PDA

عرض كامل الموضوع : ّّّاسماعيل هنية اللبناني



شمس المحبة
26-11-2007, 06:05 PM
اسماعيل هنية اللبناني
الناظر الى الوضع اللبناني هذه الايام يرى العجب العجاب من انفلات غير طبيعي في اخلاقيات
رجلات الحكم في هذا البلد الغالي على قلوبنا جميعا .
فيبدوا ان سبعة عشر عاما من الحرب لم تستطع اقناع هؤلاء الذين يلعبون بهذا البلد بخطورة افعالهم .
فهم لا يزالون يزرعون الالغام في طريق هذا الشعب العربي واخوتهم الفلسطينين الذين ذاقوا الام المهجر وحسرة فقدانهم وطنهم
وما صور مخيم نهر البارد الا دليل من الادلة الكثيرة التي اثبتت ان الشعب الفلسطيني في لبنان يدفع ثمنا باهضا لصراع بحيث انهم لم يعودوا يعلموا من هو عدوهم ؟ الذي طردهم ، ام الذي لجأوا اليه.

تذكرت اسماعيل هنية وتذكرت كيف فعل بطواقم فتح الذين تطاولوا على شرعية ارتضوها بادئا ثم ارادوا تدميرها بحثا عن مجد ضاع لهم .
فحسم هنية الصراع بان اخرجهم من ساحته بقسوة اراحت ضعفاء الناس من شر عظيم .

اقول ان لبنان بحاجة الى اسماعيل هنية لبناني يستطيع ان يمسك زمام الامور وان يتولى الذين لا يريدون لهذا البلد استقرارا ولا هدوءا ويرمي باجسادهم الى البحر المتوسط لعل الاسماك باسنانها الرقيقة تأكل هذه الاجساد النتنة وتلوث بها جانب البحر الذي تلهوا عليه ساقطات تل ابيب .

لم ارى ان مسلمي او مسيحيي هذا البلد ولم ارى للشيعة ولا الدروز اي هم سوى المحافظة على قيمة تم اختيارها من قبل المستعمر الفرنسي وتطاول هؤلاء الاسياد في تعظيم قيمتهم بدون مراعاة للشعب الذي ينتظر ان يقف بيادق اللعبة في اماكنهم .
فكل يطعن بشرعية الاخر وكل يتأمر على الاخر واخيرا هناك مسلسلات الاغتيال لحسم
مواقف صنعها جبناء في طريق شعب هاجر اكثر من نصفه وسيهاجر البقية
ولم يبقى به الا زعماء واعوانهم يتناطحون على كل شيء ويتفقون على كل شيء ما عدا الخير لبلدهم .

بقلمي

omarol
26-11-2007, 08:07 PM
نسيت أن أقول لك أخي شمس بأني لبناني
لديك الحق فيما قلت فأنا أحد أولئك المهاجرين
ولكن فيما خص فلسطينيي البارد كم تمنيت لو كنت في زفاف أخي الشهيد في الجيش
أو سمعت صوت أحد المجندين وهو من قرية تجاورنا وهو يتوسل لابن الساقطة لمن يسمونهم
بفتح الاسلام فتح الله قبورهم فيقول المجند أرجوك فأنا مسلم مثلك ويذبحه كالخروف دون شفقة مع العلم أن المعركة لم تكن باشتداد وطيسها بعد .......وكم تمنيت لو رأيت كيف من يسمونهم المظلومين كيف كان قتالهم ضد الجيش الذي فقد المئات من الشهداء لكي لا يؤذي أو يجرح فلسطيني
آسف فقد حركت دماء أخي مشاعري وكان ذلك بيانا لمن لم يكن لديه العلم بما كان يحصل...... فتبينوا خوفا أن تصيبوا قوما بجهالة ....... وكل ما قلته أنا قد رأيته بأم عيني وابن عمي لا يستطيع المشي حتى الآن
تقبل مروري واحترامي

فضاء الكون
26-11-2007, 08:10 PM
معلش يا عزيزى بدى أشكرك على كتابتك الرائعة
الرجاء أن تتقبل مرورى
يعطيك العافية

شمس المحبة
26-11-2007, 08:26 PM
نسيت أن أقول لك أخي شمس بأني لبناني
لديك الحق فيما قلت فأنا أحد أولئك المهاجرين
ولكن فيما خص فلسطينيي البارد كم تمنيت لو كنت في زفاف أخي الشهيد في الجيش
أو سمعت صوت أحد المجندين وهو من قرية تجاورنا وهو يتوسل لابن الساقطة لمن يسمونهم
بفتح الاسلام فتح الله قبورهم فيقول المجند أرجوك فأنا مسلم مثلك ويذبحه كالخروف دون شفقة مع العلم أن المعركة لم تكن باشتداد وطيسها بعد .......وكم تمنيت لو رأيت كيف من يسمونهم المظلومين كيف كان قتالهم ضد الجيش الذي فقد المئات من الشهداء لكي لا يؤذي أو يجرح فلسطيني
آسف فقد حركت دماء أخي مشاعري وكان ذلك بيانا لمن لم يكن لديه العلم بما كان يحصل...... فتبينوا خوفا أن تصيبوا قوما بجهالة ....... وكل ما قلته أنا قد رأيته بأم عيني وابن عمي لا يستطيع المشي حتى الآن
تقبل مروري واحترامي

