المشاركات الأخيرة





+ إضافة موضوع جديد
الصفحة 2 من 2 البدايةالبداية 12
عرض النتائج 11 إلى 16 من 16

الموضوع: رجال عاهدوا فصدقوا _ سلسلة الشيعة الاوائل من الصحابة

  1. #11
    تاريخ الانتساب
    16-01-2007
    المكان
    في قلب يابدوو
    مشاركات
    7,671
    كتابات المدونة
    1
    مستوى السمعة
    44

    اقتباس كاتب النص الأصلي : karrar عرض المشاركة
    حسنا اخي
    ردي عليك سيكون اقتباسا من كتاب نهج البلاغة .....

    - و من خطبة له ( عليه السلام ) و هي المعروفة بالشقشقية و تشتمل على الشكوى من أمر الخلافة ثم ترجيح صبره عنها ثم مبايعة الناس له :
    أَمَا وَ اللَّهِ لَقَدْ تَقَمَّصَهَا فُلَانٌ وَ إِنَّهُ لَيَعْلَمُ أَنَّ مَحَلِّي مِنْهَا مَحَلُّ الْقُطْبِ مِنَ الرَّحَى يَنْحَدِرُ عَنِّي السَّيْلُ وَ لَا يَرْقَى إِلَيَّ الطَّيْرُ فَسَدَلْتُ دُونَهَا ثَوْباً وَ طَوَيْتُ عَنْهَا كَشْحاً وَ طَفِقْتُ أَرْتَئِي بَيْنَ أَنْ أَصُولَ بِيَدٍ جَذَّاءَ أَوْ أَصْبِرَ عَلَى طَخْيَةٍ عَمْيَاءَ يَهْرَمُ فِيهَا الْكَبِيرُ وَ يَشِيبُ فِيهَا الصَّغِيرُ وَ يَكْدَحُ فِيهَا مُؤْمِنٌ حَتَّى يَلْقَى رَبَّه ُ.
    ترجيح الصبر
    فَرَأَيْتُ أَنَّ الصَّبْرَ عَلَى هَاتَا أَحْجَى فَصَبَرْتُ وَ فِي الْعَيْنِ قَذًى وَ فِي الْحَلْقِ شَجًا أَرَى تُرَاثِي نَهْباً حَتَّى مَضَى الْأَوَّلُ لِسَبِيلِهِ فَأَدْلَى بِهَا إِلَى فُلَانٍ بَعْدَهُ ـ ثُمَّ تَمَثَّلَ بِقَوْلِ الْأَعْشَى ـ :
    شَتَّانَ مَا يَوْمِي عَلَى كُورِهَا * وَ يَوْمُ حَيَّانَ أَخِي جَابِرِ
    فَيَا عَجَباً بَيْنَا هُوَ يَسْتَقِيلُهَا فِي حَيَاتِهِ إِذْ عَقَدَهَا لِآخَرَ بَعْدَ وَفَاتِهِ لَشَدَّ مَا تَشَطَّرَا ضَرْعَيْهَا فَصَيَّرَهَا فِي حَوْزَةٍ خَشْنَاءَ يَغْلُظُ كَلْمُهَا وَ يَخْشُنُ مَسُّهَا وَ يَكْثُرُ الْعِثَارُ فِيهَا وَ الِاعْتِذَارُ مِنْهَا فَصَاحِبُهَا كَرَاكِبِ الصَّعْبَةِ إِنْ أَشْنَقَ لَهَا خَرَمَ وَ إِنْ أَسْلَسَ لَهَا تَقَحَّمَ فَمُنِيَ النَّاسُ لَعَمْرُ اللَّهِ بِخَبْطٍ وَ شِمَاسٍ وَ تَلَوُّنٍ وَ اعْتِرَاضٍ فَصَبَرْتُ عَلَى طُولِ الْمُدَّةِ وَ شِدَّةِ الْمِحْنَةِ حَتَّى إِذَا مَضَى لِسَبِيلِهِ جَعَلَهَا فِي جَمَاعَةٍ زَعَمَ أَنِّي أَحَدُهُمْ فَيَا لَلَّهِ وَ لِلشُّورَى مَتَى اعْتَرَضَ الرَّيْبُ فِيَّ مَعَ الْأَوَّلِ مِنْهُمْ حَتَّى صِرْتُ أُقْرَنُ إِلَى هَذِهِ النَّظَائِرِ لَكِنِّي أَسْفَفْتُ إِذْ أَسَفُّوا وَ طِرْتُ إِذْ طَارُوا فَصَغَا رَجُلٌ مِنْهُمْ لِضِغْنِهِ وَ مَالَ الْآخَرُ لِصِهْرِهِ مَعَ هَنٍ وَ هَنٍ إِلَى أَنْ قَامَ ثَالِثُ الْقَوْمِ نَافِجاً حِضْنَيْهِ بَيْنَ نَثِيلِهِ وَ مُعْتَلَفِهِ وَ قَامَ مَعَهُ بَنُو أَبِيهِ يَخْضَمُونَ مَالَ اللَّهِ خِضْمَةَ الْإِبِلِ نِبْتَةَ الرَّبِيعِ إِلَى أَنِ انْتَكَثَ عَلَيْهِ فَتْلُهُ وَ أَجْهَزَ عَلَيْهِ عَمَلُهُ وَ كَبَتْ بِهِ بِطْنَتُهُ .
    انظر النص ادناه ولاحظ الاختلاف

