PDA

عرض كامل الموضوع : اعترافات قس إسباني



عبيدالله الزاهد
27-01-2009, 10:24 AM
اعترافات قس إسباني





http://www.55a.net/firas/ar_photo/1232999988180px-bartolomedelascasas.jpg






لوحة قديمة تظهر القس الإسباني وهو يكتب مشاهداتهm



بقلم: أورخان محمد علي
التاريخ القريب والبعيد لأوروبا تاريخ بشع من الناحية الإنسانية والأخلاقية إلى درجة لا تصدق، فهو طافح بالمذابح الجماعية الرهيبة وبالتطهير العرقي الظالم.
والغريب أنهم يتناسون تاريخهم القريب الحافل بالاستعمار والمظالم والمذابح، وينسون تاريخهم البعيد الحافل بكل أنواع القسوة الوحشية التي تتجاوز الخيال الإنساني، ولا يتورعون عن اتهام المسلمين بإيقاع المذابح، مثلما يتم الآن اتهام الدولة العثمانية بأنها قامت بعملية تطهير عرقي للأرمن في أثناء الحرب العالمية الأولى.
وهو اتهام باطل تاريخياً وقد قامت الحكومة التركية الحالية بدعوة الأرمن والدول الأخرى التي تزعم وقوع مثل هذا التطهير إلى تأليف لجنة عالمية لبحث هذا الموضوع بحثاً علمياً مستنداً إلى الوثائق التاريخية والكف عن جعل هذه القضية لعبة سياسية في يد اللوبي الأرمني في الولايات المتحدة الأمريكية وفرنسا وفي دول أوروبية أخرى ولا سيما قبيل الانتخابات البرلمانية في هذه البلدان.
سنقوم في هذه المقالة بشرح موجز لكتاب تاريخي قديم كتبه رجل دين إسباني في أواسط القرن السادس عشر وكان شاهداً على المذابح التي قام بها الإسبان بعد اكتشافهم قارة أمريكا على يد (كريستوف كولومبس)، والكاتب هو القس الإسباني
بBrartolomede de Las Casas (http://en.wikipedia.org/wiki/Bartolomأ©_de_Las_Casas) واسم الكتاب، (مذبحة الهنود الحمر).
ولد الكاتب في مدينة (سويلا Sevilla) في إسبانيا عام 1484م. وعندما بلغ الثامنة عشر من عمره أبحر مع الإسبان إلى (العالم الجديد) وهناك شاهد بأم عينيه المذابح الوحشية التي أوقعها الإسبان بالسكان المحليين في قارة أمريكا، أي بأصحاب تلك الأرض، وارتاع من شدة ما رآه هناك من فظائع يندى لها جبين الإنسانية، فكتب كتابه هذا عام 1542م وأهداه إلى الملك فيليب الثاني لكي يطلعه على ما حدث هناك من وحشية، ترجم الكتاب إلى معظم اللغات العالمية ومنها اللغة التركية، حيث طبع أربع طبعات، مات هذا القس الرحيم في عام 1576م في بلده إسبانيا.


