PDA

عرض كامل الموضوع : [ عبدالله ].. سيرةُ ملك .. [ الحلقات كامله بالداخل ]



الوذف
04-11-2007, 08:47 AM
http://www.qwled.com/vb/imgcache/49493.imgcache




الفيلم الوثائقي "عبدالله" الذي يعد أكبر إنتاج تلفزيوني من نوعه جوانب متعددة تكشف لأول مرة عن العاهل السعودي، خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز آل سعود.


وذلك، من خلال شهادات حية يقدمها نخبة من زعماء العالم وقادته، على رأسهم الرئيس الأمريكي جورج بوش، ورئيس الوزراء البريطاني السابق توني بلير، وملك الأردن عبد الله بن الحسين، وولي العهد السعودي الأمير سلطان، وغيرهم من الشخصيات العالمية والعربية التي تحدثت بإسهاب عن شخصية "عبدالله" الصريحة والجرئية.ويتميز الفيلم بسرد معلومات تكشف لأول مرة.. لكثير من السجالات التي دارت خلف الكواليس، أثناء مواجهة الملك لشتى التحديات التي كادت أن تعصف بالمنطقة، خاصة موقفه الصارم من واشنطن وسلبيتها تجاه القضية الفلسطينية، وغزوها للعراق..




http://www.qwled.com/vb/imgcache/49494.imgcache (http://www.almzn.com/mlffat/index.php?action=viewfile&id=658)



,,




الجزء الأول - التحديات الخارجية




كادت أحداث الحادي عشر من سبتمبر تؤدي بالعلاقات السعودية الأمريكية بسبب مشاركة خمسة عشر سعوديا في أكبر هجوم إرهابي يشهده العالم، ووضعت السعودية وشعبها ومناهجها، والعالم الإسلامي معها في قفص الإتهام، لتبدأ أكبر مهمة وتحد خارجي يواجهه الملك عبدالله.. الذي وقف أمام الشراسة الأمريكية والغربية بكل ما أوتي من سبل لنفي تهمة الإرهاب عن شعبه، وعن الأمة الإسلامية، وقد حفلت الحلقة بمواقف الملك تجاه الحرب على الإرهاب، وكيف سعى دون كلل لثني أمريكا عن حربها المتهورة وغزوها للعراق.
كما كشفت الحلقة ما جرى في الكواليس وكيفية إنهاء النزاع الحدودي مع اليمن. والشراكات التجارية الكبرى مع أقطاب آسيا، وكيف شرح الملك عبد الله للصين ذات المليار نسمة، أنه ثروته الحقيقية ليست في نفط بلاده لكنها في الحرميين الشريفين، والكعبة المشرفة قبلة مليار مسلم



.
.
.



http://www.qwled.com/vb/imgcache/49495.imgcache (http://www.almzn.com/mlffat/index.php?action=viewfile&id=659)


سلطان بعد عبدالعزيز ( ولي العهد السعودي ) :
خادم الحرمين قليل من الزعماء اللي يمارسون ما يمارسه من العقل وبعد النظر والثبات عند الكلمة، لا يقول حتى يدرس وإذا درس واقترح لا يتراجع، وهذه صفة قيادية مهمة جداً بمن يقود الأمة



http://www.qwled.com/vb/imgcache/49496.imgcache (http://www.almzn.com/mlffat/index.php?action=viewfile&id=660)


الأمير نايف بن عبد العزيز ( وزير الداخلية السعودي ):
الحقيقة سيدي خادم الحرمين الشريفين أخ وقائد، ونحن جميعاً لا نعتبر أنفسنا إلا جنود له في أداء الواجب تجاه الوطن






جورج بوش ( الرئيس الأمريكي ) :
الملك عبد الله صديقي شخصياً وأنا أحترمه




,,




تداعيات أحداث 11 سبتمبر على العلاقات السعودية الأمريكية





الأمير بندر بن سلطان ( رئيس مجلس الأمن الوطني السعودي ) :
يعني لو فيه من هو أعدى أعداء المملكة, ومن هو أعدى أعداء الإسلام والمسلمين مش ممكن يسوي ما كان يعمل شيء أسوأ مما صار.






- غيّرت هجمات مركز التجارة العالمي اتجاه القرن 21، ولما كان 15 من 19 إرهابيين سعوديين كان يمكن أن تسبب هذه الأخبار أضراراً جسيمة لعلاقة المملكة العربية السعودية مع الولايات المتحدة.





جورج بوش ( الرئيس الأميركي ) :
لم يكن رد فعلي الأول أنظر أن السعوديين أشرار، ما كان رد فعلي الأول هو أن أناساً أشراراً جاؤوا وقتلوا وسنقاوم ذلك الفعل لنحمي أنفسنا , جورج بوش (الرئيس الأميركي): كان رد فعلي في 11 سبتمبر هو أني تعهدت بالعثور على القتلة هؤلاء الذين أمروا بالقتل وإحالتهم للمحاكمة.





الأمير بندر بن سلطان ( رئيس مجلس الأمن الوطني السعودي ) :
وكان عندي رغبة إني ما أصدق، اتصل فيني القنصل السعودي في نيويورك وقال لي البوليس اللي في نيويورك وجدوا جواز في الأرض بين الأنقاض مع الملابس ومع الأشياء اللي طاحت من الطيارات سعودي، فيقولوا يعرفون هذا من هو وكيف , بعدها بنصف ساعة كلمني وزير الخارجية السيد كولن باول وقال لي نفس الكلام، يا بندر ترى بكرة يكون يوم صعب بالنسبة للعلاقات السعودية الأميركية.





