PDA

عرض كامل الموضوع : الخطر القادم من شرق السعوديه !!!!!!!!!!!!!!!!!



يزيد نيو
22-07-2008, 09:48 PM
الرياض (سبق) متابعة :
أعاد رجل الدين الشيعي نمر باقر النمر تقديم عريضة مطالب للسلطات السعودية الشهر الجاري، طالب فيها بالسماح بتشكيل مجلس للعلماء الشيعة باسم "مجلس فقهاء آل البيت"، والإقرار دستوريا بالمذهب الشيعي، وإلغاء كافة القوانين والنظم التي تقصي" أتباعـه"، محذرا من وقوع مصادمات بين شيعة المملكة وبين السلطات، إذا لم تتم الاستجابة لمطالبهم، واعتبر أنه من حقهم الاستفادة من أي قوة خارجية، بما فيها ايران, حسبما ذكرت شبكة "إسلام أون لاين.نت".

وطالبت العريضة، التي أُعيد تقديمها لنائب أمير المنطقة الشرقية الأمير جلوي بن عبد العزيز بن جلوي آل سعود، بوجوب وضع منهج دين موحّـد، يُقتصر فيه على المشتركات بين المذاهب، أو وضع المناهج الدينية حسب الغالبية السكانية، بما يعني تدريس المنهج الشيعي في أغلب مدارس مناطق شرق المملكة "ذات الأغلبية الشيعية.

كما دعى النمر السلطات إلى السماح ببناء الحوزات والحسينيات والكليات والمعاهد والمراكز والمؤسسات الدينية، وإزالة كل الموانع والعقبات التي تمنع ذلك، وتشكيل مجلس للعلماء الشيعة باسم "مجلس فقهاء آل البيت"، يدخل في عضويته فقط من بلغ درجة "الاجتهاد"؛ لتلبية حاجات شيعة المملكة الشرعية بشكل مستقل، ودون تدخلات خارجية.

ونادت العريضة بالاستقلال الكامل للمحاكم الجعفرية الشيعية عن المحاكم الشرعية الكبرى، وتوسيع صلاحية القضاة الشيعة في محاكمهم، بقدر ما يتطلبه المنصب القضائي للحكم والفصل بين الناس.

وشددت على ضرورة تحقيق المساواة بين المواطنين على اختلاف مناطقهم ومذاهبهم، والنظر في ما ادعته "واقع التمييز"، ومعالجته عبر تمثيل المواطنين الشيعة في المناصب العليا بالمملكة كمجلس الوزراء، والسلك الدبلوماسي، وأجهزة الدولة المختلفة، ورفع نسبة مشاركتهم في مجلس الشورى، وإدانة أي ممارسة للتمييز الطائفي قد تصدر من بعض المغرضين والمنتفعين.

ونفى رجل الدين الشيعي أن تكون إعادة تقديم العريضة في هذا الوقت مرتبطة بأجواء الانفتاح التي تشهدها المملكة، والتي عكسها مؤتمر حوار الأديان الذي أقيم برعاية خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز في العاصمة الإسبانية مدريد ما بين من 16 إلى 18 من يوليو الجاري.

كما استنكر أي ربط بين تصاعد وتيرة مطالب شيعة السعودية بالاعتراف الرسمي في السنوات الخمس الأخيرة، وبين الاحتلال الأمريكي، وزيادة النفوذ الشيعي والإيراني بالعراق، المتاخم للحدود السعودية الشمالية.

وقال النمر: إن "هذه المطالب دعا إليها آباؤنا منذ عقود، وبعضها مدون بالفعل، وتعود بدايتها لعهد الملك عبد العزيز آل سعود الذي كان في زيارة لمنطقة القطيف عندما طالبه الشيعة وقتها بحرية ممارسة دينهم، وألا تكون سلطة للحكم على أمورهم الدينية".

وأرجع التزايد الملموس في مطالب الشيعة بالسعودية إلى أن "الإعلام ساهم في السنوات الأخيرة في رفع صوت مطالب الشيعة، بخلاف العقود الماضية التي لم تكن هناك وسائل تنشر هذه المطالب".

