمد لله .. فهنيئا لك يا صدام بالشهادة التي صعب من ينالها ..
الف رحمة عليك يا ابو عدي..

فيصل الشمري
06-02-2007, 11:32 PM
الف شكر اخوي الزير ع المرور

الـنشمـــي بِيك
07-02-2007, 08:18 AM
إنها من دلائل الشهداء فيصل .. ولكن ليت الجاهلين يستوعبون ذلك ..

إنه حي في ضميرنا العربي ... إن في قلوبنا سعادة وحسرة في آن واحد ..

سعادة ... على نهايته المشرفة كما كانت حياته ...
وحسرة ... على وداعه وفقدان ذرة شريفة من ذرر العرب المسلمين الطاهرة ..

وتقبل مروري أخي فيصل وأشكرك على موضوعك المتميز كما عودتنا ....

القناص الثائر
07-02-2007, 09:22 AM
لقد بقي حيا والدليل إبتسامة الشهيد التي تعودنا عليها

فيصل الشمري
07-02-2007, 11:49 AM
إنها من دلائل الشهداء فيصل .. ولكن ليت الجاهلين يستوعبون ذلك ..

إنه حي في ضميرنا العربي ... إن في قلوبنا سعادة وحسرة في آن واحد ..

سعادة ... على نهايته المشرفة كما كانت حياته ...
وحسرة ... على وداعه وفقدان ذرة شريفة من ذرر العرب المسلمين الطاهرة ..

وتقبل مروري أخي فيصل وأشكرك على موضوعك المتميز كما عودتنا ....

اهلا عزيزي النشمي ..

مرورك الاروع كعادتك ..

وبأذن الله صدام حسين رأى مكانه في الجنة حين ابتسم

فيصل الشمري
07-02-2007, 11:51 AM
لقد بقي حيا والدليل إبتسامة الشهيد التي تعودنا عليها


ذات يوم قال صدام لزوجته :

اصحاب المبادئ يموتون لكنهم يعيشون أكثر من عمرهم ..


صدقت ياصدام

شمس المحبة
29-04-2007, 10:06 AM
شهيد ورب الكعبة