الجنرال كولن باول ( وزير الخارجية الأميركي السابق ) :
كان هناك غضب شديد على ذلك العمل، فقد أزعج الكثيرين لأن العديد من القتلة كانوا سعوديين، وأنهم كانوا قد جاؤوا إلى الولايات المتحدة للدراسة أو لأغراض أخرى، وقد لقوا ترحيب هنا ثم كان رد فعلهم قتل ثلاثة آلاف أميركي , لم نكن نريد أن نلمح للسعوديين أو للعالم الإسلامي أو العربي أن أميركا ستصبح الآن ضد العرب وضد المسلمين وخاصة ضد السعوديين، واحتجنا جميعاً عرباً ومسيحيين ويهود أن نجتمع جميعاً لإيجاد حل لمشكلة الإرهاب.



الأمير بندر بن سلطان ( رئيس مجلس الأمن الوطني السعودي ) :
لأن حجم الكارثة كان كبير كبير، والكارثة ما كانت فقط أنه حصل عمل إرهابي، لكن اللي حسيت فيه إنه حصل عمل إرهابي استراتيجي موجه أولاً ضد المملكة العربية السعودية وضد الإسلام والمسلمين.



- وفي ذلك الوقت كان هناك عدد كبير من السعوديين في الولايات المتحدة، وخشي الملك عبد الله ولي العهد آنذاك على سلامتهم، الشيء الذي أصبح أهم أولويات السفير بندر.





الأمير بندر بن سلطان ( رئيس مجلس الأمن الوطني السعودي ) :
طبعاً هذا الاهتمام المفروض يكون عندي على أي حال كمسؤول أول في أميركا عن مصالح المملكة العربية السعودية، لكن اللي زاده اهتمامات الملك عبد الله وأخذه قرارات هامة حساسة بأنه أعطانا صلاحيات مطلقة بعمل اللي نحتاج نعمله بغض النظر عن الأنظمة والقوانين لحماية مصالح المواطن السعودي في أميركا سواء مادياً أو قانونياً أو بأي شكل.





غازي القصيبي ( وزير العمل السعودي ) :
والله هو يعني الفترة التي كانت صعبة هي فترة أحداث مانهاتن وتداعياتها، أنا أستطيع أن أقول بغير مبالغة هذه كانت من أصعب الفترات التي مرت بي في حياتي، يعني مر بمعاناة لا يعلمها إلا الله.



- كانت هذه الأيام خطيرة, فقد أراد أسامة بن لادن أن يأتي رد الفعل الأميركي عنيفاً ليخرب العلاقات بين البلدين، وفي دراسة سرية للبنتاغون صنفت مؤسسة ران المملكة العربية السعودية بأنها دولة معادية, وطالبت الرئيس بوش باستهداف المملكة.




الأمير بندر بن سلطان ( رئيس مجلس الأمن الوطني السعودي ):
اللي أنا متأكد منه إن الرئيس بوش رفض كل هالاقتراحات وأصر على إن العلاقات السعودية الأميركية هي علاقات استراتيجية, وإنه أحد أهداف هذه العملية هي الضرر بالعلاقات الاستراتيجية السعودية الأميركية، وبالتالي لازم ما نعطي فرصة للإرهابيين إنهم يوصلون إلى نتيجة.



- شعر الأمير بندر أن السعودية كانت مستهدفة من قبل الإرهابيين قبل وقوع الهجمات على أميركا، وأنها كانت منشغلة في حربها الخاصة على الإرهاب، وبدأ ولي العهد الأمير عبد الله العمل بسرعة على إصلاحات علاقات بلاده بالولايات المتحدة.



الأمير بندر بن سلطان ( رئيس مجلس الأمن الوطني السعودي ) :
فكان مجهود كبير كبير اشترك فيه الكثير من الإخوان الزملاء في السفارة, ومن المملكة جاءت مختلفة لإعادة بناء هذه العلاقة اللي انهارت في يوم وبنيناها في عشرات السنين، ففعلاً الملك عبد الله الله يسلمه بسياسته وبأسلوب تعامله مع الأحداث في هذه الفترة العصيبة حقق معجزة، كيف إنه العلاقات السعودية الأميركية ما فرطت وتحولت إلى موقف عدائي, وصارت العواطف الجياشة دفعت إلى ما لا يُحمد عقباه ولا ندري ويش كان ممكن يصير.


- كان من الممكن تجنب وقوع كارثة 11 سبتمبر بأكملها لو اكتشفت إشارات التحذير الأولى في وقت مبكر.


الأمير بندر بن سلطان ( رئيس مجلس الأمن الوطني السعودي ) :
الأمن السعودي كان متابع لمعظم الإرهابيين بدقة وبنشاط, ولو الجهات الأمنية الأميركية تعاملت مع مجهودات الأمن السعودي بمصداقية أو بجدية أكثر مما صار أنا أتصور كان تفادينا ما حصل


- لقد غيّر 11 سبتمبر سياسة أميركا الخارجية تماماً، ومنذ ذلك الحين سادت محاربة الإرهاب على علاقات البيت الأبيض مع بقية العالم، وأدت هذه السياسة إلى غزو العراق واحتلاله، لكن كان هذا الهدف قريباً جداً من المملكة العربية السعودية.





د. غازي القصيبي ( وزير العمل السعودي ) :
كما هو يستطيع أن يتفهم الغضب الأميركي ويستطيع أن يتفهم في نفس الوقت يعرف أن يعني هذا الغضب الأميركي شيء، ولكن هذا لا يجب أن يؤدي إلى تدمير العالم، الحرب على الإرهاب ليست حرب على بقية العالم.





- رأى السعوديون أن مهاجمة العراق ستصعد من مستوى العنف في الشرق الأوسط, وستزيد من الضرر على العلاقات السعودية الأميركية، وستحرف الأنظار عن عملية السلام الفلسطينية, وستؤدي إلى تفاقم الإرهاب في المنطقة.