ورفض النمر تحميل المؤسسة الدينية مسئولية ما يعتبره تجاهل مطالب الشيعة بالمملكة، قائلا: إن "السلطة الدينية تخضع للسلطة السياسية في الجملة، فالعائق الأكبر هو السلطة السياسية"، معتبرا أن "تحالف النظام السعودي مع المؤسسة الدينية السنية حال بينه وبين الشيعة".

وأضاف أن "هناك تناقضا كبيرا بين فكر السلطة الدينية المتمثل في الفكر السلفي والفكر الشيعي، فمع الأسف العقيدة السلفية تحض على محاربة التشيع، من خلال ثلاث كلمات تسلطها على الممارسات الشيعية؛ هي الكفر والشرك والبدعة، ومن ثم فالسلطة الدينية عائق أمام أي فرصة لحرية، أو تقوية الوجود الشيعي".

واستدرك: "ورغم ذلك فإن تنفيذ المطالب مرتبط بتصورات وتفكير السلطة السياسية وإرادتها، واستمرار المجتمع الشيعي السعودي في مطالبه بقوة".

وحذر رجل الدين الشيعي من وقوع صدام مع السلطة، إذا لم تلب مطالب الشيعة قائلا: "إذا لم تلب المطالب الشيعية فسيحدث تنافر بين أصحاب الحقوق ومن يمنحونها؛ مما سيؤدي إلى حدوث صدامات، وبقدر ما تُلبى المطالب، أو بعضها ستقل نسبة التنافر، ويحل الوئام".

وذهب الشيخ باقر النمر إلى أن من حق شيعة السعودية الاستفادة من أي قوة خارجية، بما فيها إيران، معتبرا أن هذا وضع بشري طبيعي للإنسان المظلوم أن "يبحث عمن يحميه"، ونوه إلى أن هناك حكومات– في إشارة إلى دول الخليج- ناهيك عن طوائف تستنجد بالقوى الخارجية لحمايتها من دول أخرى.

وكانت آخر مطالبات المرجعيات الشيعية السعودية دعوة رجل الدين الشيعي البارز الشيخ حسن الصفار في يونيو الماضي السلطات إلى السماح بإنشاء مؤسسة دينية تكون مرجعية خاصة بالشيعة في المملكة.

انتهى الخبر
أتمنى من الأخوه الأعضاء إبداء أرائهم ووجهات نظرهم حول الموضوع
ودمتم بووود

شمس المحبة
23-07-2008, 08:02 AM
الاخ العزيز يزيد نيو المحترم

الموضوع اثار اهتمامي وعذرا لم ارد بحينها كوني كنت مضافا وانشغلت بضيوفي هذه الفترة ولكن الموضوع يهمني تحديدا وسأدرج لك رأيي به .

موضوع السنة والشيعة والسعودية خصوصا .

معلوم ان الرعاية للدين الاسلامي وبناء مناهجه وتقوية روابطه اقليميا وعربيا وعالميا هو شأن سعودي كونها تعتبر الدولة الاولى الراعية للاسلام وجوبا .

ولان الاسلام منهج واحد والمنهج الواحد يفترض ان وجود اي منهج اخر يعتبر دخيلا على الاسلام وكون السجال الفقهي والفكري بين الشيعة والسنة جاري ولم يتم بته في اعتراف السنة بخزعبلات وتطرف الشيعة فان موقفا مدافعا عن الاسلام منهجا وفكرا هو الاولى بالاتباع من غيره .

القضية ليست حقوق للناس اكثر منها حقوق للدين فلا يجوز ان يكون هناك فئة تتصرف اشراكا بالله وتحريفا لقول الله وقول الرسول ثم تدعي انها تريد الحقوق من الفئة التي تتمنى قتلها بل ان في تعاليمها ما يثبت ان ايذاء السنة او لعنهم او تحقيرهم هي من المقربات الى الله حسب نهجهم والتاريخ اثبت افعالهم ومطابقتها باقوالهم في ايران والعراق .

هل يجوز ان يكون هناك شرك بالله على النحو الذي يفعلونه في الحسينيات ومناسبات مقتل الحسين وعاشوراء . هل ستسمح السعودية ببناء مسجد على كل قبر يستحسن الشيعة شخصه وبرابطه مع ال البيت هل نسمح للمذهب الجعفري المبني على اسانيد غير موثوقة ليس بها علم رجال وغير محققه ان تكون تشريعا لفئة معينة في السعودية .