http://www.55a.net/firas/ar_photo/1233000888fdezoviedo_libro_p.jpg



غلاف كتاب مذبحة الهنود الحمر



يصف الكاتب السكان المحليين فيقول:
( الناس في منطقة (هاسبانو) (أي هايتي اليوم) أناس بسطاء وطيبون إلى درجة كبيرة صبورون ومتواضعون وساذجون جداً ومطيعون... بعيدون عن الشرور وعن الحيل والخداع... وهم يبدون التزاماً كبيراً بتقاليدهم ويطيعون الإسبان... ولا يتنازعون ولا يتقاتلون، ولا يحملون حقداً على أحد... ولا تجد عندهم مشاعر الانتقام والحقد والعداء... هم فقراء جداً، ولكنهم لا يحملون مشاعر الطمع والحرص والنهم... يسير أكثرهم عراة إلا ما يستر عورتهم، ويلفون حول أجسادهم قطعة صغيرة من القماش ).
حدثت هذه المجازر الوحشية التي سنأتي على شرحها بعد اكتشاف كريستوف كولومبس للقارة الأمريكية، أي اكتشافه للعالم الجديد حسب تعبير تلك الأيام، فقد نهبوا الأوروبيون – ولا سيما الإسبان – ثروات الأقوام التي كانت تسكن قارة أمريكا وقتلوا معظم السكان المحليين فيها، ونقلوا عشرات الأطنان من الذهب إلى إسبانيا.
لنعد إلى القس الإسباني وما شهده هناك ورآه رأي العين. يقول:
( ما أن رأى الإسبان هذا القطيع الوديع من السكان المحليين حتى هجموا عليهم هجوم الذئاب المسعورة الجائعة، وهجوم النمور والأسود التي لم تذق طعم اللحم من مدة طويلة على قطيع الغنم، ولم يتوقف هذا الهجوم فيما بعد بل استمر على المنوال نفسه حتى اليوم، لم يقم الإسبان هناك بشيء إلا بقتل وتقطيع أوصال السكان المحليين وتعذيبهم وظلمهم).
والآن لنأت إلى الأرقام التي يعطيها هذا الشاهد الإسباني عن المجازر التي قاموا بها:
( عندما احتل الإسبان جزيرة (هيسبانولا Hispaniola) - أي جزيرة هاييتي كما تدعى اليوم – كان عدد نفوس السكان المحليين فيها 3 ملايين نسمة تقريباً، أما اليوم فلا يعيش منهم سوى 200 فرد . أما جزيرة كوبا فهي في حالة يرثى لها، ولا يمكن العيش فيها، مثلها في ذلك مثل جزر (بورتوريكا) و (جامايكا)).
ثم يقول:
( نتيجة للظلم الذي اقترفه المسيحيون هناك خلال أربعين عاماً، والمعاملة غير الإنسانية مات أكثر من 12 مليون شخص بينهم العديد من النساء والأطفال حسب أكثر التخمينات تفاؤلاً، أما تخميني الشخصي الذي أراه أكثر صواباً فهو موت 15 مليون شخص ولي أسبابي المعقولة في هذا الخصوص).
هل يستطيع إنسان أن يشترك في قتل كل هذا العدد من الناس وهم مثله في الإنسانية ؟ ماذا كانوا يتصورون ؟ أكانوا يقتلون ذباباً أم صراصيراً ؟
يقول القس الإسباني بأن الإسبان لم يكونوا ينظرون إلى السكان المحليين نظرهم إلى إنسان، بل كانوا يعدونهم أدنى حتى من الحيوان:
( يا ليت الإسبان عاملوا هذا الشعب الساذج المطيع والصبور معاملتهم للحيوان! لم يعاملوهم حتى كحيوانات برية ووحشية، بل عاملوهم وكأنهم قاذورات متركمة في الشوارع . لم تكن لهؤلاء السكان المحليين أدنى قيمة في نظرهم . لقد سار الملايين من هؤلاء إلى الموت دون أن يعرفوا ربهم (1) بينما كان هؤلاء السكان المطيعون يعتقدون بأن الإسبان جاءوا من الجنة وذلك قبل أن يصدموا بظلمهم وقسوتهم ).



http://www.55a.net/firas/ar_photo/1232997824duran3.jpg
لوحة قديمة تظهر بعض الأسبان وهم يبقرون بطن رجل من الهنود الحمر سكان أمريكا الجنوبية