,,




حل النزاع القديم وترسيم الحدود مع اليمن





- كانت حدود السعودية مع اليمن بمثابة مشروع عمل لم يُنجز، فقد ظلت الحدود غير مؤكدة لأكثر من ستين عاماً، وفي بعض المرات أدت حالات تهريب ونزاعات حول الحدود إلى اشتباكات بين البلدين، ولكن فجأة عزم الطرفان على إيجاد حل للنزاع.




الأمير سلطان بن عبد العزيز ( ولي العهد السعودي ) :
كان لي شرف الثقة من ولاة الأمر بأن أعمل لتذليل أي صعاب في تحسين العلاقات مع اليمن أو إنهاء المشاكل مع اليمن وترسيم الحدود مع اليمن.



http://www.qwled.com/vb/imgcache/49497.imgcache (http://www.almzn.com/mlffat/index.php?action=viewfile&id=662)


الأمير سعود الفيصل ( وزير الخارجية السعودي ):
نحن شعب واحد كيف نفرق بين اليمن والسعودية قبائل هنا وهناك واحدة, الدم واحد، العرق واحد، الدين واحد، وبقيت المشكلة الحدودية طوال السنين خنجر في جنب البلدين.





د. أبو بكر القربي ( وزير الخارجية اليمني ):
من الصعب الحقيقة تحديد الضرر بأبعاده الاقتصادية والسياسية، لكن دون شك أن عدم حل مشكلة الحدود كان يمثل حاجز نفسي بين اليمنيين مواطنين عاديين أو حكومة مع المملكة العربية السعودية, وربما نفس الشيء بالنسبة للمملكة تجاه اليمن , القبائل لا يعرفوا ما هي الحدود، وخاصة وإذا كانت القبائل لها امتدادات على جانبي الحدود.





- كان النزاع بين السعودية واليمن من أقدم وأطول النزاعات في العالم العربي، نزاع على حدود مسافتها 1500 كيلومتر عبر الصحراء والجبال، إذ لم تيسر تضاريس المنطقة رسم حدود واضحة كما عقّد تداخل القبائل المحلية عملية تحديد الحدود , وفي خطوة جريئة شرع الملك عبد الله ولي العهد آنذاك والرئيس اليمني علي عبد الله صالح في إيجاد حل جذري للنزاع.




الأمير نايف بن عبد العزيز ( وزير الداخلية السعودي ):
أنا في إحدى زياراتي لليمن والتقيت بفخامة الرئيس علي عبد الله صالح, وكان هناك اتهامات للمملكة, اليمنيون يعرفون ماذا عملت المملكة مع اليمن، فسألت الرئيس سؤال واحد قلت يا فخامة الرئيس لو كنت أنت الملك عبد الله هل تحسن علاقتك لمصلحة المملكة تحسين علاقة المملكة باليمن أو لأ؟ قال لأ فعلاً، قلت له هل تريد الملك يعمل شيء ضد بلادك؟ معناه هدفنا سامي وآمالنا كلها سامية ولم نعمل لأشقائنا اليمن إلا كل خير.





خالد التويجري ( رئيس الديوان الملكي):
كان عبد الله بن عبد العزيز بعيد النظر في حل مشكلة حدودنا مع اليمن، لأن اليمن بلد صديق وبلد جار وهم إخوة لنا ونحن إخوة لهم، وأي إثارة مشاكل ستكون عن طريق هذه الحدود التي لم تحل.



أبو بكر القربي ( وزير الخارجية اليمني ):
قد يأتي الخط ليخرج مثلاً قرية سكانها يمنيين إلى الجانب السعودي ويحدث العكس في مكان آخر، فكان الاتفاق إنه يمكن أن يزحزح هذا الخط لكي تعود القرية هذه اليمنية إلى الأراضي اليمنية والسعودية إلى الأراضي السعودية.



- أُعلن في جدة بعد مفاوضات مضنية عن التوصل إلى حل لأحد أطول النزاعات الحدودية في العالم وأقدمها.





الأمير سلطان بن عبد العزيز ( ولي العهد السعودي ):
وفعلاً صار اجتماع مطول بين الملك عبد الله كان وقتها ولي للعهد وبين الرئيس علي صالح, أكثر من ثماني ساعات في جلسة واحدة ولم نرفع من الجلسة إلا بعد توقيع الخطوط العريضة في إنهاء الحدود مع اليمن, وإنهاء العلاقات المتوترة أو الذي يريد لها الذي يريد أن يصيد في الماء العكر , الساعة السادسة صباحاً اتصل بي أحد الإخوان السعوديين بأنه إخواننا في اليمن, الخبراء أرادوا يعدلون في بعض الفقرات أو شيء من هذا القبيل اتفق عليها بين الملك عبد الله والرئيس علي عبد الله صالح، ففعلاً كلمت علي صالح وصحيته من النوم الساعة السادسة الصبح, وقلت له ترى حدث كذا كذا.. فانزعج وأمر بأنه لا يغير ولا جملة مما اتفق عليه.





الأمير نايف بن عبد العزيز ( وزير الداخلية السعودي ):
في تلك الليلة بوجود الرئيس اليمني ورئيس الوزراء وأعضاء حكومته, أنهي الموضوع بشكل نهائي لأنه فيه تشبع بوجهات النظر.





أبو بكر القربي ( وزير الخارجية اليمني ):
إنها نموذج لكيف استطاعت دولتان أن تتجاوز أزمة ربما أعاقت العلاقات لما يزيد عن 66 سنة, أن القيادات السياسية أدركت مسؤوليتها نحو أولاً شعوبها في المقام الأول واستقرار المنطقة, والنظرة المستقبلية إلى أن هذه الحدود مهما وضعناها في النهاية ستزول, لأنه عندما تتحقق الشراكة الاقتصادية والمصالحة المشتركة, وتصبح الحدود كما نرى اليوم في أوروبا لم يعد لها الحقيقة أي قيمة.





