عطوني رئيكم في الموضوع هذا




الـوتــر الـحـسـاسـ

خانتني كلماتي !! لدرجة جلعتني أظن بأن لغتي العربية قد ضاعت مني فكيف أصف ماهو هذا الــوتــر

ولكن سوف أحاول..!

وأرجوا أن أنجح في وصفه


::


وتر بداخل كل انسان منا


لدى البعض .. بالغ الرقة لدرجة أنك لا تستطيع أن تراه !!

ولدى البعض .. فهو شديد السماكة ظاهر للكل !!


وتر إن إستطاع شخص أن يعزف عليهـ ويدندن فسوف يحرك مشاعركـ كلها

ويغير آرائكـ وأفكاركـ ..غريزتكـ و اهدافكـ .. طموحاتكـ وأمنياتك ـ

يرتقي بالبعض إلى منزلة لمـ يحلموا بها ولمـ يعلموا بوجودها


وقد يُذَل البعض إن عزف عليه بالطريقة الخاطئة


يحولكـ إلى إنسان لمـ تعلمـ بوجوده داخلكـ

يبرز أجمل مافيكـ .. ويصلح أقبح مافيكـ

يُعلمكـ معاني لم تكن تعلمها في الحياة

يُغير نظرتكـ للحياة ولمن حولكـ


فجأة


يصبح لشروق الشمس معنى آخر غير بداية يوم جديد

انهـ يذكركـ الان بوجود الامل وبمتعة الحياة وبان الماضي قد ذهب وعليكـ ان تتابع


وتصبح للوردة معاني كثيرة لاتستطيع عدها أو ذكرها


ويصبح البحر من أعز أصدقائكـ وملجأكـ الوحيد



فجأة ..


تتحول النجوم إلى كلماتكـ وقصائد تقرأها .. بمجرد النظر إليها

بعد أن كانت مجرد أضواء بالنسبة إليكـ



فجأة ..




يصبح السكون محببا لديكـ بعد ان كنت تكرهه وتبعد عنه .. الان اصبح زاوية رائعة تنزوي بها

تصفي افكاركـ وتجول بخيالكـ على عزف الوتر الحساس



فجأة ..




تصبح الوحدة أمراً عادياً ومحبباً بعد أن كانت كابوساً تخاف منه


الان انت تميل الى ان تبقى وحيدا حتى لايقطع شخص حبل افكاركـ


ولتسرح بخيالكـ دون اي ازعاج على عزف الوتر الحساس





عزُف على الوتر ودندنت عليه الحان والحان .. وقد اصبحت اسيرا لهذا الوتر


فمن المستحيل أن تتجرأ يوما وتقطعه أو توقف عزفه


و أصبحت أرقى و أعلى مما كنت عليه قبل أن يُعزف على


..الوتر الحساس..


مع تحيات
حبي الأبدي.