المشاركات الأخيرة





+ إضافة موضوع جديد
عرض النتائج 1 إلى 6 من 6

الموضوع: » خطبة جمعة أعجبتني؛ نموذج فريد : اليهودية أم المسلمين «

  1. #1
    تاريخ الانتساب
    14-10-2010
    المكان
    بين رمال و أمواج الإسكندرية
    مشاركات
    4,211
    مستوى السمعة
    17

    » خطبة جمعة أعجبتني؛ نموذج فريد : اليهودية أم المسلمين «


    الحمد لله رب العالمين
    اللهم انصر الإسلام و أعز المسلمين
    اللهم و وحد صفوف المجاهدين
    وانصر الثوار والمرابطين
    اللهم بارك لنا في أرزاقنا
    وحفظ فروج نساءنا وبناتنا ورجالنا وأبناءنا
    يارب خذ الظالمين بالظالمين
    وأخرجنا من بينهم سالمين
    غير خزايا ولا مبدلين
    آمين !
    عَنِ الزُّبَيْرِ بْنِ الْعَوَّامِ ، قَالَ : سَمِعْتُ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَآله و سَلَّمَ وَهُوَ بِــ عَرَفَةَ يَقْرَأُ هَذِهِ الْآيَةَ
    »شَهِدَ اللَّهُ أَنَّهُ لَا إِلَهَ إِلَّا هُوَ * وَالْمَلَائِكَةُ * وَأُولُو الْعِلْمِ قَائِمًا بِالْقِسْطِ لَا إِلَهَ إِلَّا هُوَ الْعَزِيزُ الْحَكِيمُ« [ 18آل عمران ]
    ثم قال النبي المهتدىٰ والرسول المصطفىٰ :" وَأَنَا ـ صلوات الله وسلامه عليه وعلىٰ آله ـ وَأَنَا عَلَى ذَلِكَ مِنَ الشَّاهِدِينَ يَا رَبِّ "
    » إِنَّ الدِّينَ عِنْدَ اللَّهِ الْإِسْلَامُ «

    وقف يهودي أمام أبي حنيفة النعمان وسأله :
    " يا إمام ، كيف يسير ربُك الأكوان ، و يسير أو يخير الإنسان !؟ "
    فقال النعمان أبو حنيفة :" يا هذا ؛ كيف ترى سفينةً تسير في أعالى البحار دون قبطان !؟ "
    فرد اليهودي :" هذا مستحيل أن تكون سفينة في أعالى البحار بدون قبطان !"
    فقال أبو حنيفة :" يا هذا أتنكر سفينة تسير بلا قبطان !! ، و لا تنكر تسير الكواكب والمجرات والشموس والأقمار والأنهار والبحار والطير الذي في السماء والخلائق أجمعين بغير مدبر مسير واجد خالق "

    فـ سبحان الله ؛ سبحان الله :" رَبٌّ مَالِكٌ ؛ وَعَبْدٌ هَالِكٌ ؛ وَأَنْتُمْ ذَلِكَ . اللَّهُ فَقَطْ وَالْكَثْرَةُ وَهْمٌ " .
    يقول الذي سمىٰ في علاه وتقدست اسماه » إنْ كُلُّ مَنْ فِي السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ إلَّا آتِي الرَّحْمَنِ عَبْدًا * لَقَدْ أَحْصَاهُمْ وَعَدَّهُمْ عَدًّا * وَكُلُّهُمْ آتِيهِ يَوْمَ الْقِيَامَةِ فَرْدًا » [ 94 مريم 19]
    آلهي ؛ يا آلهي لا آله إلا أنتَ !
    آلهي ؛ يا آلهي لا ملكٌ إلا سواك ،
    آلهي ؛ يا آلهي لا خالق إلا سبحانك
    و لا واجد إلا جنابك
    » قُلْ : أَفَغَيْرَ اللَّهِ تَأْمُرُونِّي أَعْبُدُ أَيُّهَا الْجَاهِلُونَ«
    » قُلْ : أَغَيْرَ اللَّهِ أَتَّخِذُ وَلِيًّا فَاطِرِ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ «
    »هَلْ مِنْ خَالِقٍ غَيْرُ اللَّهِ يَرْزُقُكُمْ مِنَ السَّمَاءِ وَالْأَرْضِ «
    »أَفَغَيْرَ اللَّهِ أَبْتَغِي حَكَمًا وَهُوَ الَّذِي أَنْزَلَ إلَيْكُمُ الْكِتَابَ مُفَصَّلًا « .
    اشهد أن لا آله إلا الله وحده لا شريك ولا ند ولا مثيل له .
    ونشهدُ بأن الذي قال:
    ثَلَاثٌ مَنْ كُنَّ فِيهِ ؛ وَجَدَ بِهِنَّ حَلَاوَةَ الْإِيمَانِ :
    ما هنَّ يا رسولَ الله ؛ ما هنَّ يا نبي الله!
    أسمع إليه وهو يقول :"
    الأولى : " مَنْ كَانَ اللَّهُ وَرَسُولُهُ أَحَبَّ إلَيْهِ مِمَّا سِوَاهُمَا "
    الثانية : " وَمَنْ كَانَ يُحِبُّ الْمَرْءَ لَا يُحِبُّهُ إلَّا لِلَّهِ "
    والثالثة : " وَمَنْ كَانَ يَكْرَهُ أَنْ يَرْجِعَ فِي الْكُفْرِ بَعْدَ إذْ أَنْقَذَهُ اللَّهُ مِنْهُ كَمَا يَكْرَهُ أَنْ يُلْقَى فِي النَّارِ " .

