PDA

عرض كامل الموضوع : مـــوت الـغــــــرب



wadei2005
30-03-2004, 07:44 PM
السلام عليكم .

مـــوضوع قرأته وحبيت أنقله لكـــم لتقــرأوه.

نظرات فاحت في كتابات غربيه مع الاستاذه خوله العتيقي... في مناقشة كتاب

موت الغرب ( The Death of The West )

في هذا الكتاب يناقش الكاتب باتريك بوكانين Batrick Buchana اسباب تدني الزيادة السكانيه الطبيعيه (الولادة) في اوروبا وامريكا ويقارنها في الزيادة السكانيه في افريقيا وامريكا اللاتينيه واسيا .. لنرى ما يقول ورد الاستاذه على كتاباته ...

ساستعرض بعض من المناقشه .. وعلى حلقات ..
سارمز للكاتب بحرف ب والاستاذة بحرف خ ...

----------
نبدأ على خير
---------------------
ب:

" انهيار معدلات الولادة في أوروبا وأمريكا ، متزامنا مع الانفجار السكاني في افريقيا واسيا وامريكا اللاتينيه ، سيسبب زلزالا وتحولا في موازين القوى العالمية ، يزيدها نسب الهجرة غير المنظمة التي تجتاح الأمم الأوروبية كلها "

خ:

يسلط الضوء على كل ما سبق ، المحافظ المشهور والكاتب باتريك بوكانين معتمدا على ارقام الامم المتحدة وارقام تعداد السكان في الولايات المتحدة الامريكية التي ينظر فيها نظرة واقعية لمستقبل أوروبا وأمريكا الذي سيتعفن ويبلى ، وإلى حضارتيهما التي مصيرها الزوال والأفــول ، في كتابه الجديد موت الغرب . يرى بوكانين أن امريكا وحدها تؤوي أمة داخل أمة من المهاجرين وأن اوروبا ستغرق بالمهاجرين او ما يسميه الاحتلال الإسلامي العربي الشمال افريقي , وأن معظم أمم الدرجة الأولى كما يسميها ويعني بها اوروبا مضافا لها اليابان بدأت بالانقراض ، وستختفي عن وجه الأرض قريبا .

الى جانب ان اوروبا بلدا شاخت ومازالت تشيخ بسرعة مذهلة يناقش في كتابه ثقافة الستينات التي انتقلت من اوروبا الى امريكا وسيطرت عليها والتي ستؤدي الى انهيارها وانهيار تراثها التاريخي .

الكتاب كما يقدم له كاتبه جريء وجسور وقوي ومقنع في تفاصيله ، يبين احتضار حضارة وثقافة وروحانيات الغرب الاوروبي والامريكي ، وينبئ بعالم جديد يمثل تهديدا مخيفا لحرية الغرب ، وديانة الغرب الديمقراطية الغربية والامريكية المتفوقة على الكل .

ما ندعو اليه ان لا يؤخذ كلام المؤلف بوكانين باستخفاف فالرجل كان مستشارا رفيع المستوى لثلاثة من الرؤساء الامريكان وترشح لانتخابات الرئاسة مرتين ممثلا الحزب الجمهوري سنتي 92/96 ومرشح حزب الإصلاح للرئاسة 2000 ومؤلف خمسة كتب متضمنة كتابين حصلا على مرتبة الأكثر مبيعا هما
1- منذ البداية Right from the beginning
2- جمهورية لا امبراطورية A Republic , not an Empire

كما أنه كاتب زاوية دائم ومؤسس لثلاثة برامج تلفزيونيه تعالج قضايا عاملة في قناتي سي ان ان وال ان بي سي ...

نبدأ.......

