PDA

عرض كامل الموضوع : نهاية مأساوية لحسن وأشفين .. روميو وجوليت باكستان



البحر الكبير
13-06-2004, 04:22 PM
نهاية مأساوية لحسن وأشفين .. روميو وجوليت باكستان


تبدو قصة اشفين وحسن مثل مأساة روميو وجوليت الشهيرة لشكسبير.. قريبان يعيشان في قرية صغيرة بوسط باكستان يدرسان في نفس الجامعة وربط بينهما الحب. ولكن لسوء حظهما كانا من فرعين متنازعين من عائلة اقطاعية وانتهت القصة بفاجعة مثل مآسي شكسبير.


تبدو قصة اشفين وحسن مثل مأساة روميو وجوليت الشهيرة لشكسبير.. قريبان يعيشان في قرية صغيرة بوسط باكستان يدرسان في نفس الجامعة وربط بينهما الحب. ولكن لسوء حظهما كانا من فرعين متنازعين من عائلة اقطاعية وانتهت القصة بفاجعة مثل مآسي شكسبير.

اعترف والد اشفين وهو يبكي بعد القبض عليه أخيرا بانه خنق ابنته، 23 سنة، لـ «حماية شرف العائلة». قال مسرات ساهو للشرطة وهو مكبل بالحديد «اعطيتها اقراصا منومة في فنجان من الشاي ثم خنقتها بوشاحها.. سيدي عندما افقد الشرف لا يتبقى عندي شيء. ما زلت اسمع صراخها. كانت ابنتي المفضلة. اريد قطع يدي وانهاء حياتي». وتسقط مئات النساء سنويا في باكستان ضحايا الدفاع عن الشرف حيث يقتلهن اخوة او ازواج او آباء لانهن انتهكن تقاليد المجتمع التي...

تحكم الحياة في ريف باكستان. وقلة تحاكم لان الشرطة لا تريد التدخل في «قضية عائلية» وكثيرا ما تفرج عن مرتكبي هذه الجرائم. ولكن العاملين بمنظمات حقوق الانسان والصحافيين اثاروا قصة اشفين على الصفحات الاولى واصبحت اختبارا للرئيس برويز مشرف.

وواجه مشرف انتقادات لانه لم يفعل شيئا لاصلاح قوانين لا توفر حماية للنساء من الاغتصاب والعنف والقتل. افراد عائلتها من المتعلمين.. موظفون مدنيون ومهندسون ومحامون.. ولكن في منطقة ترتب فيها العائلات الزيجات بمعايير صارمة، فان قصة حبها لم تعجب جدها عبد الله ديتا.

ويتحدث محليون عن خصومة سياسية بين العائلتين. ولذلك عندما انتهت اشفين من دراستها الجامعية تم تزويجها سريعا لاحد ابناء عمومتها من فرع اخر من العائلة. وبعد بضعة اسابيع دفعت الضغوط المستمرة اشفين الى الهرب مع حسن الى بيت متعاطف معهما.

لكن العائلة اكتشفت مكانهما واعادت اشفين وبعد خمسة ايام قتلت. وحسن هارب منذ موتها وهو يائس. قال بالهاتف «اقسمت عائلتها على المصحف انها لن تؤذيها اذا عادت اليهم. ولكنهم لم يحافظوا على كلمتهم. حياتي في خطر

اللورد
13-06-2004, 09:57 PM
ممممم!!

القضية متشعبة وصعبة !!

ولكن هذا الأب تحول ( القاضي والجلاد ) بنفس الوقت !!

والبنت أخطأت مع حسن ، وهذا بالفعل خطأ قاتل !!

جريمة بشعة ولا حول ولاقوة إلا بالله !!

تشكري أختي لنقلك ( هذه القصة المرعبة ) !!

تحياتي،،

البحر الكبير
14-06-2004, 12:05 PM
مشكور ياللورد

الورود
21-06-2004, 11:38 AM
بسم الله الرحمن الرحيم



ياهلاااا بالبحر لما يهوج ويموج ويغدق علينا بكل خيرات البحور


قصة جميلة ونهاية ماساوية نهاية الحب مرتبط بها العادات والعداوات

لو من اول ما حبها طلبها وتزوجها كان حب نهايتة تمام بسسسسس

الخصام والعداوة وقلة الراحة سببب في فصول ها الماساة للاسف

قتل اب فلذة كبدة امر صعب واخطر ما يتحمله قلب ولا عقل

ياااارب استرنا بسترك ولا تعرضنا لما يغضبك وارحمنا برحمتك آآآآمين

اشكرك بحوري على ها القصة المعبرة ولها اهداف عدة منها

ادبي ومنها سياسي ومنها نفسي واسري

امتعينا وامطرينا دوما بكل جميل ورااااااااااااااااااااائع منك

تحياااااتي الورووووووووووووووووووووووووووووووووووود

البحر الكبير
21-06-2004, 02:51 PM
مشكورة يالورود على تعليقك على الموضوع