لنعد الى ثقافة حرية الاديان او الحرية الشخصية وحرية الاعتقاد . لو كانت هذه الفئة من اهل الكتاب فلدينا في القرأن الكريم ما يعطيهم حقوقا كاملة في الاعتقاد والتعبد وحتى الحرية الشخصية اما الشيعة فليس في كتاب الله اي اية تعطيهم حقا واحدا فلماذا نسمح لهم .

ولنكن منصفين اكثر ونناقش معهم مذهبهم الفقهي الجعفري ومدى توافق هذا المذهب مع العقل وصحة النقل وهل لديهم هم فعلا تراث فقهي يمكن ان يكون رافدا للفقه الاسلامي السني الذي تم بنائه على ظهور علماء اجلاء كانت عبادتهم لله خالصة واخلاصهم بائن من اساليبهم في النقل والتأليف .

هناك قوانين تحكم الاحوال الشخصية للمجتمع السعودي وهذه القوانين مأخوذه من صحيح الصحيح في الفقه السني فهل هذا يعني ان الشيعة يريدون ان يكون لهم مرجعية قانونية ونعتبرهم كما تعتبر الدول العربية الاخرى كالكاثوليك والبروستانت ونعمل لهم محكمة حسينية وزواج حسيني وان ندعهم بطغيانهم يعمهون .

رأي الشخصي ان السعودية مدعوة بشدة لرفض مثل هذا التوجه وانها معني بمحاربة هذا الفكر وليس تسهيل الامور عليه ولو خلت المنطقة الشرقية من سني واحد .

وتقبل احترامي وتقديري

قلمجي
23-07-2008, 09:26 AM
الموضوع هنا له بابان، الباب الديني والآخر السياسي.
من الباب الديني، أنا وبصورة عامة ضد الدكتاتورية الدينية، فالدين هو مسألة إيمان واقتناع ولا يصح التدين القسري أو الاجباري مهما كان. فالدين هو دعوة ونُصح وإرشاد، وعندما يتحول إلى حالة يجب على الافراد اتباعها بالقوة سنجد حالات الرفض والمُعارضة والتمرد وهو ما يحصل في شرق المملكة السعودية حسب ما ذكر الكاتب.
أما سياسياً فإن ظاهرة المد التشيعي والتمرد الشيعي أصبحت أكثر جلاءاً وبرزت إلى السطح كرد فعل للظغط الدولي على إيران، حيث بدأت الاخيرة استغلال نفوذها في المُجتمعات الشيعية للظغط بالمُقابل على الدول المُجاورة ووضعها في مأزق داخلي يحول بينها وبين التجاوب مع رغبات المُجتمع الدولي، لوجود معارضة داخلية لهذه الرغبات. فبدأنا نرى الأزمات والمشاكل الشيعية تتفاقم في العراق والبحرين ولبنان والسعودية واليمن وحتى في مصر التي بدأت تعاني من مد تشيعي يحاول النفوذ الى مُجتمعها، وسرعان ما سنرى نفس المُشكلة تتفاقم في باقي دول الخليج أو في باكستان والهند وأفغانستان. إن إيران تهدف إلى كسب الجمهور عن طريق ضخ الأموال لعُملائها في المنطقة ليعملوا على تقوية الشعور الشيعي والحيلولة دون ذوبانه في المجتمعات السُنية عن طريق إثارة النقاط الحساسة والمُطالبة بالحقوق المدنية والشعائرية وبناء الحسينيات وإقامة المُناسبات الشيعية وجر أكبر عدد من الناس لإحيائها. وهي بالطبع لا تهدف إلى كسب العاطفة فقط بل إلى كسب القوة والعُنف وهو ما يظهر جلياً في العراق ولبنان وما نرى شرارته في المملكة كما جاء من تهديد بالصدام مع الحكومة إذا لم ترضخ الأخيرة للمطالب الشيعية. وبذلك تكون إيران قد خلقت لنفسها خطاً دفاعياً داخل الدول المجاورة لها وورقة ظغط على الحكومات لإبقائها بعيدة عن التدخل في حالة شن ضربة عسكرية على إيران أو لوضع تلك الحكومات بين خياري مُساندة إيران سياسياً وعسكرياً ومادياً للخروج من أزمتها أو أن تواجه الحكومات عنفاً طائفياً داخلياً يسير بها نحو الدمار، كما حصل في العراق.
أعتقد إن الوقت قد تأخر لنلوم حكومات المنطقة على سماحها لإيران بالتغلغل مجتمعياً وإقتصادياً، ولكن الوقت قد حان للتصدي لذلك التوجه وبتره تماماً فالغنغرينا لا تتوقف إلا بالبتر، وعلى الحكومة السعودية أن تكون على القدر الكافي من الحزم للقضاء على هذه الفتنة ووئدها للإبد قبل فوات الأوان.

