PDA

عرض كامل الموضوع : من هو أحمدي نجاد؟ الجزء الاول



عبيدالله الزاهد
05-03-2008, 03:20 PM
من هو أحمدي نجاد؟



مناصب أحمدي نجاد ضمن الحكومة الإيرانية خلال السنوات الثلاثين الأخيرة:



1- زعيم عصابات البلطجة القمعية التابعة لخميني في جامعة «العلم والصناعة» بطهران (1979)

2- من قادة عملية اقتحام السفارة الأمريكية في طهران (خريف عام 1979)

3- عضو وحدة إسناد الحرس في السنة الأولى من الحرب الإيرانية العراقية (1980)

4- المعذِب والمحقق (المستجوب) في سجن «إيفين» الرهيب بطهران (1981 – 1982)

5- المسؤول عن هيئة إدارة الحرب في مقرات قوات الحرس في محافظات إيران الغربية (1983 – 1985)

6- عضو الوحدات الخاصة لحرب العصابات في مقر «رمضان» (المكلف بالتسلل إلى الأراضي العراقية وتنفيذ العمليات في عمق العراق) (1986 – 1987).

7- مسؤول وحدة الهندسة في الفرقة السادسة الخاصة لقوات الحرس (1983 – 1985)

8- قائد الفرق العملياتية الإرهابية الخاصة لخارج الحدود الإيرانية بما فيها الفرق الخاصة لتنفيذ العمليات ضد زعماء الأكراد الإيرانيين (1989).

9- نائب القائممقام والقائممقام في مدينتي «ماكو» و«خوي» (شمال غربي إيران) خلال الثمانينات لمدة 4 سنوات.

10- مستشار محافظ كردستان الإيرانية لمدة عامين (1991 – 1993).

11- المستشار الثقافي لوزير الثقافة والتعليم العالي (1993).

12- محافظ «أردبيل» (شمال غربي إيران) (1993 – 1997).

13- أمين العاصمة طهران (من يوم 3 أيار 2003 إلى 2005).

14- رئيس الجمهورية في النظام الإيراني (منذ عام 2005 وحتى الآن).



أحمدي نجاد البلطجي



في السنة الأولى بعد الثورة المناهضة للملكية كان أحمدي نجاد من الطلاب أنصار خميني في كلية «العلم والصناعة» بطهران وكان يشارك في لقاءات خميني مع الطلاب الموالين له ممثلاً عن أنصار خميني في الكلية المذكورة. وفي تلك اللقاءات وبعد كلمات خميني خططوا لهجمات الشقاوات والبلطجة على مكاتب الأحزاب والقوى السياسية والنساء والفتيات في الشوارع وكذلك على السفارات الأجنبية ومنها السفارة الأمريكية في طهران حيث احتجزوا أعضاءها كرهائن لمدة 444 يومًا بالإضافة إلى الهجوم على الجامعات وإغلاقها. وهو من مؤسسي الجماعة المسماة بـ «أنصار حزب الله».



مجلة «لوبوئن» الفرنسية: نجاد قاتل حكومي بأيد ملطخة بالدم

كتبت مجلة «لوبوئن» الفرنسية يوم 3 تموز (يوليو) 2005 تقول: «الرئيس الإيراني الجديد أحمدي نجاد قاتل حكومي بأيد ملطخة بالدم... وحسب المعتاد ستقلل الحكومات مما جرى... إنه متورط شخصيًا في عدة عمليات خاصة جدًا منها قتل عبد الرحمن قاسملو زعيم كردي إيراني في عام 1989 في فينا ثم في خطة لقتل سلمان رشدي. فلذلك ليس الرئيس الإيراني ذلك الشخص المتواضع المتدين كما تصفه بعض من وسائل الإعلام. إنه شخص يمارس العنف وأيديه ملطخة بالدم. إنه قاتل حكومي لا يعرفه جيدًا عامة الناس، ولكن الأجهزة الاستخبارية تعرفه جيدًا... إن النظام الإيراني كان يعتبر إرهابيًا منذ وقت سابق وقبل وصول أحمدي نجاد إلى سدة الرئاسة، فحاليًا ماذا سيحدث بعد وصوله إلى الرئاسة؟ وبماذا ينبغي وصف حكومة رئيسها إرهابي؟