    أمَا وَ اللَّهِ لَقَدْ تَقَمَّصَهَا ابن أبي قحافه
    وَ إِنَّهُ لَيَعْلَمُ أَنَّ مَحَلِّي مِنْهَا مَحَلُّ الْقُطْبِ مِنَ الرَّحَى يَنْحَدِرُ عَنِّي السَّيْلُ وَ لَا يَرْقَى إِلَيَّ الطَّيْرُ فَسَدَلْتُ دُونَهَا ثَوْباً وَ طَوَيْتُ عَنْهَا كَشْحاً وَ طَفِقْتُ أَرْتَئِي بَيْنَ أَنْ أَصُولَ بِيَدٍ جَذَّاءَ أَوْ أَصْبِرَ عَلَى طَخْيَةٍ عَمْيَاءَ يَهْرَمُ فِيهَا الْكَبِيرُ وَ يَشِيبُ فِيهَا الصَّغِيرُ وَ يَكْدَحُ فِيهَا مُؤْمِنٌ حَتَّى يَلْقَى رَبَّهُ

    ترجيح الصبر
    فَرَأَيْتُ أَنَّ الصَّبْرَ عَلَى هَاتَا أَحْجَى فَصَبَرْتُ وَ فِي الْعَيْنِ قَذًى وَ فِي الْحَلْقِ شَجًا أَرَى تُرَاثِي نَهْباً حَتَّى مَضَى الْأَوَّلُ لِسَبِيلِهِ فَأَدْلَى بِهَا إِلَى ابن الخطاب بَعْدَهُ ثُمَّ تَمَثَّلَ بِقَوْلِ الْأَعْشَى شَتَّانَ مَا يَوْمِي عَلَى كُورِهَا وَ يَوْمُ حَيَّانَ أَخِي جَابِرِ


    لاحظ التخريج
    ( 1 ) هذه الخطبة المعروفة بالشقشقية للإمام علي عليه السلام نقلها ابن أبي الحديد المعتزلي وعرفها كل من شرح نهج البلاغة وهذا سند الخطبة للمتقولين والمشككين الذين قالوا هذه الخطبة للشريف الرضي وليس للإمام علي عليه السلام . أسانيد هذه الخطبة المعروفة بالشقشقية :
    نقلها ابن الخشاب قبل مائتي سنة من ولادة الشريف الرضي ، وقال ابن أبي الحديد وجدتها في تصانيف شيخنا أبي القاسم البلخي إمام البغداديين من المعتزلة ، وكان ذلك في دولة المقتدر قبل أن يخلق الرضي بمدة طويلة .
    وقال نقلها جعفر بن قبة في كتابه ( الإنصاف ) وكان أبو جعفر من تلامذة الشيخ أبي القاسم البلخي ومات قبل أن يولد الرضي .
    وقال ابن ميثم البحراني الحكيم المحقق في كتابه شرح نهج البلاغة في الخطبة أني وجدتها في كتاب الإنصاف وهو متوفى قبل ولادة الرضي . واعترف بها شيخ الأزهر - الشيخ محمد عبده مفتي الديار المصرية .
    وأكثر من أربعين عالم من الفريقين السني والشيعي شرحوا نهج البلاغة وأذعنوا بأن الخطبة الشقشقية من كلام الإمام علي عليه السلام وقال الشيخ محمد عبده : ( أنى للرضي ولغير الرضي هذا النفس وهذا الأسلوب قد وقفنا على رسائل الرضي وعرفنا طريقته وفنه في الكلام المنثور وما يقع مع هذا الكلام في خل ولا خمر . ( * )


    لي عودة بعدد الرويات الخاصة بحجة الوداع واقصد بذلك ان الرواية عن علي يجب ان يقوم الشيعة باعادة دراسة الاسانيد الخاصة بهم وكما فعل البخاري ومسلم لانه قد يقود الى تنظيف كتبنا من بعض النصوص التي لا تصح .

    لا ادري هل لديكم مصنفات بعلم الرجال والسابق واللاحق وتوثيق بحياة الرواة وتصنيف بالثقات والمدلسين والمعنعنعنين.