    نشهدٌ بأن الذي قال هذا هو خاتم الأنبياء وآخر المرسلين ،
    قال مَن آمره بين الكاف والنون .
    » لَكِنِ اللَّهُ يَشْهَدُ بِمَا أَنْزَلَ إِلَيْكَ أَنْزَلَهُ بِعِلْمِهِ وَالْمَلَائِكَةُ يَشْهَدُونَ وَكَفَى بِاللَّهِ شَهِيدًا « [ النِّسَاءِ : 166 ]

    أيها المسلمون !
    توجد صورة مشوشة سلبية عن الإسلام و صورة خاطئة عن رسول الإسلام في العالم
    كما وتوجد صورة نمطية عن المسلم في الغرب والذي يعيش فيه أكثر من 50 مليون مسلم ،
    لا أتحدث الأن عن العرب ، فـ العرب لا تجمعهم راية ولا يتكتلون تحت لواء وليس لهم زعيم أو قائد . فجامعة عربية مهللة وإن عد أعضائها بــ 22 د ولة لا ترفع اصبع إلا وقطع ومنظمة المؤتمر الإسلامي والتي تضم أكثر من 54 دولة لا صوت لها كأنها من أهل القبور وأصحاب الأجداث
    يهود العالم لا يتجاوزون خمسة عشر مليوناً يقابلهم مسلمو العالم والذين يتجاوزون المليار ونصف المليار من البشر يتوزعون على قارات الأرض الخمسة .
    انظر بعين الحقيقة و نور البصيرة علىٰ واقع و وجود هؤلاء وعلىٰ حال ومآل هؤلاء .

    ثم أخبرني بربك ماذا ترىٰ !!؟
    وقبل الإخبار وقبل إعمال النظر والإعتبار سنضيف أنفسنا عند اليهودية ..
    أيةُ يهوديةٍ !!!؟
    اليهودية التي من بني النَّضير ؛ اليهودية التي صارت أمَ المؤمنين وزوجة نبي آخر الزمان وخاتم المرسلين ؛ فــ من هي تلك اليهودية ....
    أستغفرُ الله العلي العظيم اللهم غفرانك ، فـواللهِ ما أردتُ لها تجريحاً وأنا العبد غير القادر ،
    و واللهِ ما أردتُ لها تقليلَ شأنِ فمن أكون أنا أمامها وهي كـ الطود الشامخ وكــ النهر العزب الطافح
    معاشر السادة الأعزاء سنضيف أنفسنا اليوم عند :
    زوجةِ نبي ... و أبنةِ نبي و عمِها نبي .... بنص قول المصطفى الهادي
    و أمِ المؤمنين ... وأمِ المسلمين .... بنصِ كتابِ ربِ العالمين .