أحمدي نجاد المحقق والجلاد

بعد التشكيل الرسمي لقوات الحرس انضم أحمدي نجاد إلى هذا الجهاز. وبعد اندلاع موجة قمع القوى التقدمية الإيرانية نقل أحمدي نجاد منذ عام 1981 إلى سجن إيفين حيث كان يقوم بالتحقيق مع المجاهدين والمناضلين وتعذيبهم وهو كان يدعى باسم «ميرزايي» المستعار. وهناك سجناء سياسيون إيرانيون ناجون من سجون النظام كانوا شاهدين على أعماله ومهامه في سجن إيفين الرهيب بطهران ونشروا ذكرياتهم وما جرى بهم في وسائل الإعلام الأوربية وأطلعوا الجهات الدولية المختصة بحقوق الإنسان عليها:

فبعثت السيدة «لعياء روشن» الطبيبة الإيرانية التي تعيش الآن في فرنسا وكانت سجينة في سجني «إيفين» و«قزل حصار» بالقرب من العاصمة طهران طيلة الفترة بين عامي 1982 و1984 برسالة فاضحة تكون السلطات الكبار في الأمم المتحدة على علم بها أيضًا أشارت فيها إلى تعذيب جدة أمام حفيدها الصغير، قائلة: «كانت هناك في سجن إيفين أم سجينة تدعى "طاهرة" كانت قد اعتقلت برفقة حفيدها. لقد أمسك الدكتور ميرزايي (الاسم المستعار لأحمدي نجاد في سجن إيفين) يدها وجرها بعنف. وعند ما كان يجر ويقتاد الأم "طاهرة" كان حفيدها يصرخ. فقال ميرزايي (أحمدي نجاد) للطفل: "سوف تعود جدتك إليك بشوكولاتات حمراء اللون" وكان الجلاد القسي يقصد من ذلك أنه سوف يعيد الأم "طاهرة" مضرجة بالدم. فبعد ما يقارب ساعتين أعادوا الأم "طاهرة" إلى الزنزانة وهي كجثة هامدة حيث كانت فقرات الأم قد تهشمت تحت ركلات أقدام ميرزايي بالبسطال وكانت شفتاها قد تمزقتا».

وأعد سجين سياسي آخر يدعى «غلام رضا جلال» الذي كان قيد السجن في سجون إيفين وقزل حصار وجوهر دشت (بالقرب من العاصمة طهران) تقريرًا فاضحًا موجهًا إلى الأمين العام للأمم المتحدة والمفوضة السامية لحقوق الإنسان في الأمم المتحدة، كتب فيه قائلاً: «إني أعرف محمود أحمدي نجاد رئيس الجمهورية في نظام الحكم القائم في إيران منذ أواسط كانون الثاني (يناير) عام 1982. إنه كان آنذاك محققًا معي (مستجوبي) في الشعبة الرابعة من سجن إيفين الرهيب. إنه اقتادني أربع مرات حتى أواخر شهر آذار (مارس) عام 1982 إلى غرفة التعذيب للاستجواب. إنه كان قد اختار اسم "كولبايكاني" اسمًا مستعارًا له وكان المستجوبين والمحققين ينادونه باسم "كولبا". كان أحمدي نجاد وفي كل مرة من المرات الأربع من التحقيق معي يضرب ما بين 30 و40 جلدة سوط على راحة قدمي وظهري وبقية نقاط جسدي لغرض انتزاع الاعتراف والمعلومات مني حول المجاهدين الآخرين. وانتقل في عام 1982 إلى قفص 209 في سجن إيفين للعمل فيه. وهناك كان يطلق على نفسه اسم «ميرزايي» المستعار. كنت في القفص الـ 209 في زنزانة واحدة مع المجاهدين الشهيدين إبراهيم فرجي بور ومصطفى نيك كار (مرشح منظمة مجاهدي خلق الإيرانية للدورة الأولى للبرلمان الإيراني بعد الثورة من مدينة شهسوار شمالي إيران). كان أحمدي نجاد يأتي إلى زنزانتنا مرات عديدة مع الجلاد الشهير (لاجفردي) لممارسة الضغط مرارًا وتكرارًا على المجاهدين الشهيدين البطلين إبراهيم فرجي بور ومصطفى نيك كار اللذين كان أحمدي نجاد هو أول من يقف وراء إعدامهما».