ويشرح هذا القس أشكال التعذيب والقتل التي مارسها هؤلاء الوحوش فيقول:
( دخلوا مناطق سكناهم بالقوة وقتلوا كل من شاهدوه أمامهم... قتلوا الأطفال والشيوخ والنساء الحوامل، وحتى النساء اللائي ولدن حديثاً، وذبحوهم وقطعوا جثثهم، وبقروا بطونهم مثلما تبقر بطون الغنم، وبدأوا يتراهنون: هل يستطيع أحدهم أن يشق رجلاً إلى نصفين بضربة سيف واحدة ؟ أم هل يستطيع أي واحد منهم بقر بطن أحدهم وإخراج أحشائه بضربة فأس واحدة ؟
أخذوا الأطفال الرضع من أحضان أمهاتهم، وأمسكوا بأرجل هؤلاء الأطفال وضربوا رؤوسهم بالصخور، وبينما كان بعضهم يقوم بهذا كان الآخرون يضجون بالضحك ويتسلون. رموا الأطفال إلى الأنهار وهم يصيحون: اسبح يا ابن الزنا! ).
هكذا إذن تصرف الأوروبيون المتحضرون !!!
أما طرق تعذيبهم فتشيب من هولها الأبدان. وهو يشرح كيفية وتعذيبهم لزعماء وقادة هؤلاء السكان فيقول:
( كانوا يثبتون قطعتين خشبيتين كبيرتين على الأرض، ثم يصنعون (شواية) معدنية ويثبتونها عليهما، ويأتون بأحد الزعماء أو بأكثر من واحد يضعونهم على هذه الشواية ويوقدون تحتها ناراً ضعيفة، ويتركونهم يموتون ببطء وهم يئنون ويطلقون صرخات الألم . وقد شاهدتهم مرة وهم يشوون أربعة أو خمسة من الزعماء المحليين، وعندما أفسدت صرخاتهم نوم القائد في الليل أصدر أمره بخنقهم حالاً ليسكتهم، ولكن رئيس فريق التعذيب – الذي كان من أشد الظامئين إلى سفك الدماء – لم يشأ قطع لهوه ولهو أصحابه بتعذيب هؤلاء وتمتعه بمنظرهم (وقد تعرفت على أقرباء له في مدينة Sevilla فيما بعد) لذا قام بوضع قطع خشبية بيديه في أفواه هؤلاء ليمنع صدور أي صوت منهم، ثم زاد من حدة النيران، لأنه كان يريد قتلهم في الوقت الذي يرغب فيه.
لقد شاهدت جميع هذه الفظائع بعيني، وعندما بدأ بعض السكان المحليين بالهرب من ظلم ووحشية هؤلاء القتلة إلى الجبال قام هؤلاء القتلة بتدريب كلاب الصيد لتعقبهم . كانت هذه الكلاب عندما تصل إلى أحدهم تهجم عليه وتفترسه . لقد اشتركت هذه الكلاب بحصة كبيرة في مثل هذه المذابح ).
لا شك بأن القراء يشعرون بالقرف من قراءة هذه السطور مثلما أشعر أنا بالقرف من كتابتها ولكن لنتابع شهادة هذا القس الإسباني:
( في إحدى المرات عثرت مجموعة من الجنود الإسبان في إحدى الجبال على جماعة من السكان المحليين الذين كانوا قد تركوا قراهم وهربوا من ظلم الإسبان، ونزل هؤلاء الجنود من الجبل ومعهم 70 – 80 امرأة وشابة بعد أن قتلوا جميع الرجال، وما أن سمع رجال القرى هذا النبأ حتى لحقوا بالجنود لاستعطافهم والتوسل إليهم ليتركوا النساء ليرجعن إلى أقربائهن، ولكن الجنود لم يترددوا كثير إذ غرزوا سيوفهم في بطون النساء وبقروا بطونهم أمام أنظار هؤلاء الرجال الذين صرخوا من الألم:
آه .. أيها الوضيعون !!.. أيها المسيحيون القساة !!.. لقد قتلهم نساءنا ).
هذا المثال واحد فقط من آلاف أمثلة الوحشية والظلم والقسوة التي يحفل بها التاريخ الملوث للغرب.
ولكن الغريب أنهم بتاريخهم الملوث – القريب منه والبعيد – لا يخجلون من اتهام المسلمين بالإرهاب وبالتطهير العرقي، وبأن الإسلام (حسب الكذبة الشنيعة للبابا الحالي) قد انتشر بالسيف.
وصدق الشاعر حين قال:
حكمنا فكان العدل منا سجية فلما حكمتم سال بالدم أبطح
فحسبكم هذا التفاوت بيننا وكل إناء بالذي فيه ينضح
(1) أي لم يتحولوا إلى المسيحية ولم يعرفوا المسيح.
المصدر: موقع التاريخ (http://www.altareekh.com/)

hard2beat
27-01-2009, 01:24 PM
ما اتيت به يا أخي الكريم دليل و اقعي على تعطش هؤلاء الصليبيين للدم و للقتل و لمن يبحث عن امثلة من وقتنا الحاضر فليسترجع أحداث ما فعل النصارى الصرب و من عاونهم من الكروات بالمسلمين في البوسنة و كذلك ما يفعله المسيحيون و هم قلّة بأخواننا المسلمين في نيجيريا و ليبيريا و دول عديدة حول العالم.
يجب أن لا يلتفت المسلمون الى ما ينعتهم به الآخرون من صفات و نعوت بل يجب عليهم كشفهم وفضحهم تماماً مثلما فعلت الآن أخي الكريم.

