PDA

عرض كامل الموضوع : أحسن الله عزاء ابو شاهر ...



الســــــــهم
26-02-2009, 03:27 AM
البقيه في حياتك ... الله يجعلها اخر الاحزان

احسن الله عزاك ... عظم الله اجركم ... رحم الله ميتكم

جمل نسمعها او نرددها دائما في كل مناسبة عزاء

ويردون اهل العزاء شكر الله سعيكم .. او جزاكم الله خير

بمجرد خروجنا من العزاء ننسى هذ الجمل ...
ولا نعير اهتماما الى مدى تاثيرها على نفسية اهل العزى او ردة فعلهم ..
اي كانه واجب علينا ان نقول هذه الكلمات فقط نخرج


ما دفعني الى كتابة هذا الموضوع هو انني كنت قبل يومين قد ذهبت الى صديق لي قد فقد ابنه في حادث سياره

دهسته سياره وتوفي الطفل في الحال وهو لم يبلغ السابعه من عمره

فوجدت الرجل متأثرا فقلت في نفسي لابد ان يتاثر .. فمشاعر الابوه لا يمكن اخفائها

ولكن ما لفت نظري ان كل من دخل من اقاربه او من اصدقائه او ممن قدموا لتقدمه واجب العزاء باكين او متباكين بالظاهر فقط

اذا اشتبكت دموع في خدود ** تبين من بكى ممن تباكى

وما لفت نظري اكثر ان لا يوجد من بين الحظور ممن انتشل او حاول انتشال الاب من حزنه

وهذ بلا شك خطاء كبير فمواساة اهل البيت ليست بالبكاء معهم

هنا استرجعت الذاكره قيلا وقلت رحم الله ابو شاهر .. وكيف كان وجوده في العزاء ينسي اهل المصاب مصابهم

ابو شاهر هذا لا اظن ان التاريخ مر بقصة كقصة هذا الرجل الشامخ الصبور الحكيم الذي لم يفقد الامل في خالقه ابدا ابدا

ابو شاهر هذا مرت عليه ظروف لو مشت على الصخر لدرمته ولكن لانه شامخ لم يتاثر بها اطلاقا ...



كان ابو شاهر رجلا مثله مثل باقي البدو .. يتتبع المطر ويرتحل بغنمه وخيمته متتبعا الكلاء
" الربيع "




كان لابو شاهر اربعه ابناء ... او لحظه لحظه لحظه لحظه
ساترككم مع ابو شاهر ليروي لكم قصته بنفسه

تفضل ابو شاهر


ايــــــه في سنه من السنين مرت علينا سنه قحط ومات حلالنا من الجوع

وقلت ان بقيت بهالديره راح يموت حلالي من الجوع
وقررت اشد الرحال الى مناطق سمعت ان فيها ربيع بالشمال
وفعلا شديت الرحال انا وعيالي الاربعه " اكبرهم عمره 7 سنوات واصغرهم سنتين "
وحلالي مشيت يمكن نصف شهر لين ما وصلت الى الربيع

وبعد ما نزلنا بهالمكان وعينا خير وحلالنا سمن وتبارك فيه

سمعنا ان ديارنا ربًعت " اي ارتوت بالمطر وانبتت الكلاء " والله وانا اقرر الرجوع الى ديرتنا

وفي صباح الاثنين لميت عفشي وطبقت خيمتي وركبتها على بعيري ومشيت ومعي حلالي حول 100 راس من الظأن
ونويت السفر الى الديره حيث كانت المسافه تقدر بــ " اسبوعين " وكانت الجو صافي ولا فيه سحاب صحيح ان الجو كان بارد بس هاك الوقت ما كان وقت مطر

وبعد ما مشيت بيومين وانا في الطريق بدأت السماء تتلبد بالغيوم
والسماء ما تبان نجومها
اللتي هي كانت دليلي في السفر
في هالوقت صرت في حيره من امري ....
اخاف من سيل عرمر يداهمني واخاف من الذيب على عيالي ..