mohammed82
05-03-2008, 04:50 PM
يعطيك العافية على المجهود الجبار ..
وانـــا وبصراحة احترم وجهة نظرك بكثير ..
وانـــا سـني من سكان السعودية ( الرياض )
بس بصراحة فيه شي احترمته في نجااد !! بساطة وتواضع الرجل .
في الحج راكب على وانيت وكانه داخل السعودية غير نظامي .. ( في المقابل شوف الروؤساء اش يسو )
في ايران شفنا في موقع انه ينزل الشارع بنفسة وينظف والغاء صالات الاستقبال المبالغ فيها .. لا وخل جلسة الشورى الاسبوعية

عبيدالله الزاهد
05-03-2008, 05:35 PM
يعطيك العافية على المجهود الجبار ..
وانـــا وبصراحة احترم وجهة نظرك بكثير ..
وانـــا سـني من سكان السعودية ( الرياض )
بس بصراحة فيه شي احترمته في نجااد !! بساطة وتواضع الرجل .
في الحج راكب على وانيت وكانه داخل السعودية غير نظامي .. ( في المقابل شوف الروؤساء اش يسو )
في ايران شفنا في موقع انه ينزل الشارع بنفسة وينظف والغاء صالات الاستقبال المبالغ فيها .. لا وخل جلسة الشورى الاسبوعية

اقول لكم اخي لا تغركم المظاهر , انت رايت التلفاز , ولم ترى الحقيقة اهم شئ انهم بيكرهونا لعروبتنا ,واسلامنا التوحيدي الحقيقي
الدكتاتور والطاغية يمثل الى ابعد الحدود
والامثال تضرب ولا تقاس
حتى العاهرة اجلكم الله تقول انها شريفة وان مسكت بالجرم المشهود ؟
لا اثق بالفرس البتة لان من دينهم سباب الصحابة وزوجات النبي عليه الصلاة والسلام
نجادي افضل من افضل ممثلي هوليود
الله يستر امة التوحيد منهم ومن شرهم الخفي اخي

قلمجي
05-03-2008, 05:52 PM
يعطيك العافية على المجهود الجبار ..
وانـــا وبصراحة احترم وجهة نظرك بكثير ..
وانـــا سـني من سكان السعودية ( الرياض )
بس بصراحة فيه شي احترمته في نجااد !! بساطة وتواضع الرجل .
في الحج راكب على وانيت وكانه داخل السعودية غير نظامي .. ( في المقابل شوف الروؤساء اش يسو )
في ايران شفنا في موقع انه ينزل الشارع بنفسة وينظف والغاء صالات الاستقبال المبالغ فيها .. لا وخل جلسة الشورى الاسبوعية

أخي الكريم ..
أحترمُ رأيكم ولكني ﻻ أتفق معه، حيث أن عباءة التواضع والتدين باتت سائدةً في يومنا هذا ويستخدمها الكثيرون للوصول إلى غايات وأهداف دنيئة تبتعد كل البعد عن القيم الانسانية واﻷديان السماوية. إن هذا الرجل كالثعبان متلونٌ هاديء، وقد يبدو خجوﻻً أحياناً، إلى أنه يحمل من السم ما يكفي للقضاء على فريسته وابتلاعها متى ما سنحت الفرصة. ولو كان مقدراً لك أن تزور العراق الجريح، ﻷذهلك ما يفعله خدمُ هذا الدجال من رعاع تنوعوا في اشكالهم بين رجال دين، ومخابرات، وسياسيين. و ﻻ يغرنك حَجّهُُ أو بساطتهُ أو خطبه الثورية الرنانة، فالتُقيةُ سلاحهُ وهو يقبع في جحره منتظراً الفرصة للانقضاض على أمة العرب. ومما يثير السخرية أنه طالَبَ أثناءَ زيارته للعراق بخروج القوات الامريكية حيث يبدو أنه أن تلك القوات تضايق الميليشيات التي تنفذ أوامر ايران في العراق، أو إنه لم يعد يحتمل الانتظار ليحتل العراق. اليس من اﻷحرى به أن يطلب من خرافه الرحيل من أرض العرب ؟
أرجو أن تقبل وجهة نظري بصدر رحب
وأكرر لكم الاحترام أخي العزيز

الـنشمـــي بِيك
05-03-2008, 09:21 PM
رفيق عابد ربه الواحد ...

