PDA

عرض كامل الموضوع : ما بين الخيرين حساب!



wadei2005
30-08-2003, 09:43 PM
كانت شبه الجزيره العربيه خاليه من السكان بعد الطوفان ، ثم إن سام بن نوح "عليه السلام" بني مدينة صنعاء ، وإنتشر أولاده في نواحي اليمن وبنوا فيها الحضارات العظيمه التي ورد ذكر الكثير منها في الكتب السماوية ، وبالذات في القرآن الكريم ، وعندما قدر الله سبحانه وتعالى أن ينتشر الناس في الأرض ويعمروها قرر أولاد سام وهو عدنان أن يخرج من اليمن هو وذريته ، فخرجوا فعلا واستقروا في بعض نواحي وشمال شبه الجزيره العربية وبلاد الرافدين والشام ، وأسسوا فيها الممالك العظيمه التي لايزال الناس الى اليوم يدرسونها ، بينما بقى أخوه قحطان وذريته في اليمن ، وفي عهد نبي الله إبراهيم "عليه السلام" يخرج فوج من اليمن قبيلة-جرهم- ليستقروا في مكه المكرمة وبإتفاق مع أم إسماعيل "عليه السلام" يؤسس مجتمعابشريا نتج عنه تسلسل العرب المستعربه في سلاله هي أكرم السلالات البشريه التي أنجبت محمداً صلى الله عليه وسلم ، وبعد بزوغ شمس الإسلام ببعثة النبي الكريم عليه أفضل الصلاة والتسليم كان الموعد مع أبناء اليمن – الأوس والخزرج –في المرحله الأولى من مراحل بناء الدوله الإسلاميه في المدينه المنوره حيث ضربوا أروع الأمثله في الإخاء والإيثار والتواضع ونصرة الحق ، فكان لليمن شرف أن يكون الكثير من عظماء صحابة رسول الله صلى الله عليه وسلم منها مباشره ، أو تعود أصولهم إليها في نهاية الأمر ، وبعد إنطلاق جيوش الفتوحات الإسلاميه إلى مشارق الأرض ومغاربها ، كان أهل اليمن هم الطلائع .. وهم درع كل جيش ..وهكذا نجدأن اليمن كانت دائما تضخ العنصر البشري الكريم إلى وسط وأنحاء شبه الجزيره العربيه- القليلة السكان إلى يومنا هذا – فهل عوملت اليمن المعامله التي تليق بها كمصدر تصدير للعنصر البشري على مر التأريخ..؟ هل مازال أبناء اليمن الذين تكونت منهم أساساً –شعوب الخليج وشبه الجزيره العربيه- يذكرون أن اليمن ..هي الأم الحنون التي تفتح ذراعيها لأبنائها مهما تغيرت لهجاتهم وطريقة تفكيرهم , ونوعية ملابسهم..؟نعم لابد من طرح هذه التساؤلات الوجدانيه ، ولابد من البحث عن إجابات حقيقيه..!!قد يتسائل البعض: لماذا تثار هذه الشجون الآن..؟ الكل يعرف فضل اليمن كأم للعرب ، وبالذات لعرب الجزيره العربيه الذين لايستطيع أن يفخر أحد منهم بأصله وفصله العربي بعيدا عن جذوره اليمنيه، ونحن لانقول هذا الكلام من باب العنصريه- والعياذ بالله - ولكن من باب التذكير بصلة الأرحام التي يجب أن تهيمن روحها على مسار العلاقات بين شعوب المنطقه . نقول هذا الكلام من أجل أن نبرهن للجميع أن اليمن هي الأم الباره الرؤوم التي لاتتنكر لأبنائها ، ولاتبخل عليهم ولاعلى تجمعاتهم البشريه ذات الأشكال الحضاريه الجديده والمسميات الوطنيه والدوليه المختلفه بأي شئ تستطيع تقديمه، والدليل على ذلك روح التفاهم والتسامح والإخاء الحقيقي الذي كلل معاهدات الحدود بين اليمن و أشقائها ، والتي كان شعاره " لاضرر ولاضرار " وكأن لسان حال اليمن مع أبنائها من شعوب الخليج العربي يقول: "مابين الخيرين حساب" ، نذكـّـر بصلة الأرحام بين اليمن والخليج بعد أن إستقرت المســائل الحدوديه بتلك المعاهدات الأخويه حيث أصبح من البديهي الآن أن تتجه الأنظار نحو الخطوات العمليه لتحقيق هذا الإخاء والبر بصلة الأرحام على أرض الواقع من خلال تبادل المنافع وإعطاء أواصر القربى الأولويه في هذه المنافع تحت مظلة الإنسجام التام الذي توفره العوامل المشتركه بين شعوب المنطقه من حيث الدين واللغه والموقع والتراث وصلة الأرحام.. ولاننسى أن الأقربون أولى بالمعروف ، نذكر بصلة الأرحام لكي تنهج دول شبه الجزيره العربيه نهج اليمن في حل مشاكلها الحدوديه فيما بينها بناءاًعلى روح القربى التي يجب على " الصغير فيها توقير الكبير ، وعلى الكبير أن يرحم الصغير ، قد يقول قائل : هذا الكلام لاينفع في مجال السياسه ..!! ولكننا نؤكد أن حديث الرسول صلى الله عليه وسلم :" ليس منا من لم يوقر كبيرنا ويرحم صغيرنا "خير منظم للعلاقات بين شعوب دول المنطقه . فعلى الصغير أن يتيقن أن وجوده إلى جانب أخيه الكبير فيه حمايه له وقذف هيبه في قلوب الطامعين .. وعلى الكبير أن يستشعر الأبوة وعمق المسؤولية تجاه الأصغر منه لأنه إمتداد له.
______________
مجلة الشقائق اليمنيه –العدد53

ابوفيصل
31-08-2003, 07:42 AM
حقيقة لا يختلف فيها اثنان أن اليمن هي اصل العرب

اشكرك اخوي وديع2005



تقبل تحياتي ،،، 8)

wadei2005
31-08-2003, 06:22 PM
أشكــرك أخي أبو فيصل على مرورك الكريم .