وفي ليله اليوم الثالث بدات السماء تمطر بغزاره وانا ما ادري هل انا في وادي والا في سهل

وقبل شروق الشمس اتفاجأ بسيل كبير بسرعه البرق يداهمنا يشيل غنمي كلها
وبعيري اللي كنت محمل عليه زادي وزاد عيالي
وبالقوة استطعت ان انجو بنفسي وامرئتي الحامل وابنائي

وتركتنا السيل بلا اكل ولا شرب ولا غطاء يقينا البرد والمطر

هنا قررت المسير باي اتجاه علني اصل لاقرب مدينه او قريه او خيمه تساعدني انا وابنائي وتحمينا من البرد والجوع

مع اليوم الرابع مات ابني الصغير من الجوع والبرد .. فحزنت عليه
وكان كل همي ان عيالي الثانين ما يعرفون ا اخوهم مات

فاخذته من امه وقلت لهم اخوكم نايم وانا هالحين بوديه الى الطبيب .. واخذته ودفنته وانا احفر في قبره
تفاجات ان ابني الكبير قد تبعني ورأني وانا ادفن اخوه الصغير وتاثر كثيرا وصار موقنا ان جميعنا سنهلك

لا اكل ولا ماء ولا غطاء يقينا من البرد


وبعدها بيومين يموت ابني الصغير
وبنفس الطريقه اخذته ودفنته ولكن هذه المره كان معي ابني الكبير
يساعدني في حفر قبر اخيه


وفي اليوم الثامن يموت ابني الثاني ويساعني ولدي الكبير ايضا في حفر القبر
والله ما انسى لين اموت يوم يقول لي :
" يا بوي لا مت لا تتعب نفسك وتدفني .. روح اتركني اهم شي اللحق على امي "


وفعلا بعد يومين مات الكبير وما بقينا الا انا والحرمه ناكل من الشجر
وكل ما اقبلنا على جمل نقول " يارب النجاه " ولكن لا نجد خلف الجبل احد

وفي اليوم الخامس عشر بعد ما ماتوا عيالي كلهم انقشع السحاب وصفت السماء وبانت لي النجوم
ولكن ما زال الجو بارد والحرمه مرضانه
احملها على ظهري تاره وتسير على اقدامها تاره

وفي ليله السادس عشر و بعد مسير طويل في اخر اليلي بان لنا اضواء مدينه
فاحيت الامل فيني
وقررت الوصل لها بسرعه .. وفعلا وصلت لاسوار المدينه واسمها " وشيقر "
ولكن وصلتها في الثلث الاخير من الليل .. فطرقت ابوابها ولكن لم يفتح لي الباب في ذلك الوقت خوفا من العدو

وبعد مكوث طويل حول الباب والسور ... فاجاء المخاض امرأتي فسرت بها الى جبل بجانب المدينه وكان فيه كهف

فادخلت الحرمه في داخل الكهف وجلست بجانبها حتى سمعت اذان الفجر في المدينه

قلت للحرمه : "جاك الفرج هالحين اروح للمدينه واجيب لك اكل وحريم يعاونونك "
وانطلقت للمسجد المدينه استغيث باهلها

واخبرتهم اني مسافر انقطعت بي السبل وامراتي في الجبل في حالة ولاده وارجو منكم مساعدتي

وفعلا اتو معى ثلاث نساء من المدينه وعندما وصلونا للجبل ودخلنا الكهف وجدنا
ان المرأه قد فارقت الحياه ومعها ولدها

انتهى

هل انهت حياه ابو شاهر .. هل تحطمت عزيمته ..

لا بالعكس هنا قرر ابو شاهر الهجره من نجد الى الحجاز وتزوج في الحجاز وانجب ابناء 8
وعدد ابنائه واحفاده الان قد يصل الى 80 تقريبا

وعاش حياته بشكل طبيعي الا من السفر الى نجد فلم يزورها من بعد هذه الحادثه ابدا
الى ان توفى رحمه الله عليه

ايش رايكم في ابو شاهر علما بانها قصه حقيقيه تعود احداثها الى الخمسينات الهجريه

وقد يكون من بين الاعظاء من يعرف قصته ايضا

ليت الهوى يا.....
26-02-2009, 03:59 AM
سأصبر حتى يعلن الصبر أني .... صبرت على شيئ أمر من الصبرِ

الله أكبر من عزيمة و تفاني أبو شاهرمن أجل الحياة ...

أعتقد أنه لا يوجد في زمننا هذا من يصبر صبر أبو شاهر الأ ما عفى الله ....

وهذا أعتقد أن قصة أبو شاهر درس لنا في الصبر و التفاني ...شكراً جزيلاً الـــســهـــم .....