بالفعل تعرفهم بسيماهم ... كل ملامح هذا المجرم أرى فيها تاريخاً اجرامياً ...

وهو الان رئيس الدولة التي تخرب العراق فمن يقول أن ليس لديه علاقة بما يجري؟

كل الود

عبيدالله الزاهد
06-03-2008, 04:06 PM
أخي الكريم ..
أحترمُ رأيكم ولكني ﻻ أتفق معه، حيث أن عباءة التواضع والتدين باتت سائدةً في يومنا هذا ويستخدمها الكثيرون للوصول إلى غايات وأهداف دنيئة تبتعد كل البعد عن القيم الانسانية واﻷديان السماوية. إن هذا الرجل كالثعبان متلونٌ هاديء، وقد يبدو خجوﻻً أحياناً، إلى أنه يحمل من السم ما يكفي للقضاء على فريسته وابتلاعها متى ما سنحت الفرصة. ولو كان مقدراً لك أن تزور العراق الجريح، ﻷذهلك ما يفعله خدمُ هذا الدجال من رعاع تنوعوا في اشكالهم بين رجال دين، ومخابرات، وسياسيين. و ﻻ يغرنك حَجّهُُ أو بساطتهُ أو خطبه الثورية الرنانة، فالتُقيةُ سلاحهُ وهو يقبع في جحره منتظراً الفرصة للانقضاض على أمة العرب. ومما يثير السخرية أنه طالَبَ أثناءَ زيارته للعراق بخروج القوات الامريكية حيث يبدو أنه أن تلك القوات تضايق الميليشيات التي تنفذ أوامر ايران في العراق، أو إنه لم يعد يحتمل الانتظار ليحتل العراق. اليس من اﻷحرى به أن يطلب من خرافه الرحيل من أرض العرب ؟
أرجو أن تقبل وجهة نظري بصدر رحب
وأكرر لكم الاحترام أخي العزيز

صدقت ورب الكعبة
لافض فوك
جزاكم الله خير اخي

عبيدالله الزاهد
06-03-2008, 04:07 PM
رفيق عابد ربه الواحد ...

بالفعل تعرفهم بسيماهم ... كل ملامح هذا المجرم أرى فيها تاريخاً اجرامياً ...

وهو الان رئيس الدولة التي تخرب العراق فمن يقول أن ليس لديه علاقة بما يجري؟

كل الود

صحيح اخي
لا يخالف الراي فيه الا جاهل في عادات وتقاليد وحقد الفرس
بارك الله فيكم وجزيتم خيرا على المرور

لـمــســـــــــــات
06-03-2008, 09:05 PM
يعطيك العافية أخوي موضوع يستحق القرأة ننتظر الجزء الثاني :rolleyes:

تقبل مروري * لـمــســــات * :)

سلطان البر
07-03-2008, 01:34 AM
اشكرك اخى اخى العزيز عابد ربة موضوع خطير بس مين احمد نجاد دة

عبيدالله الزاهد
07-03-2008, 05:10 PM
يعطيك العافية أخوي موضوع يستحق القرأة ننتظر الجزء الثاني :rolleyes:

تقبل مروري * لـمــســــات * :)

الجزء الثاني في نفس اليوم نزل
وتم تفعيله للاعلى
ويعافيكم ربي

عبيدالله الزاهد
07-03-2008, 05:11 PM
اشكرك اخى اخى العزيز عابد ربة موضوع خطير بس مين احمد نجاد دة

رئيس عصابة الشر الحاكمة في ايران
الراس المحرك للطغمة الفارسية
في ايران ضد الامة العربية

melodina
16-03-2008, 08:56 AM
من هو أحمدي نجاد؟



مناصب أحمدي نجاد ضمن الحكومة الإيرانية خلال السنوات الثلاثين الأخيرة:



1- زعيم عصابات البلطجة القمعية التابعة لخميني في جامعة «العلم والصناعة» بطهران (1979)

2- من قادة عملية اقتحام السفارة الأمريكية في طهران (خريف عام 1979)

3- عضو وحدة إسناد الحرس في السنة الأولى من الحرب الإيرانية العراقية (1980)

4- المعذِب والمحقق (المستجوب) في سجن «إيفين» الرهيب بطهران (1981 – 1982)

5- المسؤول عن هيئة إدارة الحرب في مقرات قوات الحرس في محافظات إيران الغربية (1983 – 1985)

6- عضو الوحدات الخاصة لحرب العصابات في مقر «رمضان» (المكلف بالتسلل إلى الأراضي العراقية وتنفيذ العمليات في عمق العراق) (1986 – 1987).

