PDA

عرض كامل الموضوع : أنت مسحور لـصالح الشيحي



مقالات اليوم
09-12-2015, 06:15 AM
أنت مسحور



بقلم صالح الشيحي




أقف في المنتصف. لا أنا الذي أنكر السحر كالذين ينكرونه، ولا أنا بالذي يعزو إليه كل مصائب البشر!
من هنا، يستفزني خبر القبض على سحرة أوقعوا بكثير من الضحايا. هل هناك من لا يزال يصدق هؤلاء الدجالين و"الحرامية"؟ هل هناك شخص ما يزال يصدق وجود ساحر يعلم الغيب، ويمتلك القدرة على دفع الضرر وجلب المنفعة؟!
يقول الخبر المستفز، إن شرطة المدينة المنورة تمكنت من القبض على عصابة إفريقية مكونة من 6 أشخاص، أقدموا على كثير من عمليات النصب والاحتيال والاستيلاء على أموال باهظة من الضحايا، باستخدام طرق وتقنيات مختلفة يوهمون ضحاياهم بأنهم مسحورون أو يدعون مضاعفة الأموال!
هذا الخبر ليس إشاعة "واتساب" أو تغريدة مجهولة المصدر، بل خبر نشرته صحيفة الرياض، يؤكد -ونحن على مشارف 2016- أن كل من أراد الثراء السريع عليه بالتوجه إلى هذا البلد، والضحك على أهلها بهذه الخرافات والأوهام!
الحكاية "شوية فهلوة"؛ يجمعون ما يستطيعون من معلومات دقيقة عن الضحية، ثم يتواصلون معه ويستغلونها؛ لإرهابه نفسيا ليقع تحت سيطرتهم، ثم يبدؤون في الاحتيال عليه. ليكتشف بعد فترة أن الأمر مجرد أوهام نفسية، وهلاوس!
هذا ليس تحليلا شخصيا، أو توقعات. هذا الواقع.
جاء في تفاصيل الخبر -المخجلة- أن القبض جاء بعد ورود بلاغات من أشخاص تعرضوا لعمليات نصب واحتيال من مجهولي الهوية، عن طريق الاتصال على هواتفهم المحمولة وإعطاء تفاصيل كاملة عن شخصية الضحية، وإيهامه أنه مسحور!
العصابة -وهذه معلومة وردت في الخبر- توهم الضحايا بالسحر خلال الاتصال عليهم هاتفيا من شقة في محافظة جدة، مستخدمين أرقاما دولية!
وعلى كل حال، أنا لن أشنّع على أفراد هذه العصابة، بل على العكس أهنئهم؛ وأغبطهم لأنهم عرفوا "نقطة ضعف" هذا المجتمع الطيب، وبدؤوا يركزون عليها حتى حصلوا على مبتغاهم، لكنني أشفق على الضحايا؛ الذين ما يزالون يصدقون وجود سحرة من هذا النوع!
الساحر كما قال أحدهم، لو كان يملك نفعا أو ضرا، لنفع نفسه، ولم يتخذ من الأحراش والخرائب مسكنا له.. أين عقولكم؟!