    وتقبل فائق احترامي وتقديري




  2. من اين اتيت بالنص انت؟؟ من اي المواقع؟؟

    طبعا لدينا مصنفات وكتب في ترجمة الرواة والمحدثين والمدلسين

    لا يملك احد حق التخلي عن حبة رمل واحدة من ارض فلسطين ولا يملك احد حق التخلي حتى عن حرف واحد من اسم فلسطين
    لا تنسوا مجاهدي المقاومة الاسلامية من صالح دعائكم

  3. #13
    تاريخ الانتساب
    27-10-2007
    المكان
    في بيتي - دكان عم علي سابقا :)
    مشاركات
    672
    مستوى السمعة
    11

    متااااااااااابعة
    كل التوفيق اخي شمس المحبة
    واخي عابد...

    نقاش راق ومثمر باذن الله
    اسأل الله ان ينفعهم به...

  4. #14
    تاريخ الانتساب
    16-01-2007
    المكان
    في قلب يابدوو
    مشاركات
    7,671
    كتابات المدونة
    1
    مستوى السمعة
    44

    اقتباس كاتب النص الأصلي : karrar عرض المشاركة
    من اين اتيت بالنص انت؟؟ من اي المواقع؟؟

    طبعا لدينا مصنفات وكتب في ترجمة الرواة والمحدثين والمدلسين
    http://www.shiaweb.org/ahl-albayt/amir/khotba.html

    http://www.shiaweb.org/shia/haqiqa/pa45.html


    ولي عودة ان شاء الله بعدد الروايات لحجة الوداع وكذلك ما كتب عن رواة الشيعة بكتب السنة

    وتقبل احترامي وتقديري


  5. #15
    تاريخ الانتساب
    16-01-2007
    المكان
    في قلب يابدوو
    مشاركات
    7,671
    كتابات المدونة
    1
    مستوى السمعة
    44

    اخي العزيز
    دعني اعود عليك بالنسبة لوضع الشيعة مع الاسلام والاسس التي استند اليها فكر الشيعة وجعل الفرقة طريقا قادته حركة دينية نشأت في عصر من عصور الاسلام واستمرت بالدفاع عن نفسها الى يومنا هذا متضرعة بحب ال البيت الذين نحبهم .
    اولا :- لم تكن الولاية يوما من الايام اصلا من اصول الاسلام وما يدل عليه مبايعة علي بن ابي طالب لابي بكر وعمر وعثمان وبقائه حولهم مستشارا وجنديا مطيعا .
    ثانيا :- لم يكن علي بعمره يوم وفاة الرسول عليه السلام بحنكة ولا تقدمية ابي بكر وعمر وعثمان بل كان شابا والدليل الانجازات الهائلة التي اكتسبها الاسلام بعهدهم من تسيير جيش اسامة برغم ارتداد العرب وكذلك وفاءا من ابي بكر لرسول الله الذي جهز الجيش قبل وفاته وحربه للمرتدين مانعي الزكاة وقتله لمسيلمة الكذاب وفتوحات بالشام والعراق اضافة الى جمع القرأن وبموقعة ذي القصة بينما علي بن ابي طالب رضي الله عنه يأخذ بزمام راحلته ويقول له : إلى أين يا خليفة رسول الله صلى الله عليه وسلم ؟ أقول لك ما قال لك رسول الله صلى الله عليه وسلم يوم أُحد : شِـمْ سيفك ولا تفجعنا بنفسك . وارجع إلى المدينة ، فو الله لئن فُجعنا بك لا يكون للإسلام نظام أبدا ، فرجع أبو بكر رضي الله عنه وأمضى الجيش . وجاء عمر ليكسر شوكة البيزنطين في الشام ودولة الفرس في معارك اليرموك وحلب ونهاوند.ولا ننسى فتح مصر وبرقة وطرابلس وذربيجان وبنيت في عهد عمر البصرة والكوفة وكان اخراج اليهود من جزيرة العرب بعهد عمر وجاء عثمان لينتشر الاسلام بتركيا ويصل الاسكندرية وارمينيا والقوقاز وخرسان وتم انشاء اول اسطول بحري بعهده وكتب نص القرأن برسمه وسميت النسخة باسمه ثم جاء علي بن ابي طالب رضي الله عنه واتذكر حينها ابا ذر الغفاري عندما قال له رسول الله صلى الله عليه وسلم انك ضعيف وانها امانة وانها يوم القيامة خزي وندامة كان علي ابن ابي طالب ذلك رجلا صالحا وعميد ال البيت ولكنه ابدا لم يكن ذالك بالقائد الملهم ففي عهده حدثت الحروب الاهلية الجمل وصفين ونهروان وعزل الولاة مما احدث ارباكا في دولته حيث خسر مصر ووصلت جيوش معاوية الى المدينة المنورة بعدما نقل الخلافة الاسلامية الى الكوفة ومن المعروف ان القائد الذي تحصل عنده حروب اهلية يكون قائدا مهزوما والفضل سيأتي للذي يستطيع اخماد الفتن ووقف الحروب بعده.
    ثالثا :- اتبعت قرائة متعمقة لاحد عشر اماما من أئمة الشيعة فوجد عجبا جميعهم لا يوجد لهم مصنفات بحجم الجهد الذي بذل من قبل ابو حنيفة النعمان ومالك واحمد والشافعي بل استغربت ان هناك الف كتاب في الفقه الحنفي بينما المناظرة التي حصلت بين جعفر الصادق وبين الامام ابي حنيفة النعمان كانت مثيرة للضحك اكثر منها مناظرة فقهية وبرغم شهادة الشهود بصلاح وتقوى جعفر الصادق الا انه لم يكن الا راويا وكان يتحدث بحدثني ابي عن جدي عن ابيه وقد روى وحدث بعض الائمة الاربعة ولكنه ابدا لم شيخا لاحد منهم .
    رابعا :- ولإن الفكر الشيعي قد بني على تسلسل عائلة وصار يختار من الائمة من ال البيت الكرام فقد توفي الامام الحادي عشر سنة 260 هجرية وبانتظار المهدي الذي يعتقد الشيعة انه الامام الثاني عشر فقد انتظر الشيعة 1170 عاما ولم يظهر المهدي مما يثير شكا حول الإمامة وطرق اختيارها وبدون ان نجد من يسأل كيف ظهر احد عشر امام خلال 260 عاما ولم يظهر الاخير بعد الف عام .