فضاء الكون
26-02-2009, 06:35 PM
شكرا لك يا أخى

تقبل مرورى

الســــــــهم
27-02-2009, 05:43 PM
سأصبر حتى يعلن الصبر أني .... صبرت على شيئ أمر من الصبرِ

الله أكبر من عزيمة و تفاني أبو شاهرمن أجل الحياة ...

أعتقد أنه لا يوجد في زمننا هذا من يصبر صبر أبو شاهر الأ ما عفى الله ....

وهذا أعتقد أن قصة أبو شاهر درس لنا في الصبر و التفاني ...شكراً جزيلاً الـــســهـــم .....



شكرا لك يا ليت الهوى


وبصراحه اعجبتني كلمة الصبر والتفاني

والتفاني ذي لازم تحط تحتها خطيـــــــــــــن التفاني

الســــــــهم
27-02-2009, 05:44 PM
شكرا لك يا أخى

تقبل مرورى


هلا

شايفه وساكته
27-02-2009, 06:02 PM
آلمــؤضــؤـؤـؤـؤعـ خـتـيـيـيـيـيـيـيـيـيـيــر
بـسـ ... بـسـ آبــؤ شـآهــر جـآ عــرضـضـضـضـ ـ:mad:ؤشـ يـبـغـى ده :mad:
خــربـطـنـيـ يـآخـيـ :(
مـعـ آنـيـ آلمــؤضــؤعـ روووعهـــ:)

،،،بنت نجد،،،
27-02-2009, 08:34 PM
رحم الله الطفل وثبت أباه واخلفه خيراً ،،

قصة مؤثرة جدا وتقطع القلب لابو شاهر وفعلا كثير من الي عايشين بالوقت الصعب كانوا صبورين .

وصراحة لاول مره أسمعها ،واتوقع تواجده في اي عزاء رح يخفف كثير من مصاب الناس اذا تذكروا انه

ميت لهم شخص واحد وابو شاهر4أطفال وزوجته الحامل وحلاله كله ، والحمد لله عوضه الله خير ..

بالوقت الحالي قليل تجد من يخرج الناس من احزانهم لان ليس الكل قادر على هالشي .

هذا حال الدنيا حزن أيااااام فقط ثم تعود الحياة كالسابق !!

طيب أنت قلت هالقصة لصاحبك ؟

كالعادة السهم طرح مبدع ،، وقصة مؤثرة ،،

شايفه وساكته
27-02-2009, 09:03 PM
قبل ايام كنا بعزا وفرح بعده في نفسسسس اليوم تخيييييييييييييييل اشلون نمثلــ،، يالهوووووووووي:o

الســــــــهم
27-02-2009, 11:28 PM
آلمــؤضــؤـؤـؤـؤعـ خـتـيـيـيـيـيـيـيـيـيـيــر
بـسـ ... بـسـ آبــؤ شـآهــر جـآ عــرضـضـضـضـ ـ:mad:ؤشـ يـبـغـى ده :mad:
خــربـطـنـيـ يـآخـيـ :(
مـعـ آنـيـ آلمــؤضــؤعـ روووعهـــ:)


فعلا وش يبغى ابو شاهر ...... او بالاحرى وش تبغى الدنيا في ابو شاهر


اعتقد لو وجدنا كاتب متمكن ومخرجين راعين لانتجنا اعظم فيلم يعرفه التاريخ

قصه كل اركان القصه متواجده فيها ... ولكن

الســــــــهم
27-02-2009, 11:34 PM
وصراحة لاول مره أسمعها
،،


قصة ابو شاهر كتبت جميــــــــع احداثها المأساويه عندكم في نجد وكانت نهايتها في مدينه "وشيقر "

وبقيه تفاصيل حياته السعيده كانت لدينا في الحجاز

وابو شاهر ينتبي الى قبيله من اعرق القبائل في شبه الجزيره العربيه

واعتقد ان نجم سهيل لو اتى سينبأنا تأويل مالم نستطع له شرحا


من الغباء انت تظنين ان اسمه الحقيقي او شاهر

الســــــــهم
27-02-2009, 11:37 PM
قبل ايام كنا بعزا وفرح بعده في نفسسسس اليوم تخيييييييييييييييل اشلون نمثلــ،، يالهوووووووووي:o


نعم ولم لا ؟؟؟؟؟

لكن التعزيه لا تعني البكاء مع هل الميت .......

