PDA

عرض كامل الموضوع : مهم جداً: نداء عاجل لمنظمات حقوق الإنسان !!



Hollow Girl
29-08-2007, 03:40 PM
تم إرسال هذا البيان صباح هذا اليوم لمنظمات حقوق الإنسان والمنظمات الأخرى المعنية بالأمر ...

بيان و نداء عاجل
إلى كل المنظمات الحقوقية في العالم
بما في ذلك
مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة

اعتقل زوجي د. عبد الرحمن الشميري في ليلة السبت الموافق 13- 1 – 1428 هـ ، الموافق 2- فبراير – 2007م ،مع تسعة من زملاءه الإصلاحيين -
(( وكلهم من تيار " الدستور والمجتمع المدني وحقوق الإنسان " السلمي ، و بالتحديد هم:1-المحامي سليمان بن إبراهيم الرشودي,قاض سابق/ وأحد الأعضاء الستة لأول لجنة أهلية لحقوق الإنسان الشرعية1413هـ(1991م)/وعضو جمعية ثقافة الدستور والمجتمع المدني الإسلامي /الرياض .
2-المحامي الدكتور موسى بن محمد القرني، أستاذ جامعي سابق لأصول الفقه/ وعضو جمعية ثقافة الدستور والمجتمع المدني الإسلامي /المدينة.
3-المحامي عصام بن حسن البصراوي/مستشار قانوني/من نشطاء حقوق الإنسان/ وعضو جمعية ثقافة الدستور والمجتمع المدني الإسلامي /جدة.
4-الدكتور عبد الرحمن بن محمد الشميري/أستاذ جامعي سابق للتربية الإسلامية/من نشطاء حقوق الإنسان/ وعضو جمعية ثقافة الدستور والمجتمع المدني الإسلامي.
5-الدكتور عبد العزيز السليمان الخريجي/ من الناشطين المحتسبين في الشأن العام / وعضو جمعية ثقافة الدستور والمجتمع المدني الإسلامي /جدة
6- سيف الدين فيصل الشريف/ناشط في مجال حقوق الإنسان/ وعضو جمعية ثقافة الدستور والمجتمع المدني الإسلامي /جدة
7- فهد الصخري القرشي/ مشارك في جمعية ثقافة الدستور والمجتمع المدني الإسلامي / الطائف.
8- الدكتور سعود بن محمد الهاشمي/من الناشطين المحتسبين في الشأن العام
9- عبد الرحمن صديق مؤمن خان/ باحث تربوي )) .
كان اعتقاله و اعتقالهم قد تم بطريقة إرهابية وذلك برمي القنابل في المكان والدخول عليهم بالرشاشات وكأنهم أعتى المجرمين !!
ثم كبلوهم بالأغلال وهم منبطحين على الأرض وفيهم أساتذة جامعات وقضاة ..!!
وفي نفس الليلة دخلوا على أهاليهم في الساعة الثالثة والنصف صباحا وفتشوا المنزل وأخذوا ما طاب لهم من الأوراق وأجهزة الحاسوب وغادروا بعد ساعة من الزمن . !!
ظل أمرهم مغيبا عن أمهاتهم وزوجاتهم وأولادهم لمدة خمسة أشهر ونصف لا يعرفون لهم قرار, كانوا خلالها في زنزانات انفرادية فيها فتحات لإدخال الطعام وكأنهم حيوانات والأضواء مسلطة عليهم ليلا ونهارا , وفي الأيام الأولى كانت فرشة صغيرة في زنزانتهم ثم جاء الأمر بإخراج الفرشة التي كانوا يؤدون الصلاة عليها . !!
في الشهر الخامس نقلوا إلى سكن ، كل في غرف انفرادية ..
وظلوا على هذا الحال حتى أنهوا سبعة أشهر وزيادة دون أن يقدموا للمحاكمات أو إفراج ،
فضلا عن عدم السماح لهم بعمل توكيلات لمحامين أو موكلين للدفاع عنهم ، و إخضاعهم لتحقيقات ، غير قانونية و شرعية ، عبر ضباط المباحث بدون وجود محامين لهم , في مخالفة صريحة للشريعة و الأنظمة العدلية المحلية بما في ذلك نظام الإجراءات الجزائية التي أصدرتها الحكومة السعودية و بموافقة من الداخلية السعودية ، فضلا عن مخالفاتها الصريحة للمواثيق الدولية لحقوق الإنسان و المتهم و التي و وقعت عليها الحكومة السعودية .
إن اعتقالهم تحت مزاعم الإرهاب ما هي إلا محاولة من الأجهزة الأمنية و الداخلية السعودية لعزلهم عن الرأي العام المحلي و الحقوقي العالمي، و التفرد بهم لضربهم و ضرب حركة الإصلاح الدستورية السلمية التي ينتمون لها. إنهم جميعا دعاة إصلاح سلمي مدني و علني و إنهم جميعا ضد العنف و الإرهاب.
و حيث يئسوا من الحال التي هم عليها ، دون أفراج أو محاكمات علنية عادلة ، فإنهم بدأوا بالإضراب عن الطعام منذ عشرة أيام وفيهم المريض بالسكر والضغط والقلب والمقعد ، حتى ساءت أحوالهم وتدهورت صحتهم . ونحن أهالي المعتقلين نحمل السلطات الأمنية عواقب ما يحصل لهؤلاء المعتقلين ، ونناشد الرأي العام ومنظمات حقوق الإنسان ، في كل أنحاء العالم ، التدخل لإنقاذ حياة هؤلاء المعتقلين ، و المطالبة بالإفراج الفوري عنهم أو تقديمهم لمحاكمة علنية تتوفر فيها كل الضمانات القضائية الشرعية و المعايير الدولية لإجراءات المحاكمات العلنية العادلة . والله غالب على أمره ولو كره الظالمون.

د . وجنات عبد الرحيم ميمني
زوجة / الدكتور عبد الرحمن الشميري
صدر في مكة المكرمة: الأربعاء ( 29-8-2007م ).