سريا
27-01-2009, 01:48 PM
تاريخهم بشع لقد قضو على الهنود الحمر حتى الافلام الامريكية الحالية دائما تعطي صورة بشعة عن اولائك الهنود

وبأنهم متوحشون مع أنهم هم السكان الاصليون للقارة الامريكية


شكرا على هدا الطرح القيم أخي


كل الود

عبيدالله الزاهد
03-02-2009, 07:26 PM
ما اتيت به يا أخي الكريم دليل و اقعي على تعطش هؤلاء الصليبيين للدم و للقتل و لمن يبحث عن امثلة من وقتنا الحاضر فليسترجع أحداث ما فعل النصارى الصرب و من عاونهم من الكروات بالمسلمين في البوسنة و كذلك ما يفعله المسيحيون و هم قلّة بأخواننا المسلمين في نيجيريا و ليبيريا و دول عديدة حول العالم.


يجب أن لا يلتفت المسلمون الى ما ينعتهم به الآخرون من صفات و نعوت بل يجب عليهم كشفهم وفضحهم تماماً مثلما فعلت الآن أخي الكريم.


ربي كريم وسيوفقنا وينصرنا عليهم ولا تخشى شيئا فاننا في النهاية بالاسلام غالبون

عبيدالله الزاهد
03-02-2009, 07:28 PM
تاريخهم بشع لقد قضو على الهنود الحمر حتى الافلام الامريكية الحالية دائما تعطي صورة بشعة عن اولائك الهنود

وبأنهم متوحشون مع أنهم هم السكان الاصليون للقارة الامريكية


شكرا على هدا الطرح القيم أخي


كل الود

جزيتي خيرا اخية بارك الله فيكم ورض عنكم

pansy86
03-02-2009, 09:41 PM
معلومات مهمه اللي ذكرتها اخي بموضوعك

يعني من الواضح ان الغرب جعلونا ننسا ماضيهم وتاريخهم الذي كله قتل ودماء
ودايما بحطو صورتهم انهم شعب يحب السلام

تقبل تحايتي اخي

عبيدالله الزاهد
20-03-2009, 06:55 PM
معلومات مهمه اللي ذكرتها اخي بموضوعك



يعني من الواضح ان الغرب جعلونا ننسا ماضيهم وتاريخهم الذي كله قتل ودماء
ودايما بحطو صورتهم انهم شعب يحب السلام



تقبل تحايتي اخي

همة من وين لهم ماض ولا حاضر بس العتب عالعرب اللي جعل براسهم خير بس يجتمعون ومنعون النفط عنهم ويحرموهم من الطاقة ويتوحدون كان يحسب لننا الف حساب
جزاكم الله خير اختي عالتعقيب

باتريك
21-03-2009, 01:20 AM
مرحبا ياشباب ويا صبايا بس بدي قول شغلة صغيرة انو الي يقتل ويدبح مانوا مسيحي ولانو مسلم ومن الغلط انو تتهم دين اخر بهاد الصفة لان ولادين سماوي ما بيقبل بهل التصرفات ومشان المدبحة الارمنية هاي المدبحة صارت واسال واتاكد ورح اعطيك رقم كمان مليون ارمني قتل مو بس ارمني و500 الف سرياني دبحوا كمان وانا اجدادي ماتوا ورح قلك اجدادي شو اسمن بالقران الكريم مزكور عن شعب اسمن ابناء زبدة ومعناتا ابناء الكرم وانا ومنن واجدادي ماتوا بالمدابح وبما انك عم تحكي بموضو ع انساني خليك شوي انساني ولاتحاول انك تنكر امور صارت بالماضي وشكرا الك عل الموضوع الي كتبتوا كمان مرة وبتمنى انو ماتزعل من ردي عليك وبتمنالك التوفيق وشكرا