    سليلة الأنبياء : صفيَّة بنت حُيَيِّ
    اعتمد القرآن مبدأ " الحوار " حين يتحدث مع الآخر ، سواء أكان الآخر الملآئكة :
    [ 1 ] » وَإِذْ قَالَ رَبُّكَ لِلْمَلَائِكَةِ إِنِّي جَاعِلٌ فِي الْأَرْضِ خَلِيفَةً ۖ قَالُوا أَتَجْعَلُ فِيهَا مَنْ يُفْسِدُ فِيهَا وَيَسْفِكُ الدِّمَاءَ وَنَحْنُ نُسَبِّحُ بِحَمْدِكَ وَنُقَدِّسُ لَكَ ۖ قَالَ إِنِّي أَعْلَمُ مَا لَا تَعْلَمُونَ « [30: البقرة ] ، حوار بين رب مالكٍ وبين ملائكة من الخلائق ، بعض العلماء ونحترمهم قالوا إن الله سبحانه وتعالى استشار ملائكته في خلق آدم ، وهذا الرأي رده العالم الرباني فقال : لا يقبل عقلا ولا شرعاً أن يستشير خالق واجد مدبر بعض المخلوقات في عمل هو قائم به .
    حوار ؛ الإسلام يقعد مسالة الحوار
    المثال الثاني
    [ 2 ] و وقع حوار مع إبليس « فَسَجَدَ الْمَلَائِكَةُ كُلُّهُمْ أَجْمَعُونَ (30) إِلَّا إِبْلِيسَ أَبَىٰ أَنْ يَكُونَ مَعَ السَّاجِدِينَ (31) قَالَ يَا إِبْلِيسُ مَا لَكَ أَلَّا تَكُونَ مَعَ السَّاجِدِينَ (32) قَالَ لَمْ أَكُنْ لِأَسْجُدَ لِبَشَرٍ خَلَقْتَهُ مِنْ صَلْصَالٍ مِنْ حَمَإٍ مَسْنُونٍ (33) قَالَ فَاخْرُجْ مِنْهَا فَإِنَّكَ رَجِيمٌ (34) [ الحجر ]
    المثال الثالث
    [ 3 ] وحدث حوار بين فرعون و موسى ، فقال مولانا لهارون وموسى عليهما السلام وعلى رسولنا الصلاة والسلام : « فَــاذْهَبَا بِآيَاتِنَا ۖ إِنَّا مَعَكُمْ مُسْتَمِعُونَ (15) فَأْتِيَا فِرْعَوْنَ فَقُولَا إِنَّا رَسُولُ رَبِّ الْعَالَمِينَ (16) قَالَ فِرْعَوْنُ وَمَا رَبُّ الْعَالَمِينَ (23) قَالَ رَبُّ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَمَا بَيْنَهُمَا ۖ إِنْ كُنْتُمْ مُوقِنِينَ (24) [15-26 ؛ الشعراء 26] » ، ثم جاء في سورة طه « إِنَّنِي مَعَكُمَا أَسْمَعُ وَأَرَىٰ » [46:طه]
    المثال الرابع
    [ 4 ] المسيح عيسى ابن مريم :« وَإِذْ قَالَ اللَّهُ يَا عِيسَى ابْنَ مَرْيَمَ أَأَنْتَ قُلْتَ لِلنَّاسِ اتَّخِذُونِي وَأُمِّيَ إِلَٰهَيْنِ مِنْ دُونِ اللَّهِ ۖ قَالَ سُبْحَانَكَ مَا يَكُونُ لِي أَنْ أَقُولَ مَا لَيْسَ لِي بِحَقٍّ ۚ إِنْ كُنْتُ قُلْتُهُ فَقَدْ عَلِمْتَهُ ۚ تَعْلَمُ مَا فِي نَفْسِي وَلَا أَعْلَمُ مَا فِي نَفْسِكَ ۚ إِنَّكَ أَنْتَ عَلَّامُ الْغُيُوبِ (116) مَا قُلْتُ لَهُمْ إِلَّا مَا أَمَرْتَنِي بِهِ أَنِ اعْبُدُوا اللَّهَ رَبِّي وَرَبَّكُمْ ۚ وَكُنْتُ عَلَيْهِمْ شَهِيدًا مَا دُمْتُ فِيهِمْ ۖ فَلَمَّا تَوَفَّيْتَنِي كُنْتَ أَنْتَ الرَّقِيبَ عَلَيْهِمْ ۚ وَأَنْتَ عَلَىٰ كُلِّ شَيْءٍ شَهِيدٌ (117) " [ 116-117: المائدة 5]

    ونميل إلى الرأي القائل بأن الحوار أعتمده القرآن كـ طريقة ثابتة ،
    بـ معنى أن هناك أسلوب وطريقة ، فـ الأسلوب كيفية متغيرة حسب الحاجة ،
    أما الطريقة فـ هي كيفية ثابتة ،
    فهل أنت تتحاور مع زوجك ، تتحاوز مع ابنائك تتحاور مع جارك ، تتحاور مع رئيسك في العمل
    ومن استقراء الأيات ذات العلاقة نفهم أن " الحوار " ينقسم إلى
    [ 1 ] حوار القوة
    و
    [ 2 ] قوة الحوار ، الأول بإستخدام القوى المادية ، والثاني بـ إستخدام الجدل و المجادلة ومقارعة الحجة بـ الحجة و استظهار الدليل و الإتيان بـ البرهان .

    حوارُ القوة : إسرائيلُ تملك مئتين من الرؤوس النووية ، شعب مصر بعد ثورة 25 يناير 2011 لا يملك رغيف عيش لـ فطوره
    حوار القوة : إسرائيلُ تملك التكنولوجيا المتقدمة والتي تصدرها لدول الغرب و الشعب المصري لا يملك أنبوية بوتاجاز لطبخ غذاءه

    لدينا إشكالية ضخمة هناك في الغرب وهنا في الشرق
    إشكالية الحوار مع الآخر والعيش مع الآخر أي مسألة قبول الآخر
    الآخر ؛ سواء أكان الآخر مغايرا لك في لون بشرة أو لون عين أو لون شعر
    أو آخر في العقيدة أو الثقافة أو تلك المجموعة أو الحزمة من القيم والمفاهيم والقناعات والمبادئ أو جنسية كـ شعوب الإتحاد الأوروبي أو الشعوب العربية .

    :" وإن كانت آدميتنا مازالت تحمل المثالب ( العيوب ) والسخائم (السَّخِيمةُ : الحقد والضغينة و الموجدة في النفس) والجروح ، ونفرغ مثانة (مُستقَر البول وموضعه من الرجل والمرأة ) التاريخ مما تجمع عبر العصور والأزمان من الأحقاد والسوالب ، وصار البعض من أبناء جنسنا مثنون يرفع مصدر شكواه إلى ما بين عقله وإدراكه بدلا من تركها بمكانها فتنخفض إلى جوفه ويخرج ما تبقى مع الفضلات ، وصدقت المرأة العربية عندما قالت لزوجها :" إنك لمَثِنٌ خبيث " ، فتفريغ الشحنات السلبية الآدمية ضرورة بيولوجية وحاجة عضوية لكن بطرق صحية وليس على قارعة الطريق وأمام السيّارة لتبقى البيئة صالحة لعيش الإنسان .

