PDA

عرض كامل الموضوع : الى كاشف الاسرار وومن يريدنا ان نتعاطف مع جيش القذر جزء 3



عبيدالله الزاهد
24-04-2008, 10:30 AM
تصريح صحفي هام حول بيع أملاك المهجرين والمعتقلين من قبل العصابات الإجرامية

2008-04-23 :: علي القيسي ::

اتماماً لفعل المليشيات الإرهابية والعصابات الإجرامية المتمثل بقتل وتهجير العوائل من محال سكناهم واستملاك دورهم وأراضيهم الزراعية غصبا ودون وجه حق (وبالرغم من ادعائهم بالانتماء إلى مسميات دينية وهم يعلمون إن الصلاة في العقار المغصوب باطلة) إن كانوا يصلون .

فإتماما لهذا الفعل اخذوا يبيعونها لآخرين من الذين استمرأوا المال والسحت الحرام واستطيبوا الخبيث ..ورصدت جمعيتنا صفقات بيع لأملاك عامة وبيوت وعقارات تعود لمواطنين مهجرين داخل وخارج العراق ومعتقلين في السجون وذوي مختطفين بل إن هناك من وقع على سند بيع وهو داخل (صندوق السيارة)!!! وصفقات البيع ليس في العراق فقط بل في دول الجوار داخل وخارج مكاتب تلك العصابات الإجرامية وخاصة في لبنان وسورية !

كأنهم لا يعلمون إن من يأكل المال الحرام إنما يأكل في بطنه نارا ليست كنار الدنيا بل هي نار الآخرة التي تعدل نار الدنيا سبعين مرة. لكل ما تقدم تطالب جمعيتنا الجهات الحكومية المسئولة بالتالي:
•إيقاف البيع والشراء والتسجيل لحين استتباب الأمن وعودة المهجرين من داخل وخارج العراق إلى مساكنهم وعقاراتهم وان لا تروج أي معامله للبيع والشراء والتسجيل وذلك حماية لحقوق المهجرين داخل وخارج العراق والمعتقلين وذوي المختطفين من المجرمين الذي تفننوا في السلب والنهب والتهجير العرقي والطائفي.
•لا يكفي إن تحارب الحكومة العصابات الإجرامية والخارجة عن القانون بل يجب محو اثار تلك الجرائم التي طالت الأبرياء من كل مكونات الشعب العراقي وان تعيد الحقوق إلى أصحابها الشرعيين وتقتص من الجناة بما يتلاءم ومعانات المتضررين وإغلاق واجهاتهم ومكاتبهم ومقراتهم وحظر نشاطهم الإجرامي في العراق وخارج العراق
•إيجاد إلية تسهل للمتضررين من تلك العصابات تقديم شكاويهم وأدلتهم ومعلوماتهم وتضمن الحماية لهم .
علي القيسي
مؤسس ومنسق عام الجمعية
عضو اتحاد المنظمات الأهلية في العالم الإسلامي
•نسخة منه إلى اللجنة الدولية للصليب الأحمر بعثة العراق
•وبرنامج اليوناني لمساعدة العراقيين التابع إلى الأمم المتحدة
لتنبيه المعتقلين في السجون التي يسمح لهم بزيارتها