عبيدالله الزاهد
26-03-2009, 09:13 PM
مرحبا ياشباب ويا صبايا بس بدي قول شغلة صغيرة انو الي يقتل ويدبح مانوا مسيحي ولانو مسلم ومن الغلط انو تتهم دين اخر بهاد الصفة لان ولادين سماوي ما بيقبل بهل التصرفات ومشان المدبحة الارمنية هاي المدبحة صارت واسال واتاكد ورح اعطيك رقم كمان مليون ارمني قتل مو بس ارمني و500 الف سرياني دبحوا كمان وانا اجدادي ماتوا ورح قلك اجدادي شو اسمن بالقران الكريم مزكور عن شعب اسمن ابناء زبدة ومعناتا ابناء الكرم وانا ومنن واجدادي ماتوا بالمدابح وبما انك عم تحكي بموضو ع انساني خليك شوي انساني ولاتحاول انك تنكر امور صارت بالماضي وشكرا الك عل الموضوع الي كتبتوا كمان مرة وبتمنى انو ماتزعل من ردي عليك وبتمنالك التوفيق وشكرا
خيو بدي قلك اشي
العقيدة النصرانية انا اعرفها منيح هي عقيدة سلام ومحبة واصل المسيح مسلم وكل الانبياء مسلمين من ابونا ادم الى خاتم الانبياء محمد عليه وعلى اخوانه الانبياء الصلاة والسلام واللي حصل في ارمينيا هي فتنة كان سببها يهود الدونمة وما كان رسول الله عليه الصلاة السلام يقبل بابادة بشر
اول من بدا الصليبيين ولما نحنا ندافع عن مقدساتنا وعقيدتنا نطلع مش انسانين
وليه لاننا محسودين من اليهود انفسهم ومن الصهاينة
صدقني يا مسيو باتريك واعلم ان المبشرين الصليبيين لان النصرانية لا تؤمن بالصليب والصليب استحدث بدعة في اوروبا خصوصا في الامبراطورية الرومانية ومالمسيح بن مريم الا عبد الله ورسوله وكلمته التي القها الى مريم بنت عمران والدين القادم في الارض سيكون الاسلام بلا منازع لكن اسلام رب العالمين الحقيقي لا اسلام التطرفي الصفوي او التكفيري الاخر
على فكرة لما ينزل السيد المسيح حينزل رجل مسلم متبع للرسالة المحمدية وحيقتل الخنزير وحسيح الخمرة ويكسر الصليب صدقني والله حقيقية في خبريات النبي محمد عليه الصلاة والسلام لالنا ما هي من جبتنا ومرسي كتير كتير ع مرورك والطلة ع الموضوع

باتريك
27-03-2009, 12:57 PM
انا بشكرك على ردك علي بس بتمنى انو تتاكد من معلوماتك وشوف انو الديانة المسيحة هي قبل الديانة الاسلامية كيف بدا تكون الديانة المسيحة اصلها مسلمة وانت قلت انو المسيحية دين محبة وسلام معناتا ما فيك تتهم او تسمي الي بيعملوا مجازر ودبايح مسيحين لانن مانن مسيحيين

باتريك
27-03-2009, 01:04 PM
نسيت قلك شغلة اتاكد انو كل مسيحي بيئمن بالصليب هاي حقيقة ماحدا بهل الدنية بيقدر ينكرها والمسيحة قبل ما تكون دين هي حياة والسيد المسيح هو الرب وما هو عبد لاي بشر وما في كتاب سماوي بيقول انو السيد المسيح هوة عبد لله ورسوله وانا كتير مبسوط لانك دت علي وبهل الطريقة الي عم اناقش فيا انا وانت رح نصل للحقيقة وبالنهاية النصر والسلام للعرب

عبيدالله الزاهد
27-03-2009, 04:51 PM
نسيت قلك شغلة اتاكد انو كل مسيحي بيئمن بالصليب هاي حقيقة ماحدا بهل الدنية بيقدر ينكرها والمسيحة قبل ما تكون دين هي حياة والسيد المسيح هو الرب وما هو عبد لاي بشر وما في كتاب سماوي بيقول انو السيد المسيح هوة عبد لله ورسوله وانا كتير مبسوط لانك دت علي وبهل الطريقة الي عم اناقش فيا انا وانت رح نصل للحقيقة وبالنهاية النصر والسلام للعرب

لا القران قال انو عبد الله ورسوله وهو وحي الله لرسوله محمد خاتم الانبياء والمرسلين عليه الصلاة والسلام
مسيو فيك تقرا بعقلك من غير عاطفة وفيك تقرا بعاطفة
هاذ تفسير سورة المائدة في القران الكريم وما في كلمة فيه غلط وهو اصح كتاب موجود على وجه الارض وفيه رب العغالمين يتحدى اي واحد بيجيب كلمة ولا حرف غالط فيه اقرا بتمعن ولا تقرا تحيزا وتحزبا ممكن تقنع بفكرة عبودية السيد المسيح عليه السلام لربه وربنا وربك الله جل وعلا