    وإنسان الألفية الثالثة يملك قدرا هائلا من المعلومات والتجارب تؤهله للعيش بمستوى أرقىٰ من الحالي ، والعاقل من تعلم من تجارب غيره ولا يمر بنفس التجربة ، فسنوات عمر الإنسان ثوان تحسب من عمر الزمان .

    و بحديثنا عن زوجة نبي وابنة نبي وعمها نبي ؛ أردنا أن نقدم نموذجا فريدا فذا لمن يسكن في العالم الحر الأول المتمدن أو دول العالم الثالث يحتذى به في بداية الألفية الثالثة للميلاد ؛ لنصف تلك العلاقة بين خاتم الأنبياء والمرسلين وسيدة من سيدات مجتمعه في زمانه ـ عليه السلام ـ ؛ ورضي الله تعالى عنها
    فيقول خالقنا ورازقنا :
    « وَمَا أَرْسَلْنَاكَ إِلَّا رَحْمَةً لِلْعَالَمِينَ » [الأنبياء: آية 107] لنحتذي نحن ـ مسلمي الألفية الثانية من الهجرة ـ ونتقيد ونلتزم بهديه وسنته وطريقته ؛ إذ ينبغي علينا ترجمة النصوص إلى واقع عملي ملموس في الحياة الدنيا حين التعامل مع الناس ، فقد نطق القرآن فقال
    « مَنْ يُطِعِ الرَّسُولَ فَقَدْ أَطَاعَ اللَّهَ » [النساء: آية 80 ]
    ثم حدد :
    « إِنَّا أَرْسَلْنَاكَ بِالْحَقِّ بَشِيرًا وَنَذِيرًا » [البقرة :119] ،
    ثم قال :
    « وَأَرْسَلْنَاكَ لِلنَّاسِ رَسُولًا » [النساء: آية 79] ،
    ثم يؤكد بقوله :
    « وَمَا أَرْسَلْنَاكَ إِلَّا كَافَّةً لِلنَّاسِ بَشِيرًا وَنَذِيرًا » [سبأ: آية 28] ،
    و النصوص كما سمعنا وجب التزام هديه وتطبيق شريعته والدعوة إلى رسالته .

    السيدةُ التي علمها الرجل النبيل و السيد الجليل محمد كيف ترد علىٰ عائشة بنت أبي بكر
    وما أدراك مَن عائشة صديقة بنت صديق هذه الأمة ،
    و حفصة بنت عمر ، ومَن هي حفصة ومن هو أبوها لتقول لهما ...

    اسمع ماذا يقول .

    الإسلام يضع قواعد الحوار ومبادئ قبول الآخر بغض النظر عن دينه وهويته ..

    عقيلة بني النضير : أبوها نبي ... وعمها نبي ... وزوجها نبي
    قولي : زوجي محمد ، وأبي هارون ، وعمي موسى ! ؛ عليهم جميعاً صلوات الله وسلامه

    نحن الأن أمام السيدة " صفيَّة " النَّضرية أم المؤمنين وزوجة رسول خاتم الأنبياء والمرسلين

    مولدها ومكان نشأتها :

    لا يعرف بالضبط تاريخ ولادة صفية رضي الله تعالى عنها ،
    بيْد أنه قد قيل أنها ولدت بعد البعثة بـ ثلاثة أعوام ( ولد نبي آخر الزمان في يوليو 570 م ، وبعد أربعين عاما بدأ الوحي يتنزل عليه بواسطة جبريل (أي عام 610 م) ، ووفقا لهذه الرواية يكون عمر السيدة صفية رضي الله عنها في حدود العشرين وقت حدثت هذه القصة ، وهذا اجتهاد مني ؛ ارجوه الصواب )

    ، ونشأت في الخزرج ، كانت في الجاهلية من ذوات الشرف . ودانت باليهودية وكانت من أهل المدينة .

    قِيلَ : كَانَ اِسْمهَا " زَيْنَب " فَسُمِّيَتْ بَعْد السَّبْي وَالِاصْطِفَاء " صَفِيَّة " ،
    فقال النووي : الصَّحِيح أَنَّ هَذَا ، كَانَ اِسْمهَا قَبْل السَّبْي ، وقال عنها كُتَّاب السيرة : أنها التقيّة الزكيّة ، ذات العين الباكيّة ، صفيّة الصافيّة ، زوجة النبي صلى الله عليه وسلم .