عبيدالله الزاهد
23-07-2008, 12:14 PM
ها شكال بهلول هذا غيض من فيض
والله ليسقمونكم في عيشكم وليهددونككم في عرضكم
هم هكذا خبثاء خنثاء ياتونكم من حيث لاتشعرون
كاليهود يشتغلون في الظلام
غالب امرهم هو حب الانتقام من العرب بالعرب فافيقوا يا سنة الخليج

mohammed82
24-07-2008, 12:44 AM
اخــي العـزيـز ..
اشكرك على الموضوع الرائــع ...
انـا رأي في الموضوع التطبيع مع الشـيعة ... شــر لابـد منـه .
يعني بشـكل واضــح وصريـح : المتسفيــد من التتطبع ( هـم الشـيعة نفسهم ) اما بالنسبة للخاسـر الاكـبر فهم اهـل السـنة ... وللإسـف في الوقـت الحالي لازم وضروري ترضي جمـيع الاطـراف .
انــا ماانتقـد الشيعة نفسهم ولا كـن طـريقت التـعامـل بـين الطـرفـين ...
================================
تحـيـاتي

طير البلقاء
24-07-2008, 09:26 AM
الاخ يزيد نيو . كما تجري الامور في كثير من الاحيان ان تجد دولة ما من يتحدث بأسمها لتنأى بنفسها عن اي اتهام بالتدخل في الشوؤن الداخليه لدولة ما وهنا نرى ابواق غوغائيه تتحدث عن حقوقها المنقوصه في
الحريه المذهبيه والجميع يعرف ان الربط المذهبي السياسي فيما يتعلق بين ايران ودول الجوار له نوايا غير حسنه والهدف تحقيق مأرب سياسيه (ضغط ) وأقتصاديه واجتماعيه وخلق حالة فوضى وخلخلة النظام السياسي مما يؤثرعلى باقي مكونات الكيان الذي يراد زعزعة استقراره وهذا ما دأبت على فعلى ايران الصفويه حين كان من اهم اهدافها بعد مجيء الخوميني هو تصدير الثوره الى كل دول العلم بغض النظر عن نظامها العقائدي حتى لو كانت روسيا الشيوعيه وهذا الهدف هو ضروره عقائديه مذهبيه لتعجيل ظهور المهدي المنتظر( حسب ارائهم المذهبيه ) اذ يتم ربط خروجه بحالة عدم الاستقرار في المجتمعات المقصوده حتى يحكم بالعدل ( رأيهم ) فلا بد من وجود حالة فوضى منظمة يتم اصطناعها بدقة ليتم التحكم بمجريات الأمور هكذا يقولون في ادبياتهم و خطاباتهم السياسية ذات الطابع الديني الثوري و ما يحصل في باكستان بين الشيعة و السنة كذلك في دولة البحرين الشقيقة و المملكة السعودية على وجه الخصوص الا مثالا اقرب لأهدافهم فها هم يرون ان المملكة و شعبها بقيادة ال سعود الكرام و هي تنعم بالاستقرار السياسي و الأمن المجتمعي وهذا الالتفاف العربي و الاسلامي حول الدولة الأولى الراعية المحافظة على الاسلام و المسلمين ما هو الا شهادة فخر و انتماء و ثبات و ايمان على ان النهج التوعوي الارشادي الذي ينهجه ال سعود الكرام ساهم بشكل اساسي في استقرار المنطقة العربية و الاسلامية و حتى على مستوى حوار الحضارات و قد اسس هذا المنهج العقلاني مبدأ الوسطية في التعامل الأخلاقي و السياسي و الاجتماعي فلا غلو في الرأي و لا تساهل فيه عملياً الربط بين الشق السياسي و الديني ينم عن نوايا غير حسنة ايران و المذهب الشيعي خاصة يستغل العقيدة الدينية الاسلامية خاصة لتنفيذ اجندات خاصة بها بدعوى الأنتشار المذهبي وهذا ما تحدث عنه الخميني في بداية عهده ان تصدير الثورة الى دول الجوار هدف اسمى يسعى الكبير و الصغير في ايران ختى لو عكس المشهد السياسي صورة مغايرة لذلك استخلاصاً لمبدأ التقيه الذي يقوم على اخفاء النوايا و اظهار السوايا انما الذي يقوم به المدعو النمر ما هو الا تنفيذ اجندات مطلوبة منه من اسياده هناك.
فهل سنرى مسيرات لطم و ضرب بالسيوف و جباه مشقوقة؟!
ارجو من الله ان لا يحقق امالهم و ا هدافهم فهم على مدى التاريخ كانوا اكثر اصحاب المذاهب غلواً و تطرفا.
و هذا يعكس عقلية جاهلبية ابت الا ان تثبت انها ما زالت تعيش في القرون الوسطى.
وما الاسلام الا ايمانُ و توحيد و تسامحُ و عقيدة و سلوكُ قويم فهل نحن على استعداد لمقاومة هذا المد المذهبي الحاقد.
ليحمي الله المملكة الشقيقة من عبث العابثين و كيد المتامرين لتبقى دائما حصناً منيعاً في و جه اعداء الدين.
انه سميع مجيب الدعاء