{ 69 ْ} { إِنَّ الَّذِينَ آمَنُوا وَالَّذِينَ هَادُوا وَالصَّابِئُونَ وَالنَّصَارَى مَنْ آمَنَ بِاللَّهِ وَالْيَوْمِ الْآخِرِ وَعَمِلَ صَالِحًا فَلَا خَوْفٌ عَلَيْهِمْ وَلَا هُمْ يَحْزَنُونَ ْ}
يخبر تعالى عن أهل الكتب من أهل القرآن والتوراة والإنجيل، أن سعادتهم ونجاتهم في طريق واحد، وأصل واحد، وهو الإيمان بالله واليوم الآخر [والعمل الصالح] فمن آمن منهم بالله واليوم الآخر، فله النجاة، ولا خوف عليهم فيما يستقبلونه من الأمور المخوفة، ولا هم يحزنون على ما خلفوا منها. وهذا الحكم المذكور يشمل سائر الأزمنة.

{ 70 ، 71 ْ} { لَقَدْ أَخَذْنَا مِيثَاقَ بَنِي إِسْرَائِيلَ وَأَرْسَلْنَا إِلَيْهِمْ رُسُلًا كُلَّمَا جَاءَهُمْ رَسُولٌ بِمَا لَا تَهْوَى أَنْفُسُهُمْ فَرِيقًا كَذَّبُوا وَفَرِيقًا يَقْتُلُونَ * وَحَسِبُوا أَلَّا تَكُونَ فِتْنَةٌ فَعَمُوا وَصَمُّوا ثُمَّ تَابَ اللَّهُ عَلَيْهِمْ ثُمَّ عَمُوا وَصَمُّوا كَثِيرٌ مِنْهُمْ وَاللَّهُ بَصِيرٌ بِمَا يَعْمَلُونَ ْ}
يقول تعالى: { لَقَدْ أَخَذْنَا مِيثَاقَ بَنِي إِسْرَائِيلَ ْ} أي: عهدهم الثقيل بالإيمان بالله، والقيام بواجباته التي تقدم الكلام عليها في قوله: { وَلَقَدْ أَخَذَ اللَّهُ مِيثَاقَ بَنِي إِسْرَائِيلَ وَبَعَثْنَا مِنْهُمُ اثْنَيْ عَشَرَ نَقِيبًا ْ} إلى آخر الآيات. { وَأَرْسَلْنَا إِلَيْهِمْ رُسُلًا ْ} يتوالون عليهم بالدعوة، ويتعاهدونهم بالإرشاد، ولكن ذلك لم ينجع فيهم، ولم يفد { كُلَّمَا جَاءَهُمْ رَسُولٌ بِمَا لَا تَهْوَى أَنفُسُهُمْ ْ} من الحق كذبوه وعاندوه، وعاملوه أقبح المعاملة { فَرِيقًا كَذَّبُوا وَفَرِيقًا يَقْتُلُونَ ْ}
{ وَحَسِبُوا أَلَّا تَكُونَ فِتْنَةٌ ْ} أي: ظنوا أن معصيتهم وتكذيبهم لا يجر عليهم عذابا ولا عقوبة، فاستمروا على باطلهم. { فَعَمُوا وَصَمُّوا ْ} عن الحق { ثُمَّ ْ} نعشهم و { تاب الله عَلَيْهِمْ ْ} حين تابوا إليه وأنابوا { ثُمَّ ْ} لم يستمروا على ذلك حتى انقلب أكثرهم إلى الحال القبيحة. { فعَمُوا وَصَمُّوا كَثِيرٌ مِنْهُمْ ْ} بهذا الوصف، والقليل استمروا على توبتهم وإيمانهم. { وَاللَّهُ بَصِيرٌ بِمَا يَعْمَلُونَ ْ} فيجازي كل عامل بعمله، إن خيرا فخير وإن شرا فشر.