7- مسؤول وحدة الهندسة في الفرقة السادسة الخاصة لقوات الحرس (1983 – 1985)

8- قائد الفرق العملياتية الإرهابية الخاصة لخارج الحدود الإيرانية بما فيها الفرق الخاصة لتنفيذ العمليات ضد زعماء الأكراد الإيرانيين (1989).

9- نائب القائممقام والقائممقام في مدينتي «ماكو» و«خوي» (شمال غربي إيران) خلال الثمانينات لمدة 4 سنوات.

10- مستشار محافظ كردستان الإيرانية لمدة عامين (1991 – 1993).

11- المستشار الثقافي لوزير الثقافة والتعليم العالي (1993).

12- محافظ «أردبيل» (شمال غربي إيران) (1993 – 1997).

13- أمين العاصمة طهران (من يوم 3 أيار 2003 إلى 2005).

14- رئيس الجمهورية في النظام الإيراني (منذ عام 2005 وحتى الآن).



أحمدي نجاد البلطجي



في السنة الأولى بعد الثورة المناهضة للملكية كان أحمدي نجاد من الطلاب أنصار خميني في كلية «العلم والصناعة» بطهران وكان يشارك في لقاءات خميني مع الطلاب الموالين له ممثلاً عن أنصار خميني في الكلية المذكورة. وفي تلك اللقاءات وبعد كلمات خميني خططوا لهجمات الشقاوات والبلطجة على مكاتب الأحزاب والقوى السياسية والنساء والفتيات في الشوارع وكذلك على السفارات الأجنبية ومنها السفارة الأمريكية في طهران حيث احتجزوا أعضاءها كرهائن لمدة 444 يومًا بالإضافة إلى الهجوم على الجامعات وإغلاقها. وهو من مؤسسي الجماعة المسماة بـ «أنصار حزب الله».



مجلة «لوبوئن» الفرنسية: نجاد قاتل حكومي بأيد ملطخة بالدم

كتبت مجلة «لوبوئن» الفرنسية يوم 3 تموز (يوليو) 2005 تقول: «الرئيس الإيراني الجديد أحمدي نجاد قاتل حكومي بأيد ملطخة بالدم... وحسب المعتاد ستقلل الحكومات مما جرى... إنه متورط شخصيًا في عدة عمليات خاصة جدًا منها قتل عبد الرحمن قاسملو زعيم كردي إيراني في عام 1989 في فينا ثم في خطة لقتل سلمان رشدي. فلذلك ليس الرئيس الإيراني ذلك الشخص المتواضع المتدين كما تصفه بعض من وسائل الإعلام. إنه شخص يمارس العنف وأيديه ملطخة بالدم. إنه قاتل حكومي لا يعرفه جيدًا عامة الناس، ولكن الأجهزة الاستخبارية تعرفه جيدًا... إن النظام الإيراني كان يعتبر إرهابيًا منذ وقت سابق وقبل وصول أحمدي نجاد إلى سدة الرئاسة، فحاليًا ماذا سيحدث بعد وصوله إلى الرئاسة؟ وبماذا ينبغي وصف حكومة رئيسها إرهابي؟





أحمدي نجاد المحقق والجلاد

بعد التشكيل الرسمي لقوات الحرس انضم أحمدي نجاد إلى هذا الجهاز. وبعد اندلاع موجة قمع القوى التقدمية الإيرانية نقل أحمدي نجاد منذ عام 1981 إلى سجن إيفين حيث كان يقوم بالتحقيق مع المجاهدين والمناضلين وتعذيبهم وهو كان يدعى باسم «ميرزايي» المستعار. وهناك سجناء سياسيون إيرانيون ناجون من سجون النظام كانوا شاهدين على أعماله ومهامه في سجن إيفين الرهيب بطهران ونشروا ذكرياتهم وما جرى بهم في وسائل الإعلام الأوربية وأطلعوا الجهات الدولية المختصة بحقوق الإنسان عليها:

