PDA

عرض كامل الموضوع : من الذي سقط في 9 ابريل 2003 ؟



عبيدالله الزاهد
08-04-2008, 01:46 PM
بسم الله الرحمن الرحيم
والحمد لله رب العالمين
والصلاة والسلام على سيد الانام ابو القاسم محمد عليه الصلاة والسلام

لا يخفى على القارئ في هذه الفترة بالذات . عقب 5 سنوات من سقط ومن تعرى سياسيا . قالوا سقطت بغداد ؟ وعجبي لمن يقول سقطت بغداد فبغدادنا لم تسقط ولانحسب السقوط الاخلاقي والطوعي للعمائم السود اصحاب الشر في عراق العرب عمائم الشر الفارسية في العراق الذي كان ولا زال جمجمة العرب وكنز الايمان ورمح الله في الارض فاطمانوا فان رمح الله لا ينكسر . هذا ما قال فيه سيدنا عمر رض الله عنك يا ابن الخطاب احبك يا صاحب رسول الله يا من اعطيت للاسلام ما لم تعط نفسك ولا يهن كل من ابو بكر وعثمان وعلي فكل من راى رسول الله ومات رسول الله عنه راض فهو حبيبي . ان مجمل المشروع الصفوي والعربي الحالي وليس العربي بل المفروض على العرب وللاسف ان خنوع بعض الناس يحسب زورا على العرب . هو الذي سقط . ان المشروع الفارسي الصفوي في تفرييس وتشييع المنطقة ساقط لا محالة , نعم ان الدولة الامريكية التي بنيت على جماجم 12 ملوين انسان من الهنود الحمر هي التي سقطت . ديون وغلاء وخوف من المجهول . لقد شاخت وهرمت الغبية ونسيت ان الله لا يشيخ ولا يهرم . لقد سقطت في قعر لن تخرج منه ابدا هي و زنيمتها التي ولدتها سفاحا من تعانق وتزاوج المشروع الامبريالي والصهيوني سوية , لقد سقط قناع الماسونية وكل الاقنعة , قناع الحكومة الفلسطينية وقناع نجادي المهلهل , نعم في هذا الزمن اختاروا ذبح العراق لانه كان حجر عثرة في وجه مخططهم المستعر في وجه كل من قال حزب عربي او انبعاث عربي او صحوة عربية ,او اسلامية والاهم هي الصحوات الاسلامية . ومن ثم اوغلوا ذبحا في الشارع المصري والشارع الفلسطيني ون خلال دعم حكومة خائنة لله ورسوله , ان ما اود ان اقوله ان بغداد هي التي اسقطت قناع بوش ورايس وجيني والمجلس الصهيوني العالمي وقناع عباس وحكومة العراق الاذناب للمحتل والتي لا اتشرف بها فهي ولدت ايضا سفاحا من تزاوج مشروع الصهيوني والصفوي , ان من قال ان العرب اموات وبنات فهو متوهم العرب لا زالو رجال فلن يرى العدو من العرب الا ما يغيضهم وما يسر رسول الله , اقولها يا رسول الله انك لم تمت ولم تخلف بنات لقد تركت اسودا تاكل الحجر ورجالا ليسو ذكورا فقط بل رجال , نعم ايها الاخوان صدقا وليس كذبا ان من سنة الله في الارض كل من طغى سيسقط ومن سنة الله في الارض هي التدافع والمقاومة مثل ما قال الدكتور احمد نوفل الله يحفظه من كل مكروه . واشار اليها بالاية الكريمة

( وَلَوْلا دَفْعُ اللَّهِ النَّاسَ بَعْضَهُمْ بِبَعْضٍ لَفَسَدَتِ الْأَرْضُ وَلَكِنَّ اللَّهَ ذُو فَضْلٍ عَلَى العَالَمِينَ )
(البقرة: من الآية251 )

وكذلك ذكرها الشيخ ابو محمد المقدسي في مقاله
ولولا دفع الله الناس بعضهم ببعض لفسدت الأرض
واستشهد ايضا بالاية الكريمة
قال تعالى :
( وَلَوْلا دَفْعُ اللهِ النَّاسَ بَعْضَهُمْ بِبَعْضٍ لَهُدِّمَتْ صَوَامِعُ وَبِيَعٌ وَصَلَوَاتٌ وَمَسَاجِدُ يُذْكَرُ فِيهَا اسْمُ اللَّهِ كَثِيراً وَلَيَنْصُرَنَّ اللَّهُ مَنْ يَنْصُرُهُ إِنَّ اللَّهَ لَقَوِيٌّ عَزِيزٌ * الَّذِينَ إِنْ مَكَّنَّاهُمْ فِي الْأَرْضِ أَقَامُوا الصَّلاةَ وَآتَوُا الزَّكَاةَ وَأَمَرُوا بِالْمَعْرُوفِ وَنَهَوْا عَنِ الْمُنْكَرِ وَلِلَّهِ عَاقِبَةُ الْأُمُورِ) (الحج:40-41)
من مقال منشور له على موقع عرب نيوز وهذا رابط الموضوع http://www.alarabnews.com/alshaab/GIF/30-11-2001/a10.htm

ان ما اريد ان اقول فيه اننا لم ننم ولم نمت ان الفقاعة الاعلامية التي تعملها الادارة الامريكية او الصهيونية العالمية ما هي الا فقاعة وان خير ما نعرفه هي سورة الاسراء والتي ذكر الله فيها زوال دولة اسرائيل وان شاء الله تعالى سندخل ونتبر ما علا اليهود في الارض تتبيرا . الان يتضح من كان يلبس قناعا وقناع من سقط . ايهام العالم بخطر العراق او خطر العرب من امتلاك سلاح دمار شامل . ان ما يثير الاشمئزاز هي الديموقرطية المبنية على الكفر وعلى الكذب وعندما تصطدم بالحق في مقاومتها تخترع كذبة اخرى نجح المسلمون في الجزائر قيل ان النتائج غيروها وغيرت الانتخابات والترك اصبحو ضد العلمانية اذا من مع الديموقراطية هل الصهاينة او الفرس ام اذنابهم في ايران , اذا استشهاد صدام حسين رحمه الله فضح كل الحكام المحسوبين على العربية والسائرين في مشروع الصهيونية العالمية كذلك اسقط قناع الباسيج الايراني في ضرورة محي اسرائيل من الخارطة والكل يعلم انها مسرحية مزدوجة وسقط قناع امريكا واوروبا ويبقى الرحال ينجبون رجال وبشراك يا رسول الله برجال لايلهيهم عن الصلاة لهو او تجارة وهم في تزايد بشراك يا رسول الله برجال مقاومين في العراق وفي فلسطين , من اهل السنة والجماعة الحقة , بشراك يارسول الله برجال اسود من الموحدين ومن السائرين في طريق الموت لاجل احياء سننك ودينك الابيض فلا اقول الا للمتشدقين بمناقب الرافضة وقولهم في ضرب الكيان الغاضب لارض فلسطين . انكم على جهالة وعجالة في اتخاذ الراي وان غدا لناظره لقريب


اخوكم عابد ربه الواحد .
2 ربيع الثاني 1429 هجرية