{ 72 - 75 ْ} { لَقَدْ كَفَرَ الَّذِينَ قَالُوا إِنَّ اللَّهَ هُوَ الْمَسِيحُ ابْنُ مَرْيَمَ وَقَالَ الْمَسِيحُ يَا بَنِي إِسْرَائِيلَ اعْبُدُوا اللَّهَ رَبِّي وَرَبَّكُمْ إِنَّهُ مَنْ يُشْرِكْ بِاللَّهِ فَقَدْ حَرَّمَ اللَّهُ عَلَيْهِ الْجَنَّةَ وَمَأْوَاهُ النَّارُ وَمَا لِلظَّالِمِينَ مِنْ أَنْصَارٍ * لَقَدْ كَفَرَ الَّذِينَ قَالُوا إِنَّ اللَّهَ ثَالِثُ ثَلَاثَةٍ وَمَا مِنْ إِلَهٍ إِلَّا إِلَهٌ وَاحِدٌ وَإِنْ لَمْ يَنْتَهُوا عَمَّا يَقُولُونَ لَيَمَسَّنَّ الَّذِينَ كَفَرُوا مِنْهُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ * أَفَلَا يَتُوبُونَ إِلَى اللَّهِ وَيَسْتَغْفِرُونَهُ وَاللَّهُ غَفُورٌ رَحِيمٌ * مَا الْمَسِيحُ ابْنُ مَرْيَمَ إِلَّا رَسُولٌ قَدْ خَلَتْ مِنْ قَبْلِهِ الرُّسُلُ وَأُمُّهُ صِدِّيقَةٌ كَانَا يَأْكُلَانِ الطَّعَامَ انْظُرْ كَيْفَ نُبَيِّنُ لَهُمُ الْآيَاتِ ثُمَّ انْظُرْ أَنَّى يُؤْفَكُونَ ْ}
يخبر تعالى عن كفر النصارى بقولهم: { إِنَّ اللَّهَ هُوَ الْمَسِيحُ ابْنُ مَرْيَمَ ْ} بشبهة أنه خرج من أم بلا أب، وخالف المعهود من الخلقة الإلهية، والحال أنه عليه الصلاة والسلام قد كذبهم في هذه الدعوى، وقال لهم: { يَا بَنِي إِسْرَائِيلَ اعْبُدُوا اللَّهَ رَبِّي وَرَبَّكُمْ ْ} فأثبت لنفسه العبودية التامة، ولربه الربوبية الشاملة لكل مخلوق.
{ إِنَّهُ مَن يُشْرِكْ بِاللَّهِ ْ} أحدا من المخلوقين، لا عيسى ولا غيره. { فَقَدْ حَرَّمَ اللَّهُ عَلَيْهِ الْجَنَّةَ وَمَأْوَاهُ النَّارُ ْ} وذلك لأنه سوى الخلق بالخالق، وصرف ما خلقه الله له - وهو العبادة الخالصة - لغير من هي له، فاستحق أن يخلد في النار.
{ وَمَا لِلظَّالِمِينَ مِنْ أَنصَارٍ ْ} ينقذونهم من عذاب الله، أو يدفعون عنهم بعض ما نزل بهم.
{ لَقَدْ كَفَرَ الَّذِينَ قَالُوا إِنَّ اللَّهَ ثَالِثُ ثَلَاثَةٍ ْ} وهذا من أقوال النصارى المنصورة عندهم، زعموا أن الله ثالث ثلاثة: الله، وعيسى، ومريم، تعالى الله عن قولهم علوا كبيرا.
وهذا أكبر دليل على قلة عقول النصارى، كيف قبلوا هذه المقالة الشنعاء، والعقيدة القبيحة؟! كيف اشتبه عليهم الخالق بالمخلوقين ؟! كيف خفي عليهم رب العالمين؟! قال تعالى -رادا عليهم وعلى أشباههم -: { وَمَا مِنْ إِلَهٍ إِلَّا إِلَهٌ وَاحِدٌ ْ} متصف بكل صفة كمال، منزه عن كل نقص، منفرد بالخلق والتدبير، ما بالخلق من نعمة إلا منه. فكيف يجعل معه إله غيره؟" تعالى الله عما يقول الظالمون علوا كبيرا.
ثم توعدهم بقوله: { وَإِن لَّمْ يَنتَهُوا عَمَّا يَقُولُونَ لَيَمَسَّنَّ الَّذِينَ كَفَرُوا مِنْهُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ ْ}
ثم دعاهم إلى التوبة عما صدر منهم، وبين أنه يقبل التوبة عن عباده فقال: { أَفَلَا يَتُوبُونَ إِلَى اللَّهِ ْ} أي: يرجعون إلى ما يحبه ويرضاه من الإقرار لله بالتوحيد، وبأن عيسى عبد الله ورسوله، عما كانوا يقولونه { وَيَسْتَغْفِرُونَهُ ْ} عن ما صدر منهم { وَاللَّهُ غَفُورٌ رَّحِيمٌ ْ} أي: يغفر ذنوب التائبين، ولو بلغت عنان السماء، ويرحمهم بقبول توبتهم، وتبديل سيئاتهم حسنات.
وصدر دعوتهم إلى التوبة بالعرض الذي هو غاية اللطف واللين في قوله: { أَفَلَا يَتُوبُونَ إِلَى اللَّهِ ْ}
ثم ذكر حقيقة المسيح وأُمِّه، الذي هو الحق، فقال: { مَا الْمَسِيحُ ابْنُ مَرْيَمَ إِلَّا رَسُولٌ قَدْ خَلَتْ مِن قَبْلِهِ الرُّسُلُ ْ} أي: هذا غايته ومنتهى أمره، أنه من عباد الله المرسلين، الذين ليس لهم من الأمر ولا من التشريع، إلا ما أرسلهم به الله، وهو من جنس الرسل قبله، لا مزية له عليهم تخرجه عن البشرية إلى مرتبة الربوبية.
{ وَأُمَّهُ ْ} مريم { صِدِّيقَةٌ ْ} أي: هذا أيضا غايتها، أن كانت من الصديقين الذين هم أعلى الخلق رتبة بعد الأنبياء. والصديقية، هي العلم النافع المثمر لليقين، والعمل الصالح. وهذا دليل على أن مريم لم تكن نبية، بل أعلى أحوالها الصديقية، وكفى بذلك فضلا وشرفا. وكذلك سائر النساء لم يكن منهن نبية، لأن الله تعالى جعل النبوة في أكمل الصنفين، في الرجال كما قال تعالى: { وَمَا أَرْسَلْنَا مِن قَبْلِكَ إِلَّا رِجَالًا نُّوحِي إِلَيْهِمْ ْ} فإذا كان عيسى عليه السلام من جنس الأنبياء والرسل من قبله، وأمه صديقة، فلأي شيء اتخذهما النصارى إلهين مع الله؟
وقوله: { كَانَا يَأْكُلَانِ الطَّعَامَ ْ} دليل ظاهر على أنهما عبدان فقيران، محتاجان كما يحتاج بنو آدم إلى الطعام والشراب، فلو كانا إلهين لاستغنيا عن الطعام والشراب، ولم يحتاجا إلى شيء، فإن الإله هو الغني الحميد.
ولما بين تعالى البرهان قال: { انظُرْ كَيْفَ نُبَيِّنُ لَهُمُ الْآيَاتِ ْ} الموضحة للحق، الكاشفة لليقين، ومع هذا لا تفيد فيهم شيئا، بل لا يزالون على إفكهم وكذبهم وافترائهم، وذلك ظلم وعناد منهم.