فبعثت السيدة «لعياء روشن» الطبيبة الإيرانية التي تعيش الآن في فرنسا وكانت سجينة في سجني «إيفين» و«قزل حصار» بالقرب من العاصمة طهران طيلة الفترة بين عامي 1982 و1984 برسالة فاضحة تكون السلطات الكبار في الأمم المتحدة على علم بها أيضًا أشارت فيها إلى تعذيب جدة أمام حفيدها الصغير، قائلة: «كانت هناك في سجن إيفين أم سجينة تدعى "طاهرة" كانت قد اعتقلت برفقة حفيدها. لقد أمسك الدكتور ميرزايي (الاسم المستعار لأحمدي نجاد في سجن إيفين) يدها وجرها بعنف. وعند ما كان يجر ويقتاد الأم "طاهرة" كان حفيدها يصرخ. فقال ميرزايي (أحمدي نجاد) للطفل: "سوف تعود جدتك إليك بشوكولاتات حمراء اللون" وكان الجلاد القسي يقصد من ذلك أنه سوف يعيد الأم "طاهرة" مضرجة بالدم. فبعد ما يقارب ساعتين أعادوا الأم "طاهرة" إلى الزنزانة وهي كجثة هامدة حيث كانت فقرات الأم قد تهشمت تحت ركلات أقدام ميرزايي بالبسطال وكانت شفتاها قد تمزقتا».

وأعد سجين سياسي آخر يدعى «غلام رضا جلال» الذي كان قيد السجن في سجون إيفين وقزل حصار وجوهر دشت (بالقرب من العاصمة طهران) تقريرًا فاضحًا موجهًا إلى الأمين العام للأمم المتحدة والمفوضة السامية لحقوق الإنسان في الأمم المتحدة، كتب فيه قائلاً: «إني أعرف محمود أحمدي نجاد رئيس الجمهورية في نظام الحكم القائم في إيران منذ أواسط كانون الثاني (يناير) عام 1982. إنه كان آنذاك محققًا معي (مستجوبي) في الشعبة الرابعة من سجن إيفين الرهيب. إنه اقتادني أربع مرات حتى أواخر شهر آذار (مارس) عام 1982 إلى غرفة التعذيب للاستجواب. إنه كان قد اختار اسم "كولبايكاني" اسمًا مستعارًا له وكان المستجوبين والمحققين ينادونه باسم "كولبا". كان أحمدي نجاد وفي كل مرة من المرات الأربع من التحقيق معي يضرب ما بين 30 و40 جلدة سوط على راحة قدمي وظهري وبقية نقاط جسدي لغرض انتزاع الاعتراف والمعلومات مني حول المجاهدين الآخرين. وانتقل في عام 1982 إلى قفص 209 في سجن إيفين للعمل فيه. وهناك كان يطلق على نفسه اسم «ميرزايي» المستعار. كنت في القفص الـ 209 في زنزانة واحدة مع المجاهدين الشهيدين إبراهيم فرجي بور ومصطفى نيك كار (مرشح منظمة مجاهدي خلق الإيرانية للدورة الأولى للبرلمان الإيراني بعد الثورة من مدينة شهسوار شمالي إيران). كان أحمدي نجاد يأتي إلى زنزانتنا مرات عديدة مع الجلاد الشهير (لاجفردي) لممارسة الضغط مرارًا وتكرارًا على المجاهدين الشهيدين البطلين إبراهيم فرجي بور ومصطفى نيك كار اللذين كان أحمدي نجاد هو أول من يقف وراء إعدامهما».