    نسبها الشريف :

    ما كتبه المستشرقون ، خاصة مَن لم " تمكنهم دراستهم من إدراك روح الإسلام واساس حضارته " ، ومَنْ حرفَ أو زييفَ تاريخ الأنبياء ، وقد اعتمد مَن جاء بعدهم على أقوالهم دون تمحيص فجاء سوء الفهم ، فمنذ القرن الثالث عشر الهجري ~ التاسع عشر الميلادي جاء التحدي لأفكار المسلمين ومشاعرهم وهُزم المسلمون أمام هذا التحدي هزيمة فكرية أعقبتها هزيمة سياسية مازالت آثارها باقية والتي نعاني منها حتى هذه اللحظة مع المحاولات المستمرة لإيجاد أرضية صلبة تلتقي فوقها أتباع الديانات والثقافات والحضارات فنبدأ جميعاً حواراً عماده النص واساسه العلم وفسطاطه العقل وبنفسية الحر وليس العبد المنهزم نفسياً أمام المنتصر أو المضبوع بثقافة الآخر أو لديه رأي مسبق عنه ، وتنقيح الموروث الثقافي وغربلة التراث الذي انتجه عقل تسيطر عليه افكار ومفاهيم ليست إنسانية ، وقد تعالت منذ سنوات أصوات الباحثين بإعادة النظر في التاريخ و كتبه والروايات التي بين دفيتيه .

    من المفيد أن نذكر أزواج النبي ، فكثير من شباب أمة الإسلام يعرف بل يحفظ ابطال كرة القدم ولا يعلم سيرة النبي عليه السلام .

    فـ المدخول بهن اثنتا عشرة امرأة وهن :
    (1) أم المؤمنين الأولى السيدة خديجة بنت خويلد رضى الله عنها
    وأنجب منها :
    (1) عبدالله

    و (2) الطاهر [ في السيرة الهشامية:1/202 ط. أولى ، الحلبي بالقاهرة : قول ابن اسحاق :
    « أكبر بنيه : القاسم ثم الطيب ثم الطاهر ... فهلكوا في الجاهلية » ،
    وفي تاريخ الطبري جـ 3 ص 175

    مانصه :
    « فولدت – خديجة – لرسول الله ثمانية : القاسم والطيب والطاهر وعبدالله وزينب ورقية وأم كلثوم وفاطمة » ،

    و جاء في الاستيعاب جـ 4 ص
    1818 : « وأجمعوا أنها ولدت له ابناً يسمى القاسم وبه كان يكنىٰ . هذا مما لا خلاف فيه بين أهل العلم » . وعن ابن شهاب : زَعمَ ( الزعم في لغة الضاد يأتي على معنى اليقين ) بعض العلماء « أنها ولدت له ولداً يسمى الطاهر » . وقال بعضهم : « ما نعلمها ولدت له إلا القاسم » ، وفي الروض الأُنُف للسهيلي جـ 1 ص 123
    : "
    رواية عن الزبير بن العوام بن خويلد ( وهو ابن أخ السيدة خديجة ) : « ولدت خديجة له : القاسم وعبدالله وهو الطاهر والطيب ، سمى بالطاهر والطيب لأنه ولدَ بعد النبوة واسمه الذي سمى به أولا عبدالله » ،
    وفي الإصابة جـ 8 ص 61
    : « فولدت له القاسم وعبدالله وهو الطيب والطاهر سمّى بذلك لأنها ولدته في الإسلام » ،
    وفي جمهرة الإنساب لابن حزم 14 ط. الذخائر الأولى
    : « وكان لرسول الله من الولد سوى إبراهيم : القاسم ، وآخر اختُلف في اسمه فقيل الطاهر وقيل الطيب وقيل عبدالله » .
    و التوفيق بين هذه الروايات ليس بمتعذر إذ يقال إن اللقب التبس بالاسم وجُعِلَ الطيب والطاهر ولدين مع القاسم فهم ثلاثة أو مع القاسم وعبدالله وبذلك يكون للنبي من السيدة خديجة ولدان اثنان ، وهذا هو المشهور عند جمهور السلف ، وهو ما يمكن ترجيحه بعد مقابلة كل تلك الروايات " .
    انظر: المحبر لابن حبيب 79، و أيضاً نسب قريش ، للمصعب الزبيري: 21 أولى ذخائر ، و انظر عيون الأثر : جـ 2 ص 216 ، و أيضاً د. بنت الشاطئ ؛ عائشة عبدالرحمن ، تراجم بيت النبوة ص493-496 ] .
    نكمل أولاد النبي عليه السلام
    و (3) القاسم وبه كان يكنى وماتوا بمكة قبل الهجرة ،
    وبناته :
    (4) زينب
    و (5) أم كلثوم
    و (6) ورقية مُتن في حياته
    (7) وفاطمة ماتت بعده بستة أشهر ،

    معاشر السادة الأعزاء
    البعض منا والكثير يعلم أسماء أبطال المسلسلات وكرة القدم و لا نعلم تاريخ الأمة الإسلامية

    ومن أمهات المؤمنين :
    (2) سودة بنت زمعة العامرية رضى الله عنها ،
    و
    (3) عائشة بنت أبي بكر بن أبي قحافة - رضى الله تعالىٰ عنهم - البكر الوحيدة التي تزوحها،
    و
    (4) حفصة بنت عمر بن الخطاب رضى الله عنهما،
    و
    (5) زينب بنت خُزيمة رضى الله عنها، و
    (6) أم سلمة واسمها: هند بنت أبي أمية رضى الله عنها،
    و
    (7) زينب بنت جحش رضى الله عنها، و
    (8) أم حبيبة واسمها رملة وقيل هند بنت أبي سفيان رضى الله عنها،
    و
    (9) جويرية واسمها برة بنت الحارث الخزاعية رضى الله عنها،
    وضيفتنا اليوم
    (10) صفية بنت حُيي بن أخطب النضري رضى الله عنها،
    و
    (11) ميمونة بنت الحارث الهلالية رضى الله عنها،
    و
    (12) ريحانة بنت يزيد من بني النضير رضى الله عنها (بعض المراجع تضع مارية القبطية باعتبارها احدى أمهات المؤمنين بدلا منها) .