يقول الكاتب باتريك .. في الجزء الاول من كتابه بعنوان النوع المعرض للخطرEndangered Species " الى نهاية عام 1960 كان عدد سكان أوروبا وامريكا واستراليا وكندا يبلغ 750 مليونا يعادلون 1/4 الى 3 بلايين نسمة من سكان العالم حينها كانت اوروبا في بداية قرن جديد ، امبراطوريتهم صغرت ، وجراحـهم التأمت بعد الحرب ، يتمتعون بالحيوية والنشاط ، وكان يضحكهم الحديث عن أو التحذير من الانفجار السكاني ، واقتصاديات العالم التي ستنتهي ، والارض التي بدأت تنقص من اطرافها .

ولكن مع بداية الالفية الثانيه ، لم يعد الحال هو الحال ، ولم يضحك احد من المحذرين مما سبق .

تضاعف عدد سكان العالم حتى وصل الى ستة بليون نسمة في خلال اربعين سنة ، وتوقف الأروبيون عن الأنجــاب ...... وبدأت الأمم الأوروبية تتناقص تدريجيا وبشكل كبير ما عدا البانيا المسلمة والتي تبين نسبة المواليد انه ستتكاثر وتعيش ولن تنقرض كجاراتها الباقيات ...

إذا وكما يقول الكاتب " اوروبا تحتضر " "Euorpe is dying "

والتشخيص للمشكلة لا يبشر بالخير ولا يوحي بان هناك علاجا لها .

فما بين سنة 2000 الى 2050 سيزيد تعداد سكان العالم ما بين 3 بليون الى 9 بلايين ، هذه الزيادة العالميه في عدد السكان ستكون كلها في اسيا وافريقيا وامريكا اللاتينيه ، بينما ( مئة مليون ) من الجنس الاوروبي او كما جاء بتعبير الكاتب ( من القطيع الاوروبي ) "Europe Stock" ستختفي من على وجه الارض .

في عام 1960 كان المنحدرون من جنس اوروبي يمثلون ربع سكان العالم ، اصبحوا في عام 2000 السدس 1/6 ، وفي عام 2050 سيكونون العشر 1/10 سكان العالم ، هذه هي الإحصاءات لجنس منقرض ، مما يجعل الإحساس بالمشكلة وما سيحدث ينذر بالخطر ، بل اصبح يؤدي الى الفزع في اوروبا كلها .

يقول المؤلف عن اوروبا " انه في 2000 كان تعداد الامم الاوروبية من آيسلندا الى روسيا 728 مليونا ، ومع معدل انخفاض المواليد الحالي / ومع قوانين الهجرة الصارمة ( اي من غير هجرة جديدة ) سينزل ويقل معدل السكان الى 600 مليون والى ان تاتي سنة 2050 حسب دراسات الامم المتحدة الصادرة في فبراير 2001 ، ودراسات اخرى ، سيصل عدد السكان في اوروبا كلها الى 556 مليونا في منتصف القرن الحالي .

______________
سنتابع الموضوع بإذن الله تعالى ونرى

إلى أي مدى خطورة هذا الامر .

إلى اللقــــــاء.

wadei2005
31-03-2004, 09:44 PM
الســلام عليكم
كيفكم :) ؟
نكـــمل اليوم الكـــتاب ( مــوت الغـــرب ) .

يستمر الكاتب ويقول :

ما مدى خطورة هذا الامر ؟

يؤكد انه من بين عشرين امة تعاني من النقص في المواليد ثماني عشرة منها 18 دولا اوروبية . فمستوى الإنجاب لدى النساء في اوروبا انخفض بنسبة 4.1 وتحتاج النسبة الى 2.1 ليرتفع عدد الافراد في اوروبا ، واذا استمر الحال على ما هو عليه من نقص في المواليد سيهبط عدد الاوروبيين الى 207 مليون في نهاية القرن الحالي ( امين يا رب) وستقل نسبتهم الى 30 %

وسيصبح المهد قبرا للحضارة الاوروبية ( مساكين متأملين كثير بحضارتهم الفاسده)
THE CARDLE OF WESTREN CIVILIZATION WILL BE COME ITS GRAVE .

