PDA

عرض كامل الموضوع : العسكر في باكستان...مصالح وغموض



elos
17-01-2008, 06:34 PM
تشهد باكستان هذه الأيام زخما سياسيا وحراكا اجتماعيا غير مسبوق وتشابك غير عادي في الأحداث ولكن المدقق في الشأن الباكستاني يري دائما في خلفية كل هذه الأحداث عامل مشترك :وهو بالتأكيد الجيش الباكستاني.
فالجيش الباكستاني ليس مجرد مؤسسة عسكرية(كما هوا لحال في معظم دول العالم)بل هو عبارة عن إمبراطورية يبلغ ثقلها الاقتصادي حوالي 30% من إجمالي الناتج القومي الباكستاني،فهذه المؤسسة الهائلة تملك مصانع وهيئات لا تكتفي بما تنتجه من ذخائر ومعدات عسكرية،بل تتعداها إلى كل شئ تقريبا بداية من استثمار الأموال حيث يملك الجيش أكبر بنك لاستثمار الأموال في البلاد ويمنح إمتيازات غير منصفة على الإطلاق للعسكريين ومرورا بمعدات التشييد والإسمنت ونهاية بالحبوب والعصيدة .
هذه النشاطات الاقتصادية الضخمة لا تخضع لأبسط حقوق المكاشفة وتحظى بأكبر قدر من التعتيم ،إذ أن هذه الشركات –وبحكم صلتها بالجيش- تحصل على عقود خيالية لا تخضع لأي نوع من المحاسبة (وهناك حادثة قريبة حيث انهار جسر شيدته الخلية اللوجستية في كاراتشي وأدى لمصرع ثلاث أشخاص)
لذا من المفهوم أن نرى هذه الهبة من الجنرالات الباكستانيين في وجه الإسلاميين والتي يبررونها بمحاربة التطرف بينما هي في الواقع دفاعا عن السلطة المطلقة لهم.
وعلى ضوء ذلك أيضا يمكننا فهم ما تمثله حالة الطوارئ التي أعلنها الجنرال مشرف تهدف أساسا غلي تعزيز هيمنة العسكر علي الدولة والمجتمع.