    ومات رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم عن التسع وهن:
    عائشة
    و حفصة
    و سودة
    و أم حبيبة
    و أم سلمة
    و زينب
    و جويرية
    و ميمونة
    و صفية.

    وكان عند رسول الله في ملك يمينه ريحانة ابنة عمرو بن حذافة ومارية القبطية - أهداها المقوقس حاكم مصر - ولدت له ابنه إبراهيم ومات وعمره 18 شهراً وجارية وهبتها له زينب بنت جحش و زليخة القرظية ... والله أعلم.

    وللدقة والأمانة العلمية وجدت سيدات تزوجهن ولم يدخل بهن واختلفت الروايات في عددهن وأسمائهن فمن شاء مراجعتها فليرجع إلى كتب السيرة النبوية والأنساب وطبقات الصحابة وتاريخ عصر المبعث .

    ** .. ** .. ** .. **

    نهاية الخطبة الأولى :
    معاشر السادة المسلمين
    » قُلْ يَا عِبَادِيَ الَّذِينَ أَسْرَفُوا عَلَى أَنْفُسِهِمْ لَا تَقْنَطُوا مِنْ رَحْمَةِ اللَّهِ إنَّ اللَّهَ يَغْفِرُ الذُّنُوبَ جَمِيعًا إنَّهُ هُوَ الْغَفُورُ الرَّحِيمُ «
    وَهَذِهِ الْآيَةُ عَامَّةٌ مُطْلَقَةٌ ؛ لِأَنَّهَا لِلتَّائِبِينَ .
    وَأَمَّا قَوْلُهُ » إنَّ اللَّهَ لَا يَغْفِرُ أَنْ يُشْرَكَ بِهِ وَيَغْفِرُ مَا دُونَ ذَلِكَ لِمَنْ يَشَاءُ « فَإِنَّهَا مُقَيَّدَةٌ خَاصَّةً ؛ لِأَنَّهَا فِي حَقّ غَيْرِ التَّائِبِينَ لَا يَغْفِرُ لَهُمْ الشِّرْكَ وَمَا دُونَ الشِّرْكِ مُعَلَّقٌ بِمَشِيئَةِ اللَّهِ تَعَالَى .
    أمامك قبر ، فنهاية الحياة قبر

    كَانَ مُحَمَّدُ بْنُ كَعْبٍ الْقُرَظِيُّ يَقْرَأُ» حَتَّى إِذَا جَاءَ أَحَدَهُمُ الْمَوْتُ قَالَ رَبِّ ارْجِعُونِ«
    قَالَ مُحَمَّدٌ: إِلَى أَيِّ شَيْءٍ يُرِيدُ ؟
    إِلَى أَيِّ شَيْءٍ يَرْغَبُ؟
    أَجَمْعُ الْمَالِ ، أَوْ غَرْسُ الْغِرَاسِ ، أَوْ بَنْيُ بُنْيَانٍ ، أَوْ شَقُّ أَنْهَارٍ؟ » لَعَلِّي أَعْمَلُ صَالِحًا فِيمَا تَرَكْتُ «
    يَقُولُ الْجَبَّارُ : كَلَّا .

    » قَالَ رَبِّ ارْجِعُونِ * لَعَلِّي أَعْمَلُ صَالِحًا فِيمَا تَرَكْتُ * كَلَّا * إِنَّهَا كَلِمَةٌ هُوَ قَائِلُهَا * وَمِنْ وَرَائِهِمْ بَرْزَخٌ إِلَى يَوْمِ يُبْعَثُونَ «
    [ 99-100 : سورة المؤمنون ]

    دخل أحد الصالحين قبرا مجهولا مهجورا وبات فيه ليلة وعند ال فجر قام من قبره وقال لنفسه :" ها أنت قد عدت فاعمل صالحاً
    والتائب من الذنب لمن لا ذنب له
    ** .. ** .. ** .. ** .. **

    الخطبة الثانية :
    الحمد لله رب العالمين وأشهد أن لا آله إلا الله واشه أن محمد رسول الله
    سُئِلَ عَلَيْهِ السَّلَامُ عَنِ الْفِرْقَةِ النَّاجِيَةِ ، فَقَالَ : « مَا أَنَا عَلَيْهِ [ الْيَوْمَ ] وَأَصْحَابِي » .

