PDA

عرض كامل الموضوع : الإسبانيون لـصالح الشيحي



مقالات اليوم
02-02-2016, 06:15 AM
الإسبانيون



بقلم صالح الشيحي




يقول الخبر إن صورة نشرها مصارع ثيران شهير على صفحته في "إنستجرام" أثارت كثيرين، حيث ظهر المصارع في الصورة -وفقا لـ"الشرق الأوسط"- حاملا طفلته وعمرها 5 أشهر في يده اليسرى، بينما كان يصارع الثور بيده اليمنى!
الكثيرون -هناك بالطبع- أعربوا عن انزعاجهم من الصورة، وانهالت الانتقادات على مصارع الثيران من أرجاء بلاده. حتى وزير الصحة الإسباني عبّر عن رفضه للحادثة بقوله "من غير المناسب تعريض الأطفال لمواقع الخطر"!
وبعدما امتلأ الفضاء بالانتقادات اللاذعة لمصارع الثيران خرج على الناس هناك بقوله: "الرجاء أن تحترموا تقاليدنا، وإلى الذين يتكلمون عن الخطر على طفلتي، أقول لهم إنها في مأمن تماما، أنا مصارع ثيران، وهذا هو عملي، وأخصص له 365 يوما في العام. يقولون إنني عرضت ابنتي للخطر، ليس هناك مكان أكثر أمنا لابنتي من أن تكون بين ذراعيّ"!
لماذا تحدثت عن قصة هذا المصارع. لست مع المصارع أو ابنته أو الثور. فقط أود القول إنني دائما أقف ضد تضخيم بعض الحوادث والقضايا التي نقرأ عنها في بلادنا. أنا متيقن أننا مجتمع كغيرنا. لكن يتميز عنا الآخر بأنه يحصر المشكلة في صاحبها، يعيدها إلى قالبها الذي خرجت منه. ولا يعاقب مجتمعه، أو منطقته، أو قبيلته، أو يصمه بالتخلف والرجعية لمجرد شخص متهور!
مجددا؛ لسنا استثناءً في العالم اليوم. نحن شعب كغيرنا من الشعوب. ننتقد الذات، لكن جلدها أمر يجب أن نتوقف عنه.
في الختام، أطلب منكم "التركيز" على تصريح محامي الأطفال في إقليم الأندلس حيال القضية، حينما تعهد بأنه سيدرس احتمال اتخاذ إجراءات قانونية ضد ما قام به المصارع قائلا: "إذا كانت هذه الصور حقيقية، فإننا نعلن عن رفضنا التام لما قام به، وسنقوم بجمع المعلومات حولها لدراستها، وسنتصرف حسبما تتوافر لنا من معلومات".
ما أجمل هذا الوعي! يرفع شعار التثبت والتحقق والتدقيق في صدق الخبر، والصورة، ودراستها، ثم سيتصرف حسبما يتوافر لديه من معلومات!
بينما كثيرون هنا يتلقفون أي صورة أو مقطع من "واتساب"، دون تثبت ودون معرفة الزمان والمكان والظروف؛ ويبدؤون في إصدار العقوبات على المتهم!