PDA

عرض كامل الموضوع : ماذا حدث في اليونسكو بباريس؟؟



عبيدالله الزاهد
12-12-2007, 08:58 PM
بِسْمِ اللّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ

ماذا حدث في اليونسكو بباريس؟؟

شبكة البصرة


علي نافذ المرعبي للمخرج الامريكي فردمان: لماذا لم تذكر المجازر التي يتعرض لها الشعبين الفلسطيني والعراقي؟؟



خاص شبكة البصرة – باريس

في اطار الاحتفال بالذكرى الستين لأعلان ميثاق حقوق الانسان العالمي، عرض مساء الاثنين 10 كانون الاول 2007، بالقاعة الرئيسية لمنظمة اليونسكو في باريس فيلما حول دارفور، اعقبه حوار مع مخرجه الامريكي فردمان.

بعد انتهاء الفيلم، الذي اشار في بدايته الى المجازر التي حدثت في العالم من الشيشان الى رواندا الى كوسوفو..الخ، ولم يأتي على ذكر ما حدث من مجازر للشعبين الفلسطيني والعراقي، والذي حمل بشدة وبشكل غير مبرر الحكومة السودانية وحدها مسؤولية ما يجري في دارفور، وما تضمنه الفيلم من تركيز عنصري ضد العرب، حيث كرر واكثر من مرة عبارة: العرب في دارفور الذين يقتلون كل من هو غير عربي، فتح باب الاسئلة والمداخلات شريطة ان يذكر المتدخل اسمه الكامل وعمله. طلب الاستاذ علي نافذ المرعبي الكلام. وبعد التعريف عن نفسه قال: أود في البداية ان أعلن انني ضد أي عملية ابادة تتعرض لها الشعوب، او المجازر التي تطال المدنيين.

ثم وجه كلامه للمخرج فريدمان قائلا له: في بداية فيلمك اشرت الى كافة المجازر وعمليات الابادة والتهجير التي تعرضت لها الشعوب، ولكن هل من الطبيعي ان لا تذكر شيئا عن المجازر والتهجير التي يتعرض لها الشعب الفلسطيني منذ 60 عاما، والمجازر والتهجير التي يتعرض لها الشعب العراقي منذ الاحتلال الامريكي؟

هنا، قاطعه المشرف على ادارة الحوار قائلا: نحن هنا لا نقبل هذه المداخلات ولن نسمح لك بالمزيد من الكلام. وتم سحب الميكرفون من الاستاذ المرعبي لمنعه من مواصلة مداخلته.

وبعد انتها الحوار، ابلغ الاستاذ المرعبي العديد من الحضور، وبينهم دبلوماسيين، استنكاره لما حدث معه ومنعه من ابداء رأيه خاصة وان المناسبة هي للذكرى الستين لأعلان حقوق الانسان، فأين حقوق الانسان من حرية التعبير عن الرأي؟

وفي اليوم التالي ارسل الاستاذ المرعبي رسالة الى مدير عام اليونسكو بباريس بواسطة البريد الالكتروني، ونسخة اخرى بالبريد المضمون مع اشعار بالاستلام، حسب الاصول المتبعة، وفيما يلي الترجمة العربية للرسالة:



السيد كويشيرو ماتسورا

مدير عام منظمة الانيسكو – باريس

مساء يوم الاثنين 10 كانون الاول 2007 وفي القاعة الرئيسية لمقركم بباريس كنت في عداد المشاهدين لفيلم من اخراج الامريكي فردمان، حول الوضع في دارفور. لقد ذهلت لما احتواه الفيلم من طرح احادي الجانب، وتحميل طرف واحد مسؤولية كل ما يجري في دارفور.

في بداية الفيلم تم الاشارة الى المجازر التي تعرضت لها الشعوب في العالم في السنوات الاخيرة، دون أي اشارة الى المجازر التي تعرض لها الشعب الفلسطيني منذ ستين عاما، او المجازر التي تعرض لها الشعب العراقي منذ الاحتلال الامريكي اللاشرعي واللاقانوني والذي تم دون تفويض من الامم المتحدة او مجلس الامن الدولي.

انني استغرب كيف تسمح منظمتكم التي نحترمها ونحترم ميثاقها واختصاصها بالتربية والثقافة والعلوم، بعرض فيلم سياسي مثل هذا، والذي تضمن ايضا واكثر من مرة تعابير عنصرية مثل: العرب الذين يقتلون كل ما هو غير عربي في دارفور.

بعد انتهاء الفيلم – الذي اتمنى من سيادتكم مشاهدته لتتأكد من صدق ما اقول – اخذت الاذن بمداخلة كما قال المشرف على الندوة التي اعقبت العرض، وهي مسجلة كما اعتقد، ومما قلت فيها، بعد التعريف بأسمي وعملي حسب ما طلب منا: انني ضد أي اعمال ابادة تستهدف أي شعب، او المجازر التي تطال المدنيين. وخاطبت المخرج قائلا: هل من الطبيعي ان لا يتم ذكر المجازر التي يتعرض لها الشعب الفلسطيني منذ 60 عاما، او المجازر التي يتعرض لها الشعب العراقي منذ الاحتلال الامريكي؟.. وهنا قاطعني المشرف من قبل الانيسكو رافضا ان اكمل ابداء رأيي.



السيد كويشيرو ماتسورا

انني ارسل لكم هذه الرسالة، لأندد بصراحة بمضمون الفيلم وما احتواه من تحريض عنصري ضد العرب، ولأنقل لسيادتكم استنكاري الشديد لمقاطعتي من قبل المشرف، عندما اتيت على ذكر المجازر التي يتعرض لها الشعبين الفلسطيني والعراقي.

بأنتظار جوابكم على رسالتي هذه، اتمنى لكم سيادة الامين العام، ولمنظمة الاونيسكو، التقدم لما فيه خير الانسانية، وان تبقى منظمتكم الكريمة الداعم الرئيسي لتقدم الشعوب في التربية والثقافة والعلوم.



مع التقدير



علي نافذ المرعبي – كاتب لبناني مقيم بباريس

باريس في 12 كانون الاول 2007

أم عبد العزيز
13-12-2007, 08:02 AM
أخي عابد عاااادي يلي حصل من متى يعني الامم المتحدة أو مؤسساتها بتعطي لمواضيع متل فلسطين والعراق اهمية شكرا عابد

عجبني كتير التوقيع الجديد

عبيدالله الزاهد
13-12-2007, 12:09 PM
والله يا اختي
صحيح بس المشكلة فينا يالعرب نبقى نركض وراهم
والتوقيع وقع عيني عليه واثار فية ردة فعل حيث شعرت بالارتياح
عند قرائتي له . لذلك وضعته تويقيعا جديدا . وجزاكم الله خير اختي
على المرور