PDA

عرض كامل الموضوع : ازالة السيوف في ساحة الاحتفالات في بغداد نصر مالكي



كاشف الاسرار
02-07-2008, 08:20 PM
قامت احدى الجماعات البدريه الايرانيه بتفكيك احد قبضات السيوف في ساحة الاحتفالات في بغداد ....وبعد مشاده بيننا وبينهم احضروا قوات التحالف (البولبيس الدولي )فأخبرناهم انهم يسرقونها وانها اثر تأريخي للعراق .القي القبض عليهم .وبعد فتره قصيره ..اتهمونا عن طريق الحكومه اننا اثرنا بلبله واننا نشكل خطرا داخل المنطقه وقامت قوات امريكيه بالتحقيق معنا ومعهم .وكانت نتيجة التحقيق انهم كانوا يصلحونها واننا مخطئين ولكن ضابط التحقيق الدولي قال لنا انهم كانوا يصادرونها الى ايران لولا تدخلكم وسأرفع تقرير الى القياده العليا

فيصل الشمري
03-07-2008, 12:02 PM
عليهم من الله مايستحقون هؤلاء الفرس المجوس ,,

اقواس النصر هي اثر ومعلم تاريخي مهم للعراق العظيم ,,

عبيدالله الزاهد
04-07-2008, 12:00 PM
ةما الجديد في ذلك اذا كانو يستخفون بعقول الشيعة دوما في مثل يقول اللي يجي من ايدة تعرف النهاية .
بس بدي اقول لك كلمة واحدة الا وهي وهي من كتاب الله العزيز في القران الكريم


ان الله لايغير ما بقوم حتى يغيروا ما بانفسهم


فمتى ما تغيرتم وغيرتم انفسكم الى الحق واستغفرتم ربكم و عدتم الى الله سينظر الله في امركم وامرنا معا


اللهم اني اسالك رجالا لايلهيهم بيع ولا تجارة عن ذكر الله

كاشف الاسرار
04-07-2008, 08:00 PM
ةما الجديد في ذلك اذا كانو يستخفون بعقول الشيعة دوما في مثل يقول اللي يجي من ايدة تعرف النهاية .
بس بدي اقول لك كلمة واحدة الا وهي وهي من كتاب الله العزيز في القران الكريم


ان الله لايغير ما بقوم حتى يغيروا ما بانفسهم


فمتى ما تغيرتم وغيرتم انفسكم الى الحق واستغفرتم ربكم و عدتم الى الله سينظر الله في امركم وامرنا معا


اللهم اني اسالك رجالا لايلهيهم بيع ولا تجارة عن ذكر اللهاهلا اخي مشكور على مرورك

قلمجي
05-07-2008, 08:10 AM
هذه الظاهرة سنراها كثيراً من الآن فصاعداً، حيث إن ربائب إيران والاقزام من شيعة العراق سُيحاربون كلَّ ما يمس أمهم الكبيرة إمبراطورية فارس، وسيتهموننا بمعاداة الفارسية أو معاداة "العجمية" كما تتهم إسرائيل أعدائها بُمعاداة السامية. فُكلنا يتذكر النصب الذي كان يُمثل التعذيب اﻹيراني للأسرى العراقيين وتقطيع أجسادهم بالسيارات، ذلك النصب الذي موجوداً في ساحة المستنصرية ببغداد والذي أختفى إلى غير رجعه ﻷنه يُعادي الفارسية و ليقولوا لنا إن شهداء العراق لا قيمة لهم بل حتى لا يستحقون الذكر ﻷنهم تعدّوا على إيران، ومثله نصب أبو جعفر المنصور الشهير والذي صورتُ بكامرتي لحظات إزالته والذي أزالوه إنتقاماً ﻷجدادهم البرامكة، واليوم تماثيل السيوف التي تقبع تحتها خوذ قتلى إيران في الحرب العراقية الايرانية، والتي يبدو إنها تجرح مشاعر الحكيم والسيستاني والمالكي وكل قذر قد باع ولاءه وشرفه ﻹيران.

كاشف الاسرار
05-07-2008, 05:03 PM
هذه الظاهرة سنراها كثيراً من الآن فصاعداً، حيث إن ربائب إيران والاقزام من شيعة العراق سُيحاربون كلَّ ما يمس أمهم الكبيرة إمبراطورية فارس، وسيتهموننا بمعاداة الفارسية أو معاداة "العجمية" كما تتهم إسرائيل أعدائها بُمعاداة السامية. فُكلنا يتذكر النصب الذي كان يُمثل التعذيب اﻹيراني للأسرى العراقيين وتقطيع أجسادهم بالسيارات، ذلك النصب الذي موجوداً في ساحة المستنصرية ببغداد والذي أختفى إلى غير رجعه ﻷنه يُعادي الفارسية و ليقولوا لنا إن شهداء العراق لا قيمة لهم بل حتى لا يستحقون الذكر ﻷنهم تعدّوا على إيران، ومثله نصب أبو جعفر المنصور الشهير والذي صورتُ بكامرتي لحظات إزالته والذي أزالوه إنتقاماً ﻷجدادهم البرامكة، واليوم تماثيل السيوف التي تقبع تحتها خوذ قتلى إيران في الحرب العراقية الايرانية، والتي يبدو إنها تجرح مشاعر الحكيم والسيستاني والمالكي وكل قذر قد باع ولاءه وشرفه ﻹيران. اهلا اخي الخير في بغداد كثير والاخيار اكثر والحمد لله ....شكرا لمرورك