- ولكن عاش الاستقرار لفترة وجيزة في المنطقة حتى بات الغزو الأميركي للعراق أمراً لا مفر منه بحلول عام 2003, وكانت السعودية قلقة من عواقبه، وفي مارس اجتمع القادة العرب في شرم الشيخ لمناقشة الأزمة، قرر ولي العهد الأمير عبد الله أنه بعكس ما حدث أثناء حرب تحرير الكويت عام 1991, قرر أن يرفض السماح باستخدام القواعد العسكرية ولا الأراضي السعودية في الحرب الجديدة ضد العراق.





الأمير تركي الفيصل ( السفير السعودي السابق لدى الولايات المتحدة ):
لم تكن المملكة الوحيدة التي رفضت التعاون مع أميركا في ذلك, أو التي وضحت للأميركان إن هذه الخطوة سيكون لها تبعات وعواقب سيئة, مش بس بالنسبة للأميركان لكن بالنسبة للمنطقة ككل وبالنسبة للعراق وإنما دول أخرى.




,,





تدخل الملك لحل قضية لوكربي.. ومخطط محاولة اغتياله





- وفي مكان آخر في الشرق الأوسط استخدم ولي العهد الأمير عبد الله نفوذه الدبلوماسي لإنهاء أزمة عمرها 11 سنة، بعد تفجير طائرة بانام فوق قرية لوكربي في سكوتلندا تم فرض مقاطعة عالمية على ليبيا, فلعب الأمير عبد الله الدور الأساسي في مساعدة الليبيين الذين كانوا يعانون من العقوبات.





الأمير بندر بن سلطان ( رئيس مجلس الأمن الوطني السعودي ):
ودولة عربية شقيقة عليها حصار يدفع ثمنها الشعب بدون حل منظور طيب وإلى متى؟ وكيف؟ اللي حصل إنه في الوقت اللي طُلب من المملكة المساعدة, توافق هذا مع تغييرات في القيادتين في بريطانيا وفي أميركا، الرئيس كلينتون جاء وتوني بلير كان رئيس الوزراء , فلما الملك عبد الله قرر إنه يستخدم وزن وقيمة المملكة الدولية لمساعدة ليبيا, ورفع الحصار عن الشعب الليبي بطلب من القيادة الليبية, كلفني إنه نبدأ في هالموضوع هذا، وكان عندي أنا خبر من المتابعة إن الرئيس مانديلا كان مهتم بنفس الشيء.





توني بلير ( رئيس الوزراء البريطاني السابق ):
كان عندنا هذا النزاع الطويل مع ليبيا على لوكربي, ومع ذلك أردنا إقامة علاقة مختلفة معهم, ولكن لم يكن لدينا محادثين مناسبين يمكن أن يتوسطوا بيننا والليبيين والعقيد القذافي , أثناء مناقشاتي مع سمو الأمير عبد الله حينها ركزنا على ما يمكن أن تفعله المملكة العربية السعودية لنا في الأمر وكانت مساعدتهم لنا كبيرة.





نلسون مانديلا ( رئيس جنوب إفريقيا السابق ):
ظل ذلك الأمر يهدد المجتمع الدولي لمدة قرن، وعقوبات الأمم المتحدة مفروضة على الدولة والشعب الليبي



- واقترحت الخطة السعودية تسليم الليبيين المشتبه بهم فقط إلى محكمة محايدة بضمان الأمم المتحدة فوافق الطرفان، وبذلك أنهت واسطة الملك عبد الله مقاطعة ليبيا التي دامت إحدى عشرة سنة.


الأمير بندر بن سلطان ( رئيس مجلس الأمن الوطني السعودي ):
فلما طرحت الموضوع على الملك عبد الله إن الرئيس مانديلا مهتم, وجهني إني أروح جنوب إفريقيا وأعرض عليه إننا ندخل المشاركة في هذه العملية للوصول إلى نتيجة.


نلسون مانديلا ( رئيس جنوب إفريقيا السابق ):
وتمكنت أخيراً جهودنا المشتركة مع سمو الأمير عبد الله من حل هذه المشكلة الدولية.


الأمير بندر بن سلطان ( رئيس مجلس الأمن الوطني السعودي ):
أعتقد أن قرار الملك عبد الله كان قرار حكيم، ليش؟ لأنك طرحت فريق عمل للوساطة من جزئين، جزء يرضي المحافظين في بريطانيا وأميركا، وجزء يرضي الليبراليين في أميركا وبريطانيا، مانديلا يعتبر شخصية لها يعني حجمها الهائل بشكل عام, لكن بالذات بالنسبة للديمقراطيين في أميركا وبالنسبة لحزب العمال في بريطانيا.





- كانت ليبيا تحدياً صعباً في السياسة الخارجية لولي العهد الأمير عبد الله، فجعل الجميع يهتم بنجاح الصفقة، كان الرئيس كلينتون مستعداً شرط أن يوافق بلير, وأبدى بلير استعداده إن كانت المملكة عازمة على حل المشكلة





- وبعد سنوات قليلة من وساطة ولي العهد الأمير عبد الله التي أنقذت ليبيا, غضب العقيد معمر القذافي من جدل سياسي في القمة العربية، في أواخر عام 2003 قلقت أجهزة الأمن السعودية بعد أن اكتشفت عملية سحب مبالغ مالية ضخمة عبر أحد البنوك المحلية، ظنت في البداية أن تلك المبالغ تعود إلى إحدى مؤامرات تنظيم القاعدة، لاحقت المشتبه بهم ليتضح لاحقاً أنهم من المخابرات الليبية وتبعتهم إلى أحد فنادق مكة، وقاموا بإيداع أكثر من مليون دولار نقداً، وعندما وصل الوسطاء لأخذ الأموال قبضت عليهم أجهزة الأمن السعودية, وأثناء التحقيق معهم تم اكتشاف أن الأموال كانت ستستخدم لتمويل عملية تستهدف مقر ولي العهد الأمير عبد الله في مكة المكرمة، تمكنت أجهزة الأمن السعودية من الحيلولة دون وقوع الجريمة بأسابيع قليلة فقط قبل تنفيذها، كانت تلك واحدة من أخطر الجرائم, ومع هذا تعامل معها ولي العهد الأمير عبد الله بإيمان وحكمة.