عبيدالله الزاهد
24-07-2008, 10:25 AM
عن الصادق المصدوق عليه الصلاة والسلام من الحديث المشهور والمنقول عنه

تتفرق امتي الى بضع وسبعون فرقة كلها الى النار الا واحدة . قيل من يارسول الله قال ما انا اليوم عليه واصحابي

واضحة وما يحتاج لها روحة الى القاضي , والله ما اعرف ليه العقول خافية وخاوية . يعني الدين اصله عربي ونزل في الجزيرة العربية والعجم يكرهون العرب والله انا اشوفها من العار كل العار واننا نعين من يشتم عرض رسول الله واصحابه ونقول انهم مسلمين . متى ما سلمنا نحن العرب من عجم قم وطهران ربما نعيد و جهة النظر

انقل لكم حادثة وقعت فيالاردن من شخص وصلت اليه عن استاذ عراقي اسمه سفيان عند عبوره الحدود رمى الجواز في وجهه وهو استاذ متخصص في مجاله وقال له هل هذا اسم ؟
اذا كان فقه التشيع يتهم حتى حامل الاسم الذي تم اختياره له . عجبي . يعني هل كل المتسمين باسم علي وحسين وحسن صالحين لا اجزم بذلك البتة ؟

قلمجي
24-07-2008, 11:14 AM
عن الصادق المصدوق عليه الصلاة والسلام من الحديث المشهور والمنقول عنه

تتفرق امتي الى بضع وسبعون فرقة كلها الى النار الا واحدة . قيل من يارسول الله قال ما انا اليوم عليه واصحابي

واضحة وما يحتاج لها روحة الى القاضي , والله ما اعرف ليه العقول خافية وخاوية . يعني الدين اصله عربي ونزل في الجزيرة العربية والعجم يكرهون العرب والله انا اشوفها من العار كل العار واننا نعين من يشتم عرض رسول الله واصحابه ونقول انهم مسلمين . متى ما سلمنا نحن العرب من عجم قم وطهران ربما نعيد و جهة النظر

انقل لكم حادثة وقعت فيالاردن من شخص وصلت اليه عن استاذ عراقي اسمه سفيان عند عبوره الحدود رمى الجواز في وجهه وهو استاذ متخصص في مجاله وقال له هل هذا اسم ؟
اذا كان فقه التشيع يتهم حتى حامل الاسم الذي تم اختياره له . عجبي . يعني هل كل المتسمين باسم علي وحسين وحسن صالحين لا اجزم بذلك البتة ؟