ما السبب في ذلك ؟

يلوم الكاتب النظام الاشتراكي " الرؤية البهيجة للحياة للمثقفين الاوروبيين منذ اجيال عديدة" فما دام هناك معاش لكل شخص فلا حاجة للابناء كتأمين مستقبلي للعجز والهرم ، هذا ما يستشهد به الكاتب من مقال الدكتور جون والس من بولونا جامعة جون هوبكنز والذي يتساءل او يناقش هذه الافكار قائلا : اذا كانت المرأة تكسب اكثر من حاجتها لتعتمد على الآخرين وبخاصة الزوج فلماذا الزواج اذا ؟ وان كانت تستطيع ان تمارس الجنس من غير ان تتورط باطفال بسبب موانع الحمل المتوفرة فما الحاجة للزواج ؟

[ مداخلة من الكاتبة : يقول أحد أعضاء الكونجرس الأمريكي: (إن المرأة تستطيع أن تخدم الدولة حقا إذا بقيت في البيت الذي هو كيان الأسرة). ] عجبي من امرهم.

ويستمر الكاتب قائلا :

عندما حررنا الازواج والزوجات والابناء من المسؤوليات العائلية وفككنا الروابط الاسرية وحين الغت الاشتراكية الاوروبية الحاجة للانتماء الى عائلة ، اختفت العائلات وعندما تنتهي العائلة تنتهي اوروبا .. (وتلحقها امريكا ان شاء الله واسرائيل )

ويقول باتريك :

وبينما تموت اوروبا وتندثر ، يزدهر العالم الثالث وينمو ويضيف الى سكان العالم مئة مليون كل 15 شهرا اي ما يعادل عدد سكان ولاية مكسيكو في الولايات المتحدة . وسيصبح هناك 40 مليون مكسيكو جديدة في العالم الثالث في سنة 2050 .......... ( مسكين مقهور ) ............ بينما اوروبا ستفقد ما يعادل كل سكان بلجيكا وهولندا والدنمارك والسويد والنرويج والمانيا !! واذا لم تتدخل المؤسسات الدينيه . او لم تقرر النساء في الغرب فجأة بانجاب اطفال وتكوين عائلات بحجم عائلات جداتهن ، [ مداخله من الكاتبة : من سيرعاهم اذا انجبوا ؟ وهل سيلتزم الرجال في اوروبا بعائلات بحجم عائلات جدهم ] ..... والا فالمستقبل للعالم الثالث كما تنبأ بذلك الشاعر (ت.س.إليوت) T.S.ELIOT في قصيدته الرجال الفارغون THE HOLLOW MEN
حين قال
هكذا ينتهي العالم ...... ليس بخبطة قوية ولكن بنشيج

THIS IS THE WAY THE WORLD ENDS
NOT WITH A BANG BUT A WHIMPER


تقول المنقـــول عنها الموضوع:

يندبون حظهم بحضارتهم التي قالوا عنها حضارة العالم الاول .. ونحنُ العالم الثالث ذو حضاره قديمه وباليه التي هي حضارة الاسلام .. هدموا العائلة وكل ما يؤدي اليها ... دعوا الى تحرر المرأة وتعريها من اخلاقها وتبرجها وفجورها لتخلوا من مسؤليتها كام ومربية للاجيال .. فهي من ناحية نصف المجتمع ... ومن ناحية اخرى قائمة على تربية النصف الاخر .. وعندما تفسد المرآة التي قال عنها الشاعر العربي ( الام مدرسة اذا اعددتها ،،، اعددت شعبا طيب الاعراق )

والتي جعل الله الجنة تحت اقدامها .. لطهرها وانجابها الذرية الصالحة الطاهرة وتربيتهم على التعاليم الاسلامية والفطرة السليمة.

يفسد ويتحلل المجتمع ..