,,




حرب العراق والتحذيرات السعودية المنذرة بالكارثة





جورج بوش ( الرئيس الأميركي ):
أيها المواطنون في هذه اللحظات تقوم القوات الأميركية والقوات المتحالفة معها بتنفيذ المراحل الأولى من العمليات العسكرية لنزع أسلحة العراق، من أجل تحرير أبنائه والدفاع عن العالم من الأخطار الجدية.



- وعلى الرغم من تحذيرات الأمير عبد الله المنذرة بالكارثة, فقد بدأت واشنطن عملية غزو العراق في 20 مارس 2003، وفي 9 إبريل سقطت العاصمة بغداد، وبعد احتلال البلاد بدأت الولايات المتحدة بالسيطرة على الحكم فيها، ومرة أخرى كانت السياسة الأميركية على النقيض من النصائح السعودية.



الأمير بندر بن سلطان ( رئيس مجلس الأمن الوطني السعودي ):
أنا في تصوري الشخصي لو أخذ هالاعتبار اللي نصحه فيه الملك عبد الله 90% من المشاكل اللي نشوفها في العراق اليوم ما كانت موجودة.





روبرت جوردن ( السفير الأميركي السابق لدى المملكة العربية السعودية ):
لقد أرادونا فعلاً أن نقطع رأس قيادة نظام البعث ولكن أن نحفظ البنية التحتية والجيش وحزب البعث وجميع آلته السياسية والكاملة من الوزراء، وأن نضع رؤوساً جديدة لجميع هذه المنظمات بحيث تكون أكثر ولاءً للنظام الجديد، وبالطبع لم يحدث ذلك.



الأمير بندر بن سلطان ( رئيس مجلس الأمن الوطني السعودي ):
هل كنت متفق أو غير متفق هذا حصل وخلص انتهى, يقولون الحكي في الفايت قصاص في العقل، إذاً اليوم التركيز يجب أن يكون فقط كيف نحافظ على العراق دولة عربية مستقلة موحدة, وفيه توافق بالحد الأدنى ما بين جميع الفئات والطوائف في العراق.



- في مايو عام 2003 وبالرغم من تحذيرات المملكة قامت الولايات المتحدة بحلّ الجيش وكل المؤسسات التابعة للنظام السابق، وبعد أشهر قليلة عمت الفوضى كافة أرجاء العراق بعد تفكك القانون والنظام.



الأمير تركي الفيصل ( السفير السعودي السابق لدى الولايات المتحدة ):
بدلاً من أن يستقبل الجيش الأميركي بالورود والزهور والتبجيل والتمجيد وإلى آخره، أصبح هناك مقاومة شعبية في العراق لهذا الغزو.



- في يوليو 2004 اقترح ولي العهد الأمير عبد الله خطة على الأميركان لإنقاذ العراق من استمرار الفوضى فيه.





الأمير سعود الفيصل ( وزير الخارجية السعودي ):
قدم عرض بجلب قوات إسلامية لتحل محل القوات الأجنبية, ولكن على شرط أن تكون استفتاء الشعب العراقي.


- وبعد أسابيع قليلة من اقتراح الخطة نشب نزاع مع الأميركان حول من سيتولى السيطرة على القوة الإسلامية، فانهارت الخطة وازدادت عمليات العنف سوءاً.


الأمير تركي الفيصل ( السفير السعودي السابق لدى الولايات المتحدة ):
اللي حصل حرب أهلية وتدمير للمنشآت, وانتحاريين يفجرون أنفسهم في أماكن عامة، وسني يقتل شيعي، وشيعي يقتل سني، وحقوق الإنسان معدومة, يعني كل اللي حصل هو عكس تماماً ما كان يُصور له على أنه طموح أميركي مثالي لزرع نبتة صالحة - إن كان صح التعبير - في أرض العراق لتنبت شجرة مثمرة.


- استغلت القوى المجاورة عدم الاستقرار في العراق، وازدادت المنافسات الإقليمية مما أدى إلى زيادة مخاوف السعودية من وقوع حرب إقليمية.


روبرت جوردن ( السفير الأميركي السابق لدى المملكة العربية السعودية ):
كانت هناك قوة تواجه الهيمنة الإيرانية في العراق، وقد أزيلت الآن وتركت فراغاً يعتقدون أن إيران تملؤه الآن، فأن تكون هناك سيطرة شيعية شيء وأن يقود تلك السيطرة أكبر منافسيك فهذا شيء آخر.



- منذ عام 1979 كانت العلاقات بين إيران والسعودية متوترة بعد تصدير نشاطات معادية إلى داخل السعودية، كانت القيادة الإيرانية تجاهر بالعداء, ووصلت إلى مرحلة الصدام في مواسم الحج، وساءت العلاقات على كل المستويات إلى درجة القطيعة، وعندما أصبح هاشمي رفسنجاني رئيس إيران جديد فتح باب التواصل مع ولي العهد الأمير عبد الله، اجتمع الزعيمان في القمة الإسلامية في باكستان عام 1997.





علي رضا نوري زاده ( مركز الدراسات العربية الإيرانية ):
أعتقد أن ما يقال عن كاميكال بين الرجلين كان إيجابياً بحيث وجه إلى بعضهما البعض إشارات إيجابية.