أخي عابد ... إذا كانت المشكلة فقط في رمي الجواز لهانت ، ولكن الناس تُقتل في العراق على الاسم، اثنين من اصدقائي اظطروا لعمل هويات مزورة لتغيير أسمائهم من عمر ومروان إلى محمد وعبد الله لتفادي بطش دوريات الشرطة التابعة للميليشيات الايرانية.
ناهيك عن استهداف أساتذة الجامعات والاطباء والمثقفين لطمس العراق في مستنقع الجهل الخميني الذي يُسمى بالثورة الاسلامية ...
حسبنا الله ونعم الوكيل في مهد الحضارات الذي تحول إلى مزبلة الحوزات !!!

عبيدالله الزاهد
24-07-2008, 12:50 PM
أخي عابد ... إذا كانت المشكلة فقط في رمي الجواز لهانت ، ولكن الناس تُقتل في العراق على الاسم، اثنين من اصدقائي اظطروا لعمل هويات مزورة لتغيير أسمائهم من عمر ومروان إلى محمد وعبد الله لتفادي بطش دوريات الشرطة التابعة للميليشيات الايرانية.
ناهيك عن استهداف أساتذة الجامعات والاطباء والمثقفين لطمس العراق في مستنقع الجهل الخميني الذي يُسمى بالثورة الاسلامية ...
حسبنا الله ونعم الوكيل في مهد الحضارات الذي تحول إلى مزبلة الحوزات !!!

اخي قلمجي
بعد خروجنا من العراق على اساس زمالة دراسية بعد فترة من الزمن حصل حادث اختطاف الملفات من التعليم العالي مع موظفين المكتب في دائرة البعثات والشؤون الثقافية
وبداو بتصفية كل صوت عربي مناهض للاحتلال سني وشيعي والعناوين لديهم . قال لي صاحبي وهو اردني الجنسية اخواله عراقيين شيعة عرب . قال لي لا تنزل الى العراق الا تموه عن نفسك . قلت له ليه . اجابني انو بتم تصفية الدكاترة وطلاب الدراسات بعد الحدود مباشرة . يعني افراغ البلد من كل كوادره وعليه . قمت باستتراتيجية ثانية هنه لن اتفوق في دراستي . وسانجز بما هو مقبول او متوسط . حفاضا على رقبتي وكي لا تفجع امي وان الامر في قبض روحي يعود لله من قبل ومن بعد .
ومن بابا اخر للاسف الشباب الشيعة يجيدون اللعب على الحبلين ويانة يقولون نحن ضد الاحتلال الفارسي ومن وصلوا الى العراق تتبدل اللهجة . المشكلة برمتها انهم يؤمنون بالتقية يعني لا تاخذ من شيعي حرف واحد خصوصا في الدين . الدعوة الدينية واضحة الى الله ورسوله بلسان عربي مبين . ان مسالة تصفية العقل العربي في مناطق سوريا فلسطين لبنان ومصر مع اشغالها بتبعية لانظمة لا وطنية . هي الهدف الانكلو -امريكي- صهيو- صفوي . لضمان امن الكيان المغتصب لفلسطين . ان الملاحظ للاحداث التي تسير وفق منظور استتراتيجي بحت لمدى بعيد يجعلني اخمن انهم يحاولون ابادة الجنس العربي كاملا من خلال طمس الهوية العربية وغسل الثقافة الاسلامية العربية من خلال اجبار المدارس في العراق على تدريس وطباعة المهذب الصفوي . وتدريسه وفرضه بقوة في مدارس العراق . مع حذف ايات الجهاد ومنع تدريسها . كل من كان اسمه عمر يقتل لان اسمه اسم كافر وكافر من يحمله كذلك مع ابو بكر وعثمان حاشاهم حاشاهم حاشاهم . بقي ان نقول اما ان نصحو صحوة رجل عربي واحد بوجه الصفويين الروافض اعداء الاسلام ورسول الله . او نبقى في مستنقع الذلة الى ما لانهاية . وسترون غدا ما يخبئ لكم الاعداء . فهل انتم متعضون .