    نعود لضيفتنا السيدة الصافية النقية الباكية التقية :" صقية "
    نسبها :
    أبوها هو : حُيَيِّ بن أخطب بن النضيَّر بن ناحوم من ذريّة نبي الله هارون ( أخي موسى ) بن عمران بن يعقوب ـ نبي الله إسرائيل ـ بن إسحاق بن إبراهيم بن آزر ، وكان حـُيَيْ سيد بني النضير ، وزعيم اليهود .

    وَأُمُّهَا بَرَّةُ بِنْتُ شَمْوَالَ مِنْ بَنِي قُرَيْظَةَ ، من ذريّة نبي الله يعقوب بن إسحاق ، وبَرَّةُ هذه أخت الصحابي الجليل رفاعة بن سموأل .

    صفاتها :

    فهي أم المؤمنين صفية رضي الله عنها ، صاحبة شخصية فاضلة ، ذات شرف رفيع وعاقلة ، وحسبٍ وجمالٍ ، ودين وتقوى ، وذات حِلْم ووقار من سبط لاوي ابن نبي الله إسرائيل بن إسحاق بن إبراهيم عليهم السلام .

    حياتها قبل الإسلام :

    كانت لها مكانة عزيزة عند أهلها ، ذُكر بأنها تزوجت مرتين قبل اعتناقها الإسلام :
    أولا :
    من فارس قومها ومن كبار شعرائهم سَلَّامِ بْنِ مِشْكَمِ الْقُرَظِيِّ
    ثُمَّ فَارَقَهَا فَتَزَوَّجَهَا كِنَانَةُ بْنُ الرَّبِيعِ بْنِ أَبِي الْحُقَيْقِ النَّضِيرِيُّ فَقُتِلَ عَنْهَا يَوْمَ خَيْبَرَ ، صاحب حصن القموص ، أعز حصن عند اليهود .

    تخبر ؛ رضي الله تعالى عن نفسها وعن نبي آخر الزمان فتقول : " كنت أحب ولد أبي إليه ، وإلىٰ عمي أبي ياسر لم ألقهما قط مع ولدهما إلا أخذاني دونه . فلما قدم رسول الله المدينة ، غدا عليه أبي وعمي مغسلين ، فلم يرجعا حتىٰ كان مع غروب الشمس ، فأتيا كالين ساقطين يمشيان الهوينا فهششت إليهما كما كنت أصنع ، فوالله ما التفت إلي أحد منهما مع ما بهما من الغم . وسمعت عمي أبا ياسر وهو يقول لأبي :
    " أهو هو ؟ "
    قال : " نعم ؛ والله . "
    قال عمي : " أتعرفه وتثبته ؟ "
    قال : " نعم "
    قال : " فما في نفسك منه ؟ " .

    أجاب : " عداوته والله ما بقيت ".
    هذا موقف ، مع أنهم يعلمونمن كتابهم التوراة صفات النبي ونعته .
    كانت مع أبيها وابن عمها بالمدينة ، فلما أجلىٰ رسول الله صلىٰ الله عليه وسلم بني النضير ساروا إلىٰ خيبر ، وقُتل أبوها مع من قُتل مِن بني قريظة .

    كيف تعرفت علىٰ رسول الله صلىٰ الله عليه وسلم :
    فتح خيبر :

    لمّا انتهت السنة السادسة للهجرة ، وأقبل هلال المحرم من أول السنة السابعة تهيأ الرسول لمعركة حاسمة تقطع دابر المكر اليهودي من أرض الحجاز ، فخرج عليه السلام مع ألف وأربعمائة مقاتل في النصف الثاني من المحرّم الى خيبر ( معقل اليهود ) .
    وسار يفتح حصون خيبر ومعاقلها واحداً إثر واحد ، حتى أتى القموص ( حصن بني أبي الحُقيق ) ففتحه ، وجيء بسبايا الحصن ومنهنّ صفية ومعها ابنة عمّ لها ، جاء بهما بلال رضي الله عنه ، فمرّ بهما على قتلى يهود الحصن ، فلما رأتهم المرأة التي مع صفية صكّت وجْهها وصاحت ، وحثت التراب علىٰ وجهها ، فأمر بصفية فجُعِلت خلفه عليه السلام ، وغطى عليها ثوبه ، فعرف الناس أنه اصطفاها لنفسه ، وعاتب بلالاً وقال له : " أنُزِعَت الرحمة من قلبك حين تَمُرُّ بالمرأتين علىٰ قتلاهما؟ " .
    هذا هو الموقف الثاني وشتان ما بين الموقفين
    هذا ؛ عليه السلام رسول الملحمة فلما انتهت فهو رسول المرحمة

    وقتل أبوها مع بني قريظة صبرا فلما فتح رسول الله خيبر كانت ـ صفية ـ في جملة السبي ، فوقعت في سهم دحية بن خليفة الكلبي ، فذكر له ـ عليه السلام ـ جمالها ، وأنها بنت ملكهم ، فاصطفاها لنفسه وعوضه منها .
    وفي رواية آخرىٰ ذكر أن دحيه بن خليفة ، جاء رسول الله يطلب جارية من سبي خيبر . فاختار صفية ، فقيل لرسول الله عليه الصلاة والسلام إنها سيدة قريظ وما تصلح إلا لك . فقال له النبي :" خذ جارية غيرها " .
    وبعد أن قتل زوجها ، كنانة بن الربيع في غزوة خيبر في السنة السابعة للهجرة تزوجها الرسول ولم تكن بعد قد تجاوزت السابعة عشر من عمرها .