- لم يتبقَ لرفسنجاني سوى وقت قليل في الحكم إذ خسر الرئاسة لمحمد خاتمي في مايو، وبعد أشهر قليلة قام ولي العهد الأمير عبد الله بزيارة طهران، كانت هي الزيارة الأولى لزعيم سعودي إلى إيران منذ الثورة.



. علي رضا نوري زاده ( مركز الدراسات العربية الإيرانية ):
زيارة تاريخية بحيث وقف خاتمي رئيس الجمهورية ورفسنجاني الرئيس السابق ومهندس العلاقات الإيرانية السعودية ومعمار العلاقة, إلى جانب الأمير عبد الله فثلاثتهم قادوا المؤتمر، في أحد الليالي كانت الثلوج تسقط على طهران بغزارة، والعاهل السعودي نظر إلى جبل البورز وقال أود أن أذهب إلى الجبل، ورغم الظروف الأمنية الصعبة ورغم التهديدات والمخاطر فإن خاتمي نظم للأمير عبد الله ومرافقيه إلى الذهاب إلى شمال طهران للوقوف تحت الثلج والأمطار، والعاهل السعودي نظر إلى طهران.. طهران نائمة، فأعتقد أن هذه التجربة كانت تجربة ممتعة.



- استمر رفسنجاني في العمل على تحسين العلاقات السعودية الإيرانية بصفته رئيساً سابق، فذهب للسعودية لأول مرة في فبراير عام 1998.


الأمير سعود الفيصل ( وزير الخارجية السعودي ):
لدرجة أن رفسنجاني عندما أتى المملكة أظن كانت الزيارة لمدة يومين بقي فيها حوالي عشرين يوماً، تجول فيها, وزار كل المناطق, وخرج منها بانطباع عن المملكة لم يكن في مخيلة الإيرانيين.


- واندهش رفسنجاني لما رآه من تطور ومشاريع البنية التحتية والاهتمام برعاية الأفراد.
الأمير سعود الفيصل (وزير الخارجية السعودي): وجد تنمية، ووجد مشاريع الهياكل الأساسية في المملكة، ووجد الاهتمام بقضايا الشعب في المملكة، ووجد الصورة الحقيقية للمملكة اللي كانت غائبة عن ذهنية كل إيراني، الحق يقال إنه نشر هالصورة عندما عاد إلى طهران, وبدأت سياسة التقارب ومحاولة التنسيق سواء في قطاعه السياسي أو الاقتصادي , وفي مايو 1999 كان الدور على خاتمي ليزور المملكة فأصبح أول رئيس إيراني يؤدي الحج منذ الثورة الإسلامية.


علي رضا نوري زاده ( مركز الدراسات العربية الإيرانية ):
وهذا كان إكراماً كبيراً لخاتمي، السعودية كانت.. أنا دائماً أقول السعودية كانت سخية وكانت كريمة تجاه إيران, بحيث سمحت للمؤسسات الإيرانية وللشركات الإيرانية أن تدخل السوق السعودي بلا أي تحفظ.



- ولكن في عام 2005 تعرضت العلاقة لاختبار جديد بعد تولي أحمدي نجاد الرئاسة، فقد ازداد التوتر في المنطقة بسبب سياسة نجاد وخاصة فيما يتعلق بالعراق.



علي رضا نوري زاده ( مركز الدراسات العربية الإيرانية ):
إيران تدعم جزءاً من الكيان العراقي, أي إيران تدعم جزءً من حزب الدعوة والمجلس الأعلى والتيار الصدري وجيش المهدي, وفي نفس الوقت تدعم الجماعات الإرهابية السنية مثل أنصار الإسلام وبعض الجماعات الأخرى تمولها وتسلحها.





- ومع ازدياد التوتر وجه العاهل السعودي الملك عبد الله الدعوة إلى أحمدي نجاد لزيارة الرياض من أجل تهدئة الوضع.



الأمير تركي الفيصل ( السفير السعودي السابق لدى الولايات المتحدة ):
خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله في متابعته للتعامل مع إيران، عاملهم من ناحية إنه نحن نتعامل معكم الند بالند وبكل شفافية وبكل صراحة، وما عندنا حرج أبداً إننا نسمع منكم إيش مآخذكم وملاحظاتكم علينا بقدر ما إنه ما عندنا حرج إنه نبدي لكم ملاحظاتنا ومآخذنا عليكم يا إيرانيين.



علي رضا نوري زاده ( مركز الدراسات العربية الإيرانية ):
يعني هذا الرجل لم يتمكن من كسب السعوديين كما فعل خاتمي، ورغم أنه ذهب إلى السعودية ليوم واحد والتقى بالعاهل السعودي, ولكن لا أعتقد بأن الكاميكال كان موجوداً بينما هذا كان موجوداً بين خاتمي وبين رفسنجاني وخادم الحرمين الشريفين.



روبرت جوردن ( السفير الأميركي السابق لدى المملكة العربية السعودية ):
أعتقد أن الملك يتبع مقولة قرب أصدقاءك وقرب أعداءك أكثر، فهو يراقب أحمدي نجاد, ويريد أن يبقي خط تواصل بينهما ليرى ما يمكن أن يعملاه سوية، ولكن لا أعتقد أنه يثق به.




,,




شق الملك طريقاً جديدة في سياسته الخارجية





- منذ أن أصبح عبد الله ملكاً شق طريقاً جديدة في سياسته الخارجية, إذ فتح المملكة أمام دول صاعدة كروسيا والصين والهند.