باتريك
27-03-2009, 07:41 PM
هيك طلعنا من الموضوع الي انت كتبتوا انا بشكرك على ردك بس مو حلوة منك كلمة مسيو وكل واحد على دينوا الله يعنوا الله يوفقك

3arabia
27-03-2009, 09:02 PM
اللهم اقم الساعة كي تجزى كل نفس بما كسبت

عبيدالله الزاهد
27-03-2009, 09:07 PM
هيك طلعنا من الموضوع الي انت كتبتوا انا بشكرك على ردك بس مو حلوة منك كلمة مسيو وكل واحد على دينوا الله يعنوا الله يوفقك

احمد الله ان لي دعاءا خاصا مختلفا عن ما يدعو الناس به
واساله وهو سيدي في علاه ان لاتموت الا على ملة الاسلام مهتديا واسال الله سبحانه ان يهدي كل غافل وكل ضال من البشرية للهداية انت اخي في الانسانية وافرح لالك واسال الله سبحانه ان يهديك الى الاسلام ان كنت نصرانيا وان كنت مسلما ان يهديك الى الاسلام الحقيقي الصحيح ولا يجعلك من من قال فيهم
واذا سيق الذين كفروا الى جهنم زمرا
يارب يارب يارب تهدي كل نصراني ونصرانية للدخول في الاسلام ويخرجو من عبادة المسيح وامه الصديقة سلام الله عليهما الى عبادة ربهما الخالق واشكرك على روحك الرياضية
لدينا ادلة خصوصا من عرف ربه الواحد الديان ان كل الناس هم خلق وبشر ومن اختصه ربي فقط بالرسالة لشئ اخر هو يعرفه سبحانه

عبيدالله الزاهد
27-03-2009, 09:09 PM
اللهم اقم الساعة كي تجزى كل نفس بما كسبت

اللهم امين هي دعوتي لما عرفت من حق ربي في خلقه الطائع
اللهم اجعلنا من الصالحين الذين ينادون في قبورهم اللهم اقم الساعة لما عرفوا من النعيم
اللهم امين امين امين