    إسلامها :

    كـ عادةِ رسول الله لا يجبر أحداً على اعتناق الإسلام ـ للنص القطعي الثبوت القطعي الدلالة والذي يقول : " لا إكراه في الدين " ، إلا أن يكون مقتنعاً بما أنزل الله من كتاب وسنة . فسألها الرسول صلى الله عليه وسلم عن ذلك ، وخيرها بين البقاء على دين اليهودية أو اعتناق الإسلام . فإن اختارت اليهودية اعتقها ، وإن أسلمت سيمسكها لنفسه . وكان اختيارها الإسلام الذي جاء عن رغبة صادقة .

    أرى عقارب الساعة تدق فوق رأسي فاقف بين يدي السيدة الجليلة وألقي عليها تحية الإسلام فالسلام عليكِ يا أمي ؛ يا أم المسلمين ورحمة الله وبركاته واستسمحك مرة ثانية في ال حضور بين يديك والحديث عنكِ

    ** . ** . **

    الرَّمَادِيُ من الْإِسْكَنْدَرِيَّةِ

  2. #2
    تاريخ الانتساب
    14-10-2010
    المكان
    بين رمال و أمواج الإسكندرية
    مشاركات
    4,211
    مستوى السمعة
    17

    64 عاما


    مر على ال نكبة 64 عاما .

  3. #3
    تاريخ الانتساب
    06-11-2007
    المكان
    طريق درب التبانة - المجرة اللبنية - المجموعة الشمسية - كوكب الأرض - قارة افريقيا - مصر
    مشاركات
    12,111
    مستوى السمعة
    47

    رائعة كما تعودت واستفدت منها كثيرا جدا

    لك خالص تحياتى ومحبتى


  4. #4
    تاريخ الانتساب
    14-10-2010
    المكان
    بين رمال و أمواج الإسكندرية
    مشاركات
    4,211
    مستوى السمعة
    17

    الحبيب الغالي فارس المنتدى !


    اقتباس كاتب النص الأصلي : عبدالغنى منصور عرض المشاركة
    رائعة كما تعودت واستفدت منها كثيرا جدا

    لك خالص تحياتى ومحبتى

    الحيب الغالي صاحب لواءالتغيير


    بحث السيدة أم المؤمنين صفية بنت حيي بب أخطب
    بحث طويل لي من سبعة أجزاء

    محمد

  5. #5
    تاريخ الانتساب
    06-11-2007
    المكان
    طريق درب التبانة - المجرة اللبنية - المجموعة الشمسية - كوكب الأرض - قارة افريقيا - مصر
    مشاركات
    12,111
    مستوى السمعة
    47

    ربنا يوفقك هذا هو الباقى العمل الجيد والبحث المبذول فيه جهد اما ما غيره من ثرثرة لاتفيد

    ننتظر البحوث لنتعلم ونستفيد

    ودى وتحياتى


  6. #6
    تاريخ الانتساب
    14-10-2010
    المكان
    بين رمال و أمواج الإسكندرية
    مشاركات
    4,211
    مستوى السمعة
    17

    الحبيب الغالي صاحب لواءالتغيير


    اقتباس كاتب النص الأصلي : عبدالغنى منصور عرض المشاركة
    ربنا يوفقك هذا هو الباقى العمل الجيد والبحث المبذول فيه جهد اما ما غيره من ثرثرة لاتفيد

    ننتظر البحوث لنتعلم ونستفيد

    ودى وتحياتى
    ***
    أسعى أن أكون متميزا بان أقدم بالفعل ما يفيد
    شكرا لوقوفك بجانبي .

معلومات الموضوع

Users Browsing this Thread

يوجد الآن 1 قارئ يقرؤون الموضوع. (0 عضو and 1 ضيف)

مواضيع ذات صلة

  1. خطبة جمعة أعجبتني مولد الهدى !!!
    By د. محمد الرمادي in forum المنتدى الإسلامي
    المشاركات: 0
    المشاركة الأخيرة: 19-02-2012, 06:23 PM
  2. خطبة جمعة نمر النمر - القطيف
    By xxx in forum مجموعة يابدوو البريدية
    المشاركات: 0
    المشاركة الأخيرة: 13-12-2011, 03:18 AM
  3. خطبة جمعة اليوم 21 شعبان 1432هــ !!!
    By د. محمد الرمادي in forum المنتدى الإسلامي
    المشاركات: 5
    المشاركة الأخيرة: 23-07-2011, 08:58 PM
  4. « أمية أمة أقرأ » خطبة جمعة أعجبتني!
    By د. محمد الرمادي in forum المنتدى الإسلامي
    المشاركات: 9
    المشاركة الأخيرة: 04-07-2011, 12:22 PM

ضوابط المشاركة

  • لا يمكنك وضع موضوع جديد
  • لا يمكنك وضع مشاركات
  • لا يمكنك إرفاق مرفقات
  • لا يمكنك تحرير مشاركاتك
  •