روبرت جوردن ( السفير الأميركي السابق لدى المملكة العربية السعودية ):
إنهم يرون تنامي قدرة الصين والهند الاقتصادية, وإقبالهما المتزايد على النفط يجعلهما شريكين طبيعيين للسعودية.



http://www.qwled.com/vb/imgcache/49498.imgcache (http://www.almzn.com/mlffat/index.php?action=viewfile&id=663)


الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ( ولي عهد أبو ظبي ):
الملك عبد الله هو من أول ملوك المملكة العربية السعودية اللي فتح باب جديد على الشرق، ولا ننسى زيارته التاريخية اللي قام بها لثلاث دول رئيسية اللي منها الصين والهند واليابان، هذا باب جديد مفتاح للسياسة أو لاتجاه للتعامل مع هذه الدول العظيمة.





- أبرز خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله اتجاهه الجديد من خلال جولته في آسيا يناير 2006، توقف أولاً في الصين والتي أصبحت أكبر مشترية للنفط السعودي.





الأمير فيصل بن عبد الله بن محمد:
هناك صورة مهمة أنا أعتقد بالنسبة لي اللي هي في الصين، حدث فيها شيء مهم جداً الحقيقة، فكانت مقابلته في الأيام هو كان ولي عهد وكان زيمين هو رئيس الصين، وكان دائماً خادم الحرمين يسميها الصين العظيمة، فكان زيمن يتكلم وكان يقوله أنتم عندكم الله عطاكم أكبر قوة, فناظر فيهم قاله أنتم الله عطاكم الثروة البترول اللي هو يعني قوة عظيمة وتعطيكم المكانة، فرفع يده للمترجم قال أرجوك يا فخامة الرئيس صحيح البترول عندنا وثروة ولكن الثروة الأهم عندنا عندنا بيت الله ومسجد رسوله هذه الثروة، البترول ثروة ولكن البترول وسيلة مهو غاية فكانت الحقيقة لها وقع كبير, حتى أضاف عليها قال إذا أنتم عندكم 1200 مليون من السكان، ترى إحنا عندنا 1200 مليون لأنه انتماء المسلمين إلى هالبلد وهذه توريك مكانة القائد وإيمانه، فأعتقد هذه كان لها.. وحتى زيمن ناظر فيه وقال صحيح صحيح وسكت.



روبرت جوردن ( السفير الأميركي السابق لدى المملكة العربية السعودية ):
عندما التقى الملك بهوتن تاو كان من بين حاشيته متحدثون باللغة الصينية، فقد أرسلوا طلاباً سعوديين إلى الصين لتعلم اللغة، وهذا يبين لك العمق الذي بدأت تتخذه هذه العلاقة.





الأمير سعود الفيصل ( وزير الخارجية السعودي ):
إنشاء علاقات مع الدول اللي لم يكن لنا علاقات مثل الصين والهند وروسيا، يعني المملكة العربية السعودية موقعها موقع استراتيجي، يعني ربما شيء لا يخطر ببال الناس كثيراً, ولكن التجارة الرئيسية خاصة في قطاع النفط مع آسيا وشرق آسيا أكثر من الواقع هذا.





الأمير تركي الفيصل ( السفير السعودي السابق لدى الولايات المتحدة ):
المملكة أولاً لا تستعدي أحداً في العالم، بل بالعكس تسعى إلى أن تكون علاقاتها مع الجميع مبنية على الاحترام المتبادل والمصالح المشتركة للمملكة مع هذه الدول، وانفتاحنا على بلد زي الصين أو الهند أو حتى روسيا لا يختلف أبداً عن انفتاح دول أخرى.





الأمير بندر بن سلطان ( رئيس مجلس الأمن الوطني السعودي ):
الملك عبد الله أول زيارة رسمية يقوم فيها بعد ما صار ملك كانت للصين، هذه كانت خطوة سياسية من أعلى مستوى وخطوة ذكية استراتيجياً، بحيث إن علاقاته التاريخية مع الدول اللي نعرفها وأصدقائنا ما تعرض لها هو أساساً هذه باقية، بس الرسالة اللي راحت للعالم لحظة في خيارات المملكة العربية السعودية المترددة وفي قراءة استراتيجية للمملكة للمستقبل.





- ومن الصين اتجه الملك إلى الهند، وليجاري عصر العولمة والانفتاح كان يبني جسوراً بين المملكة ودول لم تكن معها علاقات من قبل.


الأمير بندر بن سلطان ( رئيس مجلس الأمن الوطني السعودي ):
في هالرحلة هذه فقط كأول رحلة دبلوماسية للملك الجديد بعد توليه مقاليد الحكم, المفروض يعطيك أو يكون نافذة تطل فيها كيف يفكر بطريقة استراتيجية, وكيف يعمل حساباته بذكاء.



- ليست الدبلوماسية تخطيطاً مدروساً فحسب, فقد تركت شخصية الملك عبد الله انطباعاً عند رئيس خارجية الهند السابق جاسوانت سينغ.





جاسوانت سينغ ( وزير الخارجية الهندي السابق ):
نادراً ما يحصل المرء على خيل سباق هدية من أمير عربي، ولقد قام سموه بإكرامي وإهدائي فحلاً وفرساً، وبذلك تحصل على سلسلة نسب من خيل أصيل.


- وفي عام 2001 التقى جاسوانت سينغ بولي العهد الأمير عبد الله في المملكة, كانت تلك أول زيارة لوزير خارجية هندي.


جاسوانت سبنغ ( وزير الخارجية الهندي السابق ):
تتعامل المملكة العربية السعودية والهند كدولتين عظيمتين، أعتقد أن ذلك جاء نتيجة هذه الإنجاز فيجب الثناء على تلك الزيارة.



- رغم نجاح ولي العهد في الانفتاح على الشرق, كان التحدي الأكبر يكمن في التعامل مع تبعات غزو أميركا للعراق.




