PDA

عرض كامل الموضوع : إكتشاف مستحضر تجميل متقدم من العصرالروماني في المملكةالمتحده



moody
08-11-2004, 05:27 AM
http://a1948.g.akamai.net/7/1948/2075/v0001/www.arabynet.com/data/SIP_Storage/files///9//51219.jpg


علماء يكشفون عن علبة قصدير صغيرة تعود إلى منتصف القرن الثاني الميلادي، في معبد روماني بلندن، تضم كريمـًا (بلسم) أبيض...


حين كان الأمر يتعلق بمستحضرات التجميل، فإن الرومان القدماء كانوا يعرفون ما كانوا يفعلون. فقد أماط علماء اللثام عن علبة قصدير صغيرة تعود إلى منتصف القرن الثاني الميلادي، في معبد روماني بلندن، تضم كريم (بلسم) أبيض قد ينافس أرقى مستحضرات التجميل العصرية الآن.

وقال ريتشارد افرشيد، المحلل الكيميائي في جامعة بريستول جنوب غرب إنجلترا: "إنه خليط مركب بدقة تامة. ربما لم يفهموا كيميائية كل شيء، لكن من الواضح أنهم كانوا يعرفون ما كانوا يفعلون. نتكهن بأنه كان نوعـًا ما من كريم الأساس".

ويعتقد أن عبوة القصدير الصغيرة هذه التي يبلغ حجمها 60 ملليمترًا في 52 ملليمترًا، هي علبة الكريم الوحيدة من نوعها من العصر الروماني التي يعثر عليها سليمة وفي حالة جيدة. وعثر عليها في قناة تغمرها المياه، محفوظة تحت ألواح خشبية فوقها طبقات كثيفة من الطين.

ويرى العلماء الذين نشروا نتائج تحليلهم للكريم المبيض للبشرة، في دورية "نيتشر" العلمية، أنه كانت تضعه نساء رومانيات حريصات على متابعة الموضة. وتجميل البشرة كان شائعـًا في عصر الرومان وفقـًا لما قاله الباحثون.

والكريم مركب من 40% من دهن حيواني- يرجح أنه من أغنام أو أبقار- و40% كربوهيدرات -مأخوذة أساسًا من حبوب وفواكه وخلايا نباتات- إضافة إلى نسبة صغيرة من الأكسيد الذي يمنح الخليط اللون الأبيض.

وقال أفرشيد: "بمقدوري أن أقول إن الأكسيد القليل غير فعال تمامًا، ولذلك فإنه لا يسبب أي مشكلات جلدية". وقال فرانسيس جرو من متحف لندن، إن كلاً من علبة القصدير ومحتواها من نوعية فائقة الجودة

لمزيد من التفاصيل

هنـــا (http://www.oldandsold.com/articles08/costume-3.shtml)


تحياتي