وانما انتشال او محاولة انتشال اهل الميت من مصابهم ؟؟؟

وان لم تستطع....... فلتقضي بقيه يومك بشكل طبيعي جدا

ما احب امثل ابدا ابدا

يزيد نيو
28-02-2009, 01:28 AM
أولا : عظم الله أجر صديقك ورحم الله ابنه وجعله شفيعا له يوم القيامه .
ثانيا : أبو شاهر ومنهم على شاكلته منن أبناء هذا الوطن تحملوو الكثير وبنو بسواعدهم تلك النهظه التي نراها
أمثال ابو شاهر مكافحين وصابرين ينالون أجرهم من ربهم
هأولاء هم الرعيل الأول الذي بنى وشيد حتى يسعد غيره
فمثل هاولاء لا نملك لهم الا الدعاء بالرحمه والمغفره وأسكنهم الله فسيح جناته

،،،بنت نجد،،،
28-02-2009, 03:34 PM
قصة ابو شاهر كتبت جميــــــــع احداثها المأساويه عندكم في نجد وكانت نهايتها في مدينه "وشيقر "

وبقيه تفاصيل حياته السعيده كانت لدينا في الحجاز

وابو شاهر ينتبي الى قبيله من اعرق القبائل في شبه الجزيره العربيه

واعتقد ان نجم سهيل لو اتى سينبأنا تأويل مالم نستطع له شرحا


من الغباء انت تظنين ان اسمه الحقيقي او شاهر



المأساوي عندنا.... والسعيد عندكم !! مشيناها أحداث ليس لي أو لك يد بها ..

لوسمحت ليس من الذكاء ان تنعت معجبيك بالغباء !!

قصتك أخرجت دموعي وتقول عني غبية .وبعدين وش عرفني بأسماء الاولين !!:mad: :mad: :mad: :mad: :mad: :mad:

loul2277
03-03-2009, 04:20 PM
قصة مؤثرة حقا ومؤلمة ..وهذا الرجل له نصيب وافر في الجنة على صبره وتحمله لبلائه ..

الله لا يبلينا يا رب ,

أما بالنسبة لواجبنا في تقديم العزاء .. فهو واجب كبير وعلينا فعلا العمل به ..

لإن أهل الميت يكونون في حالة صدمة وحزن مرعبة .. فتأتي كلمات المواساة والعزاء تخفف عنهم ..

ربما لا يشعرون وقتها أنها تخفف عنهم ولكنها مع مرور الوقت .. تؤثر .. وتفيدهم ..

أسألوا مجرب ..

رحمهم الله جميعا ..

الســــــــهم
15-03-2009, 08:59 PM
أمثال ابو شاهر مكافحين وصابرين ينالون أجرهم من ربهم
هأولاء هم الرعيل الأول الذي بنى وشيد حتى يسعد غيره





فعلا هم جيل الملح

والله مروا على مصاعب في الحياه .. ما اظن اكبر شب من جيل هاليومين

يتحمل ذيك المصاعب او ان شئت المصائب

الســــــــهم
15-03-2009, 09:02 PM
لوسمحت ليس من الذكاء ان تنعت معجبيك بالغباء !!

قصتك أخرجت دموعي وتقول عني غبية .وبعدين وش عرفني بأسماء الاولين !!:mad: :mad: :mad: :mad: :mad: :mad:


تستاهلين علشان ثاني مره


تعرفين ان السهم ماله صاحب

الســــــــهم
15-03-2009, 09:04 PM
قصة مؤثرة حقا ومؤلمة ..وهذا الرجل له نصيب وافر في الجنة على صبره وتحمله لبلائه ..

الله لا يبلينا يا رب ,

أما بالنسبة لواجبنا في تقديم العزاء .. فهو واجب كبير وعلينا فعلا العمل به ..

لإن أهل الميت يكونون في حالة صدمة وحزن مرعبة .. فتأتي كلمات المواساة والعزاء تخفف عنهم ..

ربما لا يشعرون وقتها أنها تخفف عنهم ولكنها مع مرور الوقت .. تؤثر .. وتفيدهم ..

أسألوا مجرب ..

رحمهم الله جميعا ..




رحم الله جمييييييييع اموات المسلمين واسكنهم فسيح جناته