رسالة موجهه من الأمير عبدالله آنذاك لأخيه الملك فهد - رحمه الله - حول صدام رئيس العراق في ذلك الوقت .. تاريخ الرسالة قبل سنتين من اجتياج العراق عام 2003 م



الأمير بندر بن سلطان ( رئيس مجلس الأمن الوطني السعودي ):
اليوم عندنا مشكلة خطيرة قدامنا ولا نقدر نقول والله هذه غلطة الأميركان، لأنه حتى لو كانت غلطة الأميركان وهي غلطة الأميركان ما يحل المشكلة لنا، أميركا بكرة تاخد قواتها وتروح لأهلها، طيب ويش نسوي إحنا في المنطقة؟


- كثيراً ما كان يشعر الأميركيون بعدم الارتياح من دبلوماسية الملك عبد الله، ولكنها مع ذلك نالت إعجابهم.


الأمير بندر بن سلطان ( رئيس مجلس الأمن الوطني السعودي ):
إذاً الآن إحنا كلنا مطلوب منا نتوحد عشان نحل هالقضية, ونثبت الوضع في العراق على أساس إن العراق دولة عربية موحدة بجميع طوائفها وبجميع فئاتها.





الشيخ صباح الأحمد الصباح ( أمير الكويت ):
كنا دائماً يعني كدول خليج ننظر له كزعيم لهذه الدول، قائد لهذه المنطقة يستحق أن يقود بحكمته وبعقله, ونتمنى إن شاء الله أن تكون هذه القيادة لمصلحة هذه المنطقة.



الأمير سعود الفيصل ( وزير الخارجية السعودي ):
جاء جلالة الملك بنوعية جديدة من القيادة، نوعية لا نريد أن نقول شيء إن لم ننفذه، لا نريد أن نلتزم بشيء إلا ونكون صادقين فيه.





الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ( ولي عهد أبو ظبي ):
أرجع وأؤكد على أن جلالة الملك عبد الله هو الشخص الوحيد اليوم اللي كل الناس ما يختلفون عليه أنه هو الأب والقائد للجميع، شجاع قائد قدوة.. قدوة للأمام وهذا وايد مهم بالنسبة إلنا إحنا العرب.





- وعلى الرغم من الاضطرابات لم تعرف المنطقة العربية زعيماً مثل الملك عبد الله يسعى لاستباق الأزمات بإصلاحها، وتحقيق أصعب الأهداف من أجل تحرير الأراضي وتحقيق الأمن والسلام للأمتين العربية والإسلامية.


http://www.qwled.com/vb/imgcache/49499.imgcache



الحلقه مقسمه لاربع اقسام لتسهيل التحميل


الجزء الاول (http://upload.9q9q.net/file/opn1zXWYwkG/-----------.rar.html-Accounting.html)


الجزء الثاني (http://upload.9q9q.net/file/strXVuHlhgC/-------------.rar.html-Accounting.html)


الجزء الثالث (http://upload.9q9q.net/file/opnzxVVvUHE/------------.rar.html-Accounting.html)


الجزء الرابع (http://upload.9q9q.net/file/BCAecAzZyig/------------.rar.html-Accounting.html)

تقبلوا تحياتي وشكرا لكم

شايفه وساكته
05-11-2007, 09:38 AM
.
.
حفظ الله ابو متعب واطال الله في عمره


مشكور اخي على روعة موضوعك


ودمت كما تحب

.
.
http://www.1ss1.com/2007/2/1ss1_BdDohpnT8B.gif

الوذف
20-11-2007, 12:08 AM
.
.
حفظ الله ابو متعب واطال الله في عمره


مشكور اخي على روعة موضوعك


ودمت كما تحب

.
.
http://www.1ss1.com/2007/2/1ss1_BdDohpnT8B.gif



تسلمين والله على مرورك الرائع

#بنت طفشانه#
20-11-2007, 12:48 AM
فاتني الجزه الاول مع اني كنت استناها على احر من الجمر ...لانو يخص بابا عبدالله..الله يخليه لينا وللشعب السعودي كافه...


مشكور جدا عالمووووضع الرائع...

الوذف
20-11-2007, 02:19 AM
العفو ومشكوووووووووووره على مرورك

لـمــســـــــــــات
20-11-2007, 06:17 AM
صراحة موضوع متعوب عليه

جدا جدا رااااااااائع الله يحفظ حبيبنا ويطول بعمره يارب

يسلمووووووووووو ويعطيك العافية :)

الوذف
23-11-2007, 02:53 AM
الف شكر لكِ اختي لمســـــــــات

قمر الليل
23-11-2007, 06:12 AM
يعطيك الف عافية على الطرح الرائع

ZEEZO:9
23-11-2007, 07:01 AM
الله يدملنا ابو متعب ويطول بعمره


مشكور اخوي على الموضوع المتعوب عليه الصراحة ماقصرت

الوذف
28-11-2007, 08:20 AM
يعطيك الف عافية على الطرح الرائع

الله يعااااااافيك شكرا لمرورك

الوذف
28-11-2007, 08:22 AM
الله يدملنا ابو متعب ويطول بعمره


مشكور اخوي على الموضوع المتعوب عليه الصراحة ماقصرت

اللهم امين

شكرا لك

● عـذب آلمشآعـر ●
08-12-2008, 11:55 PM
حفظك الله ياملك الإنسانية .....

سما الجنزوري
09-12-2008, 12:02 AM
حلووووو بس انا معرفش لا ابو متعب والا الملك .... والا غيرهم هههههههه
ومشكور علي الموضوع يا الوذف
لكَ تحياتي
وعيد سعيد

نــــوره
09-12-2008, 01:00 AM
ما به جديد وكـل مـا قيـل ينعـاد
نفس الكـلام الـي نقولـه نعيـده
وقت اللقا الـي بيننـا فيـه ميعـاد
همسـة مشاعرنـا علينـا عنيـده
ما به أمل نبحر مع الشوق لـي زاد
ونحكي حروف في هوانـا جديـده
يردنـا يـوم اللـقـا ألــف رداد