PDA

عرض كامل الموضوع : قصيده جميله شوفوه



اسود
31-05-2004, 05:08 PM
يـــقلب الكواكب قلقا و يــــــرمي طرفه الســـــاهر

و روحه انتشارا في النجوم يرنوا بالسماء شـــــاهر

بـــــني أم كلثوم أوشــــك الرحيل أذن الــــــــواحد

أذابها بــــــــكاء قــــــــائم و قاعد راكــــعاً و ساجد



عيني عليك يا اب بالصدر ما أي هواك فيّ مصلوب



صوائح نـــوائـح و النبي ســــالح لي في الرؤيـا

يزيح ما بوجهـي من عناء عمري ينفض الدنـــيا

يسرح الديـــاجي و يقول أقــــــبل فهنا المحـــــيا

هيا لنا سريـــــعاً فالجنان ضــاقت دونكم هــــــيا



يدي في يــــديك إلي ما إلـــــــيك لدي ما لـــديك

* * * * * * * * *

رن في مسمعي هاتف من بعيد بأبي يا وحيد بأبي يا شـــهيد

بأبي أنــــــت يا من لعزي عقيد هذه لـــــيلتي و المعاد الأكيد



وقـــــــــــفى ذكور يتململ ساجداً حــــــيناً و حيناً يتأمل

كلما استرجع للجبار حوقل و إذا ما استغفر الرحمن هلل



يبني كــــلما زاد زاد الوقار و هنا ملبس و استلذ شـــراب

طالت الوقفة آه يوم الحساب ذاك أمر له شعر الطفل شاب



في الحلال حساب في الحرام عقاب

و الذي بينهم يا بـــــــــــــــــــــــــني عتاب

* * * * * * * * *

أن الباب مـــــــــلتاعا يات سعدي يا أفراحــي

لا تفتح صدري جرحاً و اغلق عني أتراحـــي

مفتاحي في كـــــــفيك لا تحرمني مـــــفتاحي



تريــــــــــــث هنا شيئاً و عن عيني لا ترحـــــل

و لامس جذعي الذاوي و صافح مصرعي الأنحل

و لا تقسوا على طرفي بمن من بعدكم يــــــــكحل

فتح الباب في صــــلب و شد المأزر المــــــــنحل



اشدد و احزم للموت إن الموت لاقــــــيكا

لا تجزع من الموت إن حل بــــــــواديك

إن أضحـــكك الدهر فالدهر سيبكـــــــيكا

فقد اعرف أقـــــــوام و لو كانوا صعاليكا

مصاريح إلى النجدة و للغي متـــــــاريكا



مع تحيات اسود

البحر الكبير
12-06-2004, 02:22 AM
هلا باأسود القصيدة جميلة
تحياتي أختك البحر الكبير