والان يسألون اين ذهبت العائله ولماذا لا تقف المرأة وتقرر الانجاب وتحمل المسؤولية مسؤولية العائلة .. عجبي من امرهم .
_________
وغــــداً إن شـــاء الله نكـــمل مع

اين ذهب كل الاطفال ؟؟

هبوب الشمال
01-04-2004, 01:16 AM
مشكور وديع

والله مجهود مشكور

لاتقطعها من عادة

wadei2005
01-04-2004, 01:32 PM
مشكــــــــــور أخـــي سـوون على مـــرورك الكـــــــريم

وإن شـــاء الله ما ننقطع عنكم :)
============
السلام عليكم..

نكمل اليومة ، مع اين ذهب كل الاطفال ؟؟؟


يبحث باتريك عن الاطفال ويتسائل ..... ? Where have all the children gone

ويكمل .... لماذا توقف الناس عن الانجاب في اورربا ؟ ولماذا يتقبلون اندثارهم من على البسيطة بعدم اهتمام ؟ هل السبب جراح الحروب ام سقوط الامبراطورية ؟

تعليق الاستاذة خولة العتيقي ...

من الشواهد العامة لا يبدو ان ذلك هو السبب ، فبعد هزيمة المانيا في الحرب وقد انخفض عدد الناس فيها بموت 200 مليون وإعاقة الملايين إلا انها نهضت وتكاثرت بسرعة بعد عام 1919 وهذا ما حدث بعد الحرب العالمية الثانية زاد عدد الألمان واليابانيون المهزومون وكذلك الامريكان المنتصرون .

يمثل منتصف الستينات قمة الانخفاض في اعداد المواليد ويحدث ذلط في قلب زمن الرخاء الذي اعقب الحرب ، لقد عزفت النساء عن العيش كما كانت تعيش امهاتهن فما الذي دعاهن لذلك ؟ اعتقد انها موانع الحمل اولا واباحة الاجهاض ثانيا ..


يطلق المؤرخون على حبوب منع الحمل "the pill" حبة انحار الغرب " the suicide tablet of the west " لقد ابيح استخدام حبوب منع الحمل في عام 1960 وما جاء عام 1963 إلا و 6 % من النساء المتزوجات في امريكا يستخدمنها ثم ارتفع العدد الى 43% في عام 1974 ولم يمنعهم تحريم بولس الرابع لها ..


ثم جاء الاجهاض !

في عام 1966 كانت 6000 امرأة تجهض في السنة لأسباب مختلفة ارتفعت النسبة عام 1970 الى 200.000 وزاد الامر حين امر حاكم نيويورك روكفلر ، وريجان حاكم ولاية كاليفورنيا اكثر القوانين تحررا في امريكا وهو اباحة الاجهاض وجعله قانونيا لا يعاقب مرتكبه . وما جاء 1973 إلا والعدد قد زاد الى 600.000 ثم أقرت المحكمة العليا في عهد نكسون انه من حق المرأة أن تجهض من غير أن يعاقبها القانون في كل الولايات ، مما اوصل العدد في امريكا كلها الى 40 مليون عملية إجهاض . الآن 30% من كل حمل ينتهي بالاجهاض ، وعندما أقرت منظمة الغذاء والأدوية استخدام عقار (Ru, 486) والذي سمى "yourself do it " أجهض نفسك بنفسك " لتستخدمه النساء في الاسابيع الاولى من الحمل اذا لم تكن راغبة فيه ، رفضت كل المصانع انتاجه لخطورته ، انتقلت الشركة الى الصين تنتجه هناك وتبعث به الى الولايات المتحدة مما حدا بالمتندرين للقول " إن دور الصين في انتاج هذا العقار ما هو إلا مساعدة الامريكان على الانتحار للتخلص منهم فهم يقفون في وجه انتشارهم في آسيا "..

الكــــاتبة: هل بعد هذا التفسير الممل لتاريخ امريكا يتسائل باتريك اين ذهب الاطفال ؟ ذهبوا مع ريح الاجهاض المباح وقتل الانسانيه قبل مولدها بل قبل تكوينها ..