من انت لتتكلم عن قائد مسلم ؟؟؟ اين هم حكامك واين العرب يا جرب
الدكتور نجاد قائد مسلم يعترف العالم به ترتجف اميركا سيدة العبيد الحكام العرب منه لم ولن يرضى بالذل كالعرب والحكام العرب بدل ان تتكلم عن قائد مسلما روح حرر القدس يا جبان

قلمجي
16-03-2008, 01:22 PM
من انت لتتكلم عن قائد مسلم ؟؟؟ اين هم حكامك واين العرب يا جرب
الدكتور نجاد قائد مسلم يعترف العالم به ترتجف اميركا سيدة العبيد الحكام العرب منه لم ولن يرضى بالذل كالعرب والحكام العرب بدل ان تتكلم عن قائد مسلما روح حرر القدس يا جبان



قائد مسلم ؟
والله لو كان أحمد نجاد يمثل الاسلام ولو كانت إيران تمثلُّ المسلمين ﻷعلنت تركيَّ للإسلام ولذهبت إلى إحدى الديانات العقيمة المنسية، فقط كي ﻻ أكون على وفاق مع نجاد.
يبدو أن الكاتب هنا لم يزر العراق يوماً ولم تستوقفهُ قوات بدر التي يغذيها النظام اﻹيراني، ولم يذق طعم الخوف حين يوضع السلاح على رأسه وهو مسلم، بدل أن يوجه نحو أعداء الاسلام.
ولو كان العرب جرباً لما أنزل الله كتابه الحق بلغة العرب، بل لكان أنزله بالغة الفارسية وجعلَ نبياً سيستانياً أو خامنئياً، حاشى لله.

عبيدالله الزاهد
17-03-2008, 05:04 PM
من انت لتتكلم عن قائد مسلم ؟؟؟ اين هم حكامك واين العرب يا جرب
الدكتور نجاد قائد مسلم يعترف العالم به ترتجف اميركا سيدة العبيد الحكام العرب منه لم ولن يرضى بالذل كالعرب والحكام العرب بدل ان تتكلم عن قائد مسلما روح حرر القدس يا جبان

قائد ملم بالوان السباب ولعن الصحاب ولعن امهات المؤمنين , قائد قوميته فارسية يؤمن بان كل ما هو شيعي هو فارسي , قائد يديه مخضبة بدم عذراوات هتكت اعراضهن في سجون الداخلية العراقية لانهن موحدات ,

ان القتل في العراق على يد الميليشيات العاملة والموالية لايران تدعي الاسلام قتلت طفلة هي وابيها عمرها ساعات لان اسمها عائشة وقتلوا عائشة ايضا في السيدية عمرها 4 سنوات
وقتلوا عمر عمره 8 سنوات فقط في الاعظمية انت من حتى تزكي عدو معروف نحن اهل العراق ادرى بشعابه يا مسلم ,
ومن ثم انا لا الوم حكامي انا الوم كل امعة يردد ما يحلوا له ان يسمع ومن شكك بعروبيته وكرهها اقول له ان الرسول محمد عربي ويعني انك تكرره ؟ فالاسلام قبلا عربي ولا تحكي على العرب ايها العربي والا كنت من قومية اخرى والله اعلم

عبيدالله الزاهد
17-03-2008, 05:05 PM
قائد مسلم ؟
والله لو كان أحمد نجاد يمثل الاسلام ولو كانت إيران تمثلُّ المسلمين ﻷعلنت تركيَّ للإسلام ولذهبت إلى إحدى الديانات العقيمة المنسية، فقط كي ﻻ أكون على وفاق مع نجاد.
يبدو أن الكاتب هنا لم يزر العراق يوماً ولم تستوقفهُ قوات بدر التي يغذيها النظام اﻹيراني، ولم يذق طعم الخوف حين يوضع السلاح على رأسه وهو مسلم، بدل أن يوجه نحو أعداء الاسلام.
ولو كان العرب جرباً لما أنزل الله كتابه الحق بلغة العرب، بل لكان أنزله بالغة الفارسية وجعلَ نبياً سيستانياً أو خامنئياً، حاشى لله.

صدقت والله
صحيح ان الرافضة اخطر من اليهود والصليبين علينا نحن اهل السنة

عنونه طاطو
19-03-2008, 10:45 PM
وخرررررررررررررر عنه درب درب ...مب هين أحمدي أكثر من وظيفه ...

طانكيووووو عابد ربه الواحد

عبيدالله الزاهد
20-03-2008, 10:51 AM
وخرررررررررررررر عنه درب درب ...مب هين أحمدي أكثر من وظيفه ...

طانكيووووو عابد ربه الواحد

اي طبعا ما هو متعدد المواهب كيف عاد يثبت نفسو عند امامو الهندوسي الهالك الخميني

هلا بيكم منورين اختي