    خامسا :- في كل مرة يظهر امام من أئمة الشيعة يقوم الخلفاء بقتله بالسم فقد قتلوا جميعا حسب روايات الشيعة وقد قرأت فتوى تؤكد ان الإئمة كانوا يعلمون بانهم يتجرعون سما وان احدى كراماتهم هي انهم يعلمون متى سيموتون وتضرعوا بشجاعة علي بن ابي طالب حينما ذهب الى الصلاة وهو يعلم ان سهام الغدر بدأت تتحرك نحوه أو احساس الحسين بانه سيستشهد بكربلاء علما ان الاحساس يصيب كل من يقاتل .

    سادسا :- في محاججات بين السنة والشيعة يكون هناك تفسيرات غريبة ومستهجنة لبعض الاحاديث والايات الكريمة فيختفي الظاهر من الكلام الى تحليل اعمق يخدم اهداف الافكار التي يروجها الشيعة حول اهمية ال البيت انظر الرابط http://albrhan.org/portal/index.php?...article&id=630

    ولاحظ كيف تم تفسير علي مني
    http://albrhan.org/portal/index.php?...article&id=618

    منتظرا منك اخي تفصيلا لمصنفات لم اجدها وكيف قام المذهب الجعفري وما هي الكتب الخاصة به وتأثير الفكر الشيعي على الفكر الاسلامي بشكل عام .

    وتقبل احترامي وتقديري



  6. السلام على شيعة امير المؤمنين من الصحابة الكرام

    لا يملك احد حق التخلي عن حبة رمل واحدة من ارض فلسطين ولا يملك احد حق التخلي حتى عن حرف واحد من اسم فلسطين
    لا تنسوا مجاهدي المقاومة الاسلامية من صالح دعائكم

الصفحة 2 من 2 البدايةالبداية 12

معلومات الموضوع

Users Browsing this Thread

يوجد الآن 1 قارئ يقرؤون الموضوع. (0 عضو and 1 ضيف)

مواضيع ذات صلة

  1. رجال عاهدوا فصدقوا
    By karrar in forum المنتدى الإسلامي
    المشاركات: 3
    المشاركة الأخيرة: 26-02-2008, 04:56 AM
  2. عقيدة الشيعة الإمامية في الصحابة
    By karrar in forum المنتدى الإسلامي
    المشاركات: 1
    المشاركة الأخيرة: 23-02-2008, 09:13 PM
  3. بداية سلسلة فضائح الشيعة وكفرهم
    By mr.alghamdi in forum المنتدى السياسي
    المشاركات: 3
    المشاركة الأخيرة: 10-11-2007, 10:01 PM
  4. موقف الشيعة من الصحابة
    By علي الكرار in forum المنتدى الإسلامي
    المشاركات: 9
    المشاركة الأخيرة: 29-03-2007, 03:40 PM

تاقات الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا يمكنك وضع موضوع جديد
  • لا يمكنك وضع مشاركات
  • لا يمكنك إرفاق مرفقات
  • لا يمكنك تحرير مشاركاتك
  •