اخي العزيز عمر رحم الله اخيك الشهيد وما كنت اصلا ادافع عن فتح الاسلام ولكن سائني منظر المخيم وحجم دماره مثلما سائني مناظر كنت اراقبها ابان الحرب اللبنانية .
لعل اطرافا عدة عاثت بهذا البلد فسادا وما ظهور هذه الجماعة الا نتيجة من نتائج هذا اللعب الخطر بهذا البلد .

شكرا لمرورك واسفي لتحريك مشاعر عزيزة على قلبي بهذا المقال.
وتقبل فائق احترامي وتقديري

شمس المحبة
26-11-2007, 08:28 PM
معلش يا عزيزى بدى أشكرك على كتابتك الرائعة
الرجاء أن تتقبل مرورى
يعطيك العافية

شكرا لك فضاء الكون على المرور الكريم العطر
وتقبلي كل احترامي وتقديري

karrar
27-11-2007, 12:47 AM
اخي شمس المحبة ...اتفضل بالتعليق مشكورا :
اولا: موضوعك رائع وفيه من الحقيقة ما لا يستطيع احد انكارها..
ثانيا: لبنان ليس كفلسطين...لا يستطيع احد حكم البلاد بمفرده...فأن حكمه الشيعة قام السنة والمسيحيين عليهم وان حكمه السنة قام الشيعة والمسيحيين عليهم وكذلك بالنسبة للمسيحيين والدروز....موضوعنا في لبنان شائك بعدة نواحي :
1-اقليمية ودولية: فريق يراعي مصالح ايران وسوريا وفلسكين في لبنان ...وبالتالي يتصرف ضمن مصلحة البلد كيان البلد الذي يريده ( معادي للصهاينة)....وهذا الفريق هو المعارضة بشيعته وسنته ومسيحسسه ودروزه....وفريق يحكم بأمر بوش عبر مفوضه السامي فيلتمان...ويقوم بكل ما يريدونه ولو كان هذا على حساب الشعب..
2- داخلية: الثقة بين الافرقاء انعدمت لخذلان احد الفريقين وتهربه من التزاماته ...ودعمه للجماعات الارهابية (فتح الاسلام (والاسلام منهم براء)) وذلك ليكون منطلقا لقتال حزب الله "الشيعي" الذي لطالما ارادو ادخاله في حرب داخلية ليسقطوا دستورة وشرعية سلاحه الذي دافع عن الوطن في كل محافله...ولا يخفى عليكم ارتباط هذا الحزب بالقضية الفلسطينية وبالتالي بالفصائل الفلسطينية المجاهدة ودعمه لها ورفضه توريط الاخوة الفلسطينيين في حرب داخلية لا ناقة لهم فيها ولا جمل...
ايضا لا يخفى عليكم وجود المخابرات الدولية في لبنان ...سورية اردنية سعودية ايطالية امريكية اسرائيلية فرنسية ....وغيرها الكثير ....مما يجعل الوضع الامني في البلد يثير الشكوك اتجاه هذه الدول وما شهدناه اخيرا من عملية اغتيال تعرض لها النائب عن المستقبل وليد عيدو في المنطقة الرئيسة التي تسيطر عليها المخابرات الاردنية وهذه المنطقة مزودة بأحدث اجهزة لكشف المتفجران عن بعد كيلومترات ..مما يستدعي شك لا ريب فيه اتجاه ارتباط المخابرات الاردنية وغيرها في عمليات الاغتيال والاحداث التي يتعرض لها لبنان..
انا لا اريد ان اكتب الحل لأنني اعرف انه لن يرضي الكثيرين فلدي عقيدة سياسية خاصة ارى الحل من خلالها ..لا استطيع فرضها او حتى طرحها في زطن متعدد الطوائف والمذاهب كلبنان ....
ارجو تقبل تعليقي ...والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته...

شمس المحبة
27-11-2007, 01:33 AM
اخي شمس المحبة ...اتفضل بالتعليق مشكورا :
اولا: موضوعك رائع وفيه من الحقيقة ما لا يستطيع احد انكارها..
ثانيا: لبنان ليس كفلسطين...لا يستطيع احد حكم البلاد بمفرده...فأن حكمه الشيعة قام السنة والمسيحيين عليهم وان حكمه السنة قام الشيعة والمسيحيين عليهم وكذلك بالنسبة للمسيحيين والدروز....موضوعنا في لبنان شائك بعدة نواحي :
1-اقليمية ودولية: فريق يراعي مصالح ايران وسوريا وفلسكين في لبنان ...وبالتالي يتصرف ضمن مصلحة البلد كيان البلد الذي يريده ( معادي للصهاينة)....وهذا الفريق هو المعارضة بشيعته وسنته ومسيحسسه ودروزه....وفريق يحكم بأمر بوش عبر مفوضه السامي فيلتمان...ويقوم بكل ما يريدونه ولو كان هذا على حساب الشعب..
2- داخلية: الثقة بين الافرقاء انعدمت لخذلان احد الفريقين وتهربه من التزاماته ...ودعمه للجماعات الارهابية (فتح الاسلام (والاسلام منهم براء)) وذلك ليكون منطلقا لقتال حزب الله "الشيعي" الذي لطالما ارادو ادخاله في حرب داخلية ليسقطوا دستورة وشرعية سلاحه الذي دافع عن الوطن في كل محافله...ولا يخفى عليكم ارتباط هذا الحزب بالقضية الفلسطينية وبالتالي بالفصائل الفلسطينية المجاهدة ودعمه لها ورفضه توريط الاخوة الفلسطينيين في حرب داخلية لا ناقة لهم فيها ولا جمل...
ايضا لا يخفى عليكم وجود المخابرات الدولية في لبنان ...سورية اردنية سعودية ايطالية امريكية اسرائيلية فرنسية ....وغيرها الكثير ....مما يجعل الوضع الامني في البلد يثير الشكوك اتجاه هذه الدول وما شهدناه اخيرا من عملية اغتيال تعرض لها النائب عن المستقبل وليد عيدو في المنطقة الرئيسة التي تسيطر عليها المخابرات الاردنية وهذه المنطقة مزودة بأحدث اجهزة لكشف المتفجران عن بعد كيلومترات ..مما يستدعي شك لا ريب فيه اتجاه ارتباط المخابرات الاردنية وغيرها في عمليات الاغتيال والاحداث التي يتعرض لها لبنان..
انا لا اريد ان اكتب الحل لأنني اعرف انه لن يرضي الكثيرين فلدي عقيدة سياسية خاصة ارى الحل من خلالها ..لا استطيع فرضها او حتى طرحها في زطن متعدد الطوائف والمذاهب كلبنان ....
ارجو تقبل تعليقي ...والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته...
اخي الكريم
ان ما جعلني اكتب بهذا الموضوع هو حزني على الحال الذي وصل اليه لبنان وانا ارى رجلات الحكم في بلدكم يتصرفون كعصابات المافيا وامام لخبطة انتخاب الرئيس وشرعية الحكومة والنواب وتأجيل الجلسات وانقسام البلد الى محورين وكل محور الى محاور فاني اخاف على الناس كثيرا .

اما تدخلات الدول فاني اوافقك الرأي في ذلك واعتقد ان في لبنان من هذه الرجالات من يمهد الطريق ويتعاون لخلق جو مرتبك في هذا البلد وكأن لبنان بمساحته الصغيرة وقلة مواردة هو حجز العثرة في مشاكل الشرق الاوسط .

اشياء غريبة وغير مفهومة ونفوس مريضة وما اشرت اليه بالعنوان هو املي في حل للمشكلة واتفهم تعقيدات الاديان والطوائف في بلدكم .

ولا حول ولا قوة الا بالله .

وتقبل احترامي وتقديري

karrar
27-11-2007, 01:50 AM
اشياء غريبة وغير مفهومة ونفوس مريضة وما اشرت اليه بالعنوان هو املي في حل للمشكلة واتفهم تعقيدات الاديان والطوائف في بلدكم

مشكور اخي على الموضوع .....وما احببت ان اوصله ان هنية قام بخطوة شجاعة وهو يعلم بما ستملي عليه من ظروف ...لكنه ليس لديه هم الطائفية والمذهبية ...فكل الامور تهون امام الفتنة المذهبية وخصوصا بين المسلمين (شيعة وسنة)....اما في لبنان فكان بأمكاننا اقتحام السراي العام الماضي عندما كنا اكثر من مليونيي متظاهر لكن الامر كان سيبدو وكأنه اقتحام الشيعة للموقع السني الاول في البلد مما سيؤدي الى فتنة كبرى بالتأكيد كانت ستنعكس على الدول الايلامية الاخرى..
ودمتم في امان الله..

ابن الجبل
03-12-2007, 11:16 AM
شكرا لك على هالموضوع بس للاسف دائما ساستنا لا يفضلون مصلحت الوطن والمواطن على مصالحهم الشخصيه والله ما انا اعارف شو نوع هالحلو الموجود على هالكلراسي

شمس المحبة
07-12-2007, 07:23 PM
شكرا لك على هالموضوع بس للاسف دائما ساستنا لا يفضلون مصلحت الوطن والمواطن على مصالحهم الشخصيه والله ما انا اعارف شو نوع هالحلو الموجود على هالكلراسي

شكرا لك اخي ابن الجبل على المرور الكريم